أصدرت لائحة جديدة    رئيس حزب القوات اللبنانية‮:‬    لمدة شهرين    الجلفة‮ ‬    قامت بها مؤسسة‮ ‬الجزائرية للمياه‮ ‬بسوق أهراس    الأغواط‮ ‬    ستنظم‮ ‬يوم‮ ‬غد بمستغانم    ملفات فساد ثقيلة أمام العدالة قريباً    الخبير الدستوري‮ ‬عامر رخيلة‮ ‬يصرح‮: ‬    تبون يؤدي اليمين الدستورية يوم 26 ديسمبر الجاري    ماجر‮ ‬يدير ظهره لمحرز؟    زطشي‮ ‬يستفتي‮ ‬الأنصار    رحبت بالمشاورات الموسعة لتجاوز الأزمة‮ ‬    ‮ ‬إتصالات الجزائر‮ ‬تغري‮ ‬الزبائن‮ ‬    مؤشرات إيجابية لإنتعاش الإنتاج الصناعي‮ ‬العمومي‮ ‬    شدد على ضرورة وضع سياسة طاقوية فعالة‮ ‬    رابحي: الانتخابات الرئاسية مؤشر الانتقال إلى عهد جديد    شيخ الرابطة الرحمانية للزوايا‮ ‬يهنئ تبون ويؤكد‮: ‬    يوم الجمعة.. فضائل وآثار وبركات    الأيادي الطّاهرة    معرض الإنتاج الجزائري موعد للشراكة    هزتان أرضيتان بشدة 3,5 و4,2 درجات بالمدية    إيطاليا، الصين والصحراء الغربية تهنئ الرئيس تبون    تنمية مستدامة للسياحة عن طريق التكنولوجيات المبتكرة    النسور بشعار حتمية الفوز والمكرة لتأكيد الإستفاقة    جمعية وهران في ضيافة بوسعادة على وقع الأزمة المالية    «الحوار مع الحراك يضمن أفضل الحلول و محاربة الفساد تتطلب وقتا»    إدماج عقود ما قبل التشغيل بصفة متربصين أومتعاقدين    التحضير لمؤتمر جبهة البوليزاريو    الزيتون ب 60 دج للكلغ بعين تموشنت    3 سنوات حبسا لمدبر رحلة حرڤة    قاما بتشويه وجه جاره بسكين السجن للصديقين    توقيف معتدين على المواطنين والممتلكات    صيادون ينتشلون جثة من ساحل دلس ببومرداس    شبح الإخفاق يخيم على مساعي الحبيب الجملي    انعقاد الندوة الوطنية التحضيرية بالتفاريتي    رجل دولة و سياسي مُتمرس    أي مستقبل ؟    العودة    هايكو اَلشَّاعِرُ المُتَيَّمُ بِالحَدِيقَةِ    دعوة إلى تعاون دولي أكبر لمواجهة الخطر الإرهابي    رابحين في زبانة رابحين    انطلاق عملية تسجيلات الحج للموسمين 2020 و 2021 م    هزتان أرضيتان بميهوب بالمدية وعدم تسجيل أي ضحية أو خسائر مادية    الجوية الجزائرية تفقد أسهمها في سوق العمرة !    اتصل بخدمة العملاء 24 ألف مرة    الكتاب شبه المدرسي يلازم التلاميذ    زيارتي للجزائر حلم تحقق وعملي الثاني سيكون عن غزة أيضا    ‘'شفاه الشيطان" تثير الجنون    إعادة فتح مكتب بريد حي صورو    ربط 26 منطقة نائية بشبكة الألياف البصرية    صبغة الشعر.. تتسبب في مرض "خطير"    «عن ضمير غائب»    مفرغة عشوائية تهدد الصحة وتُسمم المحاصيل    وصفات طبية في قائمة الانتظار إلى غاية حلول العام الجديد!!    خلق التواضع    وباء الإنفلونزا الأكثر خطورة على الأطفال    أقيلوا ذوي الهيئات عثراتهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طالبوا بتنحية مدير الشباب والرياضة وفتح تحقيق حول المشاريع الرياضية المعطلة
نشر في السلام اليوم يوم 15 - 11 - 2019

في رسائل أرسلت لوزير الشباب والرياضة جراء تعفن القطاع
