لكناوي: مولودية وهران لن تسقط    قبول ترشح بيراف لعضوية الهيئة التنفيذية للجنة الأولمبية الدولية    الوادي تتطلّع إلى إنتاج مليون قنطار من الحبوب    رئيس جديد بالنيابة لمنتدى رؤساء المؤسسات    رفع الإنتاج إلى 200 ألف لتر من الحليب يوميا    نواب من جبهة التحرير الوطني يمنعون بوشارب من ترؤس اجتماع لمكتب المجلس الشعبي الوطني    عضو جديد بالمجلس الدستوري يؤدي اليمين الدستورية أمام بن صالح    عناصر “الخضر” يشدون رحالهم الى القاهرة عبر رحلة خاصة    الشرطة الأرجنتينية تعتقل مارادونا لهذا السبب !!    استفادة 1460 عائلة من الكهرباء بباتنة    متعة الإفطار على رمال الشواطئ تتجدّد لدى العائلات السكيكدية    السعودية تعلن مشاركتها في ورشة البحرين    ليبيا على شفير حرب أهلية وانقسام دائم !    بالصور.. اليوم الرابع من زيارة الفريق ڤايد صالح للناحية العسكرية الرابعة    يوم وطني للأسير الصحراوي    وهران الانطلاق في إنشاء غابات للاستجمام والترفيه    رمضان فرصة للحجاب    ديلور يحسم مستقبله مع مونبيليه    مصالح الولاية توجه إعذارات للشركات المنجزة لمواقف السيارات بالعاصمة    شرطة عين تيموشنت تحجز 70 كلغ من الكيف المعالج    انقطاع التموين بالغاز في عدة أحياء بالرويبة    بورتو يقرر تكريم براهيمي    عدة مصانع لتركيب السيارات ستغلق أبوابها مع إحالة عمالها على البطالة    تيبازة.. أمواج البحر تلفظ جثة صياد مفقود بساحل قوراية    حركة مجتمع السلم تدعو الى انتخابات رئاسية في حدود 6 أشهر    نشرا «غسيل» صفقات بالملايير: رئيس الفاف وسلفه تبادلا التهم في الجمعية العامة    توقيف عنصر دعم للإرهاب بتلمسان وضبط كلاشنيكوف وذخيرة بتمنراست    النفط يتراجع بفعل زيادة المخزونات الأمريكية    في مسيرات نظموها أمس: الطلبة يتمسّكون بمطالب الحراك    تأجيل محاكمة كمال شيخي المدعو " البوشي" إلى 19 جوان المقبل لإستكمال ملف الدفاع        في‮ ‬حفل بالمسرح الوطني‮ ‬الجزائري    أمام إقبال ضعيف للجمهور        أحمد طالب الإبراهمي يوجه رسالة الى شباب الحراك    استخلاف الحجاج الممتنعين عن تسديد التكاليف    في مطبخ والدتي كلّ ما لذ وطاب ولا أجد ما أفطر عليه !    «50 ٪ تخفيضات في الفنادق لفائدة موظفي القطاعات العمومية»    المستشفيات تستقبل عشرات الإصابات بفيروسات حادة    حذر من القيام بأي‮ ‬عمل‮ ‬يمكن أن‮ ‬يساء تفسيره    خلال ندوة تاريخية نظمت بخنشلة    أشادت بقوة التعاون الثنائي‮ ‬بين البلدين‮ ‬    بومبيو يتهم إيران بالوقوف وراء العملية    « أولاد الحلال» و « مشاعر» ابتعدا عن بيئتنا الجزائرية »    المسجد الأموي بسوريا    اللجوء إلى المحكمة الرياضية اليوم    طريق استرجاع الأموال المهربة ما زال في البداية    صفات الداعي إلى الله..    طلبة 2019 نزلوا بالملايين من أجل إحداث الطفرة    «كتابة مسار الراحل سي الجيلالي بن عبد الحليم تكريم لتاريخ المهرجان »    قاديوفالا معلم أثري يتّجه نحو التصنيف    الاستعداد للعشر الأواخر من روضان[2]    ميخائيل اماري: حسب محمد ثناء أنه لم يساوم    باراك أوباما يدخل المجال الفني    مرافعة تشكيلية عن القيم المفقودة    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بدائل للفايسبوك إذا تعرض للإختراق من طرف الهاكرز
إصابة خوادم الموقع معرضة للقرصنة في أي وقت
نشر في الشروق اليومي يوم 28 - 01 - 2015

لاحظ كثير من المستخدمين صباح الثلاثاء عدم قدرتهم على استخدام موقع التواصل الاجتماعي الأشهر فيسبوك، وذلك نتيجة خلل أصاب خوادم الموقع أقرت به الشركة وسرعان ما أصلحته, لكن إذا جعلك هذا الخلل القصير تدرك مدى حاجتك إلى مواقع التواصل الاجتماعي أو إذا كنت تبحث عن بدائل فهناك مواقع وخدمات أخرى تقدم وظائف مشابهة موجودة حاليا.
ورغم أن مجموعة قراصنة الإنترنت "ليزارد سكواد" أقرت بمسؤوليتها عن العطل الذي أصاب فيسبوك فإن الشركة قالت إن الخلل داخلي، وفي كلتا الحالتين فإنه من المفيد أن يكون لك حساب في أحد مواقع التواصل الاجتماعي البديلة سواء تعطل فيسبوك أم لم يتعطل.
