رئاسة الجمهورية :الرئيس تبون يباشر تلقي العلاج بألمانيا وحالته الصحية "لا تدعو للقلق"    انطلاق عملية التصويت عبر المناطق النائية لولاية النعامة    دخول 6 مشاريع لتربية المائيات مرحلة التسويق بمستغانم    الديوان المهني للحبوب: تموين المطاحن المنتجة للسميد بالمادة الأولية متواصل أيام العطلة    وزير خارجية فرنسا: الإسلام جزء من تاريخنا    نداء للإبقاء على المدارس مفتوحة خلال أزمة كورونا    أوزبيو دي فرانسيسكو: آدم أوناس في "مرحلة التطور" و "أظهر أشياء ممتازة"    إصابة خمسة أشخاص في انفجار للغاز بالمدية    جمعية "كافل اليتيم" بالبليدة توزع 4200 محفظة مدرسية على الأيتام    تثمين أعمال خاتم الأنبياء والمرسلين محور ندوة بغرداية    نحو تصنيف 13 غابة حضرية بوهران    إعداد مخطط دقيق لتفعيل دور الهياكل الثقافية بأدرار    وزير خارجية بريطانيا: ‬فرض إجراءات عزل عام جديدة ليس حتميا    محكمة واشنطن تستدعي بن سلمان للمثول أمامها    أمريكا: مصرع 6 أشخاص في إعصار "زيتا"    قنصلية للإمارات في العيون المحتلة ردّا على موقف الجزائر من "الهرولة" نحو التطبيع!    الشرطة تعتقل فرنسيا لعلاقته بمنفذ هجوم نيس    وزرارة الفلاحة تأمر بالشروع في تعويض المتضررين من حرائق الغابات    تبسة: وفاة شخص واصابة ثلاثة اخرين في حادث مرور    الحكمان غربال وآيت شعلي يصابان بفيروس كورونا    المسرحي نورالدين دويلة في ذمة الله    جمهور كاظم الساهر يطالب باعتماد أغنيته الجديدة كنشيد وطني    نادين نجيم تنشُر صورا جديدة لوجهها: أردت مشاركتكم فرحتي    الفاف تزيد من متاعب مولودية الجزائر    كورونا.. 90 ألف إصابة جديدة في يوم واحد في أمريكا    وفاة والدة وزير الشؤون الدينية يوسف بلمهدي    عرقاب: المناجم الجزائرية قادرة على استحداث أزيد من 30 مادة أولية أساسية    أسعار النفط في منحى تنازلي    وقود: الجزائر تحوز على إمكانيات لتحويل 500 ألف مركبة نحو "سيرغاز" سنويا    وزير الخارجية الفرنسي: الإسلام جزء من تاريخنا ونحن نحترمه    السعودية : أداء العمرة متاح للمسلمين عبر العالم    عطال يصنع الحدث في فرنسا    ماكرون "يصر" على ربط الإرهاب بالإسلام    الفاف ترد بقوة وتكشف الكثير من الأمور في قضية "روني" !    العاصمة: حريق شقة بالساعات الثلاثة في حي باب الوادي    الفريق السعيد شنقريحة يقوم بزيارة عمل وتفتيش إلى قيادة القوات البحرية    منتخب زيمبابوي يبحث عن طائرة لِسفرية الجزائر    بن دودة: إعداد مخطط دقيق لتفعيل دور الهياكل الثقافية    محكمة فرنسية تدين الملالي    كورونا : 306 إصابة جديدة، 184 حالة شفاء و 8 وفيات    السفير اللبناني بالجزائر حاضر في إفتتاح قاعة الصلاة بجامع الجزائر    الوزارة الأولى: الحجر الكلي.. ممكن    مخطط أمني خاص لتأمين مكاتب الانتخاب في استفتاء الفاتح من نوفمبر    تسجيل عدة إصابات بكورونا في صفوف اتحاد الجزائر    فرنسا تعلن حالة التأهب القصوى    بولخراص: الجزائر ستنجز تدريجيا محطات توليد الكهرباء    الفريق شنقريحة: الاستعداد لمواجهة التحديات الأمنية القائمة والمحتملة يعتمد على الوعي لدى الأفراد العسكريين    الشروع في تصدير 40 ألف طن من "الكلنكر" نحو دولة الدومينيكان    مجمّع الشروق ينظم يوما مفتوحا للدفاع عن الرسول    الحكومة التونسية تقرر الحجر مجددا    آيت علي :"30 بالمئة من العقار العمومي غير مستغل"    مسعود جاري والي وهران يكرم أيقونة الصحافة المكتوبة    "جامع الجزائر".. عندما تنير "المحمدية" شمال إفريقيا    متى ينتهي الجدل حول حكم الاحتفال بالمولد النبوي؟    تكريم مجاهدي مغنية    احتفلوا بالمولد ولا تلتفتوا إلى الأصوات الناشزة    المفتش العام لوزارة الشؤون الدينية يكشف تفاصيل افتتاح قاعة الصلاة التابعة لجامع الجزائر    مواقف نبوية مع الأطفال... الرحمة المهداة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شلل في الابتدائيات بسبب إضراب المعلمين

دخل، أمس، العديد من أساتذة التعليم الابتدائي عبر التراب الوطني، في إضراب تم من خلاله شل مختلف المؤسسات الابتدائية.
