الطاقم الطبي متفائل بنتائج الفحوصات والحالة الصحية للرئيس تبون مستقرة    التزام بالتدابير الوقائية لتفادي الأسوأ    إلى غاية اختيار خلف له    مدير الادارة العامة لفريق مولودية الجزائر يؤكد:    لقاءهم ضد الخضر مهدد بالإلغاء    قبل نهاية السنة الجارية    تزامنا والذكرى ال 66 لاندلاع ثورة التحرير بخنشلة    ألحقت أضرارا مادية متفاوتة    تزامنا والاحتفال بالمولد النبوي الشريف    أكد أحقية الجزائريين بمعرفة تاريخهم ككل..شيخي:    الحكومة تدعو المواطنين لتوخي الحذر وتكشف:    منسق السلطة الوطنية للانتخابات يعلن:    في إطار التحول الطاقوي الوطني    وصفه ب المحطة الحاسمة للجزائر    منصب جديد للرحمانية في البرلمان العربي    تخص المتضررين من حرائق الغابات    استدعاء بن سلمان للمثول أمام محكمة    جزائر النصر    الفريق شنقريحة يؤكد:    فتح الوكالات الرئيسية غدا الفاتح نوفمبر    غرداية .. 3 قتلى و5 جرحى في حادث مرور جنوب المنيعة    12 قتيلا و419 جريح في زلزال بتركيا    الجزائر تدين العمل الإرهابي الذي استهدف مكان عبادة بنيس    رسول الرّحمة وجرائم فرنسا ضدّ الإنسانية!!    حكم مَن سَهَا فوجد الإمام رفع من الرّكوع أو السّجود    مخطط خاص لتأمين مراكز الانتخاب عبر الوطن    التوصل إلى نتائج واضحة للقاح كورونا قبل نهاية السنة    7 وفيات.. 319 إصابة جديدة وشفاء 195 مريض    يمكن انطلاق بطولة الرابطة المحترفة لكن بشروط    العمل الثنائي مع ستورا لم ينطلق فعليا بسبب كوفيد-19    مشروع انجاز ثماني مزارع جديدة    الإسلام بريء    تسليم مفاتيح 760 مسكنا من مختلف الصيغ    مصادرة 139 كلغ لحم فاسد    فرنسا شنّت في الجزائر حربا شاملة لإبادة السكان الأصليين    مناطق الظل ترفع التحدي و تحتل المراتب الأولى    رزيق يعزي بلمهدي    إقبال كبير على جبال «القور» ببريزينة    تكريم عائلتي الإمامين الشهيدين مولاي يوسف وعراجي أحمد    نص حر    عواد , كوريبة وزرقين ينقذون ميركاتو الجمعية    مهد الكرة الصغيرة    شواهد صامدة على مآثر الشهداء    تخصيص122 ألف هكتار للمحاصيل الكبرى    رزيق يشدّد على احترام المداومة في الأعياد    أول خطوة في مسار الإقتصاد الجديد    غلق 7 آبار بمنطقتي الحاسي و مسرغين    المطالبة بحصة من محلات "عدل" للشباب    مليار سنتيم لبعث المشاريع التنموية    ريادة في القسم الافتراضي ومشروع للتعليم عن بعد منذ 6 سنوات    كتاب"دولة الجزائر البحرية.." رد على المشككين    الحفاظ على ذاكرة الرياضة الجزائرية مهمة الجميع    المنتخب الوطني في تربص من 6 إلى 16 نوفمبر    الرياضيون جاهزون للمواعيد القادمة    بن دودة: إعداد مخطط دقيق لتفعيل دور الهياكل الثقافية    مجمّع الشروق ينظم يوما مفتوحا للدفاع عن الرسول    المفتش العام لوزارة الشؤون الدينية يكشف تفاصيل افتتاح قاعة الصلاة التابعة لجامع الجزائر    مواقف نبوية مع الأطفال... الرحمة المهداة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفريق قايد صالح يؤكد خيبة مسعى العصابة و أذنابها لعرقلة الخيرين من الشعب والجيش
نشر في الشعب يوم 08 - 12 - 2019

أكد الفريق قايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي, اليوم الأحد, خيبة مسعى "العصابة و أذنابها" لعرقلة الخيرين من الشعب و الجيش, حيث "تأكدوا بأنفسهم بأنهم أخطأوا في حق شعبهم'' عند مشاهدة الهبات الشعبية عبر كل ربوع الوطن.
