وزير التربية:"لا تأجيل للدخول المدرسي.. ومن الضروري استئناف الدراسة حضوريا"    التعديل الدستوري: إجماع على ترسيخ القيم الحضارية و الوطنية    تراجع احتياطيات الصرف إلى أقل من 47 مليار دولار في 2021    نفط: أوبيب+ مصممة على اتخاذ كافة الإجراءات لضمان استقرار الأسعار    الإعلان عن معايير التنازل عن الأملاك العقارية التابعة لدواوين الترقية العقارية.."أوبيجيي" تتنازل عن مساكن "السوسيال" ب 3 ملايين للمتر    سونلغاز: الشروع في تحصيل الديون قريبا    الشلف: 3 جرحى في حادثي مرور ببلدية عين أمران    الإطاحة بعصابة أحياء بسي مصطفى    المولد النبوي يوم الخميس 29 أكتوبر    والي جيجل: "يجب إحترام الإجراءات التي جاء بها البروتكول الصحي الخاص بتمدرس التلاميذ"    الحكومة الفرنسية تغلق مسجدا بباريس    انطلاق استعمال منصتين للتكوين والتعليم المهنيين    رئيس المجلس الشعبي الوطني شنين يتلقى اتصالا من رئيس مجلس الشيوخ الباكستاني    الخبراء يستعجلون مخططا وقائيا لوقف الجفاف والتصحر    مديرية الأمن تذكر بضرورة الالتزام بإجراءات الوقاية من كورونا    التعديل يرعى الثوابت الوطنية والهوية    تأكيد على التفاعل إيجابيا مع المشاركة في الاستفتاء    حزام ترفض دسترة الإسلام وبوراوي تسيء إلى الرّسول!    هدفنا إشراك الشباب في جميع المشاريع التنموية    رزيق يسدي تعليمات بضرورة تشديد الرقابة على الفضاءات التجارية    ترامب في مهمّة صعبة لتفادي «هزيمة مهينة»    سكان حي 500 مسكن بعين الباردة بعنابة يعانون    توقّعات بوضع آلية لمراقبة الهدنة في إقليم كاراباخ    مناضلة في الثورة الجزائرية بطلة «رواية العام» بمعرض فرانكفورت    أوّل حصّة تدريبية ل "بن رحمة"    تعديل الدستور سيضمن للأشخاص حرية التملّك    مشروع التعديل أرضية مفصلية لتأسيس الجزائر الجديدة    «إيكوكو» و«إيبسو» تطلقان مبادرة لدعم الشعب الصحراوي    لجنة الانضباط ترفض التدخل في قضية روني وتضع المولودية في ورطة!    غوغل يحتفل ب 110 سنوات على ميلاد الموسيقار فريد الأطرش    مدرب ليستر سيتي يتحدّث عن أداء سليماني في أوّل ظهور له    إصابات كورونا حول العالم تتجاوز 40 مليونا    اجتماع 23 اتحادية وطنية تمهيدا لتأسيس اتحاد التضامن الإسلامي    الاتحادية الجزائرية للشراع: المكتب الفيدرالي يقررعدم تنظيم أي منافسة إلى غاية 2021    بن قرينة: نتوقع مشاركة 11 مليون جزائري في استفتاء تعديل الدستور    الحزب الشيوعي يطالب بتغيير تسمية شارع الجنيرال بيجار واستبداله باسم موريس اودان    اصابة زوجة ماكرون بفيروس كورونا    تعيين رضا عبيد رئيسا جديدا لمجلس الإدارة    بوعريفي: «استلام المركب الرياضي في جوان القادم»    انقطاع في التزويد بالمياه بكامل بلديات مستغانم بداية من الثلاثاء    كورونا في الجزائر: توزيع عدد الإصابات المؤكدة بالفيروس عبر الولايات    بن زيان يشدد على ضرورة تنسيق التعاون بين الباحثين والاقتصاديين لتحقيق الأمن الغذائي    ايطاليا: تدابير صارمة لكبح موجة ثانية لكورونا    تبون: الجزائر اليوم بحاجة إلى الطاقات الخلاقة لمواجهة التحديات وتحقيق التنمية    مهرجان السينما لحقوق الإنسان" : ابراز الحقائق الدامغة حول المركز القانوني للصحراء الغربية    إصلاح قطاع السينما: نحو إنشاء "المركز السينمائي الجزائري"    المدمرة الأمريكية تحل بميناء الجزائر العاصمة    مشروع قانون المالية 2021 يقترح غلق 38 صندوقا خاصا    الرئيس تبون: لا مكان في العالم إلا لمن تحكم في زمام العلوم والمعارف    ممثل الأمم المتحدة بالجزائر: إجراءات ردعية لممارسي العنف ضد الأطفال    توقيع اتفاقية شراكة بين المدرسة الوطنية لحفظ الممتلكات الثقافية و جامعة باردوبيس التشيكية    كرة اليد/مونديال 2021 : السباعي الجزائري في تربص من 17 إلى 22 أكتوبر بالجزائر    لكثافة برنامج رئيس الجمهورية والحكومة    أجراس المكان.. رائحة «القنادسة»    عام حبسا لسائق شاحنة مخمور    الشاعر عمر البرناوي    عبد الله فراج الشريفكاتب سعوديكاتب سعودي    تختلف آراؤنا ولا تختلف قلوبنا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"وضعية الصحراويين نتيجة الاحتلال جحيم "
جريدة "مِديكو أنترناشيونال" الألمانية تفضح انتهاكات المغرب
نشر في الجمهورية يوم 20 - 09 - 2020

نشرت جريدة "مِديكو أنترناشيونال" الألمانية مقالا على صفحاتها خصصته للقضية الصحراوية ومعاناة شعبها ، جراء استمرار
الإحتلال المغربي لأجزاء من الإقليم بصورة غير قانونية، وفشل الأمم المتحدة في إجراء وعد استفتاء تقرير المصير، وفق ما نص عليه قرار مجلس الأمن 690 (1991).
