الإفراج المؤقت لعبد القادر بن مسعود    المطالبة ببناء دولة الحريات والقانون    «الخطاب الأخير لرئيس الدولة قدم كل الضمانات للإنطلاق في حوار جدي»    خسوف جزئي للقمر بالجزائر البارحة    اتفاق السلم والمصالحة محور المحادثات بين بوقادوم وتييبيلي    بن خلاف‮ ‬يكشف تفاصيل تنصيبه رئيساً‮ ‬للبرلمان‮ ‬    الجيش‮ ‬يوقف‮ ‬14‮ ‬منقباً‮ ‬عن الذهب بالجنوب‮ ‬    بمشاركة أكثر من‮ ‬50‮ ‬دولة إفريقية    غالي الحديد! كي البالي كي الجديد!    ورقلة‮ ‬    شملت مسؤولين من مختلف القطاعات    في‮ ‬مشاريع ملموسة    مدير تعاونية الحبوب ونائبه رهن السجن    تدشين مركز للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود    تعزيز النظرة الإستراتيجية لمواكبة التطور الاقتصادي    الحوت « فري» في «لابيشري»    إجماع على ميهوبي لتولي نيابة أمانة الحزب    اتفاق للتعليم العالي بين جبهة البوليزاريو والإكوادور    عبر العالم خلال السنة الماضية    لستة أشهر إضافية    بخصوص محاسبة الإحتلال الإسرائيلي‮ ‬على جرائمه‮ ‬    أكثر من 45 ٪ من سكان المغرب يعانون حرمانا قاتلا    150 قنبلة نووية أمريكية تثير مخاوف الأوروبيين    العالم العربي على موعد مع خسوف جزئي للقمر مساء اليوم    رياض محرز مرشح بقوة للتتويج بلقب أفضل لاعب إفريقي في سنة 2019    برناوي:«لا يمكن نقل 40 مليون جزائري إلى مصر والترشّح للكان مرهون بإرادة الفاف»    منصوري رقم 10 ولقرع بدون رقم الى غاية الفصل في قضية بدبودة    عليق‮ ‬يريده مع‮ ‬أبناء لعقيبة‮ ‬    الترجي‮ ‬يصدم بيراميدز بشأنه    يتعلق الأمر ببولعويدات وكولخير    تقاليد متأصلة في التركيبة الثقافية لأعراس "أولاد نهار"    أداء "الخضر" في بوتسوانا يعبّد الطريق نحو أولمبياد طوكيو    حملة تطوعية واسعة لتنظيف شوارع وأحياء المدينة    تحويل مشاريع «ال بي يا» من بلونتار إلى القطب العمراني بمسرغين    التموين ساعتين أسبوعيا منذ عامين    نهاية ديسمبر القادم    تحسباً‮ ‬لعيد الأضحى المبارك‮ ‬    طالب جامعي و شريكه يروجان الزطلة ب «قمبيطا» و «سان بيار» و «أكميل»    النطق بالحكم‮ ‬يوم‮ ‬23‮ ‬جويلية الجاري    60 مليون دينار لربط البلديات بالطاقة الكهروضوئية    نظمت ضمن فعاليات اليوم المفتوح للطفل‮ ‬    بطولات من أغوار التاريخ    نوري الكوفي في الموعد وتكريم للمخرج أحمد محروق    أطول شريط ساحلي في الجزائر ينتظر اهتماما أكبر    الرمزية والمسرحية الرمزية    « 8 يورو للساعة ..»    عصاد: ملتقى دولي حول “ملامح مقاومة المرأة في تاريخ إفريقيا” بتبسة    قسنطينة : تتويج الفائزين الأوائل بجائزة الشيخ عبد الحميد بن باديس    القائدة والموبَوِّئة والقاضية على الذلِّ والهوان    الوحدة مطلب الإنسانية وهدفٌ تسعى إليه كل المجتمعات البشرية    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    بلمهدي: جميع الوسائل جندت لإنجاح الموسم    بمبادرة من مديرية الشؤون الدينية بتيسمسيلت‮ ‬    السكان متخوفون من انتشار الأمراض المتنقلة عبر المياه    15 يوما فقط «كونجي» لعمال قطاع الصحة في الصّيف    مغادرة أول فوج للحجاج الميامين من المطار الدولي نحو المدينة المنورة    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    الرفق أن نتعامل في أي مكانٍ مع أصحاب الحاجات بالعدل والإحسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بوتفليقة يختار ستة أسماء كبيرة
