المدير الجهوي يكشف من باتنة    ميلة    فيما تم تسجيل 25 حالة مؤكدة في الثلاثي الأول بثلاث بلديات    حج 2019: الشروع في إيداع الملفات على مستوى المصالح الإدارية بداية من الأحد القادم    بالفيديو.. الخضر يجرون ثالث حصة تدريبية تحضيرا لمباراة غامبيا    الاتحادية الجزائرية للمبارزة    نيوزيلندا تقف دقيقتي‮ ‬صمت تضامناً‮ ‬مع ضحايا المجزرة‮ ‬    الطبعة الأولى للفيلم القصير بعين الكبيرة    إطلاق الفيلم الجديد ل تارانتينو‮ ‬    بعد عودتها إلى الفن‮ ‬    إنعقاد المائدة المستديرة الثانية لإحراز تقدم في‮ ‬مسار تسوية النزاع    بسبب عدم تسوية مستحقاتهم المالية    3 قتلى بينهم طفلة في اصطدام بين شاحنة وسيارة بسعيدة    لتكسير الأسعار ومنع المضاربة    تزامناً‮ ‬والاحتفال بعيد النصر بسوق أهراس‮ ‬    ضمن ملتقى لتجسيد مخطط الإتصال السنوي‮ ‬للجيش    ضمن مختلف الصيغ    تتعلق بالإدارات والمؤسسات العمومية    الدولة حريصة على ديمومة المؤسسات الدستورية    بوشارب يفقد البوصلة ويتناقض مع نفسه    انخفاض ب7 ملايين دولار في جانفي 2019    يجب الحذر من محاولات التفرقة لتشويه الحراك الشعبي    انعقاد المائدة المستديرة الثّانية بين البوليساريو والمغرب    صديق شهاب يفجر قنبلة من العيار الثقيل أويحيى يتبرأ    الرئيس بوتفليقة يهنّئ الباجي قايد السبسي    تحقيق المبتغى يؤطره سيرحضاري    احتجاجات الشباب البطال تتواصل لليوم الثالث أمام وكالة التشغيل    عمال مصنع «فولسفاكن» بغليزان يطالبون بإعادتهم إلى مناصبهم أو تعويضهم    المجلس الإسلامي الأعلى يبارك الحراك الشعبي «المبهر»    حجز 12.5 كلغ كيف و100غ كوكايين    سمسار سيارات يحتال على زميله و ينهب منه 1,5 مليار سنتيم    استرجاع سيارة سياحية ودراجة نارية    المستفيدون من سكنات «ألبيا» بمستغانم يحتجون    رسالة للسلطة والعالم    دروس التاريخ.. ما أكثرالعبر    الحرية و المرأة في لوحات زجاجية و تحف من السيراميك    الفنان مصطفى بوسنة يمثل الجزائر في التظاهرة    الانتهاء من المرحلة الأخيرة لتنفيذ المخطط    مولودية وادي تليلات تستضيف مولودية وهران في داربي واعد    «نحن بصدد بناء منتخب»    تعليق عمليات الطيران لطائرات البوينغ من نوع "737 ماكس8" و "737 ماكس 9" في المجال الجوي الجزائري    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ ۚ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ (153)    الوصايا العشر في آخر سورة الأنعام    لا تقربوا الغدر    لافان يطالب بتجهيز عبيد    أبو الفضل العباس عم المصطفى وساقي الحرمين    ذكريات حرب وانتصار    تكييف قوانين التجارة الخارجية مع خصوصيات المناطق الحدودية    إبراز أهمية البحث والاهتمام    ‘'السنياوة" يقصفون بالثقيل ويضمنون صعودهم مبكرا    مشيش يبرمج وديتين    مخترعون يبحثون عن دعم لتطوير إبداعاتهم    أسبوع الابتسامة بمناسبة العطلة    إجراء 14 عملية زرع قوقعة الأذن    تسجيل 44 إصابة بمتوسطة جرياط 2 ببلدية القصبات بباتنة: لجنة للتحقيق في انتشار أعراض التهاب الكبد الفيروسي بالمدارس    احتجاج على تدني الخدمات بمصلحة أمراض الكلى بتلاغ    مرضى القصور الكلوي يتخبطون بين أجهزة معطلة وأدوية غائبة    .. مملكة بن بونيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صفحات وهاشتاقات ساخرة من تجنيد الجزائريات
نشر في الشروق اليومي يوم 24 - 01 - 2019

زلزلت فرضية إخضاع الجزائريات، دون سن الثلاثين للخدمة الوطنية إجباريا مستقبلا في ظل عزوف الشباب عنها التي جاءت على لسان الرجل الثاني على رأس وزارة الدفاع الوطني الجزائرية، "القايد صالح"، كافة مواقع التواصل الاجتماعي مظهرة لها صورا ساخرة من الوضع.
مقطع فيديو على التيك توك يقول: "ماما.. واحدة حبت تخطبني؟". فترد الأم: "قول لها كي تكمل لارمي تجي".. ومقطع آخر تقول الفتاة فيه: "ياك تستناني نجوز عام ونولي". وعبارات أخرى ساخرة، وصور لأمتعة سفر بألوان الجيش الوطني الشعبي، تحمل ماكياج، روائح، ألبسة، أحذية بكعب عال.. والكثير الكثير. وهناك من تسأل الفتيات على صفحة جزائرية مشهورة جدا على الفايسبوك عما يمكن حمله معها. وهناك من تسأل عن سقف سن التجنيد، فيما أبدت البعض راحتهن لكونهن تخطين عتبة سن الثلاثين السن الخاصة بتجنيد الإناث والبعض لكونهن متزوجات. ومع هذا، نشرت بعضهن صورا لهن وهن يحضرن عدتهن من طعام وحلويات للثكنة. وإحداهن قالت شاكية: هل سيقبلونني؟ أخاف إن قالوا لي أطلقي النار أزغرد.. فهي عادة فيّ. وأخرى تدعو المتزوجات إلى الالتحاق بهن.
صور نقحت باحترافية، تحمل صورا لإرهابيين وهم فرحون، كتب أسفلها: "من يخبرنا لماذا يبتسمون يحصل على شحن هاتف 1000 دينار"، وكأنهم فرحون لأن الجيش سيؤنث. وأخرى، تظهر فيها فتاتان في الجبل قناصتين، إحداهما، تتحدث عن جمال الإرهابي الموجود أمامها.. وكثير من الصور الساخرة من الوضع ومن القرار الذي لم تستبعد تطبيقه وزارة الدفاع الوطني لوقف نزيف القطاع بعد تهرب الذكور.
وفي ذات السياق، الكثير من الشباب أبدوا سخريتهم من النظام، ومن مثل قرار كهذا إذا طبق، متسائلين حول البنية الجسدية والمورفولوجية للفتاة، وعن مدى قدرتها على التحمل، فيما ذهب آخرون إلى التعليق بأن مثل هذا القرار جاء لحل مشكل تأخر سن الزواج عند الإرهابيين والمهربين. بينما نشر أحدهم صورة لمجموعة فتيات بالزي العسكري، وهن جميعا بالحمل.. وآخرون نشروا هاشتاقات: "راني رايحة نفوت العام"، و"جزائرية في لارمي".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.