ومن خلال شهادات لعدد من اللاجئين الصحراويين ، تم مجددا ابراز حالة الإحباط السائدة وسط الصحراويين جراء استمرار الوضع الصعب الذي يعيشونه لما يزيد عن أربعة عقود من الزمن وفشل الأمم المتحدة في تنفيذ وعودها وتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير.
ونقلت وكالة الانباء الصحراوية (واص) عن مقال الجريدة الالمانية ان " الأسباب الجذرية وراء هذا الوضع الصعب والمعاناة التي يعيشها الشعب الصحراوي لما يزيد عن أربعة عقود ونصف، تعود بالأساس لعدم فعالية الأمم المتحدة في تصفية الاستعمار وفقدانها لإرادة حقيقة في تطبيق القانون الدولي وتنفيذ وعد الاستفتاء وفق ما نصت عليه قراراتها ذات الصلة بهذه القضية".
وفي هذا الاطار قال يوحبيني يحيى، رئيس الهلال الأحمر الصحراوي أن الأطراف الدولية التي تقدم المساعدات الإنسانية " تركز أكثر على المناطق التي يوجد فيها إرهاب ونزاع مسلح، ولا يولون أي اهتمام للمناطق الهادئة والنزاعات السلمية مثل ما هو الحال في الصحراء الغربية منذ توقيع اتفاق وقف إطلاق النار بين جبهة البوليساريو والمغرب".
كما نقلت الجريدة الالمانية عن الصحفية الصحراوية، كبل رشيد، وصفها لوضع الشعب الصحراوي نتيجة الاحتلال ب"الجحيم" حيث يعيش اللاجئين الصحراويين بالاعتماد على المساعدات الإنسانية في المخيمات وشرق جدار العار المغربي ، في الوقت الذي تزخر أرضهم المحتلة لموارد طبيعية هائلة، إلا أنها تتعرض للنهب من قبل المغرب وشركاءه الأوروبيين.
تصريح أخر اوردته "مِديكو أنترناشيونال" ضمن مقالها لوالي ولاية أوسرد، مريم السالك أحمادة، حول المشاكل التي تواجهها السلطات الصحراوية بسبب نقص المساعدات والإمكانيات والوسائل الضرورية لتوفير العمل أو ضمان مستقبل للشباب مقابل ارتفاع نسبة البطالة، مما يشكل مشكلة كبيرة ليس فقط داخل المخيمات وإنما
على المنطقة ككل حيث تواجه تحديات كبرى مثل التطرف والجريمة المنظمة والتهريب الدولي وغيرها من الظواهر التي تستهدف الشباب المحبط بشكل خاص.
وفي نفس السياق، أكد الرئيس السابق للبرلمان ومسؤول أمانة التنظيم السياسي لجبهة البوليساريو أن تحقيق طموح الشباب لا يمكن وضعه بمعزل عن تصفية الاستعمار من الإقليم واستكمال بسط سيادة الجمهورية الصحراوية على أراضيها ومواردها الطبيعية.
وفيما يتعلق بنظرة الشباب للواقع ومستقبله في ظل هذا الوضع، نقلت الجريدة تصريح لحمدي عمار، مسؤول العلاقات الخارجية باتحاد الشبيبة، يقول فيه إن " خيار العودة إلى الحرب من جديد، يمكن أن يكون أيضا وسيلة اتصال، ستساهم في رفع الوعي بقضية الصحراويين وحقهم في الحرية وذلك لسبب بسيط هو أن هذا الخيار
سيؤثر بالتأكيد على المصالح الاقتصادية للعديد من الأطراف الدولية، وبالتالي سيكون محل اهتمام واسع ".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.