فيما أحبط‮ ‬14‮ ‬محاولة ل الحرڤة‮ ‬بمناطق متفرقة‮ ‬    بالتنسيق بين وكالة‮ ‬كناك‮ ‬و أونساج‮ ‬    وضعها مجلس المحاسبة‮ ‬    نحو إستقلال جزيرة بوغانفيل عن‮ ‬غينيا الجديدة    لإيجاد حلول للمشاكل المالية    المنافسة تنطلق‮ ‬يوم‮ ‬21‮ ‬ديسمبر الجاري    خلال ال24‮ ‬ساعة الأخيرة‮ ‬    خلال تشييع جنازته    تقضي‮ ‬الاتفاقية بتسليم التحف القديمة    نظمت عدة أنشطة متنوعة في‮ ‬مختلف ولايات الوطن‮ ‬    الجزائر تفوز برئاسة برلمان طلبة الأزهر    ماكرون‮ ‬يعتمد سفير الجزائر    منطقة إستراحة بين الجزائر وتونس    محطة حاسمة لإخراج البلاد من الانسداد    دعم المؤسسات والاستثمار المنتج وإعادة الترخيص باستيراد السيارات المستعملة    البنوك مطالبة بالتمويل المستدام للاقتصاد الوطني    تحديد نص ورقة التصويت ومميزاتها التقنية    لافروف يؤكد على تطابق في وجهات النظر مع ترامب    تمكين ممثلي المترشحين من مرافقة نتائج الانتخابات    دعوة المواطنين للمشاركة بقوة في الاقتراع    «مصممون على الانتصار»    45 % من المشاريع المصغرة فاشلة لغياب المرافقة    شباب بني بوسعيد يستعجلون إطلاق مشاريع الصيد البحري المتأخرة    مثالية تيغنيف تستقبل شباب بلوزداد في الكأس    الساورة تستقبل تاجنانت في الكأس وفرحي يعود إلى التدريبات    وهران ثاني ولاية أكثر تمثيلا في الدور الوطني    2667 مستفيد من الإدماج المهني هذا الشهر    مليون و 53 ألف مواطن على موعد مع التصويت اليوم    سحب 235 رخصة سياقة    شاب يغرس خنجرا في قلبه محاولا الانتحار بحي سطاطوان    توزيع 593 مسكن وتدشين مرافق صحية    ترسيم الحدود و توزيع الأراضي الفلاحية ضمن الأولويات    توقيت ومكان تأدية المترشحين الخمسة لواجبهم الإنتخابي    احتفالات 11 ديسمبر تتحوّل إلى تجمّع شعبي مؤيد للانتخابات    شجاعة الثوار قهرت وحشية الاستعمار    اليوم الذي كُشف فيه الوجه الحقيقي للاستعمار    «استخدمت زوارق ورقية لتجسيد ظاهرة "الحرڤة" في لوحاتي»    بين ناري «الهجرة» وحب الوطن    ملحقة مكتبة "جاك بارك" بفرندة تحيي ذكرى 11 ديسمبر 1960    مقرة منافس الكأس والإصابات تقلق لافان    الحظ لم يسعفنا لكن نسعى إلى تحقيق التأهل    مظاهرات 11 ديسمبر نموذج لخرق فرنسا للحريات    أغلب ما يعرفه الروس عن الجزائر، بهتان وزور    توقع جني 18 ألف قنطار من الزيتون    مساعدات متنوّعة لعائلات معوّزة بأربع بلديات    28 جزائريا في أكاديمية مجمع أتاتورك للطيران    سوق لبيع المنتجات الفلاحية قيد الإنجاز    مدير "التركية للطيران" يعتبرالجزائر أكبر شريك إفريقيا    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    « الحداد »    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العاصمة "تتحصن" تتحسب لاعتداءات محتملة يوم 11 جانفي المقبل
نشر في النهار الجديد يوم 04 - 01 - 2008

قامت مصالح الأمن بالعاصمة بغلق الطرقات المؤدية إلى مقر قصر الرئاسة و السفارات الأجنبية و مقرات الهيئات الحساسة مع منع دخول الشاحنات و سيارات النقل العمومي والسيارات إلى أحياء بن عكنون ، حيدرة ، الأبيار مع وضع سياج وحواجز أمام مقرات الشرطة و الدرك و الثكنات العسكرية و منع توقف السيارات كما أصدرت الإدارات العمومية تعليمات بضرورة الإبلاغ عن الشاحنات في حال تسجيل تأخرها عن الالتحاق بمقراتها وتم دعم أفراد الحواجز و نقاط التفتيش برشاشات كلاشينكوف بعد أن كانوا يحملون في وقت سابق مسدسات أوتوماتيكية.
