تنديد مشترك بمشروع الاحتلال الإسرائيلي لضمّ أراضي فلسطينية جديدة    اللواء شنقريحة يشرف اليوم على فعاليات ندوة بعنوان "الصمود في مواجهة جائحة كوفيد-19"    وصول وسائل الإعلام للمعلومة يندرج ضمن الحق في الخدمة العمومية    والي وهران يأمر بغلق فندق «الزينيت» وفتح تحقيق أمني    في ذكرى يوم إفريقيا:    في حال عدم حصوله على مستحقاته المالية    طالب بالإعلان عن موسم أبيض    خلال ال48 ساعة الاخيرة    المداومة بلغت 99,44 بالمائة يومي العيد    تدابير لمواجهة الظرف الاستثنائي    استقالة غريبة لوزير بريطاني !    كانت تستغله الشرطة الاستعمارية كمركز للتعذيب    وزير التجارة يصرح:    وفق توجيهات السلطات العمومية    أسعار النفط ترتفع    بتنظيم مسيرة ووقفة ترحم بالعاصمة    76 عملية تحسيسية لتفادي انتشار وباء كورونا    توضيحات حكيم دكار    إجراءات قضائية ضد 5.319 شخصا و1.647 مركبة في المحشر    الشرطة تكشف عن حصيلة تدخلاتها خلال العيد    أبوس تحذر من الغش وتؤكد:    الجزائر ترفع السعر الرسمي لنفطها الخام في جوان المقبل    جبر لنقص في الفريضة وعودة تدريجية للنظام اليومي    تأجيل محاكمة عبد الغني هامل وابنه    العالم يتجه نحو رفع الحجر    وهران خاوية على عروشها    مجلس الإدارة يغير أهداف نغيز    10 ملايين أورو للتخلي عن فيغولي    كيليني يروي كواليس خسارة النهائي أمام الريال    لاوتارو يمنع ميسي من مغادرة برشلونة    شنقريحة يشرف على ندوة حول آثار كورونا غدا    تأجيل محاكمة عبد الغاني هامل وإبنه إلى 2 يونيو    "كورونا" تفرض تقاليدها في العيد    القبض على أشخاص متورطين في تهريب المهاجرين    توقيف مروجي 170 قرصا مهلوسا بحي اللوز    جريحان في انحراف سيارة بحي جمال الدين    حجز 3 قناطير لحوم فاسدة    إعادة إسكان الأرملة مريم وبناتها    الاتحاد الأوروبي يحذر باتخاذ إجراءات    رواية تيمتها الثقافة والتسامح بين زمنين    قسيمي يؤطر ورشات كتابة افتراضية    تشاكيل من كورونا ومن يوميات الجزائريين    غياب التنقيب يعزز التعتيم    6 مؤلفات جديدة مخصصة للشيخ بن باديس    كاظم الساهر يغني لشاعر سوداني    مستوطنون يستولون على أراض شرق رام الله    استفادة 776 شخصا من الإجراء أغلبهم مغاربة    لا احترام لمسافة الأمان للظفر بكيس حليب    رئيس الجمهورية يتلقى تهاني عيد الفطر من نظيره التركي    تمويل إضافي ب 3 ملايير سنتيم من شركة «هيبروك»    شفاء 40 مصابا ب"كورونا"    متى تقرير المصير؟    شنين : “تداعيات أزمة كورونا تفرض مراعاة استعجال دراسة عدد من النصوص القانونية”    حكيم دكار يطمئن جمهوره وينفي شائعة مرضه بتصوير عمله الاخير    تبون يهنأ الجزائريين بعيد الفطر ويؤكد:    قضاء الصيام    الثبات بعد رمضان    صيام ستة أيام من شوال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بلخادم يؤكد: انضمام الأفلان إلى الأممية الاشتراكية لا يعني أبدا التطبيع مع إسرائ
نشر في صوت الأحرار يوم 24 - 12 - 2010

استنكر عبد العزيز بلخادم الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، اتهام الأفلان بالتطبيع مع إسرائيل من خلال مشاركته في قمة الأممية الاشتراكية، موضحا أن ذلك غير معقول طالما كان تبني القضية الفلسطينية من أدبيات الحزب، وأضاف بلخادم أن الأفلان كان عضوا في هذه الهيئة في الثمانينات، وأن مشاركته في نشاطاتها رفع لكلمة الجزائر وملء للكرسي الشاغر ولا يمد للتطبيع مع إسرائيل بصلة.
رد عبد العزيز بلخادم الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، أول أمس -بطريقة ارتجالية خرج فيها عن نص الخطاب- على الانتقادات التي وجهت إلى الأفلان على خلفية مشاركة وفد من إطاراته في قمة للأممية الاشتراكية منتصف نوفمبر الفارط خاصة وأن القمة قد عرفت أيضا مشاركة حزب العمال الإسرائيلي، واستنكر بلخادم اتهام الأفلان بالتطبيع مع إسرائيل، وهو الحزب المعروف بنصرته للقضية الفلسطينية، مضيفا أن الحديث بهذا الشكل عن حزب جبهة التحرير»عيب«.
وأوضح بلخادم في معرض رده على هذه الانتقادات أن مشاركة وفد عن الأفلان في قمة الاشتراكية الأممية لا يعني أبدا تطبيع العلاقات مع إسرائيل، ذلك أن الحزب العتيد كان عضوا في الأممية الاشتراكية سنوات الثمانينات، غير أن أسبابا معيّنة، رفض بلخادم الخوض فيها، حالت دون بقاءه ضمن أعضائها.
وأوضح بلخادم في السياق ذاته أن الجزائر تشارك في عديد من الهيئات الدولية مثل الاتحاد البرلماني الدولي، الاتحاد البرلماني المتوسطي، الأمم المتحدة، وكلها تتضمن إسرائيل كعضو مشارك، غير أن ذلك لا يعني أبدا أن هناك تطبيعا مع إسرائيل، بل على العكس من ذلك فإن المشاركة في هذه الهيئات يعتبر رفعا لكلمة الجزائر وملء للكرسي الشاغر.
ومن جهة أخرى، تحدث بلخادم عن الضغط الذي مارسه حزب الاتحاد الاشتراكي في القوى الشعبية المغربي عقب أحداث مدينة العيون لمنع الأفلان من الانتساب إلى الأممية الاشتراكية، وأضاف بلخادم أن حزب جبهة التحرير الوطني الذي كانت له أيضا مساع من أجل الانضمام إلى الأممية الاشتراكية، قد فتح قنواته على كافة الأحزاب الاشتراكية التي كانت تجمعه بها علاقة خلال فترة الحزب الواحد، وقد أثمرت هذه الجهود بموافقة كل الأصدقاء الذين بفضل تصديهم لمحاولات الحزب المغربي عرقلة انضمام الجزائر تمكّنوا من التوصل إلى حل توفيقي يتمثل في إرسال دعوة إلى أحد قياديي الأفلان لحضور القمة.
وخلال الخطاب، شدّد بلخادم أيضا على أهمية بعث وتنشيط علاقة الحزب العتيد بالأحزاب الشقيقة والصديقة، والحرص على التواجد في كل المحافل الإقليمية والدولية، ليقوم بدوره في الدفاع عن مصالح الجزائر ومواقفها الثابتة تجاه القضايا العادلة للشعوب، مذكرا بتنظيم الملتقى العربي الدولي لنصرة الأسرى في سجون الاحتلال الذي شارك فيه أزيد من 1000 مشارك من القارات الخمسة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.