وتقول صحيفة "ذي إندبندنت" البريطانية على موقعها الإلكتروني إنه بعيدا عن هذه الاختراق فإن فيسبوك هو الشبكة الاجتماعية الوحيدة التي تفقد مستخدمين، حيث شهدت هبوطا بمعدل الاستخدام النشط بنسبة 19% العام الماضي، وفقا لشركة "غلوبال ويب إندكس"، ورغم أن الشبكة الاجتماعية تظل الأكثر شعبية فإن فيسبوك يتراجع لحساب إنستغرام وبنترست وتامبلر.
الشبكات الاجتماعية
وهناك حفنة من مواقع التواصل البديلة المعروفة، مثل تويتر الذي يقدم خدمة مختلفة وربما كانت أقل ودية من فيسبوك، وهناك غوغل بلس ورغم مزاياه فإنه لا يستحوذ على اهتمام الكثيرين، وهناك لينكدإن الذي يركز على الجانب المهني.
كما توجد مواقع تواصل أخرى لكنها أقل شهرة مثل "باث" الذي يعتمد بشكل كبير على مشاركة الصور والرسائل، لكنه لم يحظ باهتمام كبير خارج جنوب شرق آسيا, وهناك أيضا "إيلو" الذي يتمتع بمزايا جيدة لحماية الخصوصية لكنه لم يتقدم كثيرا، و"دياسبورا" الذي يعد بسيطرة وحماية أكثر لكنه يفقد بريقه طالما لا يوجد أصدقاء يستخدمونه.
مشاركة الصور
وتتناثر على الإنترنت كثير من مواقع مشاركة الصور بعضها أكثر حرصا على صورك من فيسبوك، وقبل كل شيء يفضل أن يحتفظ المستخدم بنسخ احتياطيه من كافة صوره إذا رغب بمواصلة استخدام فيسبوك، ويتم ذلك بالوصول إلى قائمة الاعدادات في الجهة اليمنى العليا من الصفحة ثم من قائمة "عام" تنقر على رابط "تحميل نسخة من بيانات فيسبوك خاصتك" الموجود أسفل الصفحة، وبالتالي يمكنك حفظ تلك البيانات -التي تتضمن صورك- على قرص صلب آخر أو على شبكة مختلفة كليا.
وإذا أردت إبراز صور معينة تهمك يمكن استخدام موقع "فليكر" لمشاركة الصور، حيث يقدم الموقع مساحة تخزين مجانية تصل إلى تيرابايت، مع خيار التحكم بالكيفية التي ستستخدم فيها صورك، وكذلك عرضها بطريقة الشرائح ومشاركتها مع الأصدقاء، وكذلك وضع علامات تمييز للأشخاص في الصورة "تاغ" إن كانوا مشتركين في الموقع ذاته.
وهناك أيضا موقع "500 بي إكس"، وهو مثل فليكر يملك تطبيقات خاصة لأنظمة تشغيل الهواتف الذكية "آي أو إس" وأندرويد وويندوز فون.
تبادل الرسائل
عندما قررت فيسبوك العام الماضي فصل تطبيقها "فيسبوك ماسنجر" عن الشبكة أصبح أقل فائدة للمستخدمين الذين وجدوا في استخدام "واتساب" بديلا أفضل يدعم المحادثات الجماعية وتبادل الرسائل النصية مجانا ضمن واجهته الخاصة، وحاليا وفرت الشركة -المملوكة لفيسبوك- إمكانية استخدام تطبقها مع أجهزة سطح المكتب ضمن متصفح كروم.
وهناك تطبيق "آي مسيج" لشركة أبل الذي يقدم أداء ممتازا لكنه متوفر فقط على حواسيب أبل الشخصية واللوحية وهواتف آيفون.
وكذلك تطبيق "غوغل هانغآوتس" الذي يعد الأكثر شبها والبديل الأفضل من استخدام فيسبوك كخدمة للمراسلة، وهو يعمل على الحواسيب المكتبية وهواتف "آي أو إس" وأندرويد، لكنه يتطلب الحصول على البريد الإلكتروني للأشخاص الذين تتحدث معهم، لكن هذا يعني أيضا أنك لا تحتاج لإضافة الشخص على فيسبوك كي تتحدث معه، وهو يدعم محادثات الصوت والفيديو.
الأحداث
وتعد ميزة الأحداث أبرز مزايا فيسبوك، حيث تتيح للمستخدمين تحديد تاريخ وتوجيه دعوات لمستخدمي الخدمة، وجمع ذلك في صفحة واحدة تقوم بدور تنبيههم في حالة حصول تعديل، ولأن الأغلبية تجد في صفحة الأحداث الخاصة بفيسبوك سهولة في الاستخدام فإنه سيكون من الصعب عليها اللجوء إلى غيرها لتنظيم أمورها، لكن مع ذلك هناك بدائل.
ومن تلك البدائل "رزنامة غوغل"، حيث يمكن للمستخدمين إرسال الدعوات للمدعوين والتي ستظهر أيضا في تطبيقات الرزنامة الأخرى مثل آوتلوك أو آيكلاود، ومن ثم جمع قائمة تضم من قرر المشاركة وإرسال تنبيهات لهم.
ورغم أن موقع "غوغل بلس" لا يضم كثيرا من المشتركين مقارنة بفيسبوك فإنه يضم أداة جيدة لتنظيم الأحداث شبيهة بما لدى فيسبوك، وعند انتهاء الحدث تتحول الصفحة إلى نوع من صفحة ذكريات للحدث يمكن للمستخدمين نشر صور منها.
وهناك تطبيق "ميتأب" الذي يقدم منصة لإدارة الأحداث، ويعمل على تعميم الاجتماعات بين المستخدمين بحيث يتمكنون من العثور عليها من خلال البحث عن أشخاص ذوي اهتمامات مشتركة، لكن يجب على مديري المجموعات دفع رسوم مقابل استخدام الخدمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.