عززت أجهزة الأمن الإجراءات الأمنية في العاصمة وضواحيها على خلفية العملية الانتحارية الأخيرة بالناصرية بولاية بومرداس و تكون أجهزة الأمن تتوفر على معلومات بوجود مخطط تنفيذ سلسلة من العمليات الانتحارية تستهدف العاصمة تستهدف العاصمة يوم 11 جانفي المقبل و هو التاريخ الذي أصبحت"تتبرك" به قيادة الجماعة السلفية للدعوة و القتال التي تحولت إلى "القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي" خاصة بعد تسجيل سرقة عدة شاحنات شرق العاصمة الأسبوع الماضي و تيزي وزو "في ظروف غامضة".
و تشير التحقيقات الأولية إلى استخدامها من طرف الإرهابيين في عمليات انتحارية ، لكن مصادر أمنية شددت على أن الإرهابيين قد ينفذون عمليات قبل هذا التاريخ أو بعدها " قد يسعون لتجاوز الإجراءات الأمنية و إيهام مصالح الأمن بعدم تنفيذ اعتداءات في "اليوم المنتظر" لتباغت مصالح الأمن في يوم آخر " مستندا إلى العملية الانتحارية التي استهدفت مقر أمن دائرة الناصرية ببومرداس حيث تفيد معلومات من التحقيق أن العملية كان مخطط لها بمناسبة رأس السنة الميلادية في حدود منتصف الليل " لكن الإجراءات المشددة أجلت العملية بيوم واحد فقط و تمت في ساعة مبكرة جدا بعد صلاة الفجر.
و كانت مصالح الأمن قد قامت بغلق الطريق المؤدي إلى قصر رئاسة الجمهورية بالمرادية حيث منع على السيارات كما يخضع جميع المارة المشتبه فيهم إلى التفتيش و المراقبة ، وتم غلق المسالك المؤدية إلى السفارات الأجنبية في الجزائر و الهيئات الرسمية و الدبلوماسية بمختلف أحياء العاصمة و تم نصب حواجز أمنية ثابثة بمختلف المنافذ المؤدية إليها مع تجنيد شاحنات الشرطة بمحيط هذه المقرات و رفع عدد الأعوان المكلفين بالحماية و الأمن
و علم أن والي ولاية الجزائر أصدر تعليمة بالتنسيق مع مصالح الأمن تقضي بمنع دخول الشاحنات و السيارات التجارية إلى هذه الأحياء "إلا إذا كان أصحابها يتوفرون على وثيقة تثبث سبب تنقلهم إلى المنطقة" و لا يسمح للغرباء الدخول أو التوقف خاصة ليلا ، و تم منع التوقف بالشوارع الرئيسية بالعاصمة مع تكثيف الدوريات المتنقلة التابعة للدرك و الشرطة في الأحياء الشعبية و تم تجنيد فرق أمنية خاصة للقيام بحملات مداهمة داخل القطارات كما تم اعتماد الحواجز الأمنية الفجائية خاصة ليلا في مواقع متفرقة بالعاصمة ، بومرداس و تيزي وزو .
و أصدرت إدارات العديد من الشركات العمومية تعليمات لموظفيها للإبلاغ العاجل عند تأخر الشاحنات أو المركبات التابعة لها عن الالتحاق بالمؤسسة بحوالي ساعة أهمها شركة نات كوم و سيارات الإسعاف و الحماية المدنية شاحنات ذات صهاريج خاصة بتوزيع المياه الصالحة للشرب و تقول مصادرنا أن التعليمة ستمتد إلى مختلف المؤسسات الخاصة و الخواص في ظل ارتفاع سرقة السيارات شرق العاصمة و بولايتي تيزي وزو و بومرداس حيث سجلت 3 سرقات الأسبوع الماضي بالرغاية و تيزي وزو و هو مؤشر لدى أجهزة الأمن من استخدامها في عمليات انتحارية بالعاصمة و ضواحيها ، و تخضع جميع المركبات المجهزة بصهريج إلى التفتيش الدقيق في نقاط التفتيش و المراقبة.وعززت أجهزة الدرك و الشرطة إجراءات الحراسة أمام مقراتها بوضع حواجز حديدية و منع توقف السيارات على بعد 80متر .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.