أعطاه الأولوية في تنشيط حملته الانتخابية
نشر في الفجر يوم 29 - 03 - 2009


أكدت مصادر مطلعة من مديرية الحملة الانتخابية للمرشح الحر، عبد العزيز بوتفليقة، أن "بوتفليقة قام بتحديد القائمة التي تضم أسماء منشطي حملته الانتخابية تحسبا لرئاسيات أفريل المقبل" يكون قد رأى فيها الأفضل والأحسن لتمثيله بجدية وموضوعية. وأضافت نفس المصادر أن "المرشح عبد العزيز بوتفليقة حدد ستة أسماء ووافق على أن تقوم بتنشيط تجمعات ومهرجانات لصالحه في مختلف الولايات، ويتعلق الأمر بكل من رئيسي البرلمان بغرفتيه ورؤساء أحزاب التحالف الرئاسي والأمين العام لمنظمة المجاهدين". وذكر قياديون في التحالف الرئاسي أن "مديرية الحملة الانتخابية، وعلى رأسها عبد المالك سلال، وجه بدوره تعليمات إلى مختلف المديريات الولائية والمقاطعات الإدارية يطلب منها عدم تنظيم أي مهرجانات أو تجمعات، وحتى تظاهرات ثقافية أو ترفيهية أثناء مرور اسم من هذه الأسماء بالولاية المعنية". واضطرت العديد من مداومات المترشح بوتفليقة إلغاء تظاهراتها، كونها تزامنت مع تنظيم أحد هؤلاء لتجمع شعبي، مثلما حدث مع الأمين العام للأرندي يوم 23 من الشهر الجاري، عندما نشط أويحيى تجمعا شعبيا ببرج الكيفان بالعاصمة. كما قررت المداومة الولائية للمترشح بوتفليقة إلغاء جميع نشاطاتها وتجمعاتها المرتقبة في مختلف المقاطعات الإدارية، أمس، كونه تزامن مع المهرجان الشعبي الذي نشطه الأمين العام للهيئة التنفيذية للأفالان، عبد العزيز بلخادم، وهو نفس الإجراء المتخذ اليوم بسبب برمجة تجمع شعبي بالعاصمة ينشطه رئيس مجلس الأمة، عبد القادر بن صالح. كما تقرر عدم برمجة أي نشاط بمناسبة التجمع الذي سينشطه رئيس المجلس الشعبي الوطني، عبد العزيز زياري، يوم الرابع أفريل المقبل بالقبة، وكذا المهرجان المرتقب لرئيس حركة مجتمع السلم، أبو جرة سلطاني. واستنادا إلى نفس المصادر، فقد تم الاتفاق على تجنيد جميع مناضلي أحزاب التحالف الرئاسي لجميع التجمعات الشعبية المبرمجة لصالح المرشحين عبد العزيز بوتفليقة، مع وضع الحساسيات الموجودة بين الأحزاب الثلاثة، جانبا رغم الغياب الملاحظ لمناضلي "حمس" في الميدان. كما وجد العديد من رؤساء التنظيمات الوطنية الكبيرة أنفسهم مقصيين من هذه القائمة الرسمية التي أعدها المترشح بوتفليقة، حيث اكتفى البعض منهم بالدعوات التي ترسل إليهم من مداومات المترشح للمشاركة في تنشيط المهرجانات. وتقول بعض المصادر من مديرية حملة المترشح بوتفليقة إن "هذا الأخير تعمد الاكتفاء بهذه القائمة الرسمية، وطلب من مدير الحملة أن يقوم كل من يرغب المشاركة في الحملة القيام بعمل تحسيسي وجواري والاقتراب أكثر من المواطنين" وبالتالي "إبعاد كل الوجوه غير المرغوب فيها لدى العام والخاص من الواجهة حتى لا تحسب عليه".

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.