دسترة دور المجتمع المدني سند قوي عند إعداد القوانين    منع قناة "أم 6" الفرنسية من العمل بالجزائر    تحت شعار تشكيل السلام معا    دبلوماسية الجزائر في كلّ مكان    بمبادرة الديوان المهني للحبوب    عرقاب: الاستغلال الحرفي للذهب سيرفع الإنتاج إلى 240 كلغ سنويا    بواسطة تقنية التحاضر عن بعد    من أجل العزوف عن قرار الاستقالة    بسبب انتهاء تأشيرته    خلال اجتماعه مع الشركة الموكل إليها أشغال انجاز    لفائدة سكان المناطق المعزولة بالكويف    السفارة الأمريكية: فنّان قدير    وزارة الاتصال: منع قناة "أم 6" الفرنسية من العمل بالجزائر    عودة تدريجية للعمرة    عدم تصفية الاحتلال المغربي في الصحراء الغربية يهدد السلام في إفريقيا    "لنبني السلام معا" يقتضي احترام حقوق الإنسان والعدالة للشعب الصحراوي    مكّنوا الشعبين الصحراوي والفلسطيني من حقيهما في السلم والأمن والحرية    عبر تقنية التواصل المرئي    قرار فتح المدارس لن يكون سياسيا أو سلطويا    إشراك المرأة الريفية لضمان تنمية مستدامة    مخطط لتهيئة مدينة المنيعة الجديدة    نحو توزيع 10 آلاف وحدة سكنية قبل نهاية العام    هكذا سيكون سعر النفط في 2021    برسم حملة الحصاد الخريفية    روائع الأندلسي باقة مهداة للجمهور الوفي    سواد الثلج... حديث عن تعدد الزوجات بلسان الطفولة    في الفترة الممتدة من 15 إلى 19 سبتمبر    7 وفيات... 197 إصابة جديدة وشفاء 133 مريض    "شراكة أرادني واجهة لا كلمة لي ولا شخصية"    النيران تتلف 2.5 هكتارات من أشجار الصنوبر    والي الولاية يستقبل الفرق الصاعدة    اللاعبون يقررون الاستنجاد بلجنة المنازعات    نثمّن موقف الرئيس تبون الثابت من القضية الفلسطينية    تحايل الاحتلال المغربي يعطّل مسار تسوية في الصحراء الغربية    رفع أطنان من النفايات    وداعا عملاق بونة.. وداعا أيقونة المالوف    50023 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر بينها 1679 وفاة .. و35180 متعاف    كورونا…توزيع الإصابات حسب الولايات    الاستعداد لتوزيع 400 حقيبة مدرسية بمناطق الظل    "كل انشغالات المواطنين مُحصاة و سيتم تجسيدها"    الإدارة تتفق مع "نفطال" على تجديد العقد    إستياء من القرارات الإنفرادية للرئيس محياري    "نتمنّى اقناع المستهدفين بالانضمام إلى فريقنا"    دستور لبناء جزائر المستقبل    مكتب بريدي واحد ل30 ألف نسمة !    حمدي بناني صاحب الكمان الأبيض في ذمة الله    " سرّ نجاح أي مطعم هو النظافة والأطباق الشهية "    وزير الموارد المائية: لجنة لتطوير الطاقة المتجددة على مستوى التجهيزات    التلكؤ في تطبيق القانون الدولي وراء تعطيل مسار التسوية    التطبيع مكمِّل لصفعة القرن    شارع ميروشو ... العثور على جثة شاب متعفنة داخل شقة    وفيات كورونا حول العالم تقترب من مليون!    مهرجان القدس السينمائي الدولي يفتح باب المشاركة في دورته الخامسة    مكانة صلاة الجمعة في حياة المسلمين    القول الحَسَن وآثاره في القلوب    طُرق استغلال أوقات الفراغ    السياق الفلسفي للسلام والسياق التشريعي السياسي    عندما يتأبّى الإنسانُ التكريم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أكثر من 27 ألف تاجر لضمان المداومة: ارتفاع في أسعار الخضر عشية عيد الفطر
نشر في النصر يوم 16 - 07 - 2015


أكثر من 27 ألف تاجر لضمان المداومة يومي عيد الفطر
تم تسخير 27.114 تاجر و متعامل اقتصادي عبر التراب الوطني لضمان التموين المنتظم للمواطنين بالمواد الغذائية و الخدمات ذات الاستهلاك الواسع خلال يومي عيد الفطر المبارك حسبما استفيد لدى وزارة التجارة.
و يتعلق الأمر ب 4.506 خبازا و 15.791 تاجرا للمواد الغذائية والخضر والفواكه و 6.417 تاجر في نشاطات مختلفة و 400 وحدة صناعية منها 133 وحدة إنتاج الحليب و 235 مطحنة و 32 وحدة للمياه المعدنية.
