تنديد مشترك بمشروع الاحتلال الإسرائيلي لضمّ أراضي فلسطينية جديدة    اللواء شنقريحة يشرف اليوم على فعاليات ندوة بعنوان "الصمود في مواجهة جائحة كوفيد-19"    وصول وسائل الإعلام للمعلومة يندرج ضمن الحق في الخدمة العمومية    والي وهران يأمر بغلق فندق «الزينيت» وفتح تحقيق أمني    في ذكرى يوم إفريقيا:    في حال عدم حصوله على مستحقاته المالية    طالب بالإعلان عن موسم أبيض    خلال ال48 ساعة الاخيرة    المداومة بلغت 99,44 بالمائة يومي العيد    تدابير لمواجهة الظرف الاستثنائي    استقالة غريبة لوزير بريطاني !    كانت تستغله الشرطة الاستعمارية كمركز للتعذيب    وزير التجارة يصرح:    وفق توجيهات السلطات العمومية    أسعار النفط ترتفع    بتنظيم مسيرة ووقفة ترحم بالعاصمة    76 عملية تحسيسية لتفادي انتشار وباء كورونا    توضيحات حكيم دكار    إجراءات قضائية ضد 5.319 شخصا و1.647 مركبة في المحشر    الشرطة تكشف عن حصيلة تدخلاتها خلال العيد    أبوس تحذر من الغش وتؤكد:    الجزائر ترفع السعر الرسمي لنفطها الخام في جوان المقبل    جبر لنقص في الفريضة وعودة تدريجية للنظام اليومي    تأجيل محاكمة عبد الغني هامل وابنه    العالم يتجه نحو رفع الحجر    وهران خاوية على عروشها    مجلس الإدارة يغير أهداف نغيز    10 ملايين أورو للتخلي عن فيغولي    كيليني يروي كواليس خسارة النهائي أمام الريال    لاوتارو يمنع ميسي من مغادرة برشلونة    شنقريحة يشرف على ندوة حول آثار كورونا غدا    تأجيل محاكمة عبد الغاني هامل وإبنه إلى 2 يونيو    "كورونا" تفرض تقاليدها في العيد    القبض على أشخاص متورطين في تهريب المهاجرين    توقيف مروجي 170 قرصا مهلوسا بحي اللوز    جريحان في انحراف سيارة بحي جمال الدين    حجز 3 قناطير لحوم فاسدة    إعادة إسكان الأرملة مريم وبناتها    الاتحاد الأوروبي يحذر باتخاذ إجراءات    رواية تيمتها الثقافة والتسامح بين زمنين    قسيمي يؤطر ورشات كتابة افتراضية    تشاكيل من كورونا ومن يوميات الجزائريين    غياب التنقيب يعزز التعتيم    6 مؤلفات جديدة مخصصة للشيخ بن باديس    كاظم الساهر يغني لشاعر سوداني    مستوطنون يستولون على أراض شرق رام الله    استفادة 776 شخصا من الإجراء أغلبهم مغاربة    لا احترام لمسافة الأمان للظفر بكيس حليب    رئيس الجمهورية يتلقى تهاني عيد الفطر من نظيره التركي    تمويل إضافي ب 3 ملايير سنتيم من شركة «هيبروك»    شفاء 40 مصابا ب"كورونا"    متى تقرير المصير؟    شنين : “تداعيات أزمة كورونا تفرض مراعاة استعجال دراسة عدد من النصوص القانونية”    حكيم دكار يطمئن جمهوره وينفي شائعة مرضه بتصوير عمله الاخير    تبون يهنأ الجزائريين بعيد الفطر ويؤكد:    قضاء الصيام    الثبات بعد رمضان    صيام ستة أيام من شوال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





10 دول تتدخّل في ليبيا وتقدم السلاح والمال!
نشر في أخبار اليوم يوم 24 - 05 - 2019


غسان سلامة يكشف المستور:
10 دول تتدخّل في ليبيا وتقدم السلاح والمال!
قال المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة إن ليبيا مثال على التدخل الأجنبي اليوم في نزاعات محلية
وأضاف في كلمة ألقاها في معهد السلام الدولي مركز أبحاث مقره نيويورك إن ما بين 6 و10 دول تتدخل بشكل دائم في المشكلة الليبية وتُدخل السلاح والمال وتقدم المشورة العسكرية من دون أن يُسمها.
