لا وعودا كاذبة ومهلة سنة لتدارك الفوارق محليا    مروج المخدرات والمؤثرات العقلية في قبضة الشرطة    وزير الصحة يقيم مأدبة عشاء على شرف العائديين من ووهان وطاقم طائرة الجوية الجزائرية        وزير الصحة يكشف عن إجراءات عاجلة لإنقاذ القطاع    عليوي: إعلان حالة الجفاف سابق لأوانه    وزير الصناعة : تصنيع السارات الكهربائية في الجزائر    الانتقال الطاقوي مرهون بدور المواطن وعقلنة الاستهلاك    ندوة دولية للشركات الناشئة قريبا بالجزائر    سياحة: دول آسيوية تدفع فاتورة وباء كورونا    افتتاح مطار وهران الجديد في 2021    أسبوع تاريخي بالمتحف الجهوي للمجاهد بالمدية    دعوة    بوقادوم يشارك في اجتماع لجنة المتابعة الدولية لمؤتمر برلين حول ليبيا    الجزائر تطالب بمقعدين دائمين لإفريقيا في مجلس الأمن    وزير المالية ينتقد أداء الولاة والأميار: “الجماعات المحلية لا تبذل الجهد الكافي تعبئة موارد مالية خاصة بها”    ش.بلوزداد، إ.الجزائر، ش.قسنطينة وم. وهران لنسيان خيبة الكأس    بلماضي يفكر في دعوة شميد، عبد اللي و زدادكة    أولمبي المدية يحافظ على الصدارة ووداد تلمسان يبقى في المطاردة    التحضير لإطلاق صيغة جديدة خاصة بالسكن الإيجاري    ضمان التوزيع المتوازن بين البلديات    النقاط السوداء أكبرعائق لمخططنا المروري    ترقية التشغيل: لا قرار ولا سياسة يمكن تفعيلها بدون المشاركة التامة والفعلية للسلطات المحلية    الحراك يمثل ارادة شعب "هب لانتخابات شفافة و نزيهة"    منظمات دولية تطالب بالإفراج عن ناشطة مدنية صحراوية    إنسحاب النهضة من حكومة الفخفاخ يعمّق الأزمة    الأزمة اللّيبية حاضرة في مؤتمر ميونيخ    الدعوة إلى ترقية الأنشطة البدنية والرياضية على مستوى المدارس والجامعات    زغماتي: ” الإختلالات التي تقوض مجهوداتنا في حماية المال العام لا تزال موجودة”    مخرجون شباب يصنعون مجد السينما الجزائرية بالخارج    مدرب نيم يوضح بخصوص إصابة فرحات    بالصور.. أطباء مركز الأمومة والطفولة في تيارت يحتجون    لماذا “يفتون الناس”    حكم قول: اللهم إنا لا نسألك رد القضاء…    مقتل 30 شخصاً في هجوم لعصابات في شمال غرب نيجيريا    هل يغمض العالم عينيه عن مأساة النازحين من إدلب؟    كم في البلايا من العطايا    الرئيس تبون: لن تكون هناك حواجز في التعديل الدستوري عدا ما يتعلق بالوحدة و الهوية الوطنيتين    كارثة جديدة تحل على مانشستر سيتي    الرئيس تبون: “ضرورة الاستمرار في محاربة الرشوة واستغلال النفوذ بصرامة”    تخصيص مبلغ إضافي ب100 مليار دج لفائدة البلديات لدفع عجلة التنمية المحلية    بسكرة: هلاك شخص في حادث مرور ببلدية رأس الميعاد    ثلاثة شبّان يتورّطون في قضيّة تهريب البشر وتنظيم الحرقة بعنابة    «العائدون من ووهان الصينية سيغادرون فندق الرايس اليوم»    بالصور: افتتاح فندق مستوحى من فيلم "ستار وورز" في فلوريدا    اللجنة الدولية للصليب الأحمر متمسكة بمهمتها في ليبيا وتنوه بجهود الجزائر    الصين تؤجل المعارض والمؤتمرات الصناعية بسبب الوباء    سيتم تسليمها قبل نهاية السنة الجارية    خلال اشتباكات مع قوات الأمن ببغداد    ارتفع إلى ستة ملايير دولار خلال سنة‮ ‬2019    يقتل زوجته "بطريقة وحشية"    المعاناة والموت البطيء ..    كاكي ...مُلهم الأجيال    (الميدان أولى خطوات النجاح)    تجليات ومنارات من وحي الريشة    أدرار تحيي ذكرى العلاّمة محمد بلكبير    واجبنا نحو فلسطين في وجه صفقة القرن    الشائعات تطارد ريم غزالي ..وأصدقاؤها يقفون بجانبها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





