تزكية أبو الفضل بعجي أمينا عاما جديدا لحزب جبهة التحرير الوطني    جامعة: السداسي الثاني منتصف أوت والدخول الجامعي نهاية أكتوبر    احتجاج سائقي سيارات الأجرة لحرمانهم من منحة التضامن    وصول جزائريين كانوا عالقين في فرنسا الى مطار هواري بومدين    زوجة قاتل "فلويد" تطلب الطلاق    الاتحاد التونسى لكرة القدم يعلن رسميا استئناف الدورى والكأس    أساتذة التعليم الابتدائي يدعون إلى تعديل البرامج والمناهج    سوناطراك مساهم رئيسي في شركة «ميدغاز»    وصول رحلة جوية إلى الجزائر تقل رعايا جزائريين كانوا عالقين بفرنسا    133 إصابة، 127 حالة شفاء و8 وفيات.    مجلس الوزراء يعقد اجتماعه الدوري اليوم    صناعة وتسويق الأقنعة الواقية بسعر 30 دينارا    من أفطروا في رمضان وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    سحب 340.7 مليار دينار في رمضان    توقيف مهربين ومهاجرين غير شرعيين    واشنطن تايمز توقعت «ردا» من وسائل إعلام منزعجة من مساعي الرئيس    لجنة المالية بالبرلمان توافق على تخفيض الزيادات على رسوم السيارات الصغيرة    وفاة الفنان المصري حسن حسني إثر أزمة قلبية    ترامب.. انسحابات بالجُملة من اتفاقيات ومؤسسات دولية    لجنة المالية في البرلمان توافق على تخفيف الزيادات على رسوم السيارات الصغيرة    خفيف الظل    «نون يا رمز الوفاء»    الرابطة الإسبانية تزف خبرا سارا لأندية " الليغا"    سليماني و ديلور مرشحان لجائزة أفضل لاعب إفريقي في «الليغ 1»    مؤشرات على تعافي الطلب    لا فتح للشواطئ قبل رفع الحجر الصحي    تعليمات مهنية صارمة لأعوان الغابات    بعد مرور قرابة 59 سنة: قمع مظاهرات 17 اكتوبر 1961 بباريس.. جريمة كشفت الوجه الحقيقي للاستعمار الفرنسي    باريس سان جيرمان يسعى لضم سافيتش    وهران: إنهيار سلالم بناية بشارع العربي بن مهيدي وإجلاء العائلات المحصورة    سكيكدة: ردود فعل انتقامية جماعية، شاهد على وحشية فرنسا الاستعمارية ضد الجزائري    محرز: حان الوقت لتتويج " السيتي" بدوري أبطال أوروبا    مير عين بنيان وموظفون بالبلدية في قلب فضيحة فساد    الإطاحة ببارون مخدرات ينشط بين ولايات شرق ووسط البلاد وحجز 5039 قرص مهلوس    ورقلة : مركز التعذيب بتقرت .... وصمة عار ستظل عالقة في جبين الإستعمار الفرنسي    الافريكوم توضح بشأن ارسال "لواء من الجيش" الى تونس    اجتماع طارئ للكاف غدا الأحد    تيزي وزو: شهود: “رأيت الجنود الفرنسيين يحرقون أمي وهي حية”    عيسى بُلّاطه قارئاً حياة السياب وقصيدته    عربي21: عبد القادر الجزائري.. أمير المقاومة وواضع أساس الدولة    حصن إيليزي ... شاهد يوثق وحشية ممارسات الإستعمار الفرنسي    لجنة صحراوية تناشد الصليب الاحمر التدخل العاجل للافراج عن الاسرى الصحراويين    322 ألف، عدد المتضررين من كورونا    ضرورة تخفيف ديون الدول النامية لتجاوز الصعوبات الاقتصادية الناجمة عن الجائحة    رئيس الجمهورية يستقبل المجاهد عثمان بلوزداد    تفكيك شبكة دولية مختصة في تهريب المخدرات    تساؤلات حول إمكانية التواصل بين الأحياء والأموات؟    تعليمات لتسريع وتيرة الإنجاز لتدارك التأخر    القضية خلفت جدلا واسعا في الشارع    أكد أنه ليس مفبرك    معالجة آثار الأزمة ودعم القدرة الشرائية للمواطن    يعد أحد أبرز وجود المعارضة السياسية في المغرب    محمد الأمين بحري يكتب عن شعبوية مسرحية "خاطيني"    البطولة على المحك    تكريم 9 متسابقين في برنامج «ورتل القرآن ترتيلا»    منْ زمنِ الذاكرةِ في وهرانَ الباهية...    « نشاطات افتراضية وبرامج تحسيسية عبر الأثير»    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سيلا 21: القصة القصيرة تتطلع للعودة في سيلا 2016

يقدم الناشرون الجزائريون عددا معتبرا من المجاميع القصصية للطبعة الحالية للصالون الدولي للكتاب, وهي حالة تفسرها العناوين التي صدرت للمناسبة ما يمثل استفاقة لكتاب القصة والناشرين معا.
