أويحيى.. ملزي وأبناؤهما وإماراتيون أمام «البروكيرور» بشبهة الفساد!    «اتضحت النوايا وتجلّت التوجهات.. والبقاء يظل للأصلح!»    «سنستورد 2.5 مليون لقاح ضد الأنفلونزا الموسمية»    "إريكسون" تحضر دراسة حول سوق الانترنت عبر النقال بالجزائر    مدرب السنغال‮:‬    إمكانية حضور‮ ‬2‭.‬000‮ ‬مشجع فقط    ألعاب القوى لذوي‮ ‬الإحتياجات الخاصة    الدالية تؤكد نجاح برنامج «تفعيل» لمحاربة العنف ضد المرأة    رحابي منسق الندوة الوطنية للحوار    يفتتح مطلع شهر أكتوبر المقبل‮ ‬    لضخ‮ ‬3‮ ‬ملايير متر مكعب من الغاز سنوياً‮ ‬    الرئاسة الفلسطينية تؤكد‮:‬    بن زيمة يوجه رسالة تشجيع ل "الخُضر"    إسرائيل تستبيح باحة المسجد الأقصى وتمنع زيارته على الآخرين    نحو تطوير أشجار الكرز بمنطقة تيمزريت الجبلية    دراسة تكشف‮:‬    خلال موسم الإصطياف بسبدي‮ ‬بلعباس    نظام وقائي لمواجهة موجة الحر    العملية تعتبر الأولى من نوعها بالولاية    ‘'أزاهير الخراب" في نسخة عربية    تاريخ غابر معرَّض للزوال    من النضال المحلي إلى الكفاح الدولي    مجرد مضيعة للوقت،،    قال أن الإنتخابات النزيهة كفيلة بحلها‮ ‬    إنهاء مهام‮ ‬مانعة الصلاة‮ ‬في‮ ‬المدرسة‮ ‬    بوهدبة‮ ‬يؤكد خلال لقاءه مع قادة الشرطة العامة‮: ‬    مقري‮ ‬يتبرأ من وكالة‮ ‬سبوتنيك‮ ‬    وزير الموارد المائية في‮ ‬مصر    مرداسي‮ ‬تموّل فيلم والدها؟    استنفار في بلديات العاصمة لضبط قوائم سكنات lpa    استبعاد عمرو وردة من منتخب مصر مدى الحياة    محامون يطالبون بتغيير جذري للنظام    أكثر الحضارات الغارقة تحت الماء غموضا في العالم!    جلسة أدبية لتقديم وتوقيع كتاب الزين بخوش    بقشيش 23 ألف دولار رونالدو يثبت كرمه    .. وضاع المال العام بين الفساد السلوكي والهيكلي    التأكيد على دور الخطاب المسجدي في نشر التآخي والتضامن بين الجزائريين    الخسارة ممنوعة لتنزانيا وكينيا    بلاحة يلتحق بتطاوين التونسي وبلقاسم ينضم للادارة وفريفر باق    قطار وهران - عين تموشنت خارج الخدمة    مصادرة طن من اللحوم الفاسدة و القبض على 3 متورطين بالباهية    ركب سيدي الشيخ عادة ضاربة في التاريخ    «بعض الأعمال تموت في عرضها الافتتاحي والمهرجانات خزان لاكتشاف المواهب»    الفرق بين الجانّ والشيطان    هل أرسل الله رسولا في الجن؟    الإطاحة بعصابة ترويج المهلوسات بسعيدة    فحوصات متخصصة غائبة وتجهيزات معطلة    مصطلح صفقة القرن هل هو من اختراع الإعلام العربي؟    اللهم ثبّت الفلسطينيين    الجزائر ليست مهددة بأزمة غاز قريباً    الشورى في حياة النبي صلى الله عليه وسلم    سجن الحراش الأشهر في الجزائر    ترامب لا يعرف شيئاً عن القوة العسكرية    تفسير رؤية المصحف الشريف في المنام    رجال الدين والحراك .. أي موقع ؟    وزارة الصحة تؤكد التكفل بانشغالات الصيادلة    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





