رفع الحصانة البرلمانية عن عضوي مجلس الأمّة علي طالبي أحمد أوراغي    تركيا توافق على تعليق عمليتها العسكرية في سوريا    محكمة سيدي أمحمد: قاضي التحقيق يأمر بإيداع بهاء الدين طليبة الحبس المؤقت    استئناف نشاط مصنع "رونو" الجزائر سنة 2020    آخر أجل لإيداع ملفات الترشح يوم 26 أكتوبر    المحليون يصلون المغرب تأهبا للقاء الإياب    الاتحاد الأوروبي وبريطانيا يتوصلان إلى اتفاق بشأن بريكسيت    الأسد: سوريا سترد على العدوان التركي عبر كل الوسائل المشروعة المتاحة    الجيش تنتشل جثة مواطن جرفته مياه الوادي في الأغواط    زطشي يطشف عن تطورات كثيرة حول ودية الجزائر - فرنسا    عطال وبوداوي يضيعان مباراة “البياسجي”    دفتر شروط جديد لتركيب الأجهزة الكهرومنزلية    "يوم الهجرة: الثلاثاء الأسود لمجازر 17 أكتوبر 1961" عنوان معرض بوهران    العراق: اغتيال صحفي وزوجته وابنهما في كردستان    وفاق سطيف يصرف النظر عن المدرب التونسي الزلفاني    تصفيات بطولة افريقيا للمحليين (العودة) المغرب - الجزائر: التشكيلة الوطنية تتنقل الى المغرب    الكشف عن ورشة لإعداد الأسلحة التقليدية في تبسة    الالعاب العسكرية العالمية : المنتخب الجزائري يفوز على ايرلندا برباعية كاملة    الحملة الوطنية "شهر بدون بلاستيك": استرجاع 38ر474 طن من النفايات البلاستيكية    ميراوي: عمال الصحة مدعوون إلى العمل على تحسين نوعية الخدمات    أمن عنابة ينجح في تفكيك ورشة سرية لصناعة الشمة المقلدة    وهران: تصدير 30 ألف طن من الحديد المسلح إلى كندا    أكثر من 250 ألف مسجل في برنامج السكن «أل.بي.أ»    «الكنابست» يتمسك بمطلب رفع الأجور والتقاعد النسبي للأساتذة    أزيد من 84 ألف طالب يجتازون مسابقة الدكتوراه بداية الأسبوع المقبل    أسعار النفط تنخفض بفعل دلائل على زيادة كبيرة للمخزونات الأمريكية    حادث مرور أليم يسفر عن مقتل وإصابة 30 معتمرا في السعودية    الجالية الجزائرية مطالبة بتفعيل دورها في ترقية الاستقرار بالبلاد    اتفاق يضم مجمعات جزائرية بمختلف القطاعات في تكتل موحد    فتاوى خاطئة تُثير عِراكًا في المقابر!    الحكّام والعدل الاجتماعي في الإسلام    بأوبرا الجزائر    في‮ ‬دار الفنان لولاية البليدة    ينظم قريباً‮ ‬بمتحف‮ ‬أحمد زبانة‮ ‬بوهران    بعد الفوز العريض على كولومبيا    يسعى للضغط على الفلسطينيين للإنسحاب من الهيئات الدولية    بعد أسبوع من العسكرية التركية    خلال مشاركته في‮ ‬المنتدى العالمي‮ ‬للضمان الاجتماعي‮ ‬ببروكسل    وهران‮ ‬    أكد إمكانية التوصل لحل القضية الصحراوية    تسجيل‮ ‬435‮ ‬حالة لالتهاب السحايا في‮ ‬ظرف‮ ‬4‮ ‬أشهر    إصابة 435 ب"التهاب السحايا" في 14 ولاية    القبض على مروجي المخدرات والمؤثرات العقلية    12 جمعية في الموعد نهاية أكتوبر الجاري    «هدفي الترويج للسياحة الجزائرية في عملي الجديد»    شيخوخة الحيطان    عام حبسا للصّ ضبط متلبسا بسرقة صندوق فولاذي بسيدي البشير    مجموعة شتتها سوء التسيير    نقائص تعترض تطوير الشعبة    أوضاع كارثية بالابتدائيات واحتجاجات على الأبواب    الحبيب السايح وناصر سالمي ومنى صريفق على خشبة التتويج    الشروع في تهيئة الأسواق الجوارية    فرتوني يستعرض الممارسة الشعرية للتوارق    مشاركة فاعلة لأقومي وبوتلة وبن عيسى    تسجيل 30 حالة إصابة بالتهاب السحايا    أهمية الفتوى في المجتمع    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





زربية "بابار" تتألق وتنافس الزرابي التقليدية بمعرض خنشلة
احسن تحفة فنية مازالت متوارثة أبا عن جد بالمنطقة
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

شهد المعرض الذي احتضنه مركز التكوين المهني ببلدية بابار بمدينة خنشلة بمشاركة عديد الجمعيات المحلية المهتمة بالنسج والغزل الصوفي، تنافسا شديدا حول حرف النسج والغزل الصوفي، حيث تألقت زربية "بابار" كأحسن تحفة فنية والتي كانت في غاية الرونق والجمال مقارنة بباقي الزرابي الأخرى التي عرضها حرفيو عديد الجهات الأخرى بالولاية، حسب الآراء المستقاة من زوار هذا المعرض الذي احتضنه مركز التكوين المهني ببلدية بابار.
