تمهد للعودة نحو النظام الدستوري في البلاد    التعديل الدستوري جعل من "الجزائر الجديدة" واقعا مدسترا    بالصور.. ياسين وليد يكرم فريقي المسيلة وسطيف للشباب المبتكر    الجمعية الفرانكو-جزائرية للأعمال الخيرية تقدم هبة من المعدات الطبية للمستشفيات العمومية    التعليمات الخاصة باستفتاء 01 نوفمبر تصدر "حصريا" عن سلطة الانتخابات    الجزائر..أعلى معدل رسوب في شهادة التعليم المتوسط منذ سنوات    موقع الإعلامي الفلسطيني عبد الباري عطوان يخصّص افتتاحيته لتصريحات الرئيس تبون ضد التطبيع    العفو الدولية تطالب المغرب بإسقاط "تهم ملفقة" بحق الإعلامي الصحراوي ابراهيم امريكلي    يسعد مبروك يكشف تفاصيل "الخلاف" مع سليني في محاكمة طحكوت وعولمي    نحو اطلاق منصة الكترونية لتحسين التكفل بالمعاقين المستفيدين من الأعضاء الاصطناعية    شرطي يتعرض لحادث مرور خطير في أثناء تأدية مهامه بمستغانم    "شورى حمس" يقرر التصويت ب"لا" على تعديل الدستور    بلمهدي يحتفل رفقة السفير السعودي ب"اليوم الوطني السعودي90′′    حمداني يدعو إلى رفع العراقيل على تمويل الفلاحين    الجزائر تدين الهجوم الإرهابي "الهمجي" لبوكو حرام في شمال نيجيريا    ستيفاني ويليامز: يجب إخراج القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا    آليات لتكريس الشفافية في منح مشاريع الشباب    5 مليار دولار لبناء ميناء الحمدانية    لجنة وزارية مشتركة لدراسة وضعية أنابيب المحروقات    وفاة 3 أشخاص وإصابة 426 آخرين في يومين    الشلف.. إحتراق غرفة نوم بمسكن فردي بحي الرمالي في عين أمران    من المهم التفكير الجدّي في تنظيم المجتمع المدني    حرس السواحل ينقذون 755 «حراڤ» في 5 أيام    تأهل الأهلي السعودي إلى ربع نهائي "أبطال آسيا"    لبنان في زاوية فرنسية خانقة    لماذا نقول شُكرًا للجزائر التي كانت "الوحيدة" تقريبًا التي "جاهرت" بإدانة المُهرولين نحو التّطبيع وأكّدت حقّ الشعب الفِلسطيني في دولةٍ مُستقلّةٍ عاصِمتها القُدس؟    هذا مصير سيارات البنزين الممتاز بعد سحبه من المحطات    الخضر يواجهون المكسيك وديا يوم 13 أكتوبر    تجسيد أكثر من 40 عملية تنموية بإيليزي    محرز يتحدّث عن مستقبله عشية المباراة رقم "200"    اتحادية السباحة تعقد جمعيتها العامة العادية    50914 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر بينها 1711 وفاة .. و35756 متعاف    تحذير… أمطار رعدية تصل إلى 25 على السواحل الشرقية بداية من صباح الغد    اللاعب السابق للمنتخب الوطني في ذمة الله    توزيع إصابات كورونا على ولايات الوطن    حركة تغييرات واسعة وسط مدراء الفروع الولائية ل"أونساج"    على بنك "بدر" رفع العراقيل والبيروقراطية في تمويل الفلاحين    أصحاب الجبّة السوداء ينتفضون    إخلاء سبيل الجزائري المشتبه فيه في هجوم باريس    الآلاف يتظاهرون في لندن ضد التباعد الاجتماعي والإغلاق    مولودية الجزائر يخطف قائد شبيبة القبائل    مصالح أمن ولاية الجزائر تعلن "الحرب" ضد مروجي السموم    وفاة الفنان المصري المنتصر بالله بعد صراع مع المرض    الجزائر تواجه نيجيريا يوم 9 أكتوبر بالنمسا والمكسيك يوم 13 من نفس الشهر    تنصيب لجنة مشتركة لدراسة وضعية أنابيب النفط و الغاز عبر الوطن لتفادي تكرار حادثة الوادي    نساء غايتهن الستر والهناء    عبد الرزاق بوكبة في مهمة لتثقيف مقاهي برج بوعريرج    الدخول الثقافي ينطلق اليوم بتكريم خاص لمرداسي وبناني    بعد حوالي 06 أشهر من الإغلاق    ترسيخٌ للثقافة العلمية وسط الشباب    مشروعي فكري يهدف لتحفيز الشباب على القراءة ...    الفنان الجزائري يعاني منذ سنوات و كورونا tjv, !vtd,    أكثر من 320 رباعية تحاكي الموروث الشعبي بسعيدة    بعد بث "النهار" لندائه.."تبيب لحسن" يصل إلى أرض الوطن    أنوار الصلاة على رسول الله "صلى الله عليه وسلم"    رجال يختلون الدّنيا بالدّين!    الدّيانة الإبراهيميّة خرافة!!    خطر اللسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التهيئة الحضرية الغائب الأكبر والمواطنون ساخطون
أكبر الأحياء الشعبية بجسر قسنطينة بمواصفات‮ ‬دوّار‮ !‬
نشر في المشوار السياسي يوم 18 - 08 - 2019


تعرف أكبر الأحياء الشعبية المتواجدة على مستوى بلدية جسر قسنطينة بالعاصمة‮ ‬غيابا شبه تام للتهيئة الحضرية،‮ ‬وهو ما‮ ‬يعيشه السكان على مستوى بعض النقاط بعين النعجة ومنطقة السمار التي‮ ‬اصبحت بمثابة‮ ‬كابوس‮ ‬يومي‮ ‬لقاطنيها وكذا المارين عبرها،‮ ‬وهو ما اثار تذمر وسخط الكثير من المواطنين المتسائلين عن الاسباب الحقيقية وراء عدم تحرك المصالح المحلية لتعميم التهيئة الحضرية التي‮ ‬تعتبر من ابسط الحقوق الواجب التمتع بها‮.‬ واشتكى الكثير من السكان القاطنين بأحياء عين النعجة بلدية جسر قسنطينة من الغياب الشبه كلي‮ ‬للتهيئة الحضرية للطرقات والأرصفة التي‮ ‬تتخللها الحفر بكل الاحجام الوضع الذي‮ ‬يزعج الراجلين وكذا أصحاب المركبات الذين عادة ما تتعرض مركباتهم للأعطاب،‮ ‬حيث أكد بعض المتحدثون ل السياسي‮ ‬أن البلدية رغم وجود بعض الجهود لأجل التحسين الحضري،‮ ‬غير أن المتعمق باحيائها الشعبية‮ ‬يجد الكثير من النقائص منها عمليات التهيئة التي‮ ‬تفتقر اليها‮. ‬من جهة أخرى،‮ ‬فقد أكد الكثير من المواطنين أن منطقة السمار،‮ ‬التي‮ ‬تعد نقط ربط بين عدة بلديات مجاورة على‮ ‬غرار براقي،‮ ‬الحراش وبئر خادم،‮ ‬تعرف تدهورا ملحوظا لحال الطرقات التي‮ ‬تمتلأ بالأتربة والغبار المتطاير والأوحال في‮ ‬حال تهاطل الأمطار،‮ ‬وأكد متحدثون أن المنطقة تعم بها فوضى عارمة لذات السبب،‮ ‬ناهيك عن الاختناق المروري‮ ‬الذي‮ ‬يحدث بشكل‮ ‬يومي‮ ‬لأجل تجنب الحفر،‮ ‬متسائلين عن الأسباب الحقيقية وراء عدم التطلع على معاناة المواطنين وتحديدا بمنطقة السمار وعلى عدم إدراج مشروع تهيئة حضرية شاملة‮.‬ وعليه،‮ ‬فقد طالب سكان جسر قسنطينة من رئيس المجلس الشعبي‮ ‬البلدي‮ ‬التطلع على واقع الأحياء المذكورة أعلاه والتي‮ ‬تعتبر كعينة فقط من باقي‮ ‬الأحياء الأخرى على‮ ‬غرار حي‮ ‬الحياة،‮ ‬وحي‮ ‬520‭ ‬مسكن وأحياء أخرى‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.