كما أنه سيتم تكليف 2.010 عون مراقبة بالسهر على تطبيق برنامج المداومة الذي دخل حيز التطبيق منذ 2013.
و حذر وزير التجارة عمارة بن يونس في تصريح لواج قائلا "سنعاقب بصرامة المخالفين الذين لا يملكون مبررات جدية لعدم فتح محلاتهم التجارية".
ويتعرض التجار الذين لا يلتزمون بالمداومة -في إطار قانون ممارسة الأنشطة التجارية - إلى غرامة تتراوح بين 30.000 دج و200.000 دج مع إمكانية الغلق الإداري للمحل لمدة شهر في حالة العود.
ق و/ وأج

ارتفاع محسوس في أسعار الخضر قبيل عيد الفطر
تعرف أسواق مدينة قسنطينة في اليومين الأخيرين ارتفاعا كبيرا لأسعار الخضر مع اقتراب عيد الفطر، كما ستشهد ابتداء من اليوم أسعار البطاطا ارتفاعا حسب بائعي جملة.
وحسب ما رصدناه خلال جولة قمنا بها في مختلف أسواق المدينة، فإن أسعار الخضر تشهد أكبر ارتفاع لها على مستوى سوق بطو عبد الله بشارع بلوزداد، أين وصل سعر الكيلوغرام الواحد من الفلفل الحار و الفاصولياء إلى 160 دج، فضلا عن سعر "الزاليغو" والجزر الذين تراوحا بين 100 و 120دج، أما البطاطا فبلغت 60 دج، فيما تجاوزتها الطماطم بعشرة دنانير، فضلا عن الخيار الذي وصل ثمنه إلى 140 دج، حيث أفاد تجار بأن الأسعار ارتفعت قليلا لدى بائعي الجملة، بالرغم من أن بعض الزبائن أكدوا لنا بأن السوق معروفة بارتفاع أسعارها.
أما على مستوى سوق بومزو ، لم تختلف أسعار الخضر كثيرا عن سوق بطو عبد الله، حيث يعرض الفلفل الحلو ب 70 دج، بينما تتراوح الطماطم بين 50 و60 دج، فضلا عن البطاطا التي كان سعرها في حدود 60 دج، و الفاصولياء التي بلغت 140 دج، أما الجزر فلم يتجاوز 80 دج، و الجريوات والخص لم يتعد الكيلوغرام منها سعر 80 دج، فضلا عن الزاليغو الذي بلغ 100 دج، حيث أفاد التجار بأن الأسعار ارتفعت بحوالي 10 دينار مع اقتراب عيد الفطر، معتبرين بأنه أمر معتاد.
وعلى خلاف أسواق وسط المدينة الأخرى، تشهد أسعار الخضر بسوق العصر الشعبي انخفاضا كبيرا يتجاوز النصف في بعض الأحيان، حيث تراوح سعر الفلفل الحلو بين 35 و40 دج، بينما لم يتجاوز سعر الفلفل الحار 100 دج، كما وصل ثمن الكيلوغرام الواحد من الطماطم إلى 45 دج، والخيار إلى 40 دج، باستثناء البطاطا التي لم يختلف سعرها عن الأسواق الأخرى، ، حيث لاحظنا إقبالا كبيرا من المواطنين على اقتناء الخضر من سوق العصر، عكس الأيام الماضية التي شهد فيها عزوفا نسبيا.
رئيس فيدرالية تجار الجملة للخضر والفواكه بقسنطينة أوضح بأن مشكلة ارتفاع الأسعار بين أسواق بومزو وبطو عبد الله وسوق العصر تعود إلى الوسطاء الذين يتدخلون بين بائعي التجزئة وتجار الجملة، حيث قال بأن أغلبية تجار سوق فيروندو وبومزو يشترون الخضر بصيغة الدين، ولا يتنقلون إلى سوق الجملة لاقتناء السلع، ما يسمح للوسطاء بنقلها إليهم ورفع أسعارها، بينما يقتني تجار سوق العصر بشكل مباشر من بائعي الجملة.
كما أشار نفس المصدر إلى أن بعض تجار التجزئة يلجأون إلى سوق شلغوم العيد التي تفتح أبوابها ليلا، حتى يتجنبوا تعب العمل في ساعات مبكرة من الصباح، بالرغم من أن الأسعار ترتفع بها، حسبه، مع اقتراب مناسبات خاصة، وأوضح بأن سعر البطاطا قد يرتفع اليوم، بسبب زيادة في أسعارها على مستوى سوق الجملة بولاية الواد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.