إصدار لائحة حقوق الإنسان تدخّل سافر في الشؤون الداخلية    النفط يتراجع بفعل شكوك حول اللقاح    "نزالات" متكافئة في ضربة انطلاقة البطولة    خطة لتوظيف الجزائريين بميناء الحمدانية ومشاريع الزنك والفوسفات قريبا    الحرب بين القوات الصحراوية والمغربية تدخل أسبوعها الثالث    فرقاء ليبيا مطالبون بوقف تغذية الصراع    التفاف كبير للشباب حول جيش التحرير    إيران تتهم الكيان الصهيوني وتتوعد بالانتقام    ناصري يعطي إشارة إنجاز آخر حصة من برنامج «عدل 2»    شبيبة القبائل تتعثر في افتتاح الموسم الجديد من البطولة    عنيدة في الرسم ولا أهتم بالاستنساخ    أردت تصحيح بعد الأقاويل الخاطئة عن بن مهيدي    كورونا… تسجيل 1058 اصابة جديدة خلال 24 ساعة    جراد يعزي عائلة المرحوم الدكتور عيسى ميقاري    المواطن شريك رئيس في المعادلة الأمنية    شيء من "القسوة" في كلام الناخب الوطني الأسبق عن مارادونا    انتخابات مجلس الاتحاد الدولي : الجزائري زطشي يتوقع "منافسة شرسة"    أمطار رعدية مرتقبة على عدة ولايات ابتداء من مساء الجمعة    الأورو يسجل ارتفاعا قياسي أمام الدينار الجزائري    إجراءات جديدة لتسهيل إعادة جدولة ديون أصحاب "أنساج"    وزيرة الثقافة: "الأمير عبد القادر رجل كرّس مفهوم الإنسانية وحقوق الإنسان في الحرب والسلم"    إنهاء مهام مدير الديوان المهني للحبوب    البروفيسور رحال ينفي نقص الأكسجين بالمستشفيات    التهيئة تغيب عن حي 165 سكن تساهمي ببوتليليس منذ سنة 2015    فوضى أمام المركز التجاري باب الزوار في " Black Friday"    المحكمة العليا تقبل الطعن بالنقض في احكام قضية تركيب السيارات    رحال: لا ندرة للأوكسجين..ومن الضروري ان نوفر prc للاعبين    لجنة الإنضباط تُهدد 15 ناديا محترفا بخصم النقاط    بعد اتهامها بالضلوع في خروقات المغرب.. لودريان يبرئ فرنسا مما يحدث بالصحراء الغربية    إلقاء القبض على عصابة تمارس الدعارة بالشلف    الدورة 47 لمجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي: بوقدوم يترأس الوفد الجزائري    رئيس شبيبة الساورة : إذا تعرضنا لحادث مرور أرواح اللاعبين في رقابكم    غرداية: ضبط سندات بقيمة مليون دولار صادرة من بنك ليبي    مسلسلThe Crown عن العائلة البريطانية المالكة يحقق نجاحا باهرا    حركة الإصلاح الوطني تندد بلائحة البرلمان الأوربي    الدكتور دامارجي :ظهور فحص PCR إيجابي لا يعني أنك مُصاب بكورونا    عنابة: توقيف 1322 شخصا بسبب مخالفة تدابير الحجر الصحي خلال أسبوع    وزارة التكوين المهني تدعو أزيد من 500 ألف متخرج إلى استلام شهاداتهم النهائية    إحصاء أزيد من 17690 موقعا أثريا بالحظيرة الثقافية الطاسيلي ناجر    نادية بن يوسف تفقد والدها    الشلف: الإطاحة بشخص يحتال على المواطنين    تحطم طائرة تدريب عسكرية هندية فى سماء بحر العرب    انشاء لجنة وزارية مختلطة بين الداخلية وقطاع الطاقات المتجددة قريبا    زرقان: اخترت الجزائر عن قناعة على حساب فرنسا والمغرب    السويد: إصابة الأمير كارل فيليب وزوجته بفيروس كورونا    غضب واسع في فرنسا بعد قيام رجال شرطة بضرب مبرح لرجل من البشرة السوداء وماكرون يتدخل!    هواوي توفر برنامجا تكوينيا ل 20 طالبا جزائريا    وزير الاتصال : "تغييرات عميقة" في قطاع الاعلام عبر ورشات    وفاة الفنان المغربي محمود الإدريسي بكورونا    هبوب رياح قوية تتعدى 50 كلم/سا في هذه المناطق    هزة أرضية ثانية بقوة 5ر3 درجة بولاية المدية    من تكون سندي.. يبحث عن الأمل من جديد    الرئيس البرازيلي يرفض أخد اللقاح ضد كوفيد19    السعودية تحذر من وضع "أسماء الله" على الأكياس    أحكام المسبوق في الصلاة (01)    هذا هو "المنهج" الذي أَعجب الصّهاينة!    حاجتنا إلى الهداية    لا تسألوا عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مخاوف كورونا والاختطاف يخيمان على الدخول المدرسي
حضور قوي للأولياء وتشديد الحماية الأمنية للمؤسسات التربوية
نشر في الشروق اليومي يوم 22 - 10 - 2020

كان الدخول المدرسي أمس لستة ملايين تلميذ حذرا في ظل الأزمة الصحية التي يمر بها العالم، خاصة مع تحذيرات من موجة ثانية من فيروس كوفيد 19، ناهيك عن كثرة حوادث القتل والاختطاف التي راح ضحيتها الكثير من الأطفال، ما جعل الأولياء يحرصون على مرافقة أبنائهم المتمدرسين بالإضافة إلى تكثيف الرقابة الأمنية لأعوان الشرطة والدرك لمداخل المدارس.
