الرئيس المدير العام لشركة نفطال: نعتزم إنجاز أنبوب لنقل غازي البوتان والبروبان من ارزيو إلى العاصمة    الشلف: لجنة وزارية تتفقد منشآت قطاع الصيد البحري والموارد الصيدية    الجزائر ترسل مليون جرعة من اللقاح المضاد لفيروس كوفيد-19 إلى تونس    كاس الكونفدرالية: ش.القبائل/ روايال ليوبارد: عقد الاجتماع الفني في غياب ممثل الفريق الايسواتيني    كوفيد-19 : البروفيسور رشيد بلحاج يدعو إلى الإسراع في تلقي التلقيح    البرلمان الاندلسي: ندوة حول تورط الشركات الأوروبية في نهب ثروات الصحراء الغربية    تأجيل محاكمة جميلة تمازيرت الى 10 فيفري    استئناف الدراسة في الجامعات الأحد المقبل    محكمة سيدي أمحمد : تأجيل محاكمة الوالي السابق عبد الوحيد طمار الى 10 فبراير القادم    المستوردون مدعوون إلى تقديم برامجهم التقديرية السنوية للاستيراد    محكمة سيدي أمحمد : تأجيل محاكمة الوالي السابق عبد الوحيد طمار الى 10 فبراير القادم    الرئيس الصحراوي يحمل دولة الاحتلال مسؤولية التطورات الخطيرة التي تهدد السلم والأمن في المنطقة    المغرب : جماعة العدل و الاحسان ترسم صورة قاتمة عن الانحدار الحقوقي بالمملكة    يدا في يد لمواجهة مختلف التحديات عربيا وإفريقيا    بوسليماني يدعو الصحافة الوطنية إلى مضاعفة جهودها    حقق نصرا لجبهة التحرير الوطني على الصعيد السياسي    الحكومة تدرس مشاريع مراسيم تخص عدة قطاعات منها الصناعة    بلماضي يشرع في البحث عن حلول في فترة وجيزة    البودرة تهزم حليب البقر والندرة تستمر !    الدرك يدعو من سحبت منه رخصة السياقة لاسترجاعها    افتتاح الطبعة 53 من معرض القاهرة الدولي للكتاب    صادرات الجزائر تنمو ب7,8٪ في 2021    مجلس قضاء الجزائر: انطلاق جلسة الاستئناف في قضية اللواء المتقاعد علي غديري    حجز 50 قطعة أثرية تعود للفترة الرومانية    البحث في سمات الوعي الوطني وتفكيك الاستعمار    من واجبنا إحياء تراثنا القديم وتثمينه    تحصيل أزيد من 53 مليون دج من جمع الزكاة    المشهد الدولي المعاصر بين الغرائزية والعقلانية    ارتفاع سعر البرنت إلى قرابة 88 دولارا    باريس تمضي في استفزاز الجزائر    توّحل سد فرقوق ينتظر حلولا استعجالية لإنقاذ حمضيات معسكر    جاهزون لإنجاح دورة وهران    انطلاق التجارب التقنية ب 11 ورشة منذ أسبوعين    روايتا "زنقة الطليان" و "الهنغاري" ضمن القائمة الطويلة لجائزة "البوكر 2022"    الغرب على أعتاب موسم كارثي    لا نتائج مشرفة ولا إدارة واقفة    الردع...الحلقة الضائعة    توفر الأدوية الموصوفة في البروتوكول العلاجي    إلى جانب 200 إصدار أكاديمي    المطلوب رؤية واضحة بالتنسيق مع مصادر الإنتاج    توقيف 5 داعمين للجماعات الإرهابية وكشف 7 مخابئ    السنغال تتأهل للدور ربع النهائي    حرب استنزاف دعائية بين الغرب وروسيا    الوالي يدعو المواطنين للتقرب من مراكز التلقيح    عائلات تضرب تدابير الوقاية من كورونا عرض الحائط    صدور الجزء الثالث    الطبعة الأولى في ماي المقبل    سارقو المنازل في قبضة الشرطة    الرائد يعمق الفارق وقمة "الوصافة" بدون فائز    تأجيل تربص منتخب كيك بوكسينغ إلى موعد لاحق    توقيف مجرم خطير    الإطاحة بشخصين بتهمة سرقة محل تجاري    استمرار تبنّي المواهب الشابة    اليتيم في حياة النبي صلى الله عليه وسلم    الكويت تفرض 6 شروط لالتحاق النساء بالجيش    المهرجان الدولي للمونودراما النسائي، من 1 إلى 5 مارس بالوادي    هذه قواعد التربية الصحيحة    لغتي في يومك العالمي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الرئيس تبون يلتزم بالدفاع اللامشروط عن القارة في المحافل الدولية
رمطان لعمامرة يختتم الندوة الثامنة رفيعة المستوى حول السلم والأمن في إفريقيا ويؤكد:
نشر في الجمهورية يوم 05 - 12 - 2021

حرص السيد رمطان لعمامرة وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج في كلمته التي ألقاها في ختام الندوة الثامنة رفيعة المستوى حول السلم والأمن في إفريقيا على تبليغ المشاركين تحيات وارتياح رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، الذي تابع عن كثب وبصفة شخصية مجريات أشغال هذا الملتقى الهام المخصص لقضايا السلم والأمن في إفريقيا، وذلك لتأثير القارة الإفريقية على قرارات مجلس الأمن الأممي المتعلقة بالقارة الإفريقية.
