توقيف عنصري دعم للجماعات الإرهابية بتبسة    المديرية العامة للأمن الوطني: اجراء حركة على مستوى رؤساء أمن الولايات    امطار غزيرة مرتقبة بداية من ليلة الخميس الى الجمعة    سي الهاشمي عصاد: تنصيب الأكاديمية الأمازيغية نهاية العام لتكون إضافة للمحافظة السامية    رونالدو: "خسارتنا أمام يونغ بويز مخجلة"    بالفيديو..سولكينغ: ” شرفت الجزائر يا بونجاح”    الأزمة المالية تجبر الجزائر على استغلال مناجم الذهب    توقيف شخصين بتهمة حيازة المخدرات في قسنطينة    وهران : نحو ترحيل أزيد من 250 عائلة من القطاع الحضري المقراني الى سكنات عمومية ايجارية ببئر الجير    بعد إنسحاب المغرب.. دولة عربية تتأهب لإحتضان “الكان”    ميهوبي يرجع اهمال دور السينما الى شح الميزانية    وفاة 13 شخص و288 جريح في 241 حادث مرور خلال أسبوع    محمد عيسى: دخلاء في أسرة المساجد تستغل صفحات باسم الأئمة    مقتل ثلاثة جنود إسرائيليين قرب رام الله    قتلى وجرحى في اصطدام قطار في أنقرة    العثور على جثة الشاب المفقود براس الحمراء بين الصخور البحرية    هذا ما يتمنى الرجل أن تدركيه؟!    بن زية يغيب عن الدوري الأوروبي اليوم    المركزية النقابية تحبط احتجاج الحركة التصحيحية    *الدعوة لتسليط الضوء على الانتهاكات بكل شجاعة وجرأة *    سوناطراك ستراجع تنظيم مواردها البشرية في 2019    قرعة الدور الثمن نهائي من منافسة دوري الأبطال    « السمكة الدكتورة » لعلاج الأمراض الجلدية    إما أن تُغيِّر أو تتغيَّر أو تواجه قانون الاستبدال!    “شلخو بيها العُرف”!    أسعار بين 30 و45 مليونا للسرير خلال موسم الحج المقبل    ستنطلق فور انقضاء العطلة الشتوية: 900 مليار لإنجاح الرزنامة الجديدة للتلقيح    التأخر مرتبط بالأجندة المكتظة    تنصيب لجنة وطنية لدراسة مطالب العمال    فتح الموقع ل60 ألف مكتتب لسحب شهادات التخصيص    إدراج «أ. أو. أم. إنفيست» في بورصة الجزائر    السفير الفلسطيني: الوحدة الوطنية الخيار الوحيد لمواجهة إسرائيل    الخطر الإرهابي يخيم على فرنسا بحلول أعياد الميلاد    اللواء غريس يشارك في اجتماع روما    وفاة 2160 شخصا في البحر المتوسط في 2018    خير الهدى    ظاهرة التسول وزعزعة الثقة بين الناس    لا تخطئ الهدف أخطر رشاشات في العالم    إنستغرام يضيف ميزة مفيدة للمغتربين    اللعب الخطير ليسعد ربراب!    أجدادنا لعبوا طاولة النرد قبل 4 آلاف عام    فنانة تشكيلية جزائرية تصنع الحدث عالمياً    عرض لوحتين فنيتين بوهران    أقوى بندقية في العالم الرصاصة تعادل قذيفة دبابة    رقم استثنائي يضع غوارديولا على عرش مونديال الأندية    من كلام العلماء عن الصدقة    المستهلك يشكو رداءة البطاطا و تغير مذاقها    النسخة الأولى لمسابقة *تحدي الفارس** تنطلق اليوم بوهران    محاضرات أدبية وبيع بالتوقيع في لقاء * أجيال أبوليوس*    *الإصابات خذلتنا وأعمل جاهدا لإخراج فريقي من هذه الوضعية*    سعر الإسمنت ينزل إلى 450 دج    "الفرصة الأخيرة" في المهرجان الجامعي للفيلم القصير    التوقيع على اتفاقية تعاون بين المعهد العربي للترجمة وجامعة شنغاي    "بين الجنة والجنون" في منافسة مهرجان المسرح المحترف    الشيخ شمس الدين: “يجوز بيع فضلات الحيوانات للمزارعين”    حسبلاوي يوقف مسؤولين كبيرين ببجاية    حاملو الشهادات يرفضون المناصب المتوفّرة    المستشفى الجامعي لخروبة بمستغانم يتجهز    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ولد قابلية يشرف على تخرج أربع دفعات من المفتشين وحفاظ الأمن العمومي بالصومعة
المؤسسة الأمنية كسبت رهان النوعية
نشر في المساء يوم 25 - 04 - 2010

أبرز الوزير المنتدب المكلف بالجماعات المحلية السيد دحو ولد قابلية أمس التطور الكبير الذي تشهده المؤسسة الأمنية في الجزائر بفضل عصرنة مناهج التكوين وإدخال الوسائل التكنولوجية في العمل، مؤكدا لدى مخاطبته عناصر الدفعات المتخرجة من المدرسة التطبيقية للأمن الوطني بالصومعة بأن تطبيق القانون بصرامة يستوجب عليهم أن يكونوا الأوائل في احترامه.