''نشهد للقائمين على التنظيم بالدقة في التسيير''
مندوب الدار العربية للموسوعات بلبنان ل''الشعب''
نشر في الشعب يوم 30 - 10 - 2008

أثنى السيد الطويل إسماعيل مندوب الدار العربية للموسوعات بلبنان على دقة التسيير والتنظيم المحكم للمعرض الدولي للكتاب، إلى جانب حسن الضيافة ولباقة الحديث..غير أنه تأسف لعدم السماح بدخول بعض الكتب إلى الجزائر، رغم أنها حسبه غير مخالفة للقوانين المتعارف عليها..
قال الطويل إسماعيل إن المشكل الأساسي والرئيسي الذي تعاني منه الدول المشاركة في الصالون يتمثل في تشديد الرقابة على الكتب، حيث منعت العديد من الناشرين من إدخال كتبها إلى الأجنحة، خاصة وأن أكثر من 50 بالمائة من كتبنا يقول الطويل إسماعيل لم يسمح لها بالدخول إلى الجناح مع أنها لا تخالف القوانين، وهي مختصة بكتب الأطفال والكتب التي تتعلق بالأدب واللغة، وتأسف من عدم وجود مرجع صالح لمراجعته بهذا الأمر وأصبح لنا أربعة أيام يقول في الجزائر نسأل عن سبب حجز الكتب الموجودة في المخازن وليس هناك من مجيب.
تعتني الدار العربية للموسوعات حسب الطويل إسماعيل بطباعة الكتب التي تتناول مختلف جوانب الأدب، الاقتصاد، الإدارة، علم الاجتماع والآثار، السياسة وغيرها من الكتب المفيدة والمهمة، كما تختص بإصدار الموسوعات وتأسيس المكتبات وتجميع الكتب النادرة، مضيفا أن الدار العربية للموسوعات تشارك في المعرض ب504 عنوانا منها 50 عنوانا جديدا في مختلف المواضيع منها الثقافة المنطقية في الفكر النحوي، البحث البلاغي والنقدي عند ابن رشيد،التفكير في القرآن والسنة، حقوق المرأة في البلديات العربية، الوطن العربي مقوماته ومشكلاته.
وعبر الطويل إسماعيل عن إعجابه بالشعب الجزائري الذي يعتبره أخ شقيق للشعب اللبناني، مضيفا أنه فخور بمقابلة فخامة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة خلال إشرافه على افتتاح المعرض، الذي كان بالنسبة له حلم تحقق، خاصة وأنه معجب به منذ أن كان أصغر وزير خارجية عربي، وبالنسبة للتنظيم يقول نحن نشهد للقائمين على التنظيم بالدقة في التسيير وحسن الضيافة ولباقة الحديث.. وعن القرارات الجديدة التي أقرتها إدارة المعرض بتحديد عدد النسخ المطلوب إحضارها إلى المعرض، يرى الطويل إسماعيل أنه جيد لأنه يسمح بالتنويع واطلاع الجمهور بكل العناوين حتى يتسنى له اقتناء العناوين التي يحتاجها.
ومن جهته اعتبر السيد وسيم زين المدير العام لمكتبة زين الحقوقية المعرض من أهم المعارض الموجودة في العالم العربي، مشيرا إلى أن مشاركته في هذا المعرض تعتبر الأولى من نوعها بعد أن شارك في مختلف الدول العربية، حيث دخل المعرض ب170 عنوان.
تهتم مكتبة زين الحقوقية يقول وسيم زين بإصدار الكتب والمراجع القانونية ومقارنة القانون الفرنكوفوني والأنجلوساكسوني، من أهمها عناوين حول ''مواقع الأنترنيت، تسجيلها وحمايتها''، ''التحكيم في عقود الاستثمار والتحكم في العقود المدنية والتجارية والإدارية''، مضيفا أن مكتبة زين الحقوقية قدمت 9 إصدارات جديدة منها ''قوانين الأحوال الشخصية''، ''دراسة مقارنة''، ''العقود المسماة''، ''العقوبات الوظيفية''، ''منفعة العقد والعيب الخفي.''
كما دعا ذات المتحدث السلطات المعنية إلى إعادة النظر في القرارات حتى يعطوا للناشر المبتدئ حقه، وذلك لأن هناك عدد كبير من الناشرين ظلموا بسبب الإهمال والاهتمام أكثر بدور النشر الكبرى .
------------------------------------------------------------------------


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.