كورونا: "عدل" تمدد آجال دفع مستحقات الإيجار    الضباط السامون للحماية المدنية يقررون التبرع بشهر من رواتبهم    نفط: روسيا مستعدة لتخفيضات كبيرة    مجمع سونلغاز: تجنيد يومي لضمان التزويد بالكهرباء والغاز    التعبئة عن بعد لبطاقات الوقود    بلحيمر: مراجعة نظام الإعلام من خلال 10 ورشات بالشراكة والحوار    الرئيس تبون يحيّي طاقمي الطائرتين العسكريتين    رئيس الدولة السابق بن صالح يتبرع بشهر من راتبه    تأجيل محاكمة كريم طابو إلى 27 أفريل    الأزمة تلد الهمة    رغم كورونا اموال رونالدو ما تزال تتدفق    بشار: وضع حد لنشاط مروِّج للمؤثرات العقلية    المجلس الإسلامي الأعلى: إنشاء الهيئة الشرعية للإفتاء للصناعة المالية الإسلامية    أسرة البروفيسور الراحل سي أحمد مهدي توجه رسالة لرئيس لجمهورية وللجزائريين    الترخيص للخواص بإنجاز أسواق للجملة مستقبلا    وفاة والدة مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا بفيروس كورونا    سبورتينغ ومرسيليا يدخلان السباق لضمه    دوما يطالب إدارة الشباب بالتعاقد مع 4 لاعبين في «الميركاتو»    هذه مواقيت العمل الجديدة بوكالات البنك الوطني الجزائري    تأخر تعيين مبعوث أممي للصحراء الغربية “يدفع بالأمور نحو المنزلق”    وزير الصحة: “فرض حجر صحي كلي وارد إذا تدهور الوضع”    إجراءات صارمة في دور العجزة والمسنين للوقاية من فيروس “كورونا”    إدارة المولودية تعدد استقدامات الموسم المقبل    بلحيمر: مهنيو الصحافة معنيون بالحجر الصحي ونتعامل بمرونة مع الحالات الإستثنائية    قافلة تضامنية من سطيف لسكان مدينة البليدة    أتليتيكو مدريد يجدد اهتمامه ب عيسى ماندي    زيمبابوي تُسابق الزمن لاستقبال الخضر على أراضيها    اكتشاف ورشتين سريتين لصناعة مواد التنظيف والتعقيم بباتنة وغليزان    الناقد المسرحي العراقي محمد حسين حبيب: “الرقمية مستثمرة من أجل تفعيل الدراما بصريا وسمعيا وليس العكس”    أبو الغيط يحذر من خطورة أوضاع الأسرى الفلسطينيين في ظل تفشي كورونا    سيكولوجية النزاعات الداخلية في المجتمعات العربية    الرئيس غالي يشيد بالعلاقات "الممتازة" بين جبهة البوليساريو وحزب العمال البريطاني    307 عملية تحسيسية و450 عملية تعقيم خلال 24 ساعة الأخيرة    إجراءات لحراسة وتغطية 57 مركز إيواء خاص بالحجر الصحي عبر 18 ولاية    ابن عين الحجل إلياس درفلو.. موهبة ترسم طريقا للإبداع والخيال    عرقاب يُنصف البليديين    الألغام المضادة للأفراد بسوق أهراس..آثار جسدية ونفسية جلية    سفارة إسبانيا تفتح مسابقة للجزائريين    منظمة المرأة العربية تطلق حملة اعلامية حول النساء و كورونا    الصين: إرتفاع عدد الإصابات الجديدة بكورونا من جديد    سلطة ضبط البريد والاتصالات الإلكترونية تعلق مؤقتا الالتزام بوقف تنشيط شرائح SIM / USIM    ترامب يعلن حالة الطوارئ في 50ولاية امريكية    الأمم المتحدة تسجل طفرة عالمية مروعة في تعنيف النساء بسبب الحجر المنزلي    «الجزائر ستتخلص من الوباء طال الزمن أو قصر»    الشّائعات وأثرها السَّيِّئ على المجتمع    من هدي سيّد ولد عدنان في شهر شعبان    حسب مرسوم تنفيذي جديد    أطلبوا العلم و لو عن بعد    «التزام الحجر الصحي واجب علينا جميعا»    مدينة الورود    أنت الأمل إلى الأطباء والممرضين وكلّ رجال المصالح الصحية    الوريدة    مذنب "أطلس" يقترب من الكرة الأرضية    ممرض بمؤسسة عقابية مهدد بالحبس لإخلاله بوظيفته    الأدب و الوباء في زمن الكورونا    «الكوليرا» للراحلة نازك الملائكة    وباء في مدينة الورود    تحويل صالون البيت إلى ورشة، وتحية للجمهور الوفيّ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«النادي الأدبي» لجريدة الجمهورية بعيون أكاديمية
ندوة «الملاحق الأدبية» بكراسك وهران
نشر في الجمهورية يوم 29 - 02 - 2020

نظم أول أمس مركز البحث في الأتثروبولوجيا الاجتماعية والثقافية بوهران مائدة مستديرة حول الملاحق الأدبية في الجزائر، تحت إشراف البروفيسور الحاج ملياني و الدكتور محمد داود، والباحثتين فوزية بوغندور و مصدق ليلى، وبحضور كوكبة هامة من الباحثين والدكاترة والمثقفين والطلبة .
