هذه أهم شروط الترشح لرئاسيات‮ ‬12‮ ‬ديسمبر المقبل    تنصيب الولاة المنتدبين الجدد‮ ‬    متى يتم التحقيق في أموال الجمعيات؟    هكذا يضيع المال العام    ‮ ‬كاكوبات‮ ‬يتحصل على‮ ‬إيزو‮ ‬9001‮ ‬    القروي‮ ‬يناظر من السجن    برناوي‮ ‬يهدّد الفاسدين    جزائري‮ ‬ثانياً‮ ‬في‮ ‬الإبتكار    أجّلت الفصل في‮ ‬موقفها من الرئاسيات‮ ‬    عرقاب مدعو لزيارة روسيا    رفع التجميد عن 25 مشروعا في الصحة بالجنوب والهضاب العليا    85 % من النفايات في الشواطئ بلاستيكية    مهرجان الشعر الملحون تاريخ وهوية    بدوي: قررنا التخلي نهائيا عن التمويل غير التقليدي    الوضع في مضيق هرمز يرهن مستقبل السوق النفطية    الصدريات الصفر تعود إلى واجهة المشهد الفرنسي    مظاهرات شعبية تطالب برحيل الرئيس السيسي    اعتقال أكثر من 100 شخص إثر مواجهات بين الشرطة ومحتجي "السترات الصفراء"    حجز 1867 قرص مهلوس    بن علي يوارى الثرى في مقبرة البقيع    هدام :اعتراف بنجاعة نظام التسيير المطابق للمعايير العالمية    حملة ب «كناس» سطيف إلى غاية الخميس المقبل    «الفاف» ترسم اللقاء الودي يوم 15 أكتوبر    صون الثّروات الصّحراوية يكون بإنهاء الاحتلال المغربي    الموافقة على مشاركة القروي في مناظرات الدّور الثّاني    موسكو تستعجل بناء عملية سياسية شاملة في ليبيا    عدالة الليل.. الفجر القادم    سنة حبسا لسمسار احتال على ضحيته وسلب أموالها ببئر الجير    «الطَلْبَة» مهنة دون شرط السن    إحباط محاولة هجرة 3 حراڤة بمستغانم    رؤوس "الأفلان" في الحبس، فهل تترجّل الجبهة نحو المتحف ؟    إطلاق مشروع القراءة التفاعلية في موسمه الجديد    مسرحية «حنين» تفتتح نشاط قاعة العروض الكبرى بقسنطينة    63 شاعرا في الموعد ابتداء من 26 سبتمبر الجاري    التخلي عن النظرة التشاؤمية يعيد المنتخب لسابق عهده    إلياس عراب يدعم الطاقم الفني والإدارة تفسخ عقدي صابر وبن مسعود    18 طلب استثمار في القطاع    غلق مدرسة ابتدائية تهدد سلامة التلاميذ    فتح مكتبين بريديين جديدين    نقص فاضح في الهياكل ومشاريع لم تنطلق    ‘'تآكل لحم" سيدة.. بعد زيارة لصالون تجميل    كوكايين داخل سفينة "صواريخ فضائية"    الطبعة الأولى للأيام الوطنية لدمى العرائس    إطلاق مسابقة "iRead Awards" في دورته الجديدة    الروايات الجزائرية هي الأقل تواجدا في عالم النت    حمزة جاب الله ممثلا للجزائر    عودة "بيت" الثقافية الفصلية العراقية    عرضت بالمسرح الجهوي‮ ‬عبد القادر علولة‮ ‬بوهران    حماية المستهلك تحذر من أدوية مسرطنة تُستعمل لعلاج "البرص"    وزير السكن يرد على احتجاجات مكتتبي "عدل 2"    ميلة    مرضى القصور الكلوي يحتجون أمام مديرية الصحة    «رانيتيدين» في دائرة الاشتباه    المخيال، يعبث بالمخلص    الشيخ السديس: "العناية بالكعبة وتعظيمها من تعظيم الشعائر الإسلامية المقدسة"    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    فلنهتم بأنفسنا    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إحالة ملفات أزيد من 20 مستثمرا بالعاصمة على العدالة
نشر في السلام اليوم يوم 25 - 08 - 2019

استفادوا من قطع أرضية ولم يجسدوا مشاريعهم الاستثمارية
تم بولاية الجزائر إحالة ملفات أزيد من 20 مستثمرا على العدالة بسبب “تقاعسهم” في تجسيد مشاريعهم بالقطع الأرضية التي سلمت لهم في إطار عقود الامتياز، حسبما علم من والي العاصمة عبد القادر صيودة .
وأوضح صيودة ردا على سؤال ل(واج) خلال ندوة صحفية بمقر ولاية الجزائر بعد الانتهاء من جولة تفقدية لمشاريع قطاع التربية بالعاصمة، أنه في إطار تطهير العقار لاسيما العقار الصناعي فقد تم إحالة ملف أزيد من 20 مستثمرا استفادوا من العقار الصناعي بالمناطق الصناعية بالولاية في إطار حق الامتياز لم ينجزوا مشاريعهم على العدالة وهذا بعد استيفاء آجال الإعذارات الموجهة إليهم، مشيرا الى أن الوالي لا يمتلك حق إلغاء عقد الامتياز الامر الذي يدخل في اختصاص المحكمة الإدارية.
وأشار الوالي الى أن مصالحه أنهت مؤخرا عملية تطهير ملف العقار والتي أشرفت عليها لجنة مختصة قامت بمعاينة ميدانية و تحرير محاضر مدعمة بالصور لهذه المشاريع الاستثمارية المبرمجة بالعاصمة وتحديد الأوعية العقارية الصناعية التي منحت في اطار الامتياز و بقيت غير مستغلة.
و أفاد أنه تم توجيه قبل فترة إعذارات لمستثمرين بولاية الجزائر العاصمة شملت جميع المستثمرين المتأخرين عن تجسيد مشاريعهم عبر المناطق الصناعية و مناطق النشاطات و ذلك كإجراء للحد من ظاهرة التلاعب بالعقار الصناعي و الإخلال بدفاتر الشروط التي تم بموجبها منح قطع أرضية لبعض المستثمرين بغرض تجسيد مشاريع في نشاطات متعددة “لكنهم تقاعسوا ولم ينطلقوا في تجسيدها”.
وأبرز صيودة بالمقابل أن بعض المستثمرين “تجاوبوا بصورة إيجابية” بعد توجيه الإعذار الأول فيما تقدم البعض الاخر من المستثمرين للتنازل عن الاوعية العقارية التي تحصلوا عليها بعقود امتياز بكل طواعية بسبب عدم قدرتهم المادية على الاستمرار في الالتزام بإنجاز المشاريع.
وقال الوالي أن عملية تطهير العقار تم الشروع فيها مع بداية مرحلة الإسكان الأخيرة بهدف استرجاع الأوعية العقارية بالعاصمة لتنفيذ المشاريع المبرمجة وتوفيرها لتوطين المشاريع العمومية في مجال السكن وانجاز المؤسسات التربوية والأشغال العمومية والطرقات وغيرها من القطاعات الحيوية.
وأكد صيودة في نفس الإطار أن عملية “سحب” تلك العقارات غير المستغلة من أصحابها ستتواصل خلال الأيام القادمة إما عن طريق العدالة (في حال وجود عقد تنازل) من خلال توجيه إعذارات واستيفاء التدابير القانونية أو السحب المباشر (إلغاء قرار الوالي).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.