ماكرون يقمع المظاهرات المساندة لفلسطين    إطلاق 3 صواريخ من جنوب لبنان نحو فلسطين المحتلة    بالفيديو.. أوناس يُسجل مُجددا مع كروتوني في الدوري الإيطالي    وزارة التجارة تشيد بتقيد التجار و المتعاملين الاقتصاديين بمداومة أول ايام عيد الفطر المبارك    القدس المحتلة: الجزائر تقود الجهود العربية الرامية إلى استدعاء اجتماع طارئ لمجلس الأمن    عيد الفطر المبارك: نشاط تجاري معقول بالعاصمة    منظمة الصحة: البلدان الغنية تمتلك 83% من لقاحات فيروس كورونا    "أندي ديلور" و "نيمار داسيلفا" يتصالحان !    عرض فيلم "هيليوبوليس" للمخرج جعفر قاسم بداية من 20 ماي الجاري    وزير المالية يدعو لتسريع رقمنة القطاع    بن بوزيد: 14 حالة من السلالة الهندية المتحورة في الجزائر    وزارة الصحة: 19 ولاية لم تسجل أية حالة جديدة بكورونا    نجوم وفرق كرة القدم يهنئون المسلمين بمناسبة عيد الفطر    "يويفا" يحسم في مكان إجراء نهائي رابطة الأبطال    اجتماع طارئ لمنظمة التعاون الإسلامي..بطلب من السعودية    هذه هي نسبة ارتفاع عدد أجهزة الدفع الإلكتروني    جراد يهنئ الجزائريين بعيد الفطر    عيد الفطر بتيبازة: أجواء خاصة طغت عليها نكهة كورونا    تيبازة.. إصابة 4 أشخاص في حادث مرور    فرعان جديدان للمدرسة الدولية الفرنسية بالجزائر..شرق وغرب البلاد    منظمات دولية تدين الاعتداء العنيف في حق حسنة مولاي بادي وتدعو المغرب الى وضع حد لمضايقة النشطاء الحقوقيين    حزيم يكشف آخر ما دار بينه وبين المرحوم بلاحة بن زيان    جزائريان ضمن لجان تحكيم مهرجان لاهاي السينمائي    سليمان بخليلي يزف بشرى خاصة للجزائريين بخصوص الفنان أوڤروت    أمن قسنطينة: زيارات معايدة للموظفين العاملين بالميدان وللمتقاعدين    المقاومة الفلسطينية تقصف مدنا ومطارا صهيونيا    عيد الفطر: الطبعة 13 لمبادرة "هدية، طفل، ابتسامة" تحصد مئات الهدايا    سهيلة معلم تستذكر الفنانين الذين رحلوا عن عالمنا في العيد    ما يجب عليك معرفته من أجل ادخار المال    وزير الصحة بن بوزيد: "إمكانية إنتاج لقاح سبوتنيك بالجزائر شهر سبتمبر المقبل"    ارتفاع عدد شهداء غزة إلى 83    السيد تبون يهنئ عناصر الجيش والأسلاك الأمنية والأسرة الطبية بعيد الفطر المبارك    هذه هي شروط ممارسة نشاط وكلاء المركبات الجديدة    المسيلة: تواصل عمليات البحث عن مفقود فيضانات بوسعادة    بُشرى سارة في العيد.. إستقرار الحالة الصحية للنجم صالح أوڤروت    هذا هو النمط الغذائي الصحي بعد رمضان    الفلسطينيون يؤدون صلاة عيد الفطر في المسجد الأقصى    رئيس الجمهورية يهنئ مستخدمي الصحة بمناسبة حلول عيد الفطر    بالصور.. الجزائريون يحتفلون بعيد الفطر المبارك    الوزير الأول يؤدي صلاة عيد الفطر بالجامع الكبير بالعاصمة    بالفيديو.. بن ناصر والخضر يُقدمون تهاني العيد    أسعار النفط تتراجع    بوقدوم يمثل الرئيس تبون في مراسم أداء اليمين الدستورية للرئيس الأوغندي    بطولة الرابطة الأولى: الجولة ال21 ستلعب الأحد المقبل    نجوم الخضر في قطر يحتفلون بالعيد سويا    الفنان "صالح أوقروت" يهنئ الجزائريين بمناسبة عيد الفطر المبارك ويطئمن بخصوص صحته    الشلف: الجزائرية للمياه تقاضي فلاحا حطم منشأة لإستغلال مياهها في سقي مستثمرته    الحماية المدنية: وفاة 41 شخصا وإصابة 1274 خلال الأسبوع الأخير    هدف ديلور ضمن قائمة المرشحين لجائزة أفضل هدف في "الليغ1"    هذا هو موعد منح الأرقام التعريفية للأحزاب السياسية والقوائم المستقلة للتشريعيات    هذه وصايا الخليفة العام للطريقة التجانية الى المرابطين في فلسطين..    