لتفادي‮ ‬تفاقم الأزمة الإنسانية في‮ ‬إدلب    قرب حاجز قلنديا    وزير الشباب والرياضة عبد الرؤوف برناوي‮:‬    الكأس العربية للأندية    مونديال‮ ‬2019‮ ‬للملاكمة    ينظمه مركز البحث في‮ ‬الأنثروبولوجيا الاجتماعية والثقافية    للكاتبة الفتية نرجس بن حميدة صاحبة ال16‮ ‬ربيعاً    بساحة رياض الفتح‮ ‬    توقعات باحتدام المنافسة في‮ ‬الدور الثاني‮ ‬لرئاسيات تونس    أكد توفر كافة ظروف نزاهة الإنتخابات‮.. ‬الفريق ڤايد صالح‮: ‬    ‭ ‬سوناطراك‮ ‬تشارك في‮ ‬مؤتمر تكساس    خبراء اقتصاد‮ ‬يؤكدون‮:‬    لتطوير شعبة تربية الإبل بورڤلة‮ ‬    لجنات تقييم ظروف الدخول المدرسي‮.. ‬تواصل مهامها    بموجب قانون الجباية المحلية الجديد    الداخلية تحوّل صلاحيات تنظيم الإنتخابات إلى السلطة المستقلة    فما صادقت اللجنة القانونية على طلب وزير العدل    ندرة الأدوية تتواصل    سبب اعراضا مزعجة للعديد للمواطنين    مؤامرة خطيرة تهدف إلى تدمير بلادنا كشفنا خيوطها في الوقت المناسب    حل الأزمة بيد رئيس توافقي أو منتخب بشفافية    الرياض تتهم طهران رسميا    يحياوي: الوثائق مزيفة وصاحبها يبحث عن الإثارة    رابحي: الانتخابات رد على المناوئين    الإطاحة بعصابة تنشط عبر الفايسبوك    اقتناء بين 420 و600 ألف طن من القمح    بين الشعب والجيش علاقة متجذرة    "لافان" يتوعد إدارة "سي.أس.سي" ب"الفيفا"    جماعة الحوثي تعد الامارات بعملية نوعية    الترجمة في الجزائر مزدهرة .. والاقتراض اللغوي ظاهرة محببة    إنقاذ حراڤة عرض سواحل وهران    كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة بتمنراست    مقاساة بدواوير اولاد هلال وأولاد عدة بتيارت    مجموعة «كاتيم» ببلعباس تُصدر التفاح والعنب الى الخارج    تمارين تطبيقية لعملية انتشال غريق من سد بريزينة    45 ألف تاجر جملة وتجزئة لم يجددوا سجلاتهم الالكترونية    الرابيد مكانته في المحترف الأول    جمعية الراديوز تتضامن مع والدة اسامة    محنة في منحة    ...ويتواصل الاستهتار    العرض العام لمسرحية " الخيمة " اليوم على خشبة علولة    2600 مستفيد يستعجلون الترحيل    سكان قرية قرقار يطالبون بالكهرباء    4 مرشحين يعلنون دعم سعيّد في مواجهة القروي    نحو إيجاد ميكانيزمات لحماية وتعميم تدريس الامازيغية    دي خيا يمدد عقده مع يونايتد إلى 2023    فلاحو ميلة يريدون إسقاط وثيقة التأمين على الحياة    ضرورة حماية الموقع وإقامة قاعدة حياة    ملتقى دولي أول بسطيف    زغدود يريد الصدارة وينتظر المصابين    تسجيل 3 بؤر للسعات بعوض خطيرة عبر ولاية سكيكدة    المخيال، يعبث بالمخلص    شباك متنقل يجوب البلديات والمناطق النائية    الشيخ السديس: "العناية بالكعبة وتعظيمها من تعظيم الشعائر الإسلامية المقدسة"    جمعية مرضى السكري تطالب بأطباء في المدارس    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    فلنهتم بأنفسنا    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزيرة التضامن "نعمل على تحقيق أكبر قدر من الاستقلالية لدى فئة المعاقين"
نشر في الجزائر الجديدة يوم 02 - 10 - 2017

صرحت وزيرة التضامن الوطني و الأسرة و قضايا المرأة السيدة غنية الدالية أمس بقسنطينة، أن قطاعها الوزاري يعمل على تحقيق أكبر قدر من "الاستقلالية لدى فئة المعاقين لتمكينهم من التكفل بأنفسهم بشكل أفضل".
