بعد انسحاب النهضة من التشكيلة الحكومية‮ ‬    الجولة ال18‮ ‬من البطولة المحترفة الأولى    اتحاد الحراش‮ ‬يواصل السقوط    الطبعة ال34‮ ‬لسباق العدو الريفي‮ ‬شلدة بولنوار‮ ‬    في‮ ‬مارس المقبل بالجزائر العاصمة    قضية قتيل منزل نانسي‮ ‬عجرم‮ ‬    على متن سفينة سياحية في‮ ‬اليابان    كشف عن مشروع لإنشاء سبعة أقطاب إمتياز‮.. ‬شيتور‮:‬    أكدت تمسكها بمهمتها في‮ ‬ليبيا‮ ‬    تحت شعار‮ ‬سند القدس‮ ‬    دعا للتنسيق بين السلطات‮.. ‬زغماتي‮:‬    تبون‮ ‬يواجه الولاة بالميدان    الوزير واجعوط يشرح خطة الحكومة للنهوض بقطاع التربية    خلال السنة الماضية بتبسة‮ ‬    مستغانم‮ ‬    متاعب الزبائن مع مكاتب البريد متواصلة    سلحفاة‮ ‬ضخمة‮ ‬في‮ ‬عين البنيان    شركة‮ ‬بيمو‮ ‬تنفي‮ ‬الإشاعات    إحصاء شامل للسكان في السداسي الثاني من 2020    جراد: لا نريد تغليط أحد بربط تحقيق التحدّيات بوقت قصير    تخصيص 100 مليار دينار للبلديات الفقيرة    التوازن الجهوي و بسط سلطان الأمن    فتح مطار وهران الجديد في 2021    التحضير لنصوص قانونية جديدة لتطهير العقار الصناعي    توقيف مقتحمي منزل امرأة    تخصيص 3 ملايين متر مكعب للحبوب    سياحة: دول آسيوية تدفع فاتورة وباء كورونا    وزير المالية ينتقد أداء الولاة والأميار: “الجماعات المحلية لا تبذل الجهد الكافي تعبئة موارد مالية خاصة بها”    فشل المفاوضات السعودية - القطرية    حجز 8000 لتر بسيدي بلعباس    منظمات دولية تطالب بالإفراج عن ناشطة مدنية صحراوية    إنسحاب النهضة من حكومة الفخفاخ يعمّق الأزمة    السجن مصير هاتك عرض طفلة بسيدي البشير    مصير مجهول للعمال ومعاناة كبيرة للمواطنين    أكثر من 700 فلاح ينتظرون تعبيد طريق الرقبة    رئيس النادي يتعرض لإعتداء خطير    إدارة أولمبي أرزيو ترفع تقريرا للرابطة المحترفة    فنانو الجزائر في حفل موسيقي بنادي «عيسى مسعودي»    رواية «الأناشيد السرية» للسوري زياد كمال الحمّامي    محاولات قتل امرأة لم يقتلها نِزار    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم    الأزمة اللّيبية حاضرة في مؤتمر ميونيخ    عزل تلميذين بعد تأكيد إصابتهما بمرض القوباء    رفع درجة اليقظة بميناء مستغانم    الصحة.. القطاع المعتل !    600 مليار دينار حبيسة الأدراج    استلام 800 مسكن "عدل" قريبا    عيون أولمبي الشلف على النقاط الثلاث    ‘'الغرافيتي".. ثقافة فنية متمردة    لا لمسرحيات ساذجة تستخفّ بالطفل    الأبقار تفصح عن مشاعرها لبعضها البعض    ستينية تركض لتأمين العلاج لزوجها    ‘'عصابة" من القردة تختطف شبلا    جاكي شان يرصد جائزة مالية قيمة    حكم قول: اللهم إنا لا نسألك رد القضاء…    كم في البلايا من العطايا    لماذا “يفتون الناس”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تسيب وإهمال بمستشفى بومرداس
فيما تشهد مصلحة الولادة بالثنية تدهورا كبيرا
نشر في الشروق اليومي يوم 15 - 08 - 2017

يعرف قطاع الصحة في ولاية بومرداس حالة من الفوضى وعدم الاستقرار بالموازاة مع سوء التسيير، وغياب النظافة في بعض المصحات كما هي الحال بالنسبة إلى مصلحة التوليد بمستشفى الثنية، التي أثارت استياء المواطنين في ظل انتشار الأوساخ وغزو الحشرات والديدان أسرّة حديثي الولادة فيها، ما أدى إلى تشكي المرضى ومرتادي هذه المصلحة.