ما حُكم تأخير إخراج زكاة الفطر؟..وما هو أفضل أوقاتها؟    ارتفاع اسعار النفط    الشَّهْرُ هَكَذَا وَهَكَذَا.. اسأل القبول    من الواقع المعيش إلى أحلام اليقظة    ضرورة الخروج من المواضيع النمطية لمنجزات الدراما الجزائرية    الخميس أوّل أيام عيد الفطر المبارك في الجزائر    للصائم فرحتان 》    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاستهلاك المفرط وراء ندرة الحليب
فيما تم ضخ الكميات اللازمة من غبرة الحليب لزيادة الإنتاج بنسبة 60 بالمائة
نشر في آخر ساعة يوم 21 - 04 - 2021


حمل المدير العام للديوان الوطني المهني للحليب ومشتقاته، خالد سوالمية، المستهلكين مسؤولية التذبذب المسجل في وفرة مادة الحليب في السوق بعدما أرجع الأمر إلى "الاستهلاك المفرط" المسجل منذ بداية شهر رمضان وتوجههم نحو تخزين أكياس الحليب.وقال سوالمية، ردا على سؤال حول أسباب النقص المسجل في تموين الأسواق بهذه المادة، أن "المشكل يكمن في العادات الاستهلاكية للمواطنين خلال هذا الشهر، ولجوئهم إلى التخزين المفرط لهذه المادة".وعرفت بعض المناطق خلال الفترة الأخيرة سيما بالوسط و الشرق، تذبذبا في وفرة مادة الحليب، ما أدى إلى عودة مظاهر الطوابير الطويلة للمواطنين الذين يتجهون لشراء هذه المادة من محلات البيع بالتجزئة.وأوضح نفس المسؤول في تصريح له أن السلطات العليا قامت بالترتيبات اللازمة منذ شهر فيفري الماضي من خلال تخصيص كميات إضافية من مادة غبرة الحليب تبلغ 2500 طن، وجهت جميعها للملبنات لإنتاج مادة الحليب و ضخها في السوق خلال شهر رمضان.وتم توزيع كل الكمية المذكورة من غبرة الحليب على الملبنات في إطار اللجنة الوزارية المشتركة لوزارتي التجارة والفلاحة، وبإشراف الديوان الوطني للحليب، "ما سمح برفع انتاج الملبنات بنسبة تتراوح بين 40 و 60 بالمائة عن مستوى الإنتاج المعتاد".وحسب سوالمية، فقد تم ضخ الكميات اللازمة من غبرة الحليب لزيادة الإنتاج، متوقعا تسجيل انخفاض في الطلب على هذه المادة خلال الأيام القليلة المقبلة.وفي حال ما إذا احتاج السوق إلى كميات أكبر، أكد نفس المصدر أن الديوان تحصل على تعليمة من طرف وزارة الفلاحة والتنمية الريفية تحث على ضخ كميات إضافية من غبرة الحليب إلى غاية تحقيق الاستقرار في السوق.وبتعليمات من الوزارة الوصية، يقوم الديوان، يضيف سوالمية، "بمرافقة الملبنات و ضخ كميات أكبر من مسحوق الحليب على أن يتم تدارك الأمر في الأشهر القليلة المقبلة".ويتم، حسب نفس المسؤول، متابعة مسار الحليب إلى غاية الموزعين، في إطار إجراءات رقابية صارمة، للحرص على توجيه كل الكميات المنتجة نحو الأسواق وعدم تحويلها الى وجهات أخرى.ولفت إلى أن هذه الإجراءات تأتي للقضاء على أي تذبذب محتمل أو مسجل في إنتاج هذه المادة الأساسية للمواطنين، مطمئنا في ذات الوقت بأن كل الملبنات تنتج كميات أكبر من الكميات الاعتيادية خلال هذه الفترة.وكان الديوان قد أعلن في مارس الماضي عن إطلاق منصة رقمية لصالح الملبنات تهدف لتسهيل عملية سحب التراخيص و دفع الفواتير والتزود من اقرب المخازن بمادة غبرة الحليب.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.