على غير العادة سيكون للقصة القصيرة حضورا ملفتا, حيث راهن الناشرون على كتاب قصة بالإضافة إلى الرواية التي ما تزال الملكة لدى الناشرين, وهو ذات الرهان الذي وضع السنة الماضية على الشعر.
وتقترح دار الكلمة ست مجموعات تتقدمها مجموعة قلولي بن ساعد "صدر الحكاية" التي وضع فيها خلاصة موقفه القصصي كناقد, حيث يستعرض أركان القرية التي تسكنه وهواجس الإنسان المحلي عبر قصصها.
ويعود الكاتب والصحافي الخير شوار بمجموعة "مغلق أو خارج نطاق التغطية" التي يواصل فيها وفاءه لنمطه الكتابي في المزج بين الواقعي والعجائبي.
ويعود الكاتب عبد الكريم ينينة إلى القراء بمجموعة قصصية قصيرة جدا عن دار الكلمة بعنوان "قليل من الماء لكي لا امشي حافيا", ذات الدار تقترح أيضا "مغارة الصابوق" لعبد الله كروم.
وعن الناشر نفسه صدر للكاتبة حفيظة طغام مجموعة "من مذكرات غرفتي" التي تضم نصا متوجا بجائزة غسان كنفاني للقصة القصيرة سنة 2015, إلى جانب مجموعة بعنوان "بالأحمر والاسود" للكاتبة سعاد صايبة.
لم تغفل منشورات ميم التي تدخل الصالون بعدد من الروايات القصة وقدمت مجموعة أولى للكاتبة كريمة عيطوش بعنوان "الوجه الثالث للموناليزا", ومجموعة "السر الذي لم يدفن مع الحمار" للقاص مسعود غراب.
وتدخل دار علي بن زيد الصالون بمجموعة قصصية جديدة للكاتب سعدي صباح بعنوان "سر البيت المفتوح" واخرى للكاتب محمد الكامل بن زيد بعنوان "تجاعيد آسرة" و"مطر يحترق" للكاتب عبد القادر صيد و"شيء من الوهم"لليمين أمير وأعمال أخرى.
ويلتقي القراء الكاتب عبد الوهاب عيساوي صاحب رواية "سيرا دي مويرتي" المتوج بجائزة آسيا جبار في الدورة الأولى 2015 بمجموعة قصصية جديدة بعنوان "مجاز السرو" صادرة عن منشورات بغدادي.
وتقدم الروائية أمينة شيخ عملا جديدا هو أول مجموعة قصصية لها عن دار الحبر للنشر بعنوان "وأشياء مملة أخرى" يتضمن النص المتوج بجائزة عبد الحميد بن هدوقة سنة 2012.
وتعود بعد غياب الكاتب والصحافية فايزة مصطفى بمجموعة قصصية جديدة بعنوان "البراني" (دار الفيروزي) ومجموعة "شتاء دمشق" لنوار ياسين عن دار الألمعية.
ويقدم الكاتب الشاب فاروق بن صادق بمجموعة "قبل أن أصرخ" التي صدرت عن منشورات فاصلة, بالإضافة إلى روايته الصادرة عن ميم.
إنتعاشة في الإصدارات وإهتمام ضئيل
وعن منشورات دار الأوطان يقدم الكاتب محمد بومعراف مجموعته "تذكرة سفر مقلوبة", وعن منشورات القصبة "أوقات الهجرة" لمهدي لعلاوي التي تجمع بين القصة والشعر في مزاوجة تجريبية باللغة الفرنسية.
ويتجاوز عدد إصدارات هذا العام القصصية السنة الماضية في حين اكتفت الجزائر في مسابقة "الملتقى" التي تنظم بالكويت للمجموعات القصصية بسبع مشاركات من ضمن 189 مشاركة عربية.
ولم تنظم محافظة الصالون الدولي للكتاب أية فعالية تتعلق بالقصة القصيرة, في الدورة الحالية, كما ان الصحافة لم تحتف بالإصدارات القصصية وصبت إهتمامها ككل مرة على الرواية.
وحتى في الدراسات الجامعية والنقد لم تعد القصة مثلها مثل الشعر يجدان المساحة الكافية في وقت تغولت فيه الرواية واكتسحت صدارة الدراسات الجامعية ومذكرات تخرج الطلبة.
ولم تحظ القصة القصيرة بجوائز مستقرة ولابمسابقات منتظمة باستثناء مسابقة مؤسسة فنون وثقافة التي تحافظ على إستمراريتها منذ أكثر من تسع سنوات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.