تطهير قطاع الإشهار ووضعه على مسار الشفافية    التعبئة عن بعد لبطاقات الوقود    إنشاء الهيأة الشرعية للإفتاء للصناعة المالية الإسلامية    إطارات الجيش يتبرعون براتب شهر    الرئيس تبون يحيي أفراد طاقمي الطائرتين العسكريتين العائدتين من الصين    روني يصف ضغوط خفض رواتب اللاعبين ب"المخجلة"    الجزائر العاصمة : خلية متابعة لمساعدة البحارة المتأثرين بإجراءات مكافحة فيروس كورونا    توسيع الحجر الصحي: شركات التأمين تقرر العمل بدوام جزئي لضمان خدماتها    وزير الاتصال : مهنيو الصحافة معنيون بالحجر الصحي    الصين ترفع حجم استثماراتها في بلدان الحزام والطريق    مكاتب بريد متنقلة لتوزيع المرتبات    أبي بشرايا يحذر من دفع الأوضاع باتجاه منزلق خطير    مهنيو الصحافة معنيون بالحجر الصحي    بشار: وضع حد لنشاط مروِّج للمؤثرات العقلية    الأزمة تلد الهمة    التكوين الرقمي حل لاستباق ومواجهة الأزمات    المواطنون يستنجدون بالعيادات الخاصة للعلاج    حرفيو أنصار الوداد يبادرون بصناعة الواقيات والألبسة الطبية    حراس المرمى يجدون صعوبات في تطبيق برامج التدريبات    إدارة اتحاد العاصمة تتبرع ب5 ملايير سنتيم    مشري يرفض فكرة الموسم الأبيض    وفاة والدة مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا بفيروس كورونا    أسرة البروفيسور الراحل سي أحمد مهدي توجه رسالة لرئيس لجمهورية وللجزائريين    عام حبسا لشاب طعن صديقه ببوشية بحي سامبيار    مروّج 350 غرام من "الكيف" ب«سانتوجان» مهدّد ب 7 سنوات حبسا    الأولوية لمنعدمي الدخل في الحصول على المساعدات    حجز لحوم مذبوحة بطريقة غير شرعية    ضبط 1372 كمامة في ورشة سرية    توقيفات بالجملة لمضاربين    الترخيص للخواص بإنجاز أسواق للجملة مستقبلا    عروض بهلوانية وإرشادات وقائية    «أقضي وقتي في ممارسة الرياضة والرسم»    فتح باب الترشح أمام السينمائيين الهواة    تثمين قوي للخطوة، مع تسجيل بعض التحفظ    الساعي المعتمد لسحب أجور المستخدمين    الأندية تعود للتدريبات وسط شروط قاسية    صِدامٌ مرتقبٌ بين الأندية المحترفة و لاعبي النخبة    رفع الحجر الصحي عن 61 شخصا    وصول 350 جزائريا إلى فندق خاص    تأخر تعيين مبعوث أممي للصحراء الغربية “يدفع بالأمور نحو المنزلق”    بلحيمر: مهنيو الصحافة معنيون بالحجر الصحي ونتعامل بمرونة مع الحالات الإستثنائية    قافلة تضامنية من سطيف لسكان مدينة البليدة    عربيان يتوجان بجائزة الشبكة الأوروبية للدراما    أبو الغيط يحذر من خطورة أوضاع الأسرى الفلسطينيين في ظل تفشي كورونا    سيكولوجية النزاعات الداخلية في المجتمعات العربية    الألغام المضادة للأفراد بسوق أهراس..آثار جسدية ونفسية جلية    سفارة إسبانيا تفتح مسابقة للجزائريين    منظمة المرأة العربية تطلق حملة اعلامية حول النساء و كورونا    ترامب يعلن حالة الطوارئ في 50ولاية امريكية    الصين: إرتفاع عدد الإصابات الجديدة بكورونا من جديد    الأمم المتحدة تسجل طفرة عالمية مروعة في تعنيف النساء بسبب الحجر المنزلي    من هدي سيّد ولد عدنان في شهر شعبان    الشّائعات وأثرها السَّيِّئ على المجتمع    مدينة الورود    أنت الأمل إلى الأطباء والممرضين وكلّ رجال المصالح الصحية    الوريدة    مذنب "أطلس" يقترب من الكرة الأرضية    تحويل صالون البيت إلى ورشة، وتحية للجمهور الوفيّ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





القرار الإفريقي بتنظيم استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية تاريخي
البوليساريو مستعدة للتعاون مع الأمم المتحدة ومفوضية الاتحاد الإفريقي
نشر في صوت الأحرار يوم 03 - 02 - 2013