راسلت عدة جمعيات وشباب بمختلف القصور بولاية أدرار وزير الشباب والرياضة عبد الرؤوف برناوي حول ما يعيشه القطاع من تعفن في مجال التسيير والصراعات الواضحة بين المدير الولائي بالنيابة والإطارات حتى وصل الأمر إلي المحاكم كما قامت الشرطة القضائية بفتح تحقيقات أمنية معمقة فى الفساد الذي لحق بالقطاع خاصة بالمركب الرياضي دون أن يتحرك المدير الولائي وهو المسؤول المباشر عن كل الهياكل وتسييرها الذي فشل في الإلمام بمشاكل القطاع والاستجابة لمختلف الفئات الشبانية التي أصبح يتعذر عليها النشاط الرياضي والشباني في ظروف مريحة ناهيك عن مراسلة نواب في البرلمان الوزارة حول ما يعيشه القطاع من اختلال بالرغم من تقديم ميزانيات ضخة من طرف الدولة إلا أنه وبحسب تلك الرسائل لا تعكس الواقع المر أين لوحظ هياكل مخربة ولا تستجيب لشروط الممارسة جراء غياب المراقبة والمتابعة وحتى ابسط الضروريات لم تتوفر أيعقل أن هناك مؤسسة لا تتوفر على الكهرباء مما حرم شبابها من النشاط بالرغم من تدخل رئيس الدائرة أمام مدير الشباب والرياضة لإصلاح العطب إلا أنه عجز لمدة تفوق 3 أشهر وأخري لم تتوفر على الماء وأخري حتي دورة المياه غائبة ناهيك عن تدهور الهياكل من حيث البناء المغشوش والتجهيز المشبوه إلى لا يرقي ولا يحترم فيها الممارسة وحاجيات الشباب أما عن تأخر استلام المشاريع التي لا تزال في طور الانجاز منها من وضع لها حجر الأساس الوزير السابق محمد تهمي ولم تسلم إلى غاية اليوم والشباب ينتظر الاستفادة المؤجلة وبحسب دائما تلك الرسائل بأن هناك شكاوي من الإطارات التي أصبح الظلم يلاحقهم من طرف المدير في قطع من رواتبهم وتهديدهم بكل الطرق جراء التطرق لسوء لتسيير وغيرها كلها خارج القانون كما استنكر شباب منطقة تيميمون وبرج باجي مختار من عدم قدرة المديرية على تأطير وهيكلة المؤسسات الرياضية والتي أنجزت بالملايير وكما جاء أيضا في الرسائل هو معاناة شباب بلدية طلمين شمال أدرار التي عرفت مؤخرا تخريب قاعة نشاط لم تفتح وتجهز وتؤطر من طرف المديرية بغية ممارسة النشاط الرياضي والشباني مما صار يطلق بأن القطاع خارج مجال التغطية في هذه البلدية وحرم الشباب من الإبداع وتفجير مواهبهم فحتى ملعب جواري لا يوجد كما طالب العديد من الموظفين والإطارات التي حرمت من الترقية جراء قيام المدير بتعطيلها وعدم جلبها مما غرس استياء كبير في وسط العمال الذين يطالبون الوزير بضرورة تنحية هذا المدير الذي فشل في احتواء المشاكل ووضع القطاع في أطر وأساليب مناسبة يندمج فيها الكل وأصبحت هياكل أصبحت دون روح إلا أن القطاع أصبح يقدم أنشطة مصطنعة في المناسبات بغية تلميع صورته أمام الوالي الذي بدوره وصلت إليه عدة شكاوي ولكن لم يحرك ساكنا وهو الأمر الذي أجبر عددا من الجمعيات والشباب على الانتفاض وراسلوا الوزير برناوي حتي يتدخل ويخلص القطاع من التسيير الأعرج الذي أصبح كلام العام والخاص نتيجة تسلط المدير الولائي بالنيابة في قرارات عمقت الهوة بين الجمعيات والشباب والمحيط العملي الذي يعيش فوضى في العمل آخرها استقالة جل رؤساء المصالح.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.