فبمناسبة إشرافه على تخرج أربع دفعات من مفتشي الشرطة وحفاظ الأمن العمومي، والتي حملت اسم المدير العام السابق للأمن الوطني العقيد علي تونسي، أبرز السيد ولد قابلية في كلمة ألقاها أمام الدفعات المتخرجة بقاعة المحاضرات التابعة لمدرسة الأمن الوطني بالصومعة التطور الكبير الذي تشهده المؤسسة الأمنية في الجزائر بفضل عصرنة مناهج التكوين وإدخال الوسائل والتقنيات الحديثة في العمل، مشيرا إلى أنه بالرغم من الضعف الكمي لتعداد عناصر الأمن الوطني والذي قدره بنحو 200 ألف عنصر، إلا أن المؤسسة الأمنية كسبت رهان النوعية من خلال التطور المستمر الذي تسجله من عام إلى آخر بفضل اعتمادها على التقنيات العصرية للتحريات والإمكانيات الحديثة في العمل. وأعرب الوزير عن قناعته بأن الشرطة الوطنية سيكون لها مستقبل زاهر، مع توفر أحسن الظروف لتأدية مهامها، مذكرا عناصر الدفعة المتخرجة بأن تطبيق القانون بصرامة يستوجب عليهم أن يكونوا الأوائل في احترامه.
وبلغ تعداد المتكونين المتخرجين خلال حفل التخرج الذي حضره المدير العام بالنيابة للأمن الوطني السيد عبد العزيز عفاني ووالي ولاية البليدة 425 متكونا، منهم 462 متخرجا يمثلون الدفعة الثامنة لمفتشي الشرطة و349 متخرجا في إطار الدفعة الحادية عشر للحفاظ الأوائل للنظام العمومي دراجين، علاوة على 5 متخرجين من الدفعة التاسعة عشر للمحققين الرئيسيين للشرطة و17 متخرجا ضمن الدفعة التاسعة عشر لحفاظ النظام العمومي دراجين. كما شارك الدفعات المتخرجة مراسم حفل التخرج دفعة من طلبة الشرطة الفلسطينيين المزاولين تكوينهم بمدرسة الصومعة.
واستهل مراسم التخرج بتفتيش الوزير المنتدب المكلف بالجماعات المحلية تشكيلات الدفعات المتخرجة قبل أن يلقي مدير المدرسة عميد أول للشرطة عيسى بلعايب كلمة لخصت مسار التكوين الذي زاوله المتخرجون، الذين استفادوا من تكوين نظري تعرضوا خلاله لمختلف الجوانب القانونية والتقنية التي ستشكل زادهم الرئيسي في مسارهم المهني، علاوة على التدريب الرياضي والتطبيقي والزيارات الميدانية التي أجروها في مؤسسات نظامية أخرى في إطار التنسيق وتبادل الخبرات.
وحث مدير المدرسة المتخرجين على احترام القوانين والتنفيذ الصارم للتعليمات التي تلقوها خلال فترة التكوين، مشددا على ضرورة مساهمتهم الفعلية في مواصلة مسعى بناء دولة القانون بالانضباط وحسن السلوك وتجسيد شعار ''دولة القانون تبدأ في صفوف الشرطة''، وهو الشعار الذي عمل على تكريسه على أرض الواقع المدير العام السابق العقيد علي تونسي الذي حملت الدفعات المتخرجة اسمه، وتم بالمناسبة استذكار مسيرتيه النضالية والمهنية وسجله الثري بالمكارم والقيم وكذا تفانيه في خدمة مؤسسة الأمن الوطني التي عين على رأسها في 20 مارس 1995 إلى غاية يوم 25 فيفري الماضي، حيث اغتيل بمكتبه.وتواصل حفل التخرج بعد ذلك بتقليد المتكونين المتفوقين في الدفعات المتخرجة الرتب وتسليمهم الجوائز، قبل تأديتهم يمين الإخلاص وتسليمهم علم المدرسة للدفعات الموالية في التكوين، ليختتم الحفل بعدها باستعراضات رياضية ونظامية، وإجراء تمارين تطبيقية أدتها مختلف التشكيلات وشاركت فيها فرق الدراجات النارية والخيالة.كما عاين الوزير المنتدب المكلف بالجماعات المحلية الذي قال بأنه يزور مدرسة الصومعة للمرة الأولى، مختلف الأقسام البيداغوجية للمدرسة، بما فيها قاعات المحاكاة لتعليم سياقة الدراجات والسيارات وقسم الشرطة العلمية والتقنية علاوة على متحف المدرسة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.