تركيا تستدعي القائم بأعمال السفارة الفرنسية    مظاهرات بالعيون بمخيمات اللاجئين الصحراويين تضامنا مع معتصمي الكركرات    محاضرات حول الانسان والثقافة في فكر مالك بن نبي    "المحمدية" تنتصر    "ادعاءاتكم حملة مغرضة ولن تزيدني إلا عزما وإصرارا"    عبيد شارف لإدارة لقاء سيراليون ضد نيجيريا    3 قتلى و152 جريح خلال 24 ساعة    "جامع الجزائر".. عندما تنير "المحمدية" شمال إفريقيا    عرقاب : مشروع تعديل الدستور "يدعم الاقتصاد والمنتوج والمستثمر الجزائري"    10 وفيات.. 320 إصابة جديدة وشفاء 191 مريض    تظاهرات في غزة للمطالبة بإنهاء الانقسام الداخلي ومواجهة التحديات التي تعصف بالقضية الفلسطينية    اكتشاف وكر دعارة وتوقيف 13 شخصا بينهم 4 نسوة في برج بوعريريج!    انتخاب النائب رحمانية رئيسا للجنة الشؤون التشريعية والقانونية وحقوق الإنسان بالبرلمان العربي    تعديل الدستور: الفريق شنقريحة يسدي تعليمات لاتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بتأمين مراكز ومكاتب الاستفتاء    رمز للسيادة والدين الأقوم    الوزير الأول يكرم الفائزين في مسابقة حفظ القرآن الكريم بجامع الجزائر    متى ينتهي الجدل حول حكم الاحتفال بالمولد النبوي؟    قوراية: معا لنصرة نبينا الكريم يا أمة المليار    المولد النبوي الشريف : ضمان دوام الوكالات التجارية الرئيسية للاتصالات الجزائر    نقل رئيس الجمهورية إلى ألمانيا لتلقي فحوصات طبية معمّقة    لابد من تكوين مختصين في اليد العاملة المحلية    رسميا إطلاق قناة "الذاكرة" في شهر نوفمبر    مساحات خضراء تتحول إلى مفارغ بغليزان    مكتتبو عدل يحتجون    عواد و كوريبة و زرقين أبرز المستقدمين    الحارس الدولي السابق سمير حجاوي يعاني في صمت    الثنائي غربي وشتيح يغلقان «الميركاتو»    تكريم أوائل الناجحين في الباكالوريا بمستغانم    تكريم مجاهدي مغنية    تكريم رئيسة تحرير جريدة "الجمهورية" الفائزة بجائزة الرئيس للصحفي المحترف    الإذاعة و التلفزيون .. من رهان السيادة إلى تحدي الرقمنة    رزيق يدعو التجار والحرفيين لدعم مشروع الدستور    إسم يبحث عن رسم    تأييد الحكم في حق المحتال على 10 بنائين    فاوتشي: بحلول أوائل ديسمبر سنعرف ماذا يمكن أن يفعله لقاح كوفيد19    ورشات للتوعية والتوجيه والإصغاء    ألعاب القوى-منشطات: "أنا رياضي نظيف"    ضبط قائمة المستقدمين وبرنامج التحضيرات    إعارة اللاعب سومانا والحارس معاشو    فرنسا تتجه لفرض حجر صحي شامل    توقع إنتاج 700 ألف قنطار برسم الحصاد الخريفي    وزير الصناعة يعطي إشارة اانطلاق قافلة تصدير منتجات عصائر من بجاية إلى ليبيا    تحذير من التسرب المدرسي    إيطاليا تعلن تسجيل 24991 إصابة جديدة بكورونا و221 وفاة    وهران: نشوب حريق في مستودع للأغطية والأفرشة بحاسي بونيف    حجز 200 ألف وحدة مفرقعات    عمال مصنع الأجر يحتجون    تونس تستنكر الحملة الفرنسية للإساءة إلى الرسول صلى الله عليه وسلم    كورونا… تسجيل 320 اصابة جديدة خلال 24 ساعة    احتفلوا بالمولد ولا تلتفتوا إلى الأصوات الناشزة    بركاني: هكذا سيتم تطبيق الحجر الصحي إذا واصلت إصابات كورونا في الارتفاع    تغييرات جذرية في مفهوم الحقوق والحريات بمشروع الدستور    المفتش العام لوزارة الشؤون الدينية يكشف تفاصيل افتتاح قاعة الصلاة التابعة لجامع الجزائر    تزويد مناطق الظل بالكهرباء والغاز من أولويات رئيس الجمهورية في المجال الطاقوي    تجارة الكترونية: الجزائر تمتلك سوقا قوية ذات امكانات نمو عالية    فنيش:التعديل الدستوري "سيعيد السلطة التأسيسية للشعب"    هزة أرضية بولاية بومرداس    مواقف نبوية مع الأطفال... الرحمة المهداة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خلال الورشة ال10‮ ‬لرابطة أئمة الساحل
دليل ديني‮ ‬لحماية الشباب من خطر الراديكالية


انطلقت،‮ ‬أمس،‮ ‬في‮ ‬العاصمة الموريتانية،‮ ‬نواكشوط،‮ ‬أشغال الورشة ال10‮ ‬لرابطة أئمة وعلماء ودعاة الساحل لوضع اللمسات الأخيرة على دليل التربية الدينية السلمية،‮ ‬تعزيزا لدور الأئمة في‮ ‬حماية الشباب من خطر الراديكالية والتطرف العنيف‮.‬ ويعكف المشاركون،‮ ‬خلال اللقاء الذي‮ ‬تنظمه الرابطة بالتعاون مع وحدة الإتصال والتنسيق،‮ ‬على وضع اللماسات الأخيرة على دليل الممارسات السليمة لتدريس مادة التربية الدينية في‮ ‬مواجهة الغلو والتطرف العنيف بعد سنتين من المناقشة والتباحث في‮ ‬محتوياته قبل تحريره النهائي‮ ‬والإعلان عن صدوره رسميا ختاما لأشغال الورشة،‮ ‬حسب المنظمين‮. ‬وتهدف الورشة التكوينية العاشرة للرابطة بعد التحرير النهائي‮ ‬للدليل إلى وضعه تحت تصرف العلماء والدعاة والأئمة والعاملين في‮ ‬الشأن الديني‮ ‬لمكافحة التطرف والرد على الشبهات وتعزير مبادئ السلم والمصالحة،‮ ‬من خلال مقترحات الأعضاء ما من شأنه تعزيز وتحسين محتوى تدريس التربية الإسلامية في‮ ‬المدارس،‮ ‬حسب ذات المصادر‮.‬ ويحتوي‮ ‬مشروع دليل الممارسات السليمة لتدريس مادة التربية الدينية في‮ ‬مواجهة الغلو والتطرف العنيف،‮ ‬الذي‮ ‬يعتزم أعضاء الرابطة إصداره بعد المناقشة والإثراء على ثلاثة محاور تتعلق بالمصطلحات والأخلاق والشبهات‮. ‬ويتضمن محور‮ ‬المصطلحات‮ ‬على عديد المفاهيم منها‮ ‬الدين و مراتبه‮ ‬و الدين والتدين‮ ‬و نظرية الحق والباطل‮ ‬و الفرقة والإختلاف‮ ‬و الغلو والتطرف‮ ‬و الولاء و البراء‮ ‬و الجهاد والقتال‮ ‬و الأمة والمواطنة‮ ‬و‭ ‬الحقوق والواجبات‮ ‬و الدعوة إلى الله‮ ‬و التقليد والإجتهاد والتجديد‮ . ‬ويتناول المحور الثاني‮ ‬الأخلاق‮ ‬عديد المواضيع أيضا تتعلق ب مكارم الأخلاق وأثرها على الفرد والمجتمع‮ ‬و الرحمة‮ ‬و الحب‮ ‬و النفع والتعاون‮ (‬التنمية‮) ‬و السلم والموادعة‮ ‬و حسن الظن‮ ‬و الصبر والشكر‮ ‬و الرفق الحلم‮ ‬و الوسطية والإعتدال‮ ‬و السمة والشمول‮ ‬و الثبات والتغيير‮ ‬و الفرد و المجتمع‮ ‬و العدل والمساواة و الحرية‮ ‬و‭ ‬المرأة‮ . ‬وأما المحور الثالث الخاص ب الشبهات‮ ‬،‮ ‬فيتناول‮ ‬التكفير والمنابذة بالسيف‮ ‬و تحكيم الشرع‮ ‬و دار الإسلام ودار الكفر‮ ‬و‭ ‬الردة‮ ‬و الجهاد بين المقصد والشرعي‮ ‬والتطرف الفكري‮ ‬و معاملة الأسرى في‮ ‬الإسلام‮ ‬و علاقة المسلمين بغيرهم‮ ‬و التهجم على الإسلام وأثره في‮ ‬نشأة التطرف‮ .‬ وتأتي‮ ‬الورشة ال10‮ ‬بمشاركة أعضاء المكتب التنفيذي‮ ‬للرابطة بعد سلسلة لقاءات عقدت طيلة سنتين تجسيدا للإتفاق المنبثق عن أشغال الورشة ال6‮ ‬المنعقدة‮ ‬يومي‮ ‬6‮ ‬و7‮ ‬جويلية‮ ‬2017‮ ‬بالعاصمة نواكشوط،‮ ‬أين تم الإتفاق على ضرورة تدعيم المناهج التربوية المتعلقة بتدريس التربية الدينية وجعلها في‮ ‬مستوى مواجهة التحديات الراهنة،‮ ‬إستنادا لنفس المصادر‮. ‬وإتفق المشاركون‮ ‬يومها في‮ ‬لقاء نواكشوط‮ ‬2017‮ ‬على إعداد دليل علمي‮ ‬لفائدة العلماء والأئمة والدعاة والعاملين في‮ ‬الشأن الديني‮ ‬لمكافحة التطرف والغلو وحماية الشباب من خطر الراديكالية والتطرف العنيف،‮ ‬على أن تأخذ على عاتقها وحدة الإتصال والتنسيق مهمة نشر وتوزيع هذا الدليل‮. ‬وبهدف المحافظة على الوحدة الوطنية والإنسجام الاجتماعي‮ ‬لكل دولة،‮ ‬عضو في‮ ‬الرابطة،‮ ‬شدد المشاركون في‮ ‬لقاء نواكشط السالف الذكر على ضرورة مراعاة دليل التعاليم الدينية الصحيحة للتصدي‮ ‬للتطرف والتشدد العنيف لخصوصيات كل دولة عضو في‮ ‬الرابطة‮. ‬كما تشارك في‮ ‬هذه الورشة التي‮ ‬تنظمها الرابطة بالتعاون مع وحدة التنسيق والاتصال لدول الساحل الإفريقي،‮ ‬كل من المركز الإفريقي‮ ‬للدراسات والبحث حول الإرهاب التابع للاتحاد الإفريقي‮ ‬وبعثة الاتحاد الافريقي‮ ‬إلى مالي‮ ‬والساحل‮.‬ وتعد وحدة التنسيق والإتصال آلية إقليمية للتنسيق الأمني‮ ‬وتبادل المعلومات بين دول الساحل لمكافحة الإرهاب والتطرف العنيف،‮ ‬أنشئت سنة‮ ‬2010،‮ ‬يتركز نشاطها على التنسيق بين دول المنطقة وتفعيل جهود المجتمع المدني‮ ‬في‮ ‬الوقاية من التشدد والتطرف‮. ‬ويشارك في‮ ‬هذه الورشة ثلة من كبار الأئمة والدعاة وعلماء الدين وكبار المرشدين‮ ‬يمثلون الدول الأعضاء في‮ ‬الرابطة وهي‮ ‬الجزائر وموريتانيا وليبيا ومالي‮ ‬ونيجيريا والنيجر وبوركينا فاسو وتشاد،‮ ‬بالإضافة إلى دولتين بصفة ملاحظ في‮ ‬إطار مسار نواكشوط وهي‮ ‬كوت ديفوار وجمهورية‮ ‬غينيا،‮ ‬فضلا عن ممثلين لمنظمات أقليمية وقارية وكذا جامعيين وفاعلين في‮ ‬الحقل الثقافي‮ ‬المحلي‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.