و أوضحت الوزيرة خلال لقاء صحفي في اليوم الثاني و الأخير من الزيارة التي استهلتها مساء أمس الأحد إلى ولاية قسنطينة، أن تعليمات تم توجيهها من أجل جعل تكنولوجيات الإعلام و الاتصال في متناول هذه الفئة و محاولة إدماج أكبر عدد من الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة في الوسط المدرسي أو في مراكز و معاهد التكوين و التعليم المهنيين و ذلك حسب العمر و درجة الإعاقة .
و أبرزت كذلك بأن البرامج البيداغوجية المخصصة لفئة المعاقين "تخضع للتحيين و التكييف المتواصلين" بما يتناسب -كما أضافت- مع احتياجات هذه الشريحة، مشيرة إلى أن هذه الاحتياجات "تختلف و تتطور بشكل دائم".
و عرجت الدالية للحديث عن المشاريع التي تم تمويلها لفائدة معاقين في إطار جهاز الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر، حيث أوضحت بأن دائرتها الوزارية تعمل على مرافقة هذه الوكالة في هذا المسعى.
و بعد أن جددت التأكيد على مواصلة الجهود من أجل تطوير و تحسين التكفل بفئة المعاقينأوضحت بأنه منذ إنشاء جهاز الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر تم تمويل 802 ألف مشروع مصغر مكنوا من استحداث أكثر من 1 مليون و 200 منصب شغل مشددة على دور الإعلام في تحفيز الأشخاص المعاقين و المحرومين على إنشاء مشاريعهم المصغرة ضمن هذا الجهاز.
وقد شددت على "الدور المحوري" للجمعيات في عملية التكفل بالأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصةمعتبرة إياهم "سندا و مرافقا هاما" على اعتبار أنهم "تمكنوا من خلال مساهماتهم من تخفيف عبء كبير على الوزارة الوصية."
كما تطرقت الوزيرة إلى ضرورة تكوين أولياء الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة على اعتبار أنهم "المتكفلون الرئيسيون بهم و الأكثر احتكاكا بهم" و ذلك بغية جعلهم في أريحية أكبر من حيث التكفل بالشخص المعاق في محيطه الأسري.
أما عن بطاقة المسن المخصصة للأشخاص الذين تجاوزت أعمارهم ال65 سنة و يواجهون ظروفا مادية صعبة أوضحت السيدة الدالية بأنه سيتم "عما قريب" تنفيذ المرسوم التنفيذي 13-139 المحدد لشروط و كيفيات منح هذه البطاقة للأشخاص المسنين كما طمأنت في ذات السياق الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة بالحصول على منحهم التي أقرتها لهم الدولة التي ستظل -حسبها- إلى جانبهم دوما.
و خلال اليوم الثاني من زيارة العمل و التفقد لولاية قسنطينة توجهت السيدة غنية الدالية لدار الثقافة مالك حداد حيث زارت معرضا تضمن عينات لأهم إنجازات المؤسسات التابعات لقطاعها الوزاري، كما زارت مدرسة الأطفال المعاقين سمعيا بسطح المنصورة و مؤسسة استقبال الطفولة الصغيرة بحي سيدي مبروك و المركز النفسي البيداغوجي للأطفال المعاقين ذهنيا بعلي منجلي، حيث أشرفت على توزيع دراجات نارية لفائدة 10 معاقين حركيا و 19 استفادة من صكوك بنكية في إطار جهاز الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر علاوة على حافلة للنقل المدرسي لفائدة أطفال هذا المركز.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.