وقد اختارت الهيئة المشرفة على الندوة ملف"النادي الأدبي"لجريدة الجمهورية والملحق الثقافي لجريدة الوطن كنموذجين ضمن هذا اللقاء، الذي أبرز أهمية الملحقين في المشهد الإعلامي الثقافي وكذا الحقل الأدبي والفكري والفني، من خلال استعراض المسار التاريخي لهما وأهم الأسماء الأدبية التي ساهمت في رواجهما، ومدى التأثير الذي حققاه في الجانب الأكاديمي.
وقد كانت البداية مع الباحثة مصدق ليلى التي قدمت قراءة أكاديمية في ملحق جريدة الوطن، معرجة على أهم أركانه وفقراته والمواضيع التي ألهمت القارئ الجزائري، أما الباحثة فوزية بوغندور فقد استعرضت أمام الحضور بحثها الأكاديمي الذي أنجزته حول النادي الأدبي ،من خلال تقديم حوصلة عن مساره منذ تأسيسه سنة 1978 على يد المرحوم بلقاسم بن عبد الله بمساعدة الأستاذ الحبيب السايح والشاعرة أم سهام ، إلى غاية توقفه سنة 1988، مبرزة أهم الأركان الهامة التي تضمنها والأسماء التي ساهمت في رواجه آنذاك في غياب وسائل التواصل والتكنولوجيا ، معتبرة النادي نافذة مهمة لكل المثقفين في وهران والجزائر، خصوصا أنه شهد مشاركة عدة أسماء من بينها عبد القادر علّولة، عز الدين ميهوبي، أمين الزاوي، ربيعة جلطي، عبد القادر فيدوح، عمار بلحسن، بختي بن عودة، بومدين بوزيد و غيرهم، لتنتقل بعدها إلى الحديث عن مرحلته الثانية وإعادة بعثه من جديد سنة 2013 بعد توقف دام 25 عاما واستمراره في تعامل مع الأدباء والمواهب إلى غاية اللحظة.
وبعدها تم فتح النقاش للحديث عن النادي الأدبي مع ممثلة جريدة " الجمهورية" والمشرفة على الإعداد السيدة عالية بوخاري التي ردت على أسئلة المتدخلين من أساتذة وباحثين وشعراء، مقدمة نظرة شاملة عما يقدمه حاليا النادي الأدبي، وكيف يتعامل مع الطلبة والأساتذة الجامعيين، والعمل الجاد لإدراجه ضمن البحوث العلمية الأكاديمية، خاصة وأنه صدرت عنه عدة مؤلفات منها "سيرة شغف " للأديبة والشاعرة ربيعة جلطي، "مرايا عاكسة " للدكتور السعيد بوطاجين و«الغجر يحبون أيضا " للروائي واسيني الأعرج، و«لوحات سردية وحفريات أنثروبولوجية من عالم الصحراء" للكاتب الصديق حاج أحمد الزيواني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.