اعتبر وزير الخارجية الصحراوي محمد سالم ولد السالك، أمس، تكليف مفوضية الإتحاد الإفريقي باتخاد كل التدابير لإجراء استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية حدثا تاريخيا هاما، مبديا استعداد جبهة البوليساريو التعاون مع منظمة الأمم المتحدة ومفوضية الاتحاد الإفريقي لتنظيم الاستفتاء.
● قال المسؤول الصحراوي في ندوة صحفية نشطها بمقر السفارة الصحراوية بالجزائر أن القرار الإفريقي القاضي بتكليف مفوضية الإتحاد الإفريقي باتخاد كل التدابير لإجراء استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية يعكس لفت انتباه المجتمع الدولي ، مبديا استعداد جبهة البوليساريو بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة ومفوضية الاتحاد الإفريقي لتنظيم الاستفتاء.
كما رحب القيادي في البوليساريو بقرار الاتحاد الإفريقي الذي اعتبره إسهاما إفريقيا حقيقيا، و أوضح أن استفتاء حق تقرير المصير هو الحل بعد المماطلات والمحاولات الأممية وجولات التفاوض.
أوضح ولد السالك أن مخطط التسوية عام 1991 جاء انطلاقا من المقترح الإفريقي المصادق عليه بالإجماع عام ,1983 وأشار إلى المجهودات الأممية خلال سنوات الثمانينات من القرن الماضي، مذكرا أنه تمت عرقلة تنظيم الاستفتاء في عهد المبعوث الأممي الأسبق جيمس بيكر.
ووجه ولد السالك نداءا إلى الأمم المتحدة وإلى أعضاء مجلس الأمن الدولي خاصة الدول الدائمة العضوية لاتخاذ كل الإجراءات والضغط على المغرب للإقدام على الاستفتاء الذي اعتبره ممرا إجباريا لإيجاد حل دائم وعادل.
وأدان وزير الخارجية الصحراوي بشدة المحاكمة العسكرية ل24 معتقلا سياسيا صحراويا المعروفين بمجموعة »أكديم إيزيك«، وأوضح أن هذه المحاكمة تدل على أن المغرب دولة محتلة، وأشار إلى أن القرارات التي تتخذها الدولة المغربية قرارات باطلة، مطالبا المجتمع الدولي للضغط على المملكة المغربية من أجل إطلاق سراح كل السجناء السياسيين الصحراويين.
وفي السياق ذاته، قال القيادي الصحراوي إن »المجتمع الدولي مطالب بالتحرك السريع لوضع حد للانتهاكات الجسيمة التي ترتكبها المملكة ضد السكان المسالمين الذين يواصلون انتفاضتهم السلمية«، منتقدا فرنسا بصفتها الدولة المعرقلة أمام توسيع مهمة المينورسو لتشمل حماية حقوق الإنسان.
واتهم ولد السالك فرنسا بتبني سياسة الكيل بمكيالين، وتساءل »لماذا تتدخل في مالي للدفاع عن وحدتها الترابية وتخرق الوحدة في الصحراء الغربية«، وطالب الحكومة الفرنسية مساعدة المغرب للخروج من ما أسماها ب»الورطة«، داعيا ذات الحكومة إلى »لعب دور ايجابي لإنهاء الحرب على الشعب الصحراوي«.
أما عن موقف الإدارة الأمريكية تجاه النزاع حول الصحراء الغربية، فقد علق القيادي الصحراوي أنه لم نشهد عملا ملموسا لحد الساعة، ودعا الولايات المتحدة الأمريكية المنشغلة بالاستقرار ومحاربة الإرهاب إلى حمل المغرب على احترام الدول المجاورة والكف عن الممارسات التي وصفها بالمشينة« ضد حقوق الإنسان في الصحراء الغربية.
وحمّل ولد السالك المغرب عدم استقرار المنطقة بعد غزو الصحراء الغربية سنة ,1975 إلى جانب تورطه في إغراق المنطقة بالمخدرات، قائلا إن الأجهزة الرسمية المغربية متورطة في تهريب المخدرات لدول الجوار والدول الأوربية.
ورد المسؤول الصحراوي عن سؤال يتعلق بجولة المبعوث الأممي كريستوفر روس إلى عواصم العالم هذه الأيام بالقول إن هذه الجولة تأتي في إطار مجهوداته، وأبدى عدم رضاه من نتائج المفاوضات حين أضاف أن» الحل يكمن في الذهاب مباشرة للاستفتاء«، رافضا تضييع أوقات أخرى في المفاوضات، ليوضح أن روس »ليس لديه القوة غير التي يريد مجلس الأمن أن يمنحها إياه«.
وهاجم ولد السالك مجلس الأمن الدولي الذي يقرر التدخل عسكريا في عدة دول على غرار عديد الدول من اجل فرض الديمقراطية وعدم احترامها في الصحراء الغربية، مذكرا أنه لم يلزم أحد طرفي النزاع و هو المغرب بما تم الإتفاق عليه حول تنظيم استفتاء عادل و نزيه لتقرير
المصير في الصحراء الغربية«.
وجدد القيادي في البوليساريو دعم حكومته للحفاظ على الوحدة الترابية لمالي، وحذر أن من حدوث انزلاقات بها، وأضاف أنه ستكون لها آثارا على دول الجوار، مذكرا بالعملية الإرهابية التي استهدفت مخيمات اللاجئين منذ سنتين


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.