في وقت تداول فيه رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعض الصور والفيديوهات التي تشير إلى حالة التسيب واللامبالاة التي بلغتها هذه المصلحة، شأنها شأن المستشفى المركزي لعاصمة الولاية بومرداس الذي تحول حسب شهادات المواطنين وما تداوله رواد المواقع الافتراضية إلى مركز للراحة ونوم الأطباء والممرضين. ولقد تناول أحد الفيديوهات التي استقطبت اهتمام المواطنين وسكان عاصمة الولاية جانبا من الإهمال والفوضى واللامبالاة من قبل القائمين على المستشفى الذين تجاوزوا الاهتمام بالمرضى المتزاحمين على الاستعجالات وانصرفوا إلى تناول المبردات ومختلف المأكولات وأبواب العلاج مغلقة.
وأمام هذه الفضائح الموثقة والمبلغ عنها إلى الجهات المسؤولة أسرت مصادر إلى "الشروق اليومي" بأن مديرية الصحة لولاية بومرداس أوفدت لجنة تحقيق للاطلاع على الأوضاع في مصلحة التوليد بمستشفى الثنية، حيث وقفت اللجنة على الواقع المر الذي تعرفه المصلحة، ما استدعى اتخاذ إجراءات عقابية في حق القائمين عليها بعد إثبات تهاون هؤلاء فيما يتعلق بالنظافة والسير الحسن فيها وفي المستشفى لاسيما ما تعلق بانتشار الحشرات والديدان في الأسرة.
وعلمت "الشروق" في هذا الشأن أن الوصاية أقالت رئيس مصلحة التوليد وأصدرت عقوبات متفاوتة في حق عمال النظافة تراوحت بين الإنذارات والتوبيخات والخصم من الأجور. في حين أفادت مصادر بأن التحقيقات طالت أيضا مستشفى بومرداس وكذا مستشفى دلس ومستشفى برج منايل في انتظار الإجراءات التي ستتخذ بشأن المتقاعسين من عمال ومهنيي شبه الطبي والأطباء وكذا مسيري الإدارة ممن ثبتت تجاوزاتهم بشأن التهاون في القيام بالمهام المنوطة بهم. جاء ذلك عقب تداول فيديوهات في مواقع التواصل الاجتماعي تفضح سوء التسيير وغياب النظافة في مستشفى الثنية وكذا مستشفى بومرداس المختص في جراحة العظام. والوضعية نفسها يعرفها مستشفى دلس ومستشفى برج منايل ومختلف المؤسسات الاستشفائية للصحة الجوارية في بودواو وخميس الخشنة ما يستدعى اتخاذ إجراءات عقابية في حق المتهاونين والمتسببين في هذا التسيب والإهمال.
الجدير بالذكر في هذا السياق أن "الشروق اليومي" وقفت هي الأخرى على هذا الوضع في نهاية الأسبوع المنصرم في المؤسسة الاستشفائية للصحة الجوارية بحي حمدي سليمان ببودواو وقد تم الاتصال بمدير الصحة لولاية بومرداس في مكتبه من أجل معرفة رده في هذا الشأن، غير أنه امتنع عن التصريح وضرب لنا موعدا الأسبوع القادم لأسباب تبقى مجهولة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.