محاكمة المتورطين في الفساد تحييدهم عن المشهد السياسي المقبل    توقيف عنصر دعم الجماعات الإرهابية وحجز 200 كلغ من الكيف المعالج    بن صالح يشرف على افتتاح الطبعة 52 لمعرض الجزائر الدولي    حماية الجزائر والمواطن من أضرار الأنشطة النووية    غليزان.. إصابة 9 أشخاص في حادث إصطدام حافلة لنقل المسافرين بسيارة    «توب سامر» مسابقة لأحسن بلدية لصيف 2019    سكان "سيد لحبيب" ببشار يقطعون الطريق    إمضاء اتفاقية شراكة بين الفاف والاتحادية القطرية    أدم أوناس يشفى من الإصابة ويعود إلى التّدريبات    عليق "من 2011 ونحن ندافع عن الفريق وما يهمني هو مستقبله"    بالصور..تعزيزات أمنية مشددة بمطار القاهرة لإستقبال المنتخب الجزائري    إرهاق وتعب وسط مترشّحين وإحباط محاولات غش في البليدة    بالصور.. اللواء بومعيزة يشرف تخرج الدفعات بالمدرسة العليا لتقنيات الطيران    محرز وماندي في قائمة أغلى اللاعبين المشاركين في الكان !    هلال سوداني ينضم الى نادي أولمبياكوس اليوناني    تهيئة 10 نقاط للجمع وتحضير 28 حصادة    ربط 3.600 مسكن بالغاز الطبيعي    معاناة مريرة لمرضى انفصام الشخصية في الجزائر    جاب الله ينعي محمد مرسي    مهنتنا معرضة للخطر اليومي    مسار حافل بالعطاء من الثورة إلى ما بعد الاستقلال    سنن يوم الجمعة    ارتفاع أسعار النفط بنسبة 4 بالمئة    التسجيلات الأولية للناجحين في “باك” 2019 تنطلق يوم 20 جويلية القادم    إقتناء شاحنات صهاريج للتزويد بمياه الشرب بورفلة    عار على جبين المجتمع الدولي    وزير السكن يتوعد المؤسسات المقاولاتية المخالفة لمقاييس الجودة في البناء    فضائل سور وآيات    مصر ترفض اتهامات هيومن رايتس بإهمال رعاية مرسي    ما هي الحقيبة السرية التي تحدث عنها مرسي قبيل وفاته؟    6014 حاجا يحجزون تذاكر السفر الإلكترونية    مرسي يوارى الثراء بعيدا عن عدسات الكاميرا    أردوغان يدين موقف المجتمع الدولي حول وفاة “محمد مرسي”    التحقيق مع إطارات من ONOU حول صفقات طحكوت    التأكيد على تشجيع التصدير وتعزيز الشراكة مع الأجانب    المنصف المرزوقي ينهار بالبكاء على مرسي    جلاب: الازمة السياسية لم تمنع عديد الدول من المشارك في المعرض    بالبوني في عنابة: حبس شخصين بتهمة بيع لحوم فاسدة    مرسي لم يمت بل إرتقى !!    نسبة النجاح تتجاوز ال 91 بالمائة في إمتحان السانكيام    بلاتيني يعتقل بسبب قضية فساد اخرى بمنح حق تنظيم كأس العالم لقطر 2022    بوهدبة يؤكد على ضرورة تعزيز التواجد الأمني    مخصصة لإنجاز محطة تلفزية جهوية منذ 2013 : إلغاء استفادة حداد من قطعة أرضية على مساحة 1555 مترا مربعا بالمسيلة    الكشف عن سبب وفاة “محمد مرسي” والأمراض التي عانى منها    عطال يكشف عن لاعبه المفضل !    الأمم المتحدة تتوقع بلوغ عدد سكان العالم نحو 11 مليار نسمة بحلول عام 2100    بحضور أزيد من‮ ‬30‮ ‬برعماً‮ ‬بمكتبة المطالعة‮ ‬    منذ مطلع السنة الجارية بتيسمسيلت‮ ‬    البيض‮ ‬    الرئيس الصيني في أول زيارة إلى بيونغ يونغ    تومي‮ ‬في‮ ‬عين الإعصار    ما تبقى من «أنيمون»    الفنان الراحل كمال كربوز    المسرح والنقد الصحفي    صعوبة الولوج إلى الموقع يحرم الحجاج من الحجز الالكتروني لتذاكر السفر    احتفاء باليوم العالمي للتنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية    ‘'عصور الجديدة" بالبوابة الجزائرية للمجلات العلمية    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





استفادت من ثلاث مشاريع في إطار التبادل بين الجمعيات الجزائرية والفرنسية
نشر في النصر يوم 27 - 09 - 2011

جمعية التاج بقمار تشرع في علاج 07 آلاف تلميذ من قصور البصر
تشرع هذه الأيام جمعية التاج للصحة الواقع مقرها ببلدية قمار بولاية الوادي على معالجة 07 آلاف تلميذ بالطور الابتدائي من مختلف بلديات الولاية من مرض قصور البصر.
وكانت جمعية التاج قد استفادت من هذا المشروع إضافة إلى مشروعين اثنين آخرين في اطار التبادل بين الجمعيات الجزائرية والفرنسية تحت إشراف وزارة الداخلية، ويدخل المشروع الأول حسب رئيس الجمعية ضمن برنامج جسور حيث سيستفيد 07 آلاف تلميذ من 75 إبتدائية ببلديات قمار وورماس ودوار الماء والطالب العربي وبن قشة وتغزوت والرقيبة بعمليات المعالجة من قصور البصر.
ويتعلق المشروع الثاني الذي استفادت منه الجمعية بالتكفل النفسي والتربوي لأطفال المرضى بداء السكري حيث سيشمل برنامج الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 08 و14 سنة. فيما يتمثل المشروع الثالث في إدماج ومرافقة الأطفال زارعي القوقعة في المدارس العادية وذلك بمساهمة المنظمة العالمية للإعاقة، علما أن المشروعين الأولين انطلقا في العمل على أن ينطلق المشروع الثالث بداية شهر أكتوبر القادم.
وبدأت جمعية التاج نشاطها الخيري في مجال الصحة منذ سنة 2005 حيث بدأت بفكرة متجددة بالمنطقة من طرف مجموعة من الأفراد لتتوسع وتكبر بسرعة كبيرة وتشمل المئات من المنخرطين ومن مختلف الشرائح الذين يختلفون في طبيعة أعمالهم من بطال إلى عامل يومي إلى ماكثة بالبيت إلى موظف وصولا بالطبيب والمختص والنفساني والجراح .
وهو العمل الذي شهد بتكاتفهم نجاحا باهرا ببذل كل منهم ما يستطيع من جهد وعطاء حتى أضحت الجمعية بمصاف المستشفى المتعدد الاختصاصات ، حيث أنها قامت بتنظيم المئات من العمليات الجراحية كتلك العمليات الجراحية التي استفاد منها العشرات من سكان الولاية المصابين بالماء الأزرق ، وكذا توزيع النظارات الطبية للعشرات من التلاميذ ذوي النظر الضعيف وزرع القوقعات لضعيفي السمع منهم .كما تعمل على تنظيم حملات للتبرع بالدم مرتين في السنة على الأقل . وهي الحملات التي كانت تكلل بالنجاح الباهر كل مرة لدرجة أنها أضحت الممول الأساسي والرئيسي والهام لبنك الدم بالمستشفى المركزي بالولاية ناهيك عن تمكنها من فتح مركز مختص لتأهيل الأطفال الذين يعانون من مشاكل في النطق والسمع ، يعد الفريد من نوعه على مستوى الولاية حيث يتوفر على أحدث الوسائل وأدقها ، والتي استفادت منها الجمعية كمنحة من الإتحاد الأوروبي بعد الاطلاع على ثراء نشاطاتها التي أبهرت المسؤولين قبل المواطن العادي وحتى قبل المرضى المستفيدين من مساعداتها، وكذا نجاحها في جمع أكبر عدد من المنخرطين ، وتمكنها من إعادة إحياء الثقافة والوعي الصحي في أوساط سكان مدينة قمار التي لم يبقى منزل فيها تقريبا إلا وانخرط في الجمعية أو يساهم في تقديم مساعدات معنوية كانت أو مادية ، الأمر الذي مكّن الجمعية من المواصلة والتطور والنمو بشكل متسارع لتعطي مثلا حقيقيا حول الجمعيات الناجحة في الجزائر بسواعد وأفكار وعقول مواطنين عاديين رغم الصعوبات والعراقيل التي واجهتها في بداية الطريق لتصل إلى نهايته بإرادة وتكاتف الجميع لتصبح بذلك بمواصفات المستشفيات المحترفة وفي وقت وجيز لدرجة أنها تحظى باهتمام كبير من أكبر الهيئات العالمية الناشطة في المجال الطبي إذ تستفيد من فترة إلى أخرى بالعديد من المشاريع النوعية لصالح آلاف المرضى والمحتاجين من داخل وخارج الولاية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.