وأتت تصريحاته بعد يوم على تحذيره مجلس الأمن بأن المعركة في جنوب طرابلس بين قوات حفتر وقوات الوفاق ليست سوى بداية لحرب طويلة ودامية . لكنه استدرك مؤكدا أن الليبيين ليسوا بحاجة لمساعدة من الخارج لتأجيج النزاع مُبديا أسفه بالقول الحقيقة هي أن ليبيا يمكنها أن تدفع ثمن انتحارها في إشارة غير مباشرة إلى استخدام عوائد النفط لشراء الأسلحة.
وحض سلامة مرة أخرى المجتمع الدولي على القيام ليس باحتواء هذا النزاع وحسب بل علينا بذل الجهود من أجل وضع حد له معبرًا عن الأسف لغياب التوافق حول هذه المسألة في مجلس الأمن.
ميدانيا تعرضت مواقع قوات حكومة الوفاق ليل الأربعاء/ الخميس إلى سلسلة عنيفة من الغارات الجوية قيل إنها الأعنف التي تستهدف مواقعها في جنوب طرابلس منذ أكثر من أسبوع. واستهدفت الغارات مواقع لمقاتلي حكومة الوفاق في كل من وادي الربيع ومنطقة الزطارنة جنوب شرق طرابلس ولم يُعرف كم خلفت من ضحايا.
وكان العقيد طيار محمد قنونو الناطق باسم القوات المؤيدة ل الوفاق قد أعلن لإحدى المحطات التلفزيونية الليبية أن تلك القوات استكملت السيطرة على كامل أجواء طرابلس بالاعتماد على ما قال إنها دفاعات جوية جديدة من دون إعطاء تفاصيل عن طبيعتها.
من جهة أخرى جددت المؤسسة الوطنية للنفط قطاع عام مطالبتها القيادة العامة لقوات حفتر بإطلاق رئيس الاتحاد العام لعمال قطاع النفط سعد دينار الفاخري الذي اعتقل من منزله في مدينة سلوق منذ 29 افريل الماضي. وقالت المؤسسة الوطنية للنفط في بيان إن الفاخري اعتقل على يد مجموعة تابعة للقيادة العامة في الشرق حفتر معربة عن رفضها القاطع لكل أشكال العنف والخطف والاعتقال التعسفي .
قصف على مقر مجلس النواب الليبي بطرابلس
وفي غضون ذلك أفادت المصادرفي طرابلس بأن طائرة تابعة لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر شنت الليلة الماضية غارات عدة على مواقع تابعة لحكومة الوفاق الوطني من بينها مقر مجلس النواب الليبي في طرابلس.
وقالت المصادر إن الغارة على المقر الواقع في فندق ريكسوس أسفر عن أضرار مادية بالواجهة الأمامية للمبنى مشيرا إلى غارات أخرى استهدفت مواقع لقوات عملية بركان الغضب التابعة لحكومة الوفاق جنوب العاصمة.
وكان نحو خمسين من أعضاء مجلس النواب المنعقد في طبرق نقلوا جلساتهم إلى طرابلس وانتخبوا قيادة مؤقتة للمجلس تعبيرا عن رفضهم للعملية العسكرية التي أطلقها حفتر على العاصمة في الرابع من افريل الماضي.
وعاد الطيران الليلي التابع لقوات حفتر لقصف مواقع تابعة لقوات حكومة الوفاق بعدما غاب لفترة عن سماء العاصمة الليبية وكان ناشطون قد رجحوا أن توقفه لأكثر من أسبوع يعود لتدمير طيران حكومة الوفاق غرفة توجيه الطائرات المسيرة في قاعدة الجفرة وسط ليبيا أو في مدينة غريان 85 كيلومترا جنوب طرابلس .
وقد نددت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني بقصف مقر مجلس النواب في طرابلس وأكدت أنه عمل يضاف إلى ما وصفتها بجرائم الحرب التي ترتكبها مليشيات حفتر ضد العاصمة.
وقالت الوزارة في بيان لها إن مثل هذه الأعمال الإجرامية هي محاولة بائسة من قبل هذه القوات الغازية نتيجة الهزائم التي تتعرض لها .
ودعت الوزارة المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته إزاء وقف الحرب على طرابلس وضمان أمن وسلامة المدنيين العُزّل.
ميدانيا أفادت أنباء بمقتل أفراد من قوات حفتر بينهم العقيد مسعود الضاوي آمر اللواء 26 خلال مواجهات جرت أمس جنوب طرابلس في حين أفاد ناشطون بسقوط قتلى من قوات الوفاق بينهم طبيب ميداني عقب استهداف سيارة إسعاف بقذيفة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.