و في كلمة توجيهية ألقاها خلال زيارته لقيادة القوات البرية, تناول الفريق قايد صالح خلفيات الصراع الحقيقي، الذي يدور اليوم بين الشعب الجزائري "المسنود بالجيش الوطني الشعبي" وبين "خدام الاستعمار من العصابة وأذنابها" الذين "تنصلوا من كل مقومات الوطنية، ووضعوا أنفسهم في خدمة الأعداء، وراحوا يعملون من أجل عرقلة مسعى الخيرين من شعبنا وجيشنا، فخاب مسعاهم وتأكدوا بأنفسهم بأنهم أخطأوا في حق شعبهم، لما شاهدوا هذه الهبات الشعبية، عبر كافة أرجاء الوطن، التي يستحضر من خلالها الجزائريون ماضيهم التاريخي العريق".
و تعود هذه الخلفيات, حسب الفريق, لسنوات الاستعمار, التي التف خلالها الشعب الجزائري حول جيش التحرير الوطني، حيث ظل هذا التلاحم "غصة بقيت عالقة إلى غاية اليوم في حلق عدو الأمس وأذنابه، لأنهم لم يتقبلوا أبدا بلوغ بلادنا عتبة الاستقلال الحقيقي بكل معانيه ودلالاته", يقول نائب وزير الدفاع الوطني.
و في سياق ذي صلة, لفت الفريق قايد صالح إلى أن زيارته هذه تأتي أياما قلائل قبل حلول ذكرى 11 ديسمبر 1960، الذي خرج فيه الشعب الجزائري في مظاهرات سلمية مطالبا بالاستقلال.
و قال بهذا الخصوص: "إن استحضار تضحيات وبطولات من وهبوا الجزائر فخر الاستقلال وأناروا طريقها بشعاع فجر السيادة الوطنية، هو واجب وطني يفرض نفسه على كافة شرائح الشعب الجزائري عبر جميع أنحاء الوطن", كما أنه "واجب يمنحنا جميعا الافتخار، بل الاعتزاز بالانتماء إلى الشعب الجزائري الذي هو شعب المواقف الثابتة والسديدة والحاسمة يتخذها في حينها وفي الوقت المناسب، ويبرزها واضحة المعالم والدلالات، خاصة في أوقات الشدة".
كما أضاف بأن هذه المواقف المتبناة من قبل الشعب الجزائري تأتي "نصرة للوطن، وهبة صادقة تبرز بصفة عفوية، وتعلن عن نفسها بكل وفاء وصراحة وشجاعة", ليتابع مؤكدا بأن الذاكرة الجماعية للمجتمع الجزائري تختزن أن "بوصلة الشعب الجزائري كانت دوما تتجه نحو الأصوب ونحو الأصلح".
و استنادا إلى كل ما سبق ذكره, سجل الفريق قايد صالح استبشاره بمستقبل الجزائر، ليعرب عن يقينه بأن الجزائر التي "انتصرت بالأمس من خلال تلاحم الشعب مع جيش التحرير الوطني" ستنتصر اليوم، بفضل نفس هذه الصلة القوية التي تجمع بين الطرفين.
و خلص إلى التأكيد على أن "معرفة الجيش الوطني الشعبي بطينة الشعب الجزائري وبمعدنه الطيب والأصيل، كانت هي المحفز الأول والأخير لكي يكون دوما مرافقا صادقا ووفيا للعهد المقطوع، ويكون هو السند لشعبه، الذي يعتبره وبحق وبصدق عمقه الاستراتيجي وزاده البشري الذي لا ينضب".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.