رئاسيات : المجلس الدستوري يعلن عن النتائج النهائية ما بين 16 و 25 ديسمبر    الواجب الوطني تم وسط إقبال معتبر ...وفي ظروف جيدة    اختتام العملية الانتخابية بباريس و بداية فرز الأصوات    رئاسيات: نسب المشاركة في ولايات الوطن المعلن عنها على الساعة الخامسة مساءا    توقيف 6 أشخاص بقالمة بعد محاولتهم عرقلة الانتخابات    شرفي: الاقتراع نال نسبة مشاركة "مرضية" تتناسب وطموحات الشعب الجزائري للخروج من الأزمة    عطال سيغيب لبضعة أشهر    نجم تشيلسي يقطع الطريق أمام برشلونة    بن فليس: "أتمنى الخير للجزائر وأنا ملتزم بواجب الصمت الانتخابي"    مورينيو يدلي بتصريح جد مثير    شرفي: "95 بالمائة" من مراكز التصويت يجري بها الاقتراع بصفة "سلسة"    الصحراء الغربية: نحو استحقاقات إضافية للتصدي ل"دسائس ومؤامرات الاحتلال" ومن يتواطئ معه    تنديد بالاعتداءات التي تعرض لها عدد من أفراد الجالية بالخارج لدى تأديتهم لواجبهم الانتخابي    تيزي وزو: حريق مهول بمصنع للحليب    تيزي وزو: توقيف ثلاثة أشخاص بحوزتهم "كوكتيل مولوتوف"    الدولة وفت بالتزاماتها لتمكين الشعب من اختيار رئيسه    ضبط 3480 قرص مهلوس لدى مروجَين بوهران    وضعها مجلس المحاسبة‮ ‬    بالتنسيق بين وكالة‮ ‬كناك‮ ‬و أونساج‮ ‬    لإيجاد حلول للمشاكل المالية    المنافسة تنطلق‮ ‬يوم‮ ‬21‮ ‬ديسمبر الجاري    خلال تشييع جنازته    تقضي‮ ‬الاتفاقية بتسليم التحف القديمة    نظمت عدة أنشطة متنوعة في‮ ‬مختلف ولايات الوطن‮ ‬    منطقة إستراحة بين الجزائر وتونس    الجزائر تفوز برئاسة برلمان طلبة الأزهر    دعم المؤسسات والاستثمار المنتج وإعادة الترخيص باستيراد السيارات المستعملة    البنوك مطالبة بالتمويل المستدام للاقتصاد الوطني    لافروف يؤكد على تطابق في وجهات النظر مع ترامب    دعوة المواطنين للمشاركة بقوة في الاقتراع    2667 مستفيد من الإدماج المهني هذا الشهر    شجاعة الثوار قهرت وحشية الاستعمار    اليوم الذي كُشف فيه الوجه الحقيقي للاستعمار    سحب 235 رخصة سياقة    شاب يغرس خنجرا في قلبه محاولا الانتحار بحي سطاطوان    «مصممون على الانتصار»    مولودية وهران ومستقبل شبيبة أرزيو في لقاء خاص لمدرب الحراس    45 % من المشاريع المصغرة فاشلة لغياب المرافقة    شباب بني بوسعيد يستعجلون إطلاق مشاريع الصيد البحري المتأخرة    «استخدمت زوارق ورقية لتجسيد ظاهرة "الحرڤة" في لوحاتي»    بين ناري «الهجرة» وحب الوطن    ملحقة مكتبة "جاك بارك" بفرندة تحيي ذكرى 11 ديسمبر 1960    الحظ لم يسعفنا لكن نسعى إلى تحقيق التأهل    مظاهرات 11 ديسمبر نموذج لخرق فرنسا للحريات    أغلب ما يعرفه الروس عن الجزائر، بهتان وزور    توقع جني 18 ألف قنطار من الزيتون    28 جزائريا في أكاديمية مجمع أتاتورك للطيران    سوق لبيع المنتجات الفلاحية قيد الإنجاز    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    « الحداد »    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المستشفيات ما تزال في وضع "كارثي":
"7 وزراء صحة أنفقوا 70 مليار دولار في 11 سنة"
نشر في الحياة العربية يوم 14 - 03 - 2015

دق أمس المكتب الولائي للرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان بولاية الشلف ناقوس الخطر إزاء الوضع الكارثي الذي تشهده المستشفيات الجزائرية، منوها بعدم نجاعة السنوات ال 11 لما سمي ب "بالإصلاح الاستشفائي الوهمي"، وبتعاقب سبعة وزراء على القطاع وصرف أكثر من 70 مليار دولار، أي ما يعادل ميزانية التسيير لعدة بلدان افريقية مجتمعة دون نتيجة تذكر.
