تبسة.. العثور على جثة ستيني في حمام    دحمون: تسوية وضعية أكثر من 400 ألف من أصحاب عقود ما قبل التشغيل خلال 3 سنوات القادمة    الجيش يتدخل لمساعدة المواطنين وفك العزلة عن المناطق المتضررة    حاضنة ولائية ببومرداس تعنى بأفكار الشباب الجامعي    المقاولون مطالبون بالإسراع في إنجاز السكنات    مولودية الجزائر تفوز على أهلي برج بوعريريج    تتويج المنتخب الوطني باللقب    قوجيل يدعو كل الجزائريين للمشاركة بقوة في الانتخابات الرئاسية    أمطار غزيرة بولايات الوسط والغرب اليوم    مجلس قضاء ومحكمة سطيف يؤجلان القضية إلى أول ديسمبر المقبل    كمال الدين شيخي يتسلم مهامه رئيسا مديرا عاما لسوناطراك    مسيرة شعبية حاشدة تأييدا للجيش والمسار الانتخابي بمعسكر    التّوفيق والخذلان.. أسرار وآثار    تأهل البرتغال وأوكرانيا لنهائيات أمم أوروبا    بلماضي يرد على بن زيمة: لدي بونجاح، سليماني وديلور    إطلاق قطار جديد بين عنابة وبرج بوعريريج    الندوة الدولية لمجلس الشيوخ الفرنسي: نحو تكثيف الجهود لحماية موارد الشعب الصحراوي لحين نيل استقلاله    المرشد الإيراني علي خامنئي يدعم قرار رفع أسعار البنزين في إيران    مشاورات صعبة تنتظر الحبيب الجملي    قوجيل: إنتخابات 12 ديسمبر هي بداية بسط الشعب الجزائري سيادته على البلاد    تبون يختار رئيس ديوان حكومة سيفي وسلال مديرا جديدا لحملته الانتخابية    الخضر على موعد تاريخي في بوتسوانا    الجوية الجزائرية: تحويل الرحلات الداخلية إلى النهائي1 هذا الاثنين    بشار تهتز على وقع هزة أرضية بقوة 5 درجات على سلم ريشتر بالمغرب    براهيمي ينال جائزة لاعب الشّهر في الدّوري القطري    إنقاذ عائلة من موت محقق بقسنطينة    مؤسسة القصبة: إحصاء 330 بناية مهددة بالانهيار في قصبة الجزائر    أسماء جزائرية جمعت في مقارباتها العلمية بين الفلسفة والتصوّف    «الخضر» .. عزم على مواصلة الانتصارات والحفاظ على الصّدارة    جيشنا في “العلالي”    ما ذنبهم ..؟    فيكا ال10: عرض وثائقي "نار" في ختام المهرجان    رئيسة بوليفيا المؤقتة تلتقي المبعوث الأممي لبحث الأزمة السياسية بالبلاد    الجيش الوطني الشعبي يتدخل لفك العزلة عن المناطق التي شهدت تساقطا للثلوج بتلمسان    دعا المواطنين للمساهمة في انجاحها    "أيها الصحفي الطيب.. شكرا لك"    «الثلج» يزين شوارع وهران للحظات معدودة    «الميثاق، سيشكل سندا قانونيا لمساعدة الجزائر على الخروج من الأزمة»    في‮ ‬الذكرى ال31‮ ‬لإعلان قيام الدولة الفلسطينية    المنتخب الوطني‮ ‬سيلعب على أرضية كارثية    تزامناً‮ ‬واليوم العالمي‮ ‬لداء السكري    في‮ ‬ولايات