الغربال يركن أحزابا و يؤجّج المنافسة لدى الشباب    إنّنا بحاجة إلى المزيد من الجهود للتصدي لحروب الجيل الرابع الهادفة للنيل من الجزائر    دفع جديد لمسار السلم في مالي    زيت المائدة المدعم مفقود بمحلات مستغانم    التعريف بالأجهزة المرافقة للفلاحين ومحفزات الدعم    « قوة الخضر في الفرديات والروح القتالية وبلماضي مدرب عالمي»    قائمة الفريق الرديف تحدث ضجة في بيت الرابيد    مباركي يهدي الوداد أول فوز    قطار يحول جثة شخص إلى أشلاء    تسقيف سعر البطاطا عند 50 دج    وفاة 3 شبان في ظروف مأساوية بفرندة    13 إعلاميا وصحفيا فرسان الطبعة السابعة    أسبوع من الترتيل والمديح وإكرام الوافدين    المصادقة على التقريرين المالي والأدبي في ظروف تنظيمية جيدة    برج باجي مختار… إرهابي يسلم نفسه إلى السلطات العسكرية    الرئيس تبون يسدي وسام "عشير" للصحفي الراحل كريم بوسالم    "برنت" نحو تسجيل أول خسارة أسبوعية في 7 أسابيع    مراجعة أسعار خدمات الفنادق وتسقيف هذه الأسعار    تتويج الفائزين بجائزة رئيس الجمهورية للصحفي المحترف    إصابات كورونا تستمر في التراجع    صيغة "الموائد المستديرة" غير مجدية والجزائر لن تشارك فيها    نصر الله يحذّر الكيان الصهيوني من التصرف في نفط لبنان    ضبط 5760 وحدة من الخمور بالمسيلة    الحرب لن تتوقف إلا بنهاية الاحتلال المغربي    تعزيز مكافحة الجريمة والحفاظ على أمن المواطن    القضاء القوي يساهم في تعزيز التكامل بين كافة المؤسسات    الحكومة تعوّل على تطوير الزراعات الإستراتيجية    رسوماتي ثمرة أبحاث أخلّد بها خصوصية الجزائري    رئيس الجمهورية يشرف على حفل تتويج الفائزين    مشروع قانون مالية 2022 سيزيد المديونية ويعمّق الأزمة    المركزي الروسي يقرّر رفع سعر الفائدة    ندرة زيت المائدة تعود إلى محلات بومرداس    " أسود جرجرة " في رحلة التأكيد    نقص الإمكانيات والجانب المادي وراء مغادرة اللاعبين    خيبة أمل كبيرة وسط عناصر المنتخب الوطني للكيك بوكسينغ    "أبناء العقيبة " في مهمة صعبة لبلوغ المجموعات    لا حلّ للقضية الصّحراوية خارج استفتاء تقرير المصير    هياكل الإيواء بقسنطينة خطر يهدد الطلبة    أم البواقي تحتضن الأيام الوطنية لفيلم التراث    ندوة فكرية بعنوان "تاريخ الصحافة ببسكرة"    مكسورة لجناح    دعوة للنهوض بالقطاع وتوفير آليات إنجاحه    توزيع 5 حافلات للنقل المدرسي    مصادرة 191 كلغ من اللحوم الفاسدة    اللاعبون يبحثون عن الاستقرار بالاحتراف في الخارج    مصادرة مادة كيميائية حافظة للجثث داخل محل جزار    المواقف الدولية لا ترتقي لمستوى جرائم الاحتلال    تسجيل 67 اصابة جديدة بفيروس كورونا 3 وفيات و 59 حالة شفاء    الزلازل والكوارث.. رسالة من الله وعظة وعبرة    هذه حقوق الضيف في الإسلام    عون يعيد إلى البرلمان قانون تبكير الانتخابات النيابية بلبنان    الجوع يدفع عائلات باليمن إلى أكل أوراق الشجر    رومانيا: تدابير وقائية لمدة شهر بسبب تزايد إصابات كورونا    مقري يرد على ماكرون    نحو تعميم بطاقة التلقيح لدخول الأماكن العمومية    «الذهاب إلى التلقيح الإجباري ضروري لبلوغ المناعة»    المآذن القديمة.. وهكذا كان يؤذن سيدنا بلال    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أغلبهن تلقين تكوينا في مراكز متخصصة
نشر في النصر يوم 13 - 09 - 2017

فتيات يتحدين البطالة بالمهن المنزلية و التجارة الإلكترونية
تسجل مراكز التكوين والتعليم المهنيين كل عام إقبالا كبيرا للفتيات الراغبات في اكتساب حرف و مهن يؤمن بها مستقبلهن ويعيلن بها أنفسهن وعائلاتهن في بعض الأحيان، حيث أصبح التكوين المهني ضروريا للعديد من الفتيات، خاصة اللائي يعزفن عن مواصلة مسارهن الدراسي، و قد التقت النصر بعينة من المتخرجات من مراكز التكوين المهني، جمعن بين المهن المنزلية وبين التجارة الإلكترونية لمنتوجاتهن كمخرج لتجاوز مشكل التسويق والترويج، رغم كل ما يلف هذه التجارة من مشاكل، وكانت لنا دردشة مع بعضهن.
