غدا تنتهي المهلة!    نقطة أخرى لصالح الجزائر    ربح الحروب يبدأ بالانتصار في المعارك    للمرة السابعة في‮ ‬تاريخها    بسبب الأزمة التي‮ ‬تعيشها‮ ‬الحمراوة‮ ‬    جراد يعيد الاعتبار للغة الضاد    بعد ظهورها مؤخراً‮ ‬في‮ ‬برنامج‮ ‬علمتني‮ ‬الدنيا‮ ‬    نالت حصة الأسد    تشارك فيه المجالس الاجتماعية والقيادات الشعبية    إلى‮ ‬35‮ ‬شخصاً    إمهال واعلي 10 أيام للتنازل عن الحصانة    تفعيل التعاون الاقتصادي والتشاور السياسي    المبادرة تجوب عدة ولايات عبر الوطن    في‮ ‬طبعته الخامسة ببومرداس‮ ‬    البروفيسور زيتوني ينتقد عدم تطبيق قانون الصحة الجديد    التأكيد على تعزيز التعاون والتواصل بين البلدين    خاصة في‮ ‬تربية المائيات البحرية والقارية    اتفاق للتموين بالغاز الطبيعي المميع إلى غاية 2024    إعادة النظر في نظام التوزيع والاستثمار في المعدات    إثر عملية بحث وتمشيط واسعة‮ ‬    على رأسها زيادة الأجور ومعالجة مشكل السكن‭ ‬    بلمهدي يستقبل عميد مسجد باريس الكبير    فكك شبكة إجرامية في‮ ‬العاصمة    إرسال قوّة إفريقية من شأنه ضمان احترام وقف إطلاق النّار    رئيس الوزراء الفلسطيني يجدّد رفض «صفقة القرن»    وزير الصناعة والمناجم‮ ‬يكشف‮: ‬    بسبب فيروس‮ ‬كورونا‮ ‬    وفاة امرأتين بسبب الإنفلوانزا الموسمية العادية بسطيف    "موبيليس" ترافق التحول الرقمي في الجزائر    غلام الله في‮ ‬كرواتيا‮ ‬    التحسيس بمخاطر استعمال النقال أثناء السياقة    نداءات فلسطينية لرفض "صفقة القرن"    "كورونا" يخلف اول ضحياه في قلب العاصمة الصينية ومخاطر انتشاره عالميا تزداد    10سنوات سجنا لمغتصب طفل    التلاميذ بوادي ارهيو محرومون من الإطعام    الأنصار ينتقدون خيارات المدرب الحاج زوبير درقاوي    السردين ب 1000 دج للكلغ    تفعيل وتيرة الأشغال لتوزيع 14400 مسكن    الفنانة حورية زاوش تستعيد وعيها    « طموحي التألق عربيا وتمثيل بلادي إعلاميا »    استغلال الأبحاث الجامعية في المؤسسات لرفع الإنتاج    تغييرات مرتقبة في التعداد الرئيسي أمام التشكيلة الرزيوية    « عدنا بقوة و لن يتكرر سيناريو مرحلة الذهاب خارج الديار»    الخطوط الجوية الجزائرية تعلق رحلاتها إلى الصين بسبب "كورونا"    دوما أمام معضلة اختيار التشكيلة الأساسية ضد فريقه السابق    أتطلع لأكون الورقة الجغرافية للمناطق السياحية في العالم الافتراضي    طبعة ثانية للأيام الوطنية للعزف المنفرد    وادي سوف تستقبل المهرجان الدولي للمنودراما النسائي    سمكة الإبرة قفزت من المياه.. واخترقت رقبة محمد    ألمانية تخطط للزواج بطائرة "بوينغ"    لقي مصرعه بعد نزاع دموي.. مع ديك    نهر من خمر في كاليفورنيا    حديث : إن الله كتب الحسنات والسيئات    أحكام من يدفع زكاته قبل الحول    مبادئ الحَجْر الصحي في السنة النبوية    تفعيل جهاز المراقبة الصحية على مستوى المطارات لمواجهة فيروس «كورونا»    أهمية أعمال القلوب وأقسامها    محاربة الفساد شرط النهوض الاقتصادي والاجتماعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عودة الهدوء إلى أحياء مدينة القرارة والمواطنون يترقبون
بعد تدخل عناصر الوحدة الجمهورية بعد فرض تعزيزات أمنية غير مسبوقة
نشر في صوت الأحرار يوم 25 - 11 - 2013

عاد الهدوء أمس إلى مختلف أحياء مدينة القرارة التي تبعد بحوالي120 كلم شمال شرق عاصمة ولاية غرداية بعد المناوشات العنيفة التي اندلعت بين شباب هذه المنطقة على مدار يومين، حيث تم فرض تعزيزات أمنية مكثفة بعين المكان بعد أن تم استدعاء قوات الدرك الوطني التابعة لكل من ولايتي الجلفة والأغواط، إضافة إلى تدخل عناصر الوحدة الجمهورية لبريان والتي استقرت بمدينة القرارة.
