16 سنة سجنا لطحكوت ومصادرة جميع أملاكه و10 سنوات في حق سلال وأويحيى و20 سنة ضد الفار بوشوارب    الرئيس تبون يستقبل سفيرة جمهورية أندونيسيا    دراسة مراسيم تخص قطاعات الداخلية و التعليم العالي و الصناعة    السيولة المالية متوفرة على مستوى مكاتب البريد    الاتحاد الأوروبي وجه الضربة القاصمة لوهم مغربية الصحراء الغربية    غوغل تقدم مزيدا من أدوات العمل لمستخدمي جي-ميل        أسعار النفط تصعد 2% بدعم من هبوط حاد في المخزونات الأمريكية    خلال الثلاثي الأخير من السنة الجارية        يحضى بإهتمام عدة أندية أوروبية    للفصل في مصير المنافسات المعلقة بسبب جائحة كورونا    في إطار مكافحة فيروس كورونا        تنظيم دورتين دوليتين للمشاورات التقنية    تخص الفواتير غير المدفوعة منذ بداية أزمة كورونا    أكد فتح ملف الطعون المجمدة..والي العاصمة:    نحر الأضحية وفق قواعد صحية صارمة    عبر المصالح التجارية لمؤسسة الترقية العقارية    انتهى "الريع" في سوناطراك    يومي 16 و17 اوت المقبل    تخليد مسيرة ثائر رفض العيش تحت نير الاستعمار    ياسين يناقش تأثيرات كورونا على الاقتصاد    يجب وضع حد للممارسات القديمة    "أفريكوم" تتهم مرتزقة "فاغنر" الروسية بتلغيم العاصمة طرابلس    رئيس الحكومة التونسية يستقيل    حالة ترقب عشية اكبر مظاهرات احتجاجية في العاصمة باماكو    إنقاذ 5 أشخاص علقوا بمصعد    لاعبو اتحاد الكرمة يمارسون مهن حرة    الحولي ب 34 ألف دج    برنامج مستعجل لتعقيم الأحياء و الإدارات    100 مسكن بحي قادي بدون شبكة صرف صحي    « الانتظار دون جديد سيعقد الأمور »    الشروع في انجاز بطاقية حول المساجد العتيقة من أجل الترميم    العثور على لوحة لروبنز يتجاوز ثمنها 4 ملايين دولار    ضرورة تحرير الأرشيف الوطني لإثراء الذاكرة    إقتراح مواعيد جديدة لمنافسات القارية بوهران وباتنة    جمعية العلماء المسلمين تزوّد المستشفيات ب 25 جهاز تنفّس    بوطمين يطمئن بخصوص الإعانات المالية    الوزارة تطالب من الفاف بتقييم الاحتراف    اللاعبون المنتهية عقودهم يورطون الإدارة    سيرة الفيلسوف جاك دريدا من الجزائر حتى وفاته    "اختلاط المواسم" بالصينية    "القضايا العربية" محور مهرجان الفيلم العربي بكوريا    سقط رجل واحد من الشرفة.. فمات اثنان    عقود موقعة من طرف واحد فقط بقسنطينة    وفاة عروس يوم زفافها    اللاما قد يحمل سر علاج كورونا    الأطباء يطالبون بخيمة عملاقة لاستقبال المصابين بكورونا    أحسن حي ومحل تجاري وجمعية    من هم الأنبياء العرب؟    إنتاج 15597 قنطارا من فاكهة الكرز بتيزي وزو    أسوأ وظيفة في العالم!    بوناطيرو: الجمعة 31 جويلية أول أيام عيد الأضحى    "سكيزوفرينيا"..رواية تحتضن بين طياّتها الواقع المؤلم لمرضى الفصام والخيال    بعد طول غياب .. !    سُنَّة التكبير في الأيام العشر    السعودية تمنع صلاة عيد الأضحى في الأماكن المكشوفة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





1000 مليار لحل مشكل نقص الأدوية في السوق الوطنية قبل دخول رمضان
نشر في النصر يوم 19 - 07 - 2010

أعلن أمس وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات جمال ولد عباس عن تخصيص 10 ملايير دينار ( 1000 مليار سنتيم) لمواجهة نقص بعض الأدوية على المستوى الوطني وهو المبلغ الذي قال أنه متوفر وبإمكان الصيدلية المركزية سحبه من الآن للاقتناء الفوري لهذه الأدوية.
وخلال اجتماع خصصه لموضوع تسيير سوق الأدوية في الجزائر ومكافحة ندرتها تعهد السيد ولد عباس بتوفير الأدوية التي تشهد نقصا في السوق الوطنية قبل دخول شهر رمضان وذكر بأن مبلغ ال 10 ملايير دينار الذي تم تخصيصه للعملية متوفر على مستوى البنك الوطني الجزائري والقرض الشعبي الجزائري.كما أكد بأن الصيدلية المركزية الجزائرية ستحظى بدعم الدولة من أجل ضمان سيرها بفعالية خاصة وأنها كما قال الهيئة التي توفر منتوج الأدوية لكافة المؤسسات الاستشفائية مشيرا في ذات الوقت إلى ما تعانيه هذه المؤسسة من مشاكل مالية حيث تقدر مستحقاتها ب 14 مليار دينار فيما تبلغ ديونها 19 مليار دينار.
وقال الوزير أن السوق الوطنية لا تعاني من ندرة بالمفهوم الحقيقي من منطلق أن عدد الأدوية غير المتوفرة لا يتجاوز الأربعين دواء فقط من مجموع 5400 دواء متداول في السوق الجزائرية.
أما فيما يخص بعض الأدوية غير المتوفرة الخاصة بعلاج نقص المناعة المكتسبة ( السيدا) فقد شدد السيد ولد عباس على أنه سيتم توفيرها في أقرب وقت مشيرا إلى إنذار تم توجيهه إلى مخبر خاص ممول لهذا النوع من الأدوية بسبب تقاعسه عن توفيرها.وفي هذا الإطار وجه ممثل الحكومة خطابا شديد اللهجة للمتعاملين الخواص للامتثال للقوانين المسيرة لسوق الدواء في الجزائر مؤكدا أن تسجيل الأدوية وعقد الصفقات سيتم في ظل الصرامة والشفافية التامة. في عرض قدمه ممثل الصيدلية المركزية الجزائرية أشار إلى أنه وبعد اتصال مع النقابة الوطنية الجزائرية للوكالات الصيدلانية من أجل تحديد قائمة الأدوية غير المتوفرة على مستواها تبين في البداية بأن عدد الأدوية التي تتسم بالندرة هي 120 دواء فقط غير أنه بعد التمحيص اتضح أن 32 بالمائة منها فقط غير متوفر فعلا، ملفتا إلى أن 14 بالمائة من الأدوية النادرة غير أساسية كما أن 38 بالمائة منها متوفرة في السوق الوطنية على شكل أدوية جنسية.كما اتضح أن قسم كبير من الأدوية المصرحة بالنادرة هي في واقع الأمر ممنوعة من الإستيراد بحكم أنها تنتج أو تكيف بالجزائر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.