واعتبر مكتب الرابطة في بيان له تلقت "الحياة العربية" نسخة منه، بأنّ مشاكل قطاع الصحة العمومية في حاجة ماسة إلى التكفل به من كل الجوانب حيث تبقى المردودية والنوعية مغيبة وضعيفة، أو سواء من حيث التسيير والتأطير الطبي والعلاجي، وكذا في مجال نقص الوسائل الطبية، قائلا "أنّ البعض من الأجهزة ما تزال غير مستغلة لعدم معرفة كيفية تشغيلها أوأنّها معطلة إلى أجل غير محدود، بحيث أن الشخص الوحيد الذي يعاني الأمرين هو المريض.
كما انتقد المكتب في بيانه ظروف الاستقبال، وغياب التكفل الكلي والحقيقي بالمرضى والمصابين، ونقص الأدوية فضلا عن طول الطوابير أمام تجهيزات التشخيص، قائلا "مما جعل المواطنين يعلقون بقولهم بن مستشفياتنا مريضة وبحاجة إلى عملية جراحية دقيقة وعاجلة"، ضاربا المثل بمستشفيات الشلف التي قال عنها "أنّها لا تقدم أدنى الخدمات الصحية الأساسية، والتي نتج عنه توجيه المرضى إلى العيادات الخاصة ولهذا السبب أصبحت العائلات الجزائرية تغطي من دخلها الخاص بما يصل إلى 35 في المائة من إجمالي إنفاقها الصحي، مقابل 14 في المائة في بلدان متطورة"، مضيفا "وفي هذا المجال فإن أعضاء المكتب الولائي للرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان لولاية الشلف يؤكد حق المواطن في الحصول على الرعاية الصحية من حقوق الإنسان والتي تكفلها العديد من المعاهدات الدولية التي قامت الجزائر بالتوقيع عليها.
وأكد بيان الرابطة بأنّ التقرير العالمي للصحة، الصادر في سنة 2013 عن البنك العالمي كشف بأنّ الجزائر تضيّع حوالي 20 بالمائة من النفقات على قطاع الصحة بسبب سوء التسيير والتكاليف المرتفعة لفاتورة الأدوية، وأيضا العالم بأنّ في بعض البلدان تفوق أسعار الأدوية معدل السعر الدولي بنحو67 مرّة، بسبب ضعف التفاوض حول الأسعار، ومن بينها الجزائر وحسب نفس التقرير دائما فالجزائر تراجعت مقارنة بعدة بلدان عربية من حيث الخدمة الصحية وضياع الميزانية المخصصة للإنفاق الصحي بطرق ملتوية.
وسرد مكتب الرابطة لولاية الشلف قضيتين الأولى تتعلق بجثة رضيع محبوسة داخل مصلحة حفظ الجثث طيلة 6 أشهر حيث طالت الجريمة، ثلاثة أطراف الرضيع الذي ظلت جثته محبوسة، والعائلة التي تم التلاعب بها وبابنها الرضيع، والرضيع المجهول، الذي ادخل بطريقة مشبوهة ، ولا احد يعرف إن كان تعرض للقتل، أو الإجهاض، داخل المستشفى حيث دعت الرابطة السلطات إلى التحقيق ومحاسبة المتسببين في الجرم، والثانية فتتعلق بسوء التسيير وسوء التنظيم على مستوى القطاع الصحة حيث هناك مبالغ كبيرة مخصصة للصحة قد تم تبديدها أو تحريