الجزائر ترفض أي شكل من أشكال التدخل في شؤونها الداخلية    تعليق دراسة 4 مواد ب 10 ثانويات    إعداد 50 مرسوما وتعديل 10 قوانين لإطلاق خطة الإنعاش الاقتصادي    5665 مكتتبا يستكملون عملية إختيار المواقع    متى تنتهي سنوات المعاناة ؟    المياه الجوفية لتعويض نقص المغياثية    «موزعون يتسببون في ندرة 300 دواء في الصيدليات»    وضع نظام عملياتي لتحضير الجوانب اللوجستية المرتبطة باستيراد اللقاح    اضطراب جوي يوم الأربعاء وثلوج مرتقبة على المرتفعات    نساء الجزائر يتضامنن مع شقيقاتهن الصحراويات    ضبط 3000 وحدة خمر بمسكن مهجور في سيدي الهواري بوهران    سيادة الجزائر خط أحمر.. والتدخلات السافرة مرفوضة    "فلسطين قضيتي".. حملة إعلامية دولية نصرة للقضية الفلسطينية    رحيل الأحبّة    مكتب البرلمان العربي يرفض قرار البرلمان الأوروبي حول وضعية حقوق الانسان في الجزائر    القرض الشعبي الجزائري: تدشين فضاء مخصص للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والمؤسسات الناشئة    شباب بلوزداد يحقق الأهم قبل مباراة الإياب    وزارة التجارة تفنّد "إشاعة" ندرة السميد ومشتقاته    فتح ثالت فضاء لدعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة    رهان الإبقاء على اتفاق أفريل للدفع بالأسعار إلى مستويات مقبولة    "الشكارة" من أجل دخول البرلمان    حجز قنطارين و57 كلغ من الكيف المعالج    دعوة لإعادة تقييم اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي    سيداتي.. تحيُز فرنسا يؤخر ويعقد مهمة "مينورسو"    فرنسا ترد بعنف على مسيرات "الحريات"    الجيش الوطني الشعبي جاهز لمرافقتنا في احتواء الوباء    غلق أكثر من 200 محل تجاري بالعاصمة    بوزيد لزهاري ل "الحوار": الرئيس ملتزم بتجسيد حقوق الإنسان وفق المعايير الدولية    فتح الشبكة الوطنية لمنتجي الطاقة الشمسية المستقلين    وفاة شخص في انقلاب شاحنة    كشف صيدلي مزيَّف    وفاة المهاجم السابق لإتحاد الجزائر عبد العزيز سلاوي    لقاءات "جامعية" ضد كورونا    عدل 2: أكثر من 63 الف مكتتب اختاروا مواقع سكناتهم عبر 33 ولاية    انزعاج موريتاني من تغيّر مواقع الجيش المغربي في الكركرات    الشرطة الفرنسية تقابل المحتجين بالهراوات    سجين    سرديات الوجدان والتحول الوطني    «أعراس الياسمين»: مذكرات الربيع التونسي.    الفيلم الوثائقي "هدف الحراك" يفوز بجائزة في الهند    «قدمنا مباراة كبيرة بعد رحلة برية دامت 15 ساعة»    ضاع القمر    الدروس الخصوصية .. بؤر أخرى للوباء    الادارة ترفع تقريرا مفصلا للرابطة الوطنية    كازوني : «لا توجد قضية إسمها مصمودي لكن الإحترام ضروري»    عام حبسا لعشريني رشق عناصر الشرطة بالحجارة    «توقع تراجع العدوى بعد بلوغ الذروة بوهران، البليدة والعاصمة»    التضرع لله والدعاء لرفع البلاء منفذ للخروج من الأزمة    تأصيل لإبداع تحكمه هواجس المدن    الرجل الكفيف الذي كان مبصرا    مساع لتصنيف 7 مواقع ومعالم أثرية وطنيا    ثلاثة سيناريوهات لانطلاق الموسم الجديد    المستحقات بعد مباشرة التدريبات    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    بوزيدي يعود من جديد    دينا الشربيني تحضر لانطلاق تصوير مسلسلها المقرر عرضه رمضان 2021    البرلمان يشارك في إجتماع لهيئة مكتب البرلمان العربي بالقاهرة    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حنين الذكريات وفرحة الملاقاة
« الجمهورية » تحتفي بمديرها العام الأسبق محمد كعوش في منزله
نشر في الجمهورية يوم 22 - 10 - 2020

فضلت جريدة «الجمهورية» أن تحتفي وتقاسم فرحتها باليوم الوطني للصحافة مع مديرها الأسبق محمد كعوش في منزله.. تُهنئُه بالعيد ..تتفقد أحواله ..تؤنسه وتهديه باقة ورد كلها ودّ وامتنان وتقدير وعرفان..
رغم وعكته الصحية ورغم التعب، كان الإعلامي القدير المدير العام الأسبق لجريدة «الجمهورية «ينتظر زيارتنا له، على أحرّ من الجمر.. استقبلنا ابنه حميد عند الباب ورافقنا إلى قاعة الضيوف حيث وجدنا عمي محمد كعوش في استقبالنا وبمجرد أن رمَقَنا امتلأت مقلتاه بدموع الفرح والغبطة وارتسمت على محياه ابتسامة عريضة.. كيف لا وها هم أبناؤه ممن تتلمذوا على يديه يعودونه ويتذكرونه وينصفونه .
استقبلنا السيد كعوش محمد بالبكاء و الفرح و هو الذي يكنّ لكلّ منّا معزّة خاصة ويخزن له واقعة مميزة ومنفردة تذكره به، كنّا : الرئيس المدير العام لجريدة «الجمهورية» السيد خليفة محمد، ومسؤول الإدارة السيد يحي محمد و نائب رئيس التحرير السيد قولال محمد و ممثل النقابة رئيس مصلحة التوثيق السيد رفيق بوعبدالله والزميلين عزيز عمار و محمدي رضا ورئيسة التحرير السيدة ليلى زرقيط..
كان اللقاء شيقا الذي جمعنا بأحد مسيري الصحافة الوطنية، ثابر وأعطى و اجتهد و علّم و سيّر أحسن التسيير .. رافق الجريدة في الرخاء و الشدة و أمدّها بالرأي الراجح و السديد لتواصل النجاح و تُبقي على امتدادها و مجدها .. والحقيقة تقال لقد خُصّ اللقاء بحميمية وأنس.. حاول فيها الزملاء إعطاء السيد كعوش مكانته التي نكنُّها له وتبيان فضله علينا جميعا وعلى فترة تسييره للجريدة.. قلنا له بصوت واحد «الجمهورية» لن تنسى أبناءها ولا صناع تاريخها الإعلامي.. وإن كان السيد كعوش يتكلم بصعوبة لحالته الصحية، فقد هنأنا في يومنا الوطني للصحافة «أتمنى لكم النجاح» قالها وعيناه «تتلألأ» دموعا ومسرّة.. إنها السعادة كلها أن نتذكر مُعلّمينا ومن سبقونا إلى الفضل.. إنها السعادة كلها أن نكرم سلفنا في مكان العمل بالزهور والورود و عبق المكان والزمان.. أطال الله في عمر معلمنا ومديرنا الأسبق محمد كعوش ...
يذكر أنّ السيد محمد كعوش كان إعلاميا بارزا في الصحافة الوطنية حيث عمل صحافيا بجريدة «لاريبيبليك « بترؤسه للقسم الدولي ثم رئيسا للتحرير ثم شغل مديرا عاما لجريدة « الجمهورية» التي هي امتداد لجريدة «لا ريبيبليك « كما كان إطارا سابقا بوزارة الإعلام سنوات الثمانينات و أحيل على التقاعد في 1997 من جريدة «الجمهورية» والأستاذ محمد كعوش معروف بتواضعه وخلقه الحسن وطيب معاشرته للأصدقاء والزملاء إذ لازال الكثير منهم يذكرونه بالخير


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.