الجزائر تخسر من غينيا الاستوائية    الصحراويون متشبثون بحقوقهم غير القابلة للمساومة وبالدفاع عن حقهم في الحرية والاستقلال    فلاحة: متعاملون أمريكيون يطلعون على فرص الاستثمار في الجزائر    طاعة الله.. أعظم أسباب الفرح    الجزائر ومصر تؤكدان استعدادهما لإنجاح القمة العربية المقبلة بالجزائر    قانون المالية 2022 يوضح الجباية المطبقة على مجمعات المؤسسات    مجلس تنفيذي بكل ولاية لخدمة مصالح الشعب    فلاحو رشقون يطالبون بإنجاز سوق للجملة    إنشاء منطقتي نشاط للمؤسسات المصغرة و الناشئة بمستغانم    رفع العراقيل عن 679 مشروع استثماري من إجمالي 877 مشروع    مشروع المسجد القطب بمعسكر لا يزال هيكلا    مساع لاستئناف المفاوضات وسط تعنّت مغربي    تفاؤلية «الناير» في عمقنا الثقافي    تعليمات للمفتشين والمديرين بالصرامة في تطبيق البرتوكول الصحي    الرئيس الجديد لشركة «الحمراوة» يعرف يوم 27 جانفي    «الزيانيون» يضعون قدما في قسم الهواة    إيتو صامويل يردّ الاعتبار    قرصنة الكهرباء تكبد سونلغاز خسائر ب 50 مليار سنتيم    توزيع مستلزمات شتوية على 40 معوزا    تخرّج 4668 متربّصا من مراكز التكوين المهني خلال 2021    الأدب والفلسفة والقبيلة    مناديل العشق الأخيرة    «رسائل إلى تافيت» للكاتب الجزائري ميموني قويدر    استحداث مجلس تنفيذي في كل ولاية ورفع أسعار شراء الحبوب من الفلاحين    متحور الموجة الرابعة أقل شراسة وأسرع انتشارا    «أوميكرون سيبلغ الذروة نهاية جانفي والتلقيح هو الحل»    «حالات الزكام ناتجة عن ضعف مناعة الأشخاص وقلة نشاط الخلايا المناعية والجهاز التنفسي العلوي»    دعوات لمواجهة التطبيع حتى إسقاطه    حجز خمور بسيارة لم يمتثل صاحبها لإشارة التوقف بالشريعة في تبسة    40 معرضا في "سفاكس" لإنعاش الاقتصاد والاستثمار    8 وفيات... 573 إصابة جديدة وشفاء 343 مريض    دخول أول مركز للتكافؤ الحيوي في الجزائر حيز الخدمة قريبا    فسح المجال للشباب والكفاءات    "إكسبو دبي"..الجزائر هنا    هنية في الجزائر قريباً    فتح الترشح لمسابقة الدكتوراه    141 مداهمة لأوكار الجريمة    تأهل الجزائر سيرفع من مستوى كأس إفريقيا    شلغوم العيد يحقق ثاني انتصار والوفاق يسجل تعادلا ثمينا    هنري كامارا ينتقد طريقة لعب السنغال    رواية شعرية بامتياز    عملان جديدان لسليم دادة    كاميلة هي أنا وخالتي وكثيرات    انتخابات مجلس الأمة : اختتام عملية ايداع التصريح بالترشح اليوم الأحد عند منتصف الليل    وسائل التواصل.. سارقة الأوقات والأعمار    النظافة والإطعام المدرسي وكورونا أولوية    الاتحاد الإفريقي يهدد معرقلي المسار الديمقراطي بالسودان    2.5 مليون نازح جراء الصراع بدول الساحل    القبض على مروج المهلوسات في الأحياء الفوضوية    موجة الصقيع تقلق الفلاحين    بلماضي يستفيد من عودة مساعده الفرنسي سيرج رومانو    الإعلان عن القائمة الطويلة لجائزة محمد ديب للأدب    الحكومة تتوعد بغلق المؤسسات والفضاءات والأماكن التي لا يحترم التدابير الصحية    محمد بلوزداد أبو جيش التحرير الوطني    بوغالي يرافع لإعادة الاعتبار للمشهد الثقافي    إنّ خير من استأجرت القوي الأمين    جدلية الغيب والإنسان والطبيعة..    لا حجة شرعية لرافضي الأخذ بإجراءات الوقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