حيث وصلت نسبة الإضراب، حسب تقديرات نقابية، إلى 70 من المائة.
هذا وحسب شبكة مراسلينا الموزعين عبر التراب الوطني.
فإن نسبة الإضراب اختلفت من ولاية إلى أخرى ومن مقاطعة إدارية إلى مقاطعة أخرى.
حيث عرفت الجزائر العاصمة استجابة متفاوتة.
أين وصلت نسبة الإضراب في مقاطعة الجزائر غرب 55 من المائة، فيما عرفت مقاطعة الجزائر وسط أقل استجابة.
حيث لم تتعد 30 من المائة، فيما عرفت مقاطعة الجزائر شرق نسبة إضراب وصلت 45 من المائة.
أساتذة التعليم الابتدائي يحتجون في البويرة
احتج، مجددا، صباح أمس، العشرات من أساتذة التعليم الابتدائي أمام مديرية التربية بالبويرة.
في وقفة للمطالبة بإعادة التصنيف على غرار باقي الأساتذة وكذا تحديد مهام الأساتذة الحاملين لشهادات جامعية مع عدم تحميلهم مسؤولية.
ما وصفوه بمراقبة التلاميذ في الساحة وغيرها من المهام التي رفضوها جملة وتفصيلا.
هذا وقد رفع الأساتذة شعارات تطالب برد الاعتبار للأستاذ في التعليم الابتدائي على غرار الطورين المتوسط والثانوي.
معلمو الابتدائية في باتنة يرفضون الالتحاق بالمؤسسات التربوية
استجاب، أمس، العشرات من معلمي الطور الابتدائي بباتنة للإضراب الوطني وامتنعوا عن مزاولة عمليهم، رافعين عدة مطالب.
من دون أن تتبنى مطالبهم تلك أية نقابة أو جهة معينة.
وحسب مصادرنا، فقد ارتكزت مطالبهم على تحسين الوضعية الاجتماعية والمعيشية للمعلم.
مع إدراج عدة نقاط خاصة بالجانب التربوي والتعليمي الخاص بالتلاميذ،من أهمها إعادة النظرفي التصنيف والرتبة والحق في التقاعد النسبي.
مع إلغاء إجبارية كتابة المذكرات باليد، فتح مناصب متخصصة للمعلمين في تخصص التربية البدنية والموسيقية والفنية.
وإلحاق المدارس بوزارة التربية بدل وزارة الداخلية، إضافة إلى إصدار نظام خاص بالتدريس في الجنوب.
يأخذ بعين الاعتبار الطبيعة الصحراوية لمختلف المناطق وإعادة النظر في الأجور والمناهج والبرامج المدرسية.
والعمل على الحد من اكتظاظ الأقسام، علما أن المعنيين قد نظموا احتجاجا مشابها الأسبوع الماضي.
شلل شبه تام في المؤسسات التربوية بعد إضراب الأساتذة بتڤرت
عرفت العديد من المؤسسات التربوية بالولاية المنتدبة تڤرت، مع بداية الدخول الاجتماعي، إضرابات مختلفة.
بسبب الظروف المزرية التي تعيشها هذه الأخيرة.
وقد أثارت هذه الإضرابات غضب وتذمر التلاميذ والأولياء على حد سواء.
مما جعلهم يطالبون بتدخل عاجل من الجهات المعنية قصد النظر في مطلبهم.
وقد كانت نسبة الإضرابات حوالي 50 من المائة منذ بداية الدخول بين مختلف البلديات، مما جعل الأساتذة .
والإدارة يلجأون إلى الإضراب لتحسين الظروف المهنية، حتى تمكنهم من مزاولة مهامهم في التدريس. وبين مؤيد ومعارض لهذه الإضرابات، يبقى التلاميذ ضحية هذه الإضرابات.
التي ستساهم بشكل كبير في تحصيلهم العلمي، متهمين الأساتذة والإدارات بضرب مصلحة التلميذ عرض الحائط.
غير آبهين بأن حالة الركود التي مسّت المدارس آنفا ولا تزال لدى التلاميذ، قد تنعكس سلبا على مستواهم العلمي.
استجابة 3 مؤسسات فقط للإضراب الوطني للأستاذة في عنابة
استجابت، أمس، نسبة قليلة من الأساتذة بولاية عنابة للإضراب الوطني لأساتذة التعليم الابتدائي، يوم أمس.
على غرار ابتدائية «فريخ عبد الحميد» ومؤسسة «عماري موسى» ومؤسسة «بن باديس بنات» فقط.
فيما اعتبر رئيس المكتب الولائي لاتحاد عمال التربية بعنابة، ابن العربي عباس، في تصريح ل «النهار».
أن هذا الإضراب مشبوه، خاصة وأن جهات غير معروفة قد دعت إليه.
وقد تمت الدعوة إليه عبر صفحات مجهولة بمواقع التواصل الاجتماعي.
وهو السبب وراء عدم الاستجابة له من طرف أساتذة التعليم الابتدائي.
بالرغم من المطالب التي دعا إليها الإضراب والتي وصفها بالمشروعة، وسبق للاتحاد أن طالب بها في أوقات سابقة.
أساتذة الابتدائي يضربون عن العمل ويحتجون أمام مديرية التربية بقسنطينة
امتنع، أمس، أساتذة الطور الابتدائي في قسنطينة، عن الالتحاق بمناصب عملهم وتوجه عدد معتبر منهم للاحتجاج أمام مديرية التربية.
للمشاركة في الوقفة الاحتجاجية الوطنية، التي طالب خلالها أساتذة الابتدائي من الوصاية بمعالجة جملة من الانشغالات المهنية التي يواجهونها.
على غرار الحجم الساعي الكبير وعدم قدرة الأساتذة على إتمام البرنامج الدراسي المكثف.
زيادة على مطلب توفير الضروريات التي تسمح بمواصلة الموسم في أحسن الظروف، وكذا توفير الحراسة وحماية التلاميذ والأساتذة.
وقفة احتجاجية أمام مديرية التربية وشلل في الابتدائيات ببرج بوعريريج
دخل معلمو الطور الابتدائي في إضراب شامل شل كل المؤسسات التربوية بولاية برج بوعريرج.
ولاقى استجابة كاملة من معلمي القطاع، حيث غادر التلاميذ المدارس مباشرة بعد دخولهم في الساعة الثامنة.
ونظم مجموعة من المعلمين قاربت 200 معلم، وقفة احتجاجية أمام مديرية التربية لولاية برج بوعريريج .
للمطالبة بالاستجابة لمطالبهم المهنية، الاجتماعية والبيداغوجية، وعبر الكثر منهم عن غضبهم.
واستغرابهم من التمييز الذي يتعرض له معلمو الابتدائي بالرغم من كونهم الأكثر بذلا للمجهود من بين إطارات التربية.
بالإضافة إلى تحملهم عمل المراقب العام والمراقبين والأمن والحراس.
شلل شبه تام بمؤسسات الطور الابتدائي في ڤالمة
شهدت، أمس، أغلب المدارس الابتدائية بولاية ڤالمة، شللا شبه تام بعد دخول أساتذتها في إضراب عن العمل.
تنديدا منهم بالظروف الصعبة التي يعمل فيها أستاذ التعليم الابتدائي.
رافعين جملة من المطالب على غرار إعادة النظر في الحجم الساعي الذي قالوا عنه إنه طويل جدا، وتوحيد التصنيف.
بالإضافة إلى مطالبتهم بسحب تسيير المدارس الابتدائية من البلديات وتحويلها تحت وصاية مديرية التربية.
ناهيك على عدة مطالب أخرى اجتماعية ومهنية.
أغلب أساتذة الطور الابتدائي يدخلون في إضراب بالمسيلة
رفض، أمس، العشرات من أساتذة الطور الابتدائي العمل والسماح لتلاميذ الطور الابتدائي، الدخول إلى حجرات التدريس.
عبر عديد بلديات ولاية المسيلة، رافعين عديد المطالب الاجتماعية والتربوية والتنظيمية.
والتي عرقلت حسب عريضة مطالب تحوز «النهار»على نسخة منها السير الحسن لأداء أساتذة الطور الابتدائي بداية بالحجم الساعي.
إلى غياب أدنى الإمكانيات داخل الابتدائيات، مع عجز بعض المديرين عن توفير مستلزمات تربوية يحتاجها الأستاذ والتلميذ.
إلى المشاكل المسجلة في عدة مؤسسات تربوية بين الأساتذة والمدير والمفتشين.
إلى غياب الحراسة والأمن في أغلب المؤسسات التربوية، مما شجع دخول الغرباء إلى الحجرات.
إلى الاكتظاظ داخل الحجرات، حيث وصل عدد التلاميذ 50 تلميذا في الفوج، مما عرقل أداء الأستاذ.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.