قتيلان وجرح 9 آخرين خلال 48 سا    بركوس يُقدم هذا الوعد للشعب الجزائري قبل مواجهة فرنسا !!    إبراز دور المؤسسات الجزائرية في الانتقال الطاقوي    الجيش سيكون في مستوى الرهانات والجزائر سيّدة وعصية على الأعداء    وزير الصناعة يوقّع رخصا مؤقتة لأربعة وكلاء    مشاريع تنموية هامة ل 289 منطقة ظل    أوقفوا البيروقراطية عن عقود التعمير والبناء    متحف المجاهد وقرية ابسكرين تستحضران مآثر القائد ديدوش مراد    الظرف الاستعجالي يحتّم تعدّد اللقاحات ضد كورونا    الشروع في تجسيد مجانية التوليد بمعسكر    منع خونة الثورة من الانتخاب.. ومليون غرامة على التعليق العشوائي لملصقات الحملة    الفنان عثمان عريوات في اول ظهور منذ سنوات (فيديو)    قانون المالية 2021 يشجع المستثمرين جبائيا    أرضية جديدة للتكفل بالكفاءات الإنتاجية    من شباب بطال إلى مالكي مؤسسات    20سنة سجنا لقاتلي حارس حظيرة    التماس 18 شهرا لمروجي الإكستازي    مفرزة سفن حربية للبحرية الروسية ترسو بميناء الجزائر    المدرب نذير لكناوي في أحسن رواق    تكريم الفائزين في مسابقة أحسن صورة بتيارت    الذكرى الأولى لرحيل الطبيب والصحفي الشَيخ عَشراتي الطيب    الهاشمي:« نجحنا في حصد 8 نقاط رغم المشاكل»    بن قورين يرفض قرار الإقالة ويتحدى الهناني    تعافي الإقتصاد مرهون بتلاشي الفيروس    استعدادات لحملة التطعيم    فضائح الملك محمد السادس على قناة إسرائيلية    الحرب في الصحراء الغربية مفتوحة على كل الاحتمالات    رئيس لجنة الشؤون الخارجية يستقبل سفير فيدرالية روسيا    الجزائر قوية بتاريخها وجغرافيتها وعصية على أعدائها    عن استيراد السيارات    على الولاة احترام آجال تحضير وتسليم عقود التعمير    إعلاميون مغاربيون يطلقون شبكة لمناهضة التطبيع    الربيع المؤلم    إنهاء مهام محمد لعقاب كمكلّف بمهمة في رئاسة الجمهورية    الاحتجاجات تضع الحكومة أمام اختبار حقيقي    عراب الفكر المنهجيّ الحداثيّ    توقيف مروّج مهلوسات بالإقامات الجامعية    الجمعية العامة العادية يوم 23 جانفي    الأندية مطالبة بتكوين لاعبين يملكون قوة بدنية    500 مخالف لإجراءات الوقاية    السداسي الجزائري يواصل تربصه التحضيري    شلل في ثانوية "بعمر" لغياب التدفئة    ذراع ثقافية للجيش    صورةٌ تحت الظل    مديرية الوظيفة العمومية تطمئن..    بعث حركية اقتصادية في المجال الصناعي    دورة شمال إفريقيا .. الخضر يتجاوزون ليبيا بثلاثية    إغلاق العاصمة الأمريكية بسبب تهديد أمني    جرد وتحيين "بنك الأسئلة"    تراجع أسعار النفط    المسيلة: إنقاذ عائلة اختنقت بالغاز في سيدي عامر    فرنسا: مجلس الديانة الإسلامية يرضخ لضغوط ماكرون    التحولات السردية    السينا.. جعبوب في جلسة استماع أمام لجنة العمل والتضامن الوطني    الجهول    رسالة خاصة إلى الشيخ الغزالي    هوالنسيان يتنكر لك    استشارة.. خجلي وخوفي من الوقوع في الخطأ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





50 بالمائة من الحالات المتواجدة بالمحڤن والنجمة خطيرة
البروفيسور صالح للو رئيس مصلحة «كوفيد» بمستشفى أول نوفمبر
نشر في الجمهورية يوم 26 - 11 - 2020


- مصلحة الفرز تستقبل أكثر من 100 مريضا يوميا
- إجراء معدل 70 تحليل «بي سي آر» في اليوم
كل المؤشرات تؤكد تأزم الوضع الصحي بوهران، أمام الارتفاع المخيف لحالات الإصابة بالوباء، هذا ما ذكره البروفيسور صالح للو رئيس مصلحة الأمراض الصدرية بالمؤسسة الاستشفائية أول نوفمبر بايسطو، واصفا الوضعية الوبائية بالخطيرة وهذا نتيجة تهاون واستخفاف المواطنين وتواصل اختراق البروتوكول الصحي رغم الأرقام المسجلة.
وكشف البروفيسور للو أن 50 بالمائة من الحالات المتواجدة في مصالح كوفيد19 هي حالات خطيرة بحاجة إلى أجهزة التنفس يتم التكفل بها على مستوى مستشفيي النجمة والمحقن اللتين تم تجهيزهما بكافة التجهيزات الضرورية، مضيفا أن أغلب المصابين أصبحوا لا يتوجهون إلى المستشفى إلا بعد تأزم وضعهم الصحي وتسجيل مشاكل في التنفس، مؤكدا أن عدد الحالات الوافدة إلى مصلحة الفرز بقاعة الروضة على مستوى مستشفى أول نوفمبر تزايد بشكل مقلق مقارنة بالأسبوعين الفارطين حيث يتم استقبال أزيد من 100 حالة يوميا أغلبها حالات خطيرة بحاجة إلى الأكسجين يتم تحويلهم مباشرة إلى مصالح كوفيد بمستشفيي النجمة والمحقن المدعمين بالأطقم الطبية وشبه الطبية من المؤسسة الاستشفائية أول نوفمبر.
ويتم على مستوى مصلحة الفرز بقاعة الروضة بمستشفى أول نوفمبر استقبال الحالات المشتبه اصابتها بالفيروس حيث يتم التكفل فقط بالحالات الخطيرة التي تعاني ضيق التنفس بسبب تطور المرض، فيما تخضع باقي الحالات غير الخطيرة إلى البرتوكول الدوائي «كلوروكين» في المنزل مع البقاء في الحجر الصحي لمدة 14 يوما، وحسب مصادرنا فإن التشخيص على مستوى مصلحة الفرز يعتمد فقط على تحليل «بي سي آر» بمعدل 70 تحليل يوميا في حال توفر الكواشف بالكميات اللازمة.
وتجدر الإشارة إلى أن كل مصالح كوفيد التي كانت تتكفل بالحالات المصابة بفيروس كورونا على مستوى المؤسسة الاستشفائية أول نوفمبر حولت إلى مستشفيي المحقن والنجمة اللذان خصصا لمرضى كوفيد الذين يتم تحويلهم من مصلحة الفرز بمستشفى ايسطو في حين عادت مختلف المصالح إلى نشاطاتها الطبية والجراحية العادية إلا أن كل الفرق الطبية وشبه الطبية والإدارية متواجدة في حالة تأهب قصوى رغم حالة التعب والإرهاق التي نالت منهم خاصة وأن أغلب الأطباء ورؤساء المصالح والممرضين يواصلون عملهم منذ مارس المنصرم.
ودعا البروفيسور للو سكان وهران إلى التحلي باليقظة والحذر والتقيد بإجراءات الوقاية وخاصة ارتداء الكمامة واحترام مسافة التباعد في الأماكن العمومية والمؤسسات التعليمية من أجل تفادي الكارثة وخروج الوضع عن السيطرة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.