ساهمت التعزيزات الأمنية المكثفة التي عرفتها بلدية القرارة، في عودة الهدوء إلى الأحياء التي كانت مسرحا لمناوشات بوسط المدينة وبحي محمود إلا أنه لا زالت هناك تخوفات تخيم على سكان المنطقة من عودة أعمال العنف. وقد تم وضع جهاز أمني هام منذ يوم الجمعة مساء، حيث جرى نشر فرق التدخل السريع عبر مختلف أحياء مدينة القرارة بغرض التحكم في الوضع. وقد ضاعف أعيان وأعضاء المجتمع المدني المحلي نداءات لتهدئة النفوس والتعقل في الوقت الذي لازالت فيه بعض المجموعات المحدودة العدد تحرض لاندلاع المناوشات مجددا التي ستغرق المنطقة في أجواء من الاضطرابات المتقطعة .
وقد نشبت مناوشات تخللها تراشق بالحجارة وبالزجاجات الحارقة عقب خروج شباب مناصرين من الملعب بعد انتهاء مقابلة في كرة القدم كانت قد جمعت بين فريقين محليين لحساب البطولة الولائية لكرة القدم . وقام شباب من مناصري الفريقين بأعمال تخريب وتحطيم ونهب وإحراق نحو ثلاثين محلا تجاريا وسكنات وسيارات لخواص ومباني حضرية .
وأفادت مصادر قضائية أن أكثر من 150 عملية اعتقال قد نفذتها مصالح الأمن منذ اندلاع هذه الأحداث والذين سيحالون أمام العدالة. وسمح تدخل عناصر قوات الأمن بالسيطرة على الوضع بعد استعمال قنابل الغازات المسيلة للدموع من أجل تفريق المتنازعين ويسود حاليا هدوء حذر بمدينة القرارة. ولم تسجل أي خسائر في الأرواح خلال هذه الأحداث كما ذكرت السلطات المحلية.
وكانت مدينة القرارة بولاية غرداية قد عرفت يوم السبت الفارط تجدد للمواجهات بين الإباضيين والمالكيين، وصفت من قبل شهود عيان بأنها أعنف من تلك التي أعقبت المقابلة الرياضية لكرة القدم التي جمعت فريق الإباضيين بفريق المالكيين يوم الجمعة الفارط،، حيث تم تسجيل أكثر من 30 جريح في صفوف المتنازعين، إضافة إلى إحصاء قرابة 10 جرحى في صفوف الأمن من بينهم ضابطين في الشرطة.
كما شهدت مدينة القرارة ليلة السبت إلى الأحد تجدد المواجهات بني إباضيين ومالكيين، للتواصل إلى صبيحة أمس، حيث لجأ فريق من الملثمين إلى استعمال بنادق الصيد وإطلاق النار، والنتيجة تسجيل أكثر من 30 جريح في صفوف المتنازعين، إضافة إلى تسجيل جرحى في صفوف قوات الأمن، كما أشارت بعض المصادر على اختطفا شاب من الإباضيين من قبل جماعة من المالكيين الذين أوسعوه ضربا ورفضوا تسليمه إلى أهله.وقد تم تخريب عديد من الممتلكات على مستوى مدينة القرارة وكذا مقر شركة موبيليس ومقر الوكالة الوطنية للقرض المصغر، عمليات حرق طالت منازل ومحلات للإباضيين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.