إعداد:أسماء بوقرن/هواية.ب
عباسية تحول هوايتها إلى حرفة ممتعة
عباسية هي أول فتاة لفتت إنتباهنا عبر شبكات التواصل الاجتماعي، حيث تعرض منتجات حرفية تقليدية وأخرى عصرية مصنوعة باليد ذات أشكال مميزة، و عندما انتقلنا إلى بيتها، عرضت أمامنا عينات من منتجاتها المختلفة من أفرشة ووسائد، أحذية نسائية مزينة بأكسسوارات مميزة، ألبسة نسائية وغيرها من المنتوجات التي قالت محدثتنا أنها تعلمت أبجدياتها في مركز التكوين المهني، لكنها تضيف إليها لمستها الخاصة، مؤكدة بأن هذه الأعمال هي في الأصل هواية بالنسبة إليها صقلتها بالتعليم في المركز، مشيرة إلى أنها حققت بذلك حلمها بأن تمتهن حرفة ، دون أن تضطر للعمل في ورشات أو مصانع الخواص.عباسية شرحت لنا كيف أنجزت مختلف المنتوجات التي وضعتها أمامنا، و بينت بأن زبائنها من معارفها كالجارات و الصديقات وغيرهن من سكان الحي و المدينة، و تعتمد أيضا على زبائن افتراضيين و فرهم لها موقع فايسبوك عبر مختلف ولايات الوطن. و أضافت بأنها تعرضت في البداية إلى عمليات احتيال من طرف الفايسبوكيين لأنها كانت تثق بهم، مما تسبب لها في خسائر، على سبيل المثال طلبت منها زبونة أن تحضر لها مجموعة ألبسة و منتوجات أخرى، ثم تخلت عن الطلب و حذفت عباسية من مجموعتها الفايسبوكية، و تكدست البضاعة إلى غاية تصريفها. هذه التجربة جعلت محدثتنا تشترط تقديم مبالغ أولية لها قبل تحضير الطلبيات، على أن يتم تسديد باقي المبلغ بعد تسليم البضاعة، وهكذا تضمن عباسية حقوقها المادية، خاصة وأنها نسجت بهذه الطريقة صداقات متشعبة تسمح لها حاليا بالإستقلالية المالية التي تساعدها على تفجير مواهبها الحرفية و المهنية.
خياطة تسوق الألبسة عبر فايسبوك
أما مختارية التي تلقت تكوينا في الخياطة، فهي أيضا تسوق منتوجاتها عبر شبكات التواصل الإجتماعي، حيث تعرض نماذج من الألبسة الجاهزة التي تنجزها، وتتلقى الطلبيات فايسبوكيا، ثم توثقها عبر الإتصال الهاتفي وتتلقى هي أيضا مبالغ كتسبيق قبل تحضير الطلبية، ثم يسدد المبلغ كاملا عند الإستلام، حيث تقول أنها ترفض العمل خارج المنزل رغم أنها سبق وأن عثرت على مناصب شغل، فهي تريد المكوث في البيت و في الوقت نفسه توفر لنفسها مبالغ مالية تحميها من غدر الزمن، وتسمح لها بتحقيق أحلامها، لذا فهي اليوم، كما أكدت، تجمع بين رغبتها في المكوث في البيت وهوايتها في الخياطة و التجارة، مشيرة أن الفايسبوك وفر لها زبائن من مختلف المناطق بالجزائر.
تعلمت ديكور المنازل في المركز و على يد والدتها
نفس المسار تسلكه بختة التي درست ديكور المنازل، وهي الحرفة التي ورثتها عن والدتها التي كانت تقوم بتزيين منزلها بطرق تقليدية، ففي الغرب الجزائري كانت العائلات تشتهر بخياطة اللحاف الصوفي، لكن اليوم تحولت هذه الحرفة إلى أشكال حرفية أخرى لتزيين قاعة الاستقبال بطريقة عصرية، تضفي عليها بختة لمسة جمالية فنية ساهمت في الإقبال على منتوجاتها، خاصة عبر الفايسبوك، ورغم أنها طريقة لتوسيع شبكة الزبائن ورفع المبيعات، إلا أنها لا تخلو من المخاطر والتحايل، وفق محدثتنا.
هوارية ب
عروس 2017
اتبعي هذه النصائح للعناية بشعرك قبل الزفاف
انقضى فصل الصيف و جوه المنعش، لكنّه خلف ضررا على خصائل شعرك ، ومع حلول فصل الخريف، و تزامن ذلك مع اقتراب حفل زفافك اتبعي هذه النصائح للحصول على شعر ناعم و جذاب .استخدمي البلسم المعمّق : استعملي علاجات الزيوت الساخنة والزيوت الطبيعية لكي يستعيد شعرك رطوبته ولمعانه ومرونته، ومن أجل التخلّص من الضرر الذي أحدثته أشعة الشّمس المضرّة، ومن الأفضل الخضوع لهذا العلاج بعد تنقية الشعر، لأنّ هذه الطريقة لن تشعرك بأنّ شعرك دهني.
قصّي الأطراف المقصفة : توجهي فوراً إلى صالون تصفيف الشعر، و قومي بقصّ الأطراف المقصّفة.
قومي بترطيب شعرك : لا تنسي أهمية ترطيب الشعر كجزء لا يتجزّأ من العلاج الذي ستخضعين شعرك له، بعد فصل الصيف، ضعي عليه قناعاً للشعر أو استخدمي بلسماً معمّقاً كلّ أسبوع أو كلّ أسبوعين.
كوني على الموضة
هكذا تكونين بسيطة و أنيقة في الجامعة
موضة ملابس محجبات الفتاة الجامعية تتميز بموديلات بسيطة، وألوان هادئة لتتناسب مع طبيعة الحياة العملية التى تعيشها الطالبة يوميًا بين الانتقال السريع بين المدرجات و وسائل النقل، و هذه مجموعة ملابس محجبات عملية ومريحة و أنيقة تجعلك متألقة خلال الدخول الجامعي : قميص «ليكات» طويل ذو قماش قطني يعتبر الأكثر ملائمة لفتاة الجامعة، بالإضافة إلى سروال جينز أزرق ، فهذه البدلة ملائمة للأيام ذات الأجواء المتربة.
قميص أبيض مع سروال جينز أزرق و قليل من قطع الحلى يلائم فتاة الجامعة ويبرز أناقتها، وهو ملائم فى الأجواء المشمسة .
«سروال كلاسيك» المرسوم عليه أشكال المربعات يلائم فتاة الجامعة ويبرز جمال قوامها ويتصدر قائمة ملابس المحجبات بصورة كبيرة.
الألوان الهادئة تحقق معادلة الأناقة الصعبة عند اختيار ملابس المحجبات، حيث تقدم للفتاة إطلالة مميزة تتلاءم مع الكثير من مكملات الموضة الموجودة لدى الفتاة. الأحذية الملونة تضفى أناقة مميزة ، عند عند اختيارها بشكل يتماشى مع ملابس المحجبات.
لايف ستايل
اختاري هذه النوافذ لمنع دخول الغبار
مع حلول فصل الخريف تبدأ معاناة ربات البيوت من التسرب الكثيف للغبار و الأتربة بسبب هبوب الرياح بين الفينة و الأخرى ، بحيث يدخل الغبار والأتربة الى المنزل من عدة اماكن وفتحات في البيت.فمثلا النوافذ التي تتحرك بالسحب يدخل الغبار بين الطبقتين ومن اعلي وأسفل النافذة و الحل هو استخدام النوافذ المنغلقة كهذه الموجودة في الصورة.
اما الأبواب فإنها تسمح بدخول الغبار من الفتحات ومساحة الفراغ عند غلقها، حيث تبقى هناك مسافة فراغ بين الباب والإطار، والحل هو استخدام الربلة(تسمى ربلة أو شريط اسفنجي ،والبعض يسميها مانع تنسيم و تلصق على أطراف الباب أو الإطار، بحيث إذا تم غلقه لا يكون هناك أي فتحات نهائيا وبالتالي يمنع دخول الغبار، و نجدها في محلات تزيين السيارات.
جمالك الطبيعي
تخلصي من بقايا «البرونزاج» بهذه الوصفات
مع إنقضاء موسم الصيف و بداية الموسم الإجتماعي وإلتحاق جل السيدات بمناصب عملهن، تعاني سيدات من بقايا « البرونزاج» الذي تخلفه أشعة الشمس على البشرة أثناء الإصطياف، ما يجعل شكل الوجه يبدو منفرا نوعا ما نظرا لبقاء بقع خشنة وتغيير اللون بشكل عام.
و للتخلص من هذه البقايا قومي بتقشير بشرتك بمقشر طبيعي على الأقل مرتين في الأسبوع، هي طريقة جيدة للتخلص من آثار اسمرار الجلد من الشمس. فالفرك يساعد على إزالة الطبقة الميتة و قتامة الجلد.
اخلطي بعض السكر مع أي زيت عطري ثم أضيفي بضع ملاعق من العسل وبضع قطرات من عصير الليمون إليه و اخلطي المكونات بقوة حتى تتحول إلى عجينة ناعمة، و استخدمي هذه العجينة مرتين أسبوعين.
استخدام خليط الكركم وخشب الصندل، وتتواجد هذه المكونات عادة في العديد من كريمات البشرة ومتاحة بسهولة، و تساعد بشكل كبير في تفتيح البشرة ، عليك بخلط كميات متساوية من مسحوق الكركم ومسحوق خشب الصندل وامزجي باستخدام ماء الورد و ضعي الخليط على وجهك لمدة 25 دقيقة على الأقل ثم اشطفي جيداً. و لترطيب البشرة وتفتيحها استعملي الصبار وزيت جوز الهند ، باعتبارهما عنصرين فعالين في إزالة اسمرار البشرة والتخلص من جفاف الجلد.
رشاقة
التمر غذاء كامل لجسم مثالي
التمر هو فاكهة غنية جدا و يعتبر فصل الخريف الموسم المناسب لتوفرها، فهي غذاء كامل ودواء للعديد من الأمراض، إذ يعالج فقر الدم، ويقوي العضلات وكذلك يساعد على حل مشاكل الجهاز الهضمي وخاصةً عند شربه مع الحليب، كما يعالج الأمراض الصدرية كالسعال عند نقعه وشرب عصيره أو أكله مهروساً.
فالتمر يخفف من ظهور علامات الشيخوخة على البشرة وخاصةً عند النساء، كما أنّ تناوله على الريق يومياً بمقدار ثلاث إلى سبع حبات يجعلك تكتسب جسماً رشيقاً ومثالياً من جميع النواحي الصحية و الجمالية، إذ يخلص الجسم من السموم والفضلات الضارة للجسم، ويساعد الجهاز الهضمي على تحسين عمله وتنشيطه.
أما عسل التمر فيقي من الأنيميا، لاحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ جداً من عنصر الحديد، حيث يرفع مستوى الهيموغلوبين، ينشّط الدورة الدمويّة، ويقي من التعب، والخمول كما ينشّط الوظائف الدماغية، يقوّي العظام، والعضلات، والأسنان، ويقي من الهشاشة والكساح، يحسّن الحالة المزاجية، ويقي من الاكتئاب، يمنح شعوراً بالدفء، والراحة، و يعزّز قوة الجهاز المناعي في الجسم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.