الفريق شنقريحة: الجيش لم يدخّر أي جهد.. والهيكل الصحي سيخصص للتكفل بالمواطنين المصابين بكورونا    هذه هي المواقع التي سيختارها مكتتبو عدل في 30 نوفمبر    شاهد.. هنا الزاهد تظهر ب9 وجوه في البوستر الأول لمسلسها الجديد    قوجيل: أطراف حقودة تشن حربا اعلامية ضد الجزائر    قوجيل: الجزائر تتعرض لحرب إعلامية من الخارج    بوقادوم يبحث تطوير العلاقات السياسية والأمنية والإقتصادية مع "الإيكواس"    مجلس الأمة: المصادقة بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2021    فرع الحليب: إجراءات لتجاوز الصعوبات    وفاة زعيم حزب الأمة السوداني الصادق المهدي    الرابطة تعفي الصحفيين من كشف الPCR والسيريلوجي    مجلس الأمة : المصادقة على مشروع قانون الوقاية من جرائم اختطاف الأشخاص ومكافحتها    نشرية خاصة: أمطار وثلوج ب 16 ولاية    نشرية خاصة: أمطار رعدية غزيرة تصل إلى 40 ملم على هذه الولايات!    زغماتي يرافع للتجربة الجزائرية في مجال سن قوانين محاربة الإرهاب والجريمة المنظمة    المديرية العامة للأمن الوطني: أزيد من 5 آلاف طفل ضحايا انتهاكات وتعنيف خلال 10 أشهر    توقيع إتفاقيات شراكة وتعاون بين وزارات التعليم العالي، المناجم والصيد البحري    الفاف" تنعي وفاة الأسطورة مارادونا    الجيش الصحراوي يواصل هجماته ضد مواقع الجيش المغربي في الجدار العسكري بالكركرات    وزيرة الثقافة: لا لإهانة حفيدات سيدات تاريخ الجزائر    زهور آسيا بوطالب: الوحدة الوطنية هي رسالة الأمير عبد القادر "الخالدة"    خنشلة: إنقاذ عائلة من الاختناق بالغاز المنبعث من المدفأة    هزة أرضية تضرب ولاية قالمة    العلاقات الجزائرية-الشيلية: تاريخ تضامن مشترك أمام محك الزمن    الصحراء الغربية: تصريحات الأمم المتحدة حول توقف المسار تستهدف المغرب    بلمهدي: "القضاء على العنف ضد المرأة" الدعوة الى تسطير استراتيجية وطنية للاستعمال الجيد للتكنولوجيات الحديثة    اطلاق أول رحلة تجارية بين دبي وتل أبيب    ميغان ميركل تكشف تفاصيل هذه التجربة المؤلمة!    أحكام المسبوق في الصلاة (01)    رحيل مجاهد بار وسياسي مخضرم    مجمع "جيكا" للإسمنت يصدر 41 ألف طن من الكلينكر نحو جمهورية الدومينيكان وهايتي    «المنظمة الوطنية للشباب ذو الكفاءات المهنية من أجل الجزائر» تكرم رئيسة التحرير ليلى زرقيط    دراسة مشاريع مراسيم تنفيذية تخص قطاعات المالية والتعليم العالي والتكوين والعمل    الإطاحة بسارق يستدرج ضحاياه بالفايسبوك    استمعوا للمواطنين وتكفّلوا بانشغالاتهم    20 وفاة .. 1025 إصابة جديدة وشفاء 642 مريض    "أسبوع المطبخ الإيطالي في العالم" في نسخة افتراضية    هذا هو "المنهج" الذي أَعجب الصّهاينة!    إعانات مالية ل325 رياضيا يمثلون 21 اتحادية    معسكر تدريبي ثالث    أدعو الأندية إلى الاتحاد لإنجاح موسم "استثنائي"    تضامن مع أعضاء "أوبيب"    مكتتبو "آل.بي.بي" يناشدون وزير السكن إنصافهم    جائزة "جيرار فرو كوتاز" ل "أبو ليلى"    فيصل الأحمر يقدّم مداخلة حول فرانكنشتاين العربي    تفصيل المتخيل التاريخي في لغة الرواية    الحمضيات مهددة بالزوال    الحمراوة بدون مصمودي في مباراة الإفتتاح    البطولة تحت اختبار « بي سي آر»    «وقعنا اتفاقية مع مستشفى إيسطو لاجراء تحاليل «بيسيار» لمدة 3 أشهر»    حملة تحسيسية لجمعية الوقاية ضد «السيدا»    50 بالمائة من الحالات المتواجدة بالمحڤن والنجمة خطيرة    "منتوج وطني" يستحقّ الاستنساخ    تحيّة لفحلات الجزائر    جدل بشأن استخدام الكمامة أكثر من مرة    سرقة 6,5 مليون يورو من مكتب الجمارك!    حاجتنا إلى الهداية    لا تسألوا عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم    مني إلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سكان دائرة أميه ونسه بالوادي يطالبون بدار للولادة
الطرق التقليدية للولادة نتج عنها مواليد مشوهة
نشر في آخر ساعة يوم 07 - 09 - 2010

مازال مطلب سكان دائرة إميه ونسه التي تبعد ب 30 كلم عن مقر ولاية الوادي، لفتح دار للولادة يبقى مجرد حلما فقط، حيث تكرر هذا المطلب في العديد من المرات دون الاستجابة له منذ سنين. بحيث تفتقر دائرة أميه ونسه الواقعة غرب ولاية الوادي، التي تحتوي على قرابة 24 قرية متباعدة الأطراف لدار الولادة على الرغم من أن المنطقة يقطنها أزيد من 27.000 ساكن، إلا أن هذا المطلب لم يحقق مما جعل النساء يلدن بالطرق التقليدية ما أثر سلبا على مواليدهن.
وفي ظل تزايد معدلات الولادة التقليدية التي تتم بالمنازل، ذكر عدد من مواطني الدائرة أن مناشدتهم للسلطات الوصية منذ سنوات عديدة لم تجد نفعا وباءت كلها بالفشل، لا سيما أن حالات ولادة عدة تمت أثناء عملية نقل النساء الحوامل إلى عاصمة الولاية، الأمر الذي أدى إلى ازدياد رضع مشوهين خلقيا، مضيفين بأن معاناتهم هذه تفاقمت أكثر في الآونة الأخيرة خصوصا بالنسبة لسكان المداشر والقرى، ويتعلق الأمر وبشكل كبير بسكان قرية أميه لعشاش التي تبعد عن مقر بلدية أميه ونسه بنحو 30 كلم.
من جهتها مديرية الصحة والسكان بالولاية أرجعت بأن السبب الرئيسي متعلق بتوفير طاقم طبي متكامل خاص بهذا الغرض يضمن سيرورة وديمومة العمل بالدار، وفي ظل عدم توفر هذا الفريق الطبي في الوقت الراهن حسب مسؤول من المديرية، يبقى سكان أميه ونسه يلدون بالطرق التقليدية أو على الطريق.
محمد نصبة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.