قطاع النقل يتخبط في الفوضى رغم اقتراب الألعاب المتوسطية
التوقف العشوائي وغياب مواقف الحافلات والهندام أبزر النقاط السوداء
نشر في الجمهورية يوم 22 - 11 - 2021

لا يزال قطاع النقل بولاية وهران، يتخبط في جملة من المشاكل، في ظل غياب مخطط سير ناجع وانعدام الرقابة من قبل مصالح مديرية النقل، التي سبق لها وأن أكدت الافراج عن مخطط جديد منذ قرابة السنتين واستحداثها لجنة مختلطة لمراقبة المحطات لحفظ النظام بعاصمة الغرب الجزائري، ولكن ذلك بقي مجرد حبر على ورق، حيث تستمر المعاناة اليومية للمواطنين، مع الاختناق المروري الذي تعرفه مختلف شوارع الولاية، بسبب التوقفات العشوائية للحافلات، على غرار حي الصباح تتوقف حافلات» 11 « و« 51 « و102 « و«ج 1 « بطريق ضيقة تحاذي مسار عربات «الترام».
ونفس المشكل يعرفه ايضا محور دوران «عدل مشتلة» و«إيسطو» و«الصديقية»، إلى جانب حي «المرشد» حيث تتوقف به حافلات ال «11» و« 51» و «41 «، لمدة تقارب في الكثير من الأحيان ال 15 دقيقة غير مبالين بالركاب، الذين يدخلون معهم في شجارات دائمة بسبب هذا التعجرف، وهو ما يسجل أيضا بالنسبة لحافلات رقم «18 « التي تتوقف عبثا بنهج معسكر وحافلات «11 « بساحة الشهيد «معطى الحبيب»، وبالقرب من ثانوية لطفي، حيث لا يحترم العديد من سائقيها المحطة، ويفضلون التوقف عشوائيا بالطريق وبالمدة الزمنية التي يرغبون غير مهتمين بسيرورة المرور. يأتي هذا دون أن ننسى الاشارة ايضا إلى غياب مواقف الحافلات، بالنقاط المحددة للتوقف وهو ما يسجل بعدة مجمعات سكنية كبرى على غرار حي الصباح والياسمين والنور وبحي إيسطو وبلقايد وغيرها من الاماكن التي يضطر فيها المواطنون إلى انتظار حافلات النقل الحضري في العراء متحملين برودة الطقس، والوقوف تحت الأمطار بسبب لامبالاة الجهات المعنية بهذا الجانب الهام، دون أن ننسى عدم ارتداء السائقين والقابضين لألبسة وهندام لائق ومضبوط وإطلاق العنان للموسيقى والتسابق بين مختلف الحافلات لاسيما الخواص منهم، الأمر الذي جعل العديد منهم لاسيما كبار السن والمرضى يناشدون الوالي من أجل الزام البلديات ومديرية النقل بحل هذا الاشكال، الذي لا زال مطروحا رغم الشكاوى التي سبق وأن رفعوها ورغم التطرق إليها من قبل منتخبي المجلس الشعبي الولائي، خلال الكثير من الدورات علما بأنه حتى الولاة السابقون سبق لهم وان وجهوا تعليمات للتكفل بهذا الانشغال إلا أن الوضع لا زال على حاله إلى يومنا هذا، مع أن وهران مقبلة على استقبال العديد من الوفود الاجنبية في اطار فعاليات العاب البحر الابيض المتوسط، التي لم يعد يفصلنا عنها سوى سبعة أشهر، مع أن قطاع النقل يعد جد هام في انجاح الموعد .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.