توقيف عنصري دعم للإرهاب بوهران ومعسكر    الشبيبة لمواصلة المفاجأة والوفاق لإنقاذ الموسم    ماندي يدعو زملائه لنسيان فضيحة ليفانتي    تحديد موعد تسليم ملعب تيزي وزو    مقراني: فتح 530 سوق جواري "باريسي" الأسبوع المقبل    وزير الصحة: تخصيص 25 مركزا لتقديم الأدوية الخاصة بالأمراض الإستوائية    السيسي يفرض “حالة الطوارئ” لمدة 3 أشهر “قابلة للتمديد”    تعيين ياسين صلاحي رئيسا مديرا عاما جديدا لاتصالات الجزائر الفضائية    وزير الصحة يؤكد أن الجزائر أول دولة في المنطقة الإفريقية مؤهلة للحصول على شهادة القضاء على الملاريا    لا صلاح ولا محرز.. الكشف عن تشكيلة الموسم في الدوري الإنجليزي !    الشرطة توقف المكنى «الوهراني» وبحوزته 2281 قرصا مهلوسا بالطارف    أسعار النفط ترتفع وتتجاوز عتبة 75 دولار للبرميل    محاولات انتحار وحرق وغلق للطرقات بالمسيلة    المجاهد مسعود لعروسي أحد أبطال ليلة 1 نوفمبر1954 في ذمة الله    الجيش يعد الجزائريين باسترجاع أموالهم المنهوبة    المتظاهرون يطالبون بإجراء محاكمة علنية للمتورطين في قضايا الفساد    سفارة فرنسا تؤكد احترامها سيادة الجزائر وسيادة شعبها    مستخدموا الإدارة العمومية في إضراب وطني    إحالة ملف شكيب خليل على المحكمة العليا    اقتناء 6 سكانير ذكية للكشف عن المتفجرات بقيمة 10 ملايين أورو    «العدالة فوق الجميع»    البطولة الإفريقية للجيدو    لفاطمة الزهراء زموم‮ ‬    اعترف بصعوبة إستئناف الحوار السياسي    العملية تندرج في‮ ‬إطار توأمة ما بين المستشفيات‮ ‬    بين التثمين والتحذير    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت‮ ‬    رئيس المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮:‬    بسبب تردي‮ ‬الأوضاع الأمنية    بن مسعود يعرض مقترح تمديد آجال تسديد القروض    إنهاء مهام حميد ملزي مدير عام المؤسسة العمومية "الساحل"    لا تغيير في‮ ‬تواريخ‮ ‬الباك‮ ‬و البيام‮ ‬    وزير التربية خارج الوطن    السراج يتهم فرنسا بدعم خليفة حفتر    اتهام أمريكا بإعادة بعث سباق التسلّح    الخائن يبرر جرمه بتنفيذ وصية مربيه    "القرعة في صالح الجزائر لكن الحذر مطلوب"    "متفائلون كثيرا بالذهاب بعيدا"    لجنة وزارية تحل بوحدة معسكر للوقوف على حالة الانسداد    تجارب الأدباء الجزائريين على طاولة النقاش    حكايا التراث تصنع الفرجة و الفرحة بقاعة السعادة    " ..كتبت حوار 17 حلقة منه وليس السيناريو "    بلدية وهران ترفض الترخيص للهلال الأحمر لاستغلال روضة المستقبل    عمال محطة الصباح المغلقة يقطعون الطريق    مشاريع لتحسين نسبة التموين بالماء    أسباب نجاح الشاب المسلم    قصة توبة مالك بن دينار    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    تسخير 3393 تاجرا لضمان مداومة الفاتح ماي    مشاريع هامة في الطاقة المتجدّدة    حملات تلقيح واسعة ضد البوحمرون بقسنطينة    إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي    5 ملايين دج لاقتناء كتب جديدة    أول كفيف يعبر المحيط الهادئ    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كل شيء يمكنك أن تتخيله فهو حقيقي بالنسبة لك
نشر في الجزائر نيوز يوم 08 - 04 - 2014

بابلو بيكاسو، رسام إسباني ولد في25 أكتوبر 1881 من أشهر رسامي العالم، ولد في مدينة مالقة بإسبانيا.
ظهر نبوغ "بابلو بيكاسو" في سن مبكرة، وبدأ يرسم تحت إشراف أبيه وأمه، فعندما كان في السابعة من عمره، تعلم من أمه الرسوم المختلفة والرسم الزيتي، وفى سن الثالثة عشر، قام بيكاسو بتكملة رسم لحمام بدأ والده برسمه ثم تركه ولم يكمله، والتحق بعدها مباشرة بمعهد الفنون الجميلة واجتاز الإمتحان الصعب الذي يعقد للمتقدمين للإلتحاق بالمعهد، وأكمل بعد ذلك دراسته بأكاديمية سان فرناندو للفنون، ثم قرر بعد ذلك والد "بابلو بيكاسو" إرساله إلى لندن ليتعلم الفن من الفنانين الإنجليز، ولكن وهو في الطريق إلى لندن توقف في باريس سنة 1900 ثم استقر بها نهائيا سنة 1904، واستقر بها ليبدأ رحلته الفنية.
يعد "بابلو بيكاسو" رائد للمدرسة التكعيبية، ومن أهم مؤسسيها في العصر الحديث، من أشهر أعماله لوحة (الجرنيكا)، (مأساة كوريا).
توفي في الثامن من أفريل 1973، بعد أن تجاوز التسعين عاما، مات بسبب الجلطة القلبية، وقيل أيضا بسبب الإنفلونزا الشديدة، وفيما يلي باقة من أجمل أقواله:
المرأة في نظري ليست إلا خليط من الأشكال والألوان.
يمسح الفن عن الروح غبار الحياة اليومية.
لو عرفت ما هو الفن لاحتفظت بذلك لنفسي.
يحول بعض الرسامين الشمس إلى بقعة صفراء، ويحول البعض الآخر البقعة الصفراء إلى شمس.
كل شيء يمكنك أن تتخيله فهو حقيقي بالنسبة لك.
الرسم طريقة أخرى لكتابة المذكرات.
كل طفل فنان، تكمن المشكلة في كيف تظل فناناً عندما تكبر.
أعمل دائماً ما لا أَستطيع عمله لكي أتعلم كيفية عمله.
أحب أن أعيش كرجل فقير ومعي الكثير من المال.
العمل ضروري للإنسان، فهو من اخترع الساعة المنبهة.
أرسم الأشياء كما أفكر بها لا كما أراها.
نعرف جميعاً أن الفن ليس الحقيقة، بل كذبة تجعلنا ندرك الحقيقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.