حيث كان رئيس الجمهورية كما قال السيد رمطان لعمامرة يتابع بإهتمام أشغال هذه الندوة ، انطلاقا من قناعته أن إفريقيا الموحدة التي تتمسك بكلمة الحق وبالأهداف والمبادئ والمواثيق الدولية، بدءا من العقد المؤسس للاتحاد الإفريقي ووصولا إلى ميثاق الأمم المتحدة، قادرة على صنع التاريخ بتوحيد كلمتها وبتضافر جهود أبنائها و بناتها، وأيضا لما لهذه الندوة من أهمية خاصة في قضايا السلم والأمن في إفريقيا، وتأثير القارة الإفريقية في قرارات مجلس الأمن الدولي، خاصة تلك القرارات التي تخصها، معبرا عن إلتزام رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون "اللامشروط" في الدفاع عن القضايا الإفريقية العادلة في المحافل العالمية، وبأن الجزائر ستبذل قصارى جهدها لتكون عند حسن ظن الأفارقة والعرب الذين إعتمدوا ترشيحها لمنصب عضو غير دائم في مجلس الأمن الدولي للعهدة مابين 2024/2025.
فيما وصف الندوة الثامنة رفيعة المستوى بأنها كانت ناجحة وواعدة، وزوّدت الدبلوماسية الإفريقية الجماعية بنظرة مستقبلية واضحة وثاقبة في آن واحد، وزوّدت كذلك الوفود الإفريقية المعتمدة لدى الأمم المتحدة بخارطة طريق، تجعل من الدبلوماسية الإفريقية فاعلا مؤثرا وناجحا، وتعود بالفائدة على الأمن والإستقرار في القارة الإفريقية وفي العالم كله.
كما جدد السيد رمطان لعمامرة شكره لمدينة وهران "المضيافة" التي حظيت بإستضافة الطبعات الأولى لهذه الندوة رفيعة المستوى في سنوات 2013 – 2014 -2015، مؤكدا أن هذه المدينة كانت دائما على موعد مع الإستحقاقات الإفريقية ، وكانت دائما وأبدا ترحب بضيوفها وتجعل الإقامة والعمل بها والتحرك فيها مريحا، خاصة وأنها تتأهب للاستضافة ألعاب البحر الأبيض المتوسط بعد أشهر قليلة، مضيفا أن عددا من أصدقاء الجزائر الحاضرون خلال الندوة الثامنة سيعودون إليها بهذه المناسبة، وأنها على إستعداد للمضي قدما من أجل لعب الدور الذي يجعل منها عاصمة من العواصم الإفريقية السياسية، وقطب لتطوير الفكر الإفريقي الجماعي فيما يتعلق بالعلاقات الدولية المعاصرة، لا سيما والجزائر وباقي دول العالم تتأهب مع بعض للتفكير في ما وراء مرحلة الكوفيد-19، و ترسيم معالم ومحتوى عالم الغد الذي من حق إفريقيا أن تكون فيه فاعلا يستمع له، ويؤخذ بتطلعات شعوبه والمطالب المشروعة لإفريقيا، للرفع من مكانة تمثيلها في المحافل الدولية بما في ذلك مجلس الأمن، شاكرا في نفس الوقت مدينة تلمسان التي زارها الوفد الإفريقي أول أمس الجمعة أين عرّج على الجامعة الإفريقية بها.
للتذكير فإن الندوة الثامنة رفيعة المستوى التي إحتضنتها عاصمة الغرب الجزائري وهران على مدى ثلاثة أيام، كان موضوعها مساعدة الأعضاء الأفارقة الجدد في مجلس الأمن للأمم المتحدة على التحضير لمعالجة مسائل السلم والأمن في القارة الإفريقية، وشاركت فيها وفود رفيعة المستوى من وزراء خارجية للدول الأعضاء في مجلس السلم والأمن الإفريقي، والأعضاء الأفارقة في مجلس الأمن الدولي لمنظمة الأمم المتحدة، إلى جانب خبراء وممثلين سامين عن مؤسسات إفريقية وأممية كمنظمة الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية.
الجدير بالذكر أنه عقب إنتهاء أشغال الندوة الثامنة رفيعة المستوى حول السلم والأمن في إفريقيا، زار السيد رمطان لعمامرة رفقة الوفود المشاركة جناح عرض الصناعات التقليدية، حيث قدمت لهم شروحات كافية حول المعروضات، أين أعجب الجميع بما أنتجته الأنامل الجزائرية خاصة النسوية، التي أبدعت في النساجة والخياطة والمنتجات التقليدية التجميلية الطبيعية، وكذا اللوحات الجميلة التي زيّنت بهو مركز المؤتمرات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.