برلمانيو العالم ينددون بانقلاب "السيسي" على الديمقراطية الناشئة في مصر
طالبوا بان كي مون بالتدخل العاجل
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

ندد مجموعة من برلمانين منتخبين من مختلف دول العالم ،أمس، بشدة بالانقلاب الذي قام به العسكر في مصر على الديمقراطية الناشئة في هذا البلد العظيم والتي أسسها شعب قام بثورة شبيهة بالثورة الفرنسية ضد الديكتاتورية التي مثلها نظام حسني مبارك طوال ثلاثة عقود.
وأوضح هؤلاء البرلمانيين التي فوض من خلالها أصحاب هذه الرسالة النائب الجزائري حسن عريبي عن حركة العدالة والتنمية متحدثا باسمهم في هذا البيان الأمين العام للأمم المتحدة بالتدخل العاجل حول الانقلاب على المسار الديمقراطي في مصر، وأضاف البيان "بصفتنا نؤمن كل الإيمان بالقيم الديمقراطية ونشجب كل ما يعرقل مسارها أو يخرج عن إطارها، فإننا نحن النواب الذين أمضوا هذه الرسالة من الجزائر والمغرب وتونس وموريتانيا والأردن واليمن، وايطاليا وفرنسا وتركيا ونظرا لما أفرزه هذا الانقلاب المشين من تدهور أمني خطير وتراجع مكشوف عن المكتسبات التي حققتها ثورة 25 جانفي "أننا نطالب من خلال هذه الرسالة المفتوحة دعوة المؤسسة العسكرية في مصر إلى الوقف الفوري لكل أشكال العنف الممارس في حق المتظاهرين مع إطلاق سراح الموقوفين وعلى رأسهم قادة الإخوان وإلغاء كافة أشكال المتابعة والتحقيقات التي أمرت بها النيابة العامة غير الشرعية بحقهم ، والضغط على المؤسسة العسكرية لحملها على القبول بعودة الرئيس المنتخب إلى منصبه والإسراع في أقرب وقت ممكن بتشكيل حكومة توافق وطني تنتشل البلاد من الأزمة ، وكذا مقاطعة كل المؤسسات المنبثقة عن هذا الانقلاب وعدم الاعتراف بها والضغط على المؤسسة العسكرية المصرية حتى ترضخ وتعود للشرعية التي أفرزتها الانتخابات (الرئاسية والبرلمانية والاستفتاء الدستوري) الأخيرة، بالإضافة إلى التنسيق بواسطة مختلف الأجهزة الأممية مع دول الجوار وكل الأحرار في العالم لكي يقفوا ضد هذا الانقلاب والتنديد بالرشاوى التي قدمت من بعض الأنظمة الشمولية في الخليج في شكل مساعدات لتثبيت سلطة جديدة غير تلك التي انتخبها الشعب المصري في وقت سابق، كما أكد البرلمانيون "أن انتقال السلطة كان صفة ديمقراطية إلى تيار يؤمن كل الإيمان بالحق في الاختلاف ويمثل الوسطية حيث فاز هذا التيار بما يفوق 63.6 بالمائة من مجموع الأصوات في آخر استحقاق انتخابي نظم في هذا البلد"، وأشار البيان "انه وإذا كان من حق 36 بالمائة من باقي الشعب والتي لم تنتخب لصالح هذا التيار (حسب ما بيّنه الاستفتاء الأخير على الدستور) أن تثور وتتظاهر، كما جرى مثل ذلك في تركيا، فليس من حق العسكر ان يعزل رئيسا منتخبا ديمقراطيا ليعيد عقارب الساعة إلى ما كان عليه نظام حسني مبارك بل أشد، وما المجزرة الأخيرة التي ارتكبها بحق المحتجين السلميين الراكعين الساجدين إلا خير دليل على هذا الانقلاب".

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.