الجنوب    ارتياح الفلاحين    مشاركة 50 متعاملا اقتصاديا وطنيا وأجنبيا    لعبة بصرية لانتقاد الإنسان المعاصر    «أطمح إلى التعريف بالشخصيات الجزائرية التي لم تأخذ حقها»    تشقق جدران المحلات والمدرجات بعد سنة من التسليم    مداخلات حول دور الاتصال في تحسين العلاج    تسجيل 5 حالات جديدة يوميا    تثمين الدور الفعال للمرأة    شارلي شبلن.. ذكرى جميلة لأيقونة عالمية    11 فرقة مسرحية في موعد وادي سوف    تطبيق إلكتروني يحل المشكلات العاطفية    تركته حبيبته.. فانتقم ب 5 قتلى    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خلال الورشة ال10‮ ‬لرابطة أئمة الساحل
دليل ديني‮ ‬لحماية الشباب من خطر الراديكالية


انطلقت،‮ ‬أمس،‮ ‬في‮ ‬العاصمة الموريتانية،‮ ‬نواكشوط،‮ ‬أشغال الورشة ال10‮ ‬لرابطة أئمة وعلماء ودعاة الساحل لوضع اللمسات الأخيرة على دليل التربية الدينية السلمية،‮ ‬تعزيزا لدور الأئمة في‮ ‬حماية الشباب من خطر الراديكالية والتطرف العنيف‮.‬ ويعكف المشاركون،‮ ‬خلال اللقاء الذي‮ ‬تنظمه الرابطة بالتعاون مع وحدة الإتصال والتنسيق،‮ ‬على وضع اللماسات الأخيرة على دليل الممارسات السليمة لتدريس مادة التربية الدينية في‮ ‬مواجهة الغلو والتطرف العنيف بعد سنتين من المناقشة والتباحث في‮ ‬محتوياته قبل تحريره النهائي‮ ‬والإعلان عن صدوره رسميا ختاما لأشغال الورشة،‮ ‬حسب المنظمين‮. ‬وتهدف الورشة التكوينية العاشرة للرابطة بعد التحرير النهائي‮ ‬للدليل إلى وضعه تحت تصرف العلماء والدعاة والأئمة والعاملين في‮ ‬الشأن الديني‮ ‬لمكافحة التطرف والرد على الشبهات وتعزير مبادئ السلم والمصالحة،‮ ‬من خلال مقترحات الأعضاء ما من شأنه تعزيز وتحسين محتوى تدريس التربية الإسلامية في‮ ‬المدارس،‮ ‬حسب ذات المصادر‮.‬ ويحتوي‮ ‬مشروع دليل الممارسات السليمة لتدريس مادة التربية الدينية في‮ ‬مواجهة الغلو والتطرف العنيف،‮ ‬الذي‮ ‬يعتزم أعضاء الرابطة إصداره بعد المناقشة والإثراء على ثلاثة محاور تتعلق بالمصطلحات والأخلاق والشبهات‮. ‬ويتضمن محور‮ ‬المصطلحات‮ ‬على عديد المفاهيم منها‮ ‬الدين و مراتبه‮ ‬و الدين والتدين‮ ‬و نظرية الحق والباطل‮ ‬و الفرقة والإختلاف‮ ‬و الغلو والتطرف‮ ‬و الولاء و البراء‮ ‬و الجهاد والقتال‮ ‬و الأمة والمواطنة‮ ‬و‭ ‬الحقوق والواجبات‮ ‬و الدعوة إلى الله‮ ‬و التقليد والإجتهاد والتجديد‮ . ‬ويتناول المحور الثاني‮ ‬الأخلاق‮ ‬عديد المواضيع أيضا تتعلق ب مكارم الأخلاق وأثرها على الفرد والمجتمع‮ ‬و الرحمة‮ ‬و الحب‮ ‬و النفع والتعاون‮ (‬التنمية‮) ‬و السلم والموادعة‮ ‬و حسن الظن‮ ‬و الصبر والشكر‮ ‬و الرفق الحلم‮ ‬و الوسطية والإعتدال‮ ‬و السمة والشمول‮ ‬و الثبات والتغيير‮ ‬و الفرد و المجتمع‮ ‬و العدل والمساواة و الحرية‮ ‬و‭ ‬المرأة‮ . ‬وأما المحور الثالث الخاص ب الشبهات‮ ‬،‮ ‬فيتناول‮ ‬التكفير والمنابذة بالسيف‮ ‬و تحكيم الشرع‮ ‬و دار الإسلام ودار الكفر‮ ‬و‭ ‬الردة‮ ‬و الجهاد بين المقصد والشرعي‮ ‬والتطرف الفكري‮ ‬و معاملة الأسرى في‮ ‬الإسلام‮ ‬و علاقة المسلمين بغيرهم‮ ‬و التهجم على الإسلام وأثره في‮ ‬نشأة التطرف‮ .‬ وتأتي‮ ‬الورشة ال10‮ ‬بمشاركة أعضاء المكتب التنفيذي‮ ‬للرابطة بعد سلسلة لقاءات عقدت طيلة سنتين تجسيدا للإتفاق المنبثق عن أشغال الورشة ال6‮ ‬المنعقدة‮ ‬يومي‮ ‬6‮ ‬و7‮ ‬جويلية‮ ‬2017‮ ‬بالعاصمة نواكشوط،‮ ‬أين تم الإتفاق على ضرورة تدعيم المناهج التربوية المتعلقة بتدريس التربية الدينية وجعلها في‮ ‬مستوى مواجهة التحديات الراهنة،‮ ‬إستنادا لنفس المصادر‮. ‬وإتفق المشاركون‮ ‬يومها في‮ ‬لقاء نواكشوط‮ ‬2017‮ ‬على إعداد دليل علمي‮ ‬لفائدة العلماء والأئمة والدعاة والعاملين في‮ ‬الشأن الديني‮ ‬لمكافحة التطرف والغلو وحماية الشباب من خطر الراديكالية والتطرف العنيف،‮ ‬على أن تأخذ على عاتقها وحدة الإتصال والتنسيق مهمة نشر وتوزيع هذا الدليل‮. ‬وبهدف المحافظة على الوحدة الوطنية والإنسجام الاجتماعي‮ ‬لكل دولة،‮ ‬عضو في‮ ‬الرابطة،‮ ‬شدد المشاركون في‮ ‬لقاء نواكشط السالف الذكر على ضرورة مراعاة دليل التعاليم الدينية الصحيحة للتصدي‮ ‬للتطرف والتشدد العنيف لخصوصيات كل دولة عضو في‮ ‬الرابطة‮. ‬كما تشارك في‮ ‬هذه الورشة التي‮ ‬تنظمها الرابطة بالتعاون مع وحدة التنسيق والاتصال لدول الساحل الإفريقي،‮ ‬كل من المركز الإفريقي‮ ‬للدراسات والبحث حول الإرهاب التابع للاتحاد الإفريقي‮ ‬وبعثة الاتحاد الافريقي‮ ‬إلى مالي‮ ‬والساحل‮.‬ وتعد وحدة التنسيق والإتصال آلية إقليمية للتنسيق الأمني‮ ‬وتبادل المعلومات بين دول الساحل لمكافحة الإرهاب والتطرف العنيف،‮ ‬أنشئت سنة‮ ‬2010،‮ ‬يتركز نشاطها على التنسيق بين دول المنطقة وتفعيل جهود المجتمع المدني‮ ‬في‮ ‬الوقاية من التشدد والتطرف‮. ‬ويشارك في‮ ‬هذه الورشة ثلة من كبار الأئمة والدعاة وعلماء الدين وكبار المرشدين‮ ‬يمثلون الدول الأعضاء في‮ ‬الرابطة وهي‮ ‬الجزائر وموريتانيا وليبيا ومالي‮ ‬ونيجيريا والنيجر وبوركينا فاسو وتشاد،‮ ‬بالإضافة إلى دولتين بصفة ملاحظ في‮ ‬إطار مسار نواكشوط وهي‮ ‬كوت ديفوار وجمهورية‮ ‬غينيا،‮ ‬فضلا عن ممثلين لمنظمات أقليمية وقارية وكذا جامعيين وفاعلين في‮ ‬الحقل الثقافي‮ ‬المحلي‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.