رئيس الجمهورية يشرع في زيارة إلى مقر وزارة الدفاع الوطني    وليد عقون: لجنة الخبراء المكلفة بمراجعة تعديل الدستور سطرت عملها من منطلق مؤسساتي    وزارة البريد و المواصلات: دليل لفائدة الأولياء لحماية الأطفال من مخاطر الانترنت    إصابة شخص إثر اصطدام شاحنة ودراجة نارية في الشلف    حبيب تيليوين يشارك في كتاب دولي حول الطفولة    بن بوزيد : ضرورة وضع إستراتيجية وطنية موحدة لتحويل المرضى للعلاج بالخارج    جمعية التجار والحرفيين تُعدّ بالاتفاق مع وزارة التجارة قائمة للنشاطات التجارية المعنية بالفتح قبل نهاية الأسبوع    أسعار النفط ترتفع قبيل اجتماع "أوبك"    بسكرة: خلو مستشفى عاشور زيان من جائحة كورونا    أعضاء مجلس الأمة يشرعون في مناقشة مشروع قانون المالية التكميلي ل2020    كناس: وضع جدول مناسب لدفع الإشتراكات لجميع المؤسسات المتأثرة بوباء كورونا    لجنة الفتوى لجنة الفتوى تدرس جواز صلاة الجماعة مع الالتزام بقواعد الوقاية    البنك الدولي يزيل الخرائط التي تنتهك القانون الدولي في الصحراء الغربية وسيادة شعبها    تواصل الاحتجاجات رغم تعهد ترامب بنشر الجيش    دفاع.. القضاء على إرهابيين اثنين واستسلام آخر خلال شهر ماي المنصرم    إندونيسيا تلغي الحج هذا العام بسبب كورونا    خلال حفل تنصيب المدير الجديد ليومية الشعب،بلحيمر    الوطنية والأدب المفرنس..!؟    الشرطة تستمع إلى أقوال 4 شبان من وهران    رئيس لجنة الشؤون الخارجية للمجلس الشعبي الوطني،عبد اللاوي    وزارة التجارة: نحو استئناف بعض النشاطات التجارية والخدمات.. وهذه شروط فتح المحلات    الوزير المستشار للاتصال والناطق الرسمي لرئاسة الجمهورية    “ريال مدريد” يستأنف الليغا بعيدا عن “البرنابيو” !    خلال الموسم الفلاحي الجاري بغيليزان    لفائدة سكان مناطق الظل بوهران    تجاه تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية    لجنة الفتوى تنظر في رأي فقهي حول صلاة الجماعة في إطار الالتزام بقواعد الوقاية    ترامب يفر الى مخبأ سري؟    بن دودة تفي بوعدها ل بنيبن    تبنى أبشع أنواع العمل الإجرامي غداة الاستقلال    الطوابير لاتفارق مكاتب البريد؟    المغرب يرى الجزائر ك"تهديد استراتيجي دائم"    مسودة مشروع الدستور تكرس حرية المعتقد وممارسة العبادات    توقيف عدد من الإطارات بسبب سوء التسيير    إعادة بعث المشاريع التنموية المتوقفة    تسجيل 10 آلاف مشترك هذا الموسم    بوابة إلكترونية لتسجيل 25 ألف خبير جزائري    مخازن لاستقبال 820 ألف قنطار من الحبوب    ملتقى دولي افتراضي حول المجتمع والجائحة    ضباط مغربيون حاولوا توريط جبهة البوليزاريو في عمليات إرهابية    طريق العبور إلى الحداثة المسرحية    تقليص العقوبة على حصة "انصحوني" لقناة "النهار"    إيداع مدير الوكالة العقارية الحبس    الإيقاع ب14 متورطا في شبكة مخدرات    "جازي" تحتفل باليوم الدولي للوالدين    التجار يطالبون باستئناف النشاط    تكريم 80 طفلا مريضا وعائلة المهرج «زينو» وسط أجواء بهيجة    حروفك ماء    انقطاعات متكررة و تبريرات واهية    استياء من رداءة الخدمات بالأحياء الشرقية للولاية    عودة المنافسة بعد رفع الحجر الصحي    "الفيفا" تطالب ب9 آلاف أورو    30 مليار سنتيم لتسيير المرحلة    شبان سريع غليزان يمارسون مهن حرة لسد حاجياتهم    « الوزارة خطت خطوة عملاقة للقضاء على التلاعب في المباريات»    لعزيزي يريد بن عمارة في مولودية العاصمة    علاج مشكلة الفراغ    إعادة فتح المسجد النبوي (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تتواجد في الحبس منذ 9 ماي: المحكمة العسكرية ترفض طلب الإفراج المؤقت عن لويزة حنون
نشر في النصر يوم 21 - 05 - 2019

رفضت المحكمة العسكرية بالبليدة، أمس، طلب الإفراج المؤقت عن الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون ، الموجودة في الحبس المؤقت منذ 9 ماي الجاري.
وأوضح المحامي بوجمعة غشير، أن «غرفة الاتهام نظرت في الاستئناف المقدم من طرف المتهمة لويزة حنون والمتعلق بالإفراج عنها»، مضيفا أن «الجلسة سارت بصفة عادية وبعد المداولة، أيدت غرفة الاتهام أمر قاضي التحقيق القاضي بإيداعها رهن الحبس المؤقت».
وكان قاضي التحقيق بالمحكمة العسكرية بالبليدة، قد أمر بإيداع لويزة حنون، الحبس المؤقت في سجن مدني بالبليدة، منذ 9 ماي الجاري، وذلك بعد أن تم استدعاؤها لسماعها في إطار مواصلة التحقيق المفتوح ضد كل من عثمان طرطاق ومحمد مدين والسعيد بوتفليقة المتابعين بتهمتي «المساس بسلطة الجيش والمؤامرة ضد سلطة الدولة».
وللإشارة، كانت المحكمة العسكرية بالبليدة قد أمرت يوم 5 ماي الجاري، بإيداع كل من عثمان طرطاق ومحمد مدين والسعيد بوتفليقة الحبس المؤقت بتهمتي «المساس بسلطة الجيش» و»المؤامرة ضد سلطة الدولة»، حيث أوضح بيان لمجلس الاستئناف العسكري بالبليدة، أنه «طبقا لأحكام المادة 11 فقرة 3 من قانون الإجراءات الجزائية، وفي إطار الاحترام التام لأحكامه، يحيط السيد النائب العام العسكري لدى مجلس الاستئناف العسكري بالبليدة الرأي العام علما بالمتابعة القضائية المفتوحة هذا اليوم 5 ماي 2019 ضد كل من المدعوين عثمان طرطاق، محمد مدين والسعيد بوتفليقة، وضد كل شخص يثبت التحقيق تورطه من أجل تهم المساس بسلطة الجيش والمؤامرة ضد سلطة الدولة، الأفعال المنصوص والمعاقب عليها بموجب المواد 284 من قانون القضاء العسكري و 77 و 78 من قانون العقوبات»، ولضرورة التحقيق – كما أضاف- «قام الوكيل العسكري للجمهورية لدى المحكمة العسكرية بالبليدة بتكليف قاضي تحقيق عسكري بمباشرة إجراء تحقيق. وبعد توجيه الاتهام، أصدر هذا الأخير أوامر بالإيداع في الحبس المؤقت للمتهمين الثلاثة».
وكان نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق أحمد قايد صالح ، قد ندد ببعض الأطراف «ذوي النوايا السيئة تعمل على إعداد مخطط يهدف إلى ضرب مصداقية الجيش الوطني الشعبي، والالتفاف على المطالب المشروعة للشعب «.
وأكدت مجلة الجيش في افتتاحيتها لشهر ماي ، أن الجيش «سيظل مصطفا إلى جانب الشعب لبلوغ أهدافه في إحداث التغيير المرجو وسيبقى متجندا على الدوام لمرافقة الشعب وحمايته من شرور أناس كشفت الأيام خيوط وحيثيات المؤامرة الدنيئة التي حاكوها للنيل من وطن الشهداء».
وكانت العدالة قد فتحت تحقيقات في العديد من ملفات الفساد ، وشملت التحقيقات أسماء بارزة، حيث مثل عدد من الوزراء السابقين وكبار المسؤولين أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي أمحمد بالجزائر العاصمة، و على رأسهم أحمد أويحيى و عبد المالك سلال و الوزيرين السابقين كريم جودي و عمارة بن يونس و والي العاصمة السابق عبد القادر زوخ، كما تم استدعاء العديد من رجال الأعمال والمسؤولين في إطار التحقيق في قضايا فساد، حيث تم التحقيق مع المدير العام السابق للأمن الوطني اللواء المتقاعد عبد الغاني هامل، إضافة إلى رجال أعمال، على غرار، علي حداد ويسعد ربراب والإخوة كونيناف والذين يتواجدون في سجن الحراش.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.