ويقول أحد العارضين وهو الحاج محمد، أن زربية "بابار" ذات الشهرة المحلية والوطنية والتي شاركت في بعض المهرجانات الدولية العربية والأوروبية، لا تزال تحافظ على سمعتها التقليدية العريقة .كما تمثل هذه الزربية تراثا ماديا يعكس تاريخ وحضارة وتقاليد هذه المنطقة من البلاد. وتتميز زربية بابار التي أبدع في عرضها عديد الحرفيين والحرفيات برموز وأشكال متعددة في رسوماتها المستمدة من واقع وعادات وتقاليد المنطقة، كرسم الحلي والمناظر الخلابة والهلال والرمح، حيث أن هذه الرسومات التي تبدو متداخلة ومتجانسة بحبكة ودقة وبألوان مختلفة، يغلب عليها الأحمر والأسود والأصفر، أضفت عليها طابع الانفراد عن بقية الزرابي الأخرى، تفيد إحدى الحرفيات التي تنسجها بمقر منزلها بعد أن ورثت هذا النشاط عن والديها منذ أزيد من 15 سنة. وأضافت ذات الحرفية أن حياكة ونسج الزربية لا يقتصر على الورشة التابعة للبلدية بل لا يزال الكثير من الحرفيين والحرفيات يتعاطون هذه الحرفة التقليدية في الوسط الأسري حيث لا يخلو أي بيت بالمنطقة من الزربية التي تنسجها العائلة مما يكشف عن مدى تشبث الأسرة الببارية بهذا الموروث من النسيج الصوفي. وتتم عملية نسج الزربية حسب إحدى الحرفيات المتخصصات في هذه الحرفة ببلدية بابار باستعمال المنوال التقليدي المعروف محليا ب" السداية"، أو "المنسج" في مناطق أخرى وأدوات حديدية كالخلالة لدق ورص خيوط الصوف الملونة والصوات والمقص. كما شدت إحدى الزرابي المنسوجة باستعمال الألوان المستخرجة من الأعشاب الطبيعية قدمتها حرفية بنفس البلدية فضول الزوار. واصطحبت معها هذه الحرفية مزيج الأعشاب مثل الحنة وقشور الرمان وعود السواك وغيرها من الأعشاب الأخرى المعروفة لدى النساجين بالمنطقة، التي تكون عبارة عن خليط كيماوي تقليدي وكثيرا ما تستعمل أيضا في صباغة الصوف الخاص بنسج القشابية و البرنوس في السنوات الماضية قبل استفحال المواد الصوفية والألوان الحديثة. كما تم بالمناسبة عرض الأدوات التي تستخدم في صناعة الزربية كالصوف المغزول و"خيط القيام" وحياكة الخيوط و"السداية" و الخلالة" والصوات والمقص وغيرها من الأدوات. وقد بدأت صناعة النسيج الصوفي على العموم وحياكة الزرابي على الخصوص خلال السنوات الأخيرة تسترجع مكانتها من خلال الاهتمام والعناية بها إلى جانب الحرف والصناعات التقليدية الأخرى التي كانت مهددة بالزوال. ويعود الفضل إلى آليات الدعم المقدمة لتشجيع الحرفيين وإنشاء مشاريع صغيرة للحفاظ عليها وحماية هذا الموروث التقليدي و المحافظة عليه.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.