رافقت الشروق الأربعاء الأولياء والتلاميذ في الدخول المدرسي الذي صنع جدلا واسعا وطال انتظاره، وسط المخاوف الصحية والأمنية التي زادت من فوبيا التمدرس للتلاميذ وحتى الأولياء، وما لاحظناه في أغلب المؤسسات التربوية هو غياب تطبيق البروتوكول الصحي بسبب تدافع الأطفال وصعوبة التحكم فيهم نتيجة الاحتكاك بين المتمدرسين في مداخل المدارس وفي الساحات أثناء تعديل الصفوف، وما أثر سلبا على الدخول المدرسي أمس هو جهل أغلب الأولياء بالنظام الجديد للتدريس الذي يعتمد على الأفواج، إذ كان يوم الأربعاء مخصصا لتلاميذ السنة الأولى والثانية والثالثة والرابعة، بينما حصص يوم الخميس لتلاميذ الخامسة والسادسة، وهذا ما جعل الكثير من الأولياء يرجعون أطفالهم إلى البيت.
الدخول المدرسي يقسم أولياء التلاميذ
اختلفت تنظيمات أولياء التلاميذ حول تقييمها للدخول المدرسي، أين أشادت فيدرالية أولياء التلاميذ برئاسة خالد أحمد بالإجراءات المطبقة لاستقبال التلاميذ واحترام البروتوكول الصحي في أغلب المدارس، حيث أكد في تصريح للشروق اليومي أن أغلب التقارير التي وصلته من الولايات إيجابية ولم تسجل أي خروقات أو تجاوزات، داعيا الوزارة إلي ضرورة الاستمرار في هذا المنوال، وانتقد المتحدث الأولياء الذين قاطعوا الدخول المدرسي بحجة خوفهم من الفيروس، مؤكدا أن البروتوكول الصحي مطبق في أغلب المدارس ولا داعي للخوف.
وعلى خلاف خالد احمد، انتقد رئيس المنظمة الجزائرية لأولياء التلاميذ السيد علي بن زينة في تصريح للشروق اليومي تسرع الوزارة في ارغام التلاميذ على العودة للمدارس التي يفتقد أغلبها للتهيئة إذ تم أمس استقبال التلاميذ في ظروف كارثية في العديد من المدارس، خاصة في مناطق الظل، ما دفع الأولياء الى العودة بأبنائهم إلى المنازل ومقاطعة الدراسة، وأضاف المتحدث أن البروتوكول الصحي هو حبر على ورق للاكتظاظ الكبير الذي ميز الكثير من المدارس رغم تطبيق نظام الأفواج.
خياطي: لا خوف على التلاميذ من كورونا
طمأن البروفسور مصطفى خياطي المختص في طب الأطفال الأولياء بخصوص الدخول المدرسي، مؤكدا أن آخر الأبحاث والدراسات أكدت أن الأطفال يتمتعون بمناعة قوية ضد فيروس كورونا لاحتواء أجسادهم على مضادات حيوية قادرة على التخلص من الفيروس بسهولة، وبينت الدراسات أيضا حسب خياطي أن الأطفال ليسوا ناقلين للفيروس عكس المعتقدات التي كانت عند المواطنين في السابق، وهذا ما يجعل الأطفال ليسوا بحاجة إلى ارتداء الكمامات التي قد تتسبب لهم في أمراض هم في غنى عنها بسبب اتساخها وحملها للميكروبات ما يجعلهم عرضة للحساسية.
أولياء يرحبون بجدول التوقيت الجديد
رحب الأولياء أمس بجدول التوقيت الجديد الذي يلزم التلاميذ بالتمدرس ثلاثة أيام في الأسبوع ولنصف يوم فقط، خاصة بالنسبة لتلاميذ الابتدائي، إذ يدرس التلميذ من الساعة الثامنة صباحا إلى منتصف النهار، وهو ما يخفف العبء على أطفالهم ويجعلهم يزاولون الدراسة في أجواء مريحة بعيدا عن الاكتظاظ وتكثيف الدروس، وتعتمد المدارس لأول مرة نظام العمل بالأفواج بسبب البروتوكول الصحي الذي يلزم التباعد بين التلاميذ واحترام اجراءات الوقاية من كورونا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.