بالصور.. آخر تحضيرات “الخضر” لمواجهة زامبيا    مراسيم حول مجلس الوقاية، أمن الطرق والحسابات البريدية    البراءة ل5 موقوفين بتهمة المساس بالوحدة الوطنية    ميراوي يلتقي بعدة وزراء ومسؤولين أجانب    تخرج 12 مستشارا في التنمية الإقليمية بتلمسان    93.6٪ مع تدريس الإنجليزية في جميع المستويات    الجزائر - زامبيا / بوتسوانا - الجزائر موبيليس معاك يا الخضراء    13869 شاب سيستفيدون من الإدماج بالبويرة    فتاوى    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    مواضع سجود النّبيّ الكريم    قرعة ترتيب الحصص الزمنية لتدخلات المترشحين اليوم    حملة تحسيسية حول داء السكري    شبيبة القبائل يحرم مولودية الجزائر من الإنفراد بالصدارة    وزارة الرياضة تُقرر غلق 6 ملاعب لهذا السبب !!    وسم "مستعمرات": لقد حان الآوان لتطبيق قرار محكمة العدل الأوروبية على المنتوجات الصحراوية    التقلبات الجوية تخلف قتلى وجرحى ومفقودين    وزير الطاقة : سوناطراك غير قادرة على الاستكشاف بسبب قلة إمكانياتها    الجيش الوطني الشعبي يطلق حملات التكفل الصحي بالمواطنين بالمناطق النائية لجنوب الوطن    نواب البرلمان أمام اختبار المصادقة على مشروع قانون المحروقات    تونس: انتخاب راشد الغنوشي رئيسا لمجلس النواب    تمنراست: إطلاق مناقصة لمنح 13 رخصة منجمية لاستكشاف الغرانيت والرخام    62 بالمائة نسبة امتلاء سدود بلادنا    نسيمة صايفي تنال الميدالية الفضية في نهائي رمي الجلّة    حجز أكثر من قنطار من الكيف حاول بارونات تهريبها داخل “بورت شار” في النعامة    عبد المجيد تبون: سأعتمد على الكفاءة وسأقضي على مظاهر “الشيتة والولاء”    عشرات الشهداء والمصابين في قصف إسرائيلي على غزة    عائلات مهدّدة بانهيار بناياتها القديمة    البيض: هلاك شخص اختناقا بغاز أحادي أكسيد الكربون    حجز مسدس أوتوماتيكي بمطار هواري بومدين كان بحوزة جزائري قادم من باريس    سقوط طالبة من الطابق الثالث بجامعة بسكرة    مخطط أمني كبير لتأمين لقاء الخضر ضد زامبيا    مديرية جهوية للديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة ببشار    كفاح الشعب الصحراوي محور محاضرة بالنرويج    نحو إعداد جهاز معلوماتي لمكافحة الغش في الإمتحانات    انتخاب راشد الغنوشي رئيسا للبرلمان التونسي    عنابة: عمال مركب سيدار الحجار ينظمون مسيرة مساندة لتنظيم الانتخابات الرئاسية    إرساء آليات جديدة لتكثيف المبادلات التجارية    بن ناصر يتفوق على الجميع ويصبح أحسن مراوغ في أوروبا    مركز جهوي لتخزين الحبوب يدخل حيز الخدمة بتيبازة    ديوان الحج والعمرة يحذر من التعامل مع وكالات السياحة والأسفار الوهمية    مواصلة الاحتجاجات ومقتل أحد كوادر الحزب التقدمي الاشتراكي في لبنان    كرة السلة - البطولة العربية للأندية اناث: "مرتبتنا الثالثة هي ثمرة لمجهودات اللاعبات "    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    العرض الشرفي الأول للفيلم الروائي الطويل "مناظر الخريف" لمرزاق علواش    "مجهول" يشتري أغلى ساعة يد في التاريخ    جماهير “ليستر سيتي” تحت الصدمة بسبب تصريحات “محرز” !    ترامب: نعلم مكان الرجل الثالث في "داعش"    إعادة تأسيس نظام التكوين المهني بالجنوب لترقية الشغل    دعوة لتعويض مضخة الأنسولين الخاصة بالأطفال    صورة وتعليق:    «الوعدات الشعبية» ..أصالة وتراث    الأميار خارج المشهد    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    أين الخلل .. !    تعديل المحتوى والتركيز على الصورة التعبيرية    الإنشاد فن راق ورسالة نبيلة تساهم في تغيير المجتمعات    مناقصة لاختيار مكتب دراسات جديد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تميزها خمسة أعراض رئيسية
نشر في النصر يوم 20 - 02 - 2015

دراسة حديثة تكشف عن إصابة 40 ألف شخص بالسكتة الدماغية سنويا بالجزائر
أعدت الجمعية الجزائرية لطب الأعصاب و الفيزياء العصبية الإكلينيكية دراسة حول السكتة الدماغية التي تتسبب في إصابة أزيد من 40 ألف شخص في السنة بالجزائر يلقى ما لا يقل عن 30 بالمائة حتفهم بعد وصولهم متأخرين إلى مصلحة الاستعجالات الطبية .
وتأتي ثنائية السكتة الدماغية و القلبية في المرتبة الأولى من حيث الوفيات بالجزائر متقدمة عن كثير من الأمراض الخطيرة ومقدمتها السرطان ،وتشير الدراسة التي يشرف عليها البرفيسور محمد ارزقي عن تسجيل 40 ألف إصابة في السنة يلقى ما لايقل عن ثلاثين بالمائة حتفهم في حالة تأخرهم لمدة ثلاث ساعات عن وصولهم إلى مصلحة الاستعجالات وكلما تم إسعاف المصاب في الوقت المحدد زادت أمال إنقاذه من الموت أو مايعرف طبيا بالساعات الذهبية في عملية الإسعاف و الإنقاذ ومعظم الناجون يصابون بشلل في بعض الأعضاء –تضيف الدراسة - بنسب متفاوتة مما يتطلب إعادة تأهيلهم حركيا وتشير المعطيات وفق مصادر مطلعة أن الفئة العمرية مابين 20 إلى 65 سنة الأكثر عرضت للسكتة الدماغية بنسبة 25 بالمائة ومن المتوقع أن ترتفع النسبة خلال 15 سنة القادمة لعدة أسباب وعوامل منها العامل الديمغرافي ، وتنتج السكتة الدماغية بسبب نقص تروية الدماغ بشكل كافي أو نزيف دموي ونتيجة لذلك فإن المنطقة المتضررة من المخ غير قادرة على العمل، مما يؤدى إلى عدم القدرة على تحريك أو الإحساس بعضو واحد أو أكثر من أطرافهم على جانب واحد من الجسم، ووجدت بعض الإحصائيات أن احتمال حدوث جلطة مؤقتة أو جلطة كاملة بعد الجلطة الأولى تتراوح بين 10 بالمئة خلال السنة الأولى، ولكن إذا لم يحصل شيء خلال السنة الأولى فإن النسبة تنخفض إلى حوالي 5 بالمائة سنويا.
ويحذر الأطباء من الجلطات المؤقتة و هي جلطات صغيرة نتيجة انقطاع مؤقت في وصول الدم إلى جزء من الدماغ ولكن هذه المنطقة خلاياها لا تموت بسبب رجوع ضخ الدم إليها، في هذه الحالة يحس المريض بنقص في وظيفة معينة من الدماغ ولكن هذا النقص لا يستمر أكثر من دقائق أو ساعات. وهذه الجلطة المؤقتة مهمة فهي احتمالية حصول جلطة كاملة إ ذا لم يبادر المصاب إلى علاجها بسرعة القصوى ويشير الأطباء إلى أن هناك خمسة أعراض مميزة لها، على رأسها ظهور اضطرابات لغوية مفاجئة كعدم وضوح الكلام أو تبديل مقاطعه وكذلك مواجهة صعوبة في فهم الآخرين كما أنها لا تقتصر فقط على الاضطرابات اللغوية، بل يمكن أن تظهر أيضا في صورة شلل مفاجئ أو الشعور بالتنمل أما العرض الثالث فهو الإصابة بدوار مصحوب بعدم الشعور بالاستقرار أثناء المشي، في حين يتمثل العرض الرابع في الإصابة باضطراب في الرؤية، ويمثل الصداع الشديد آخر الأعراض التقليدية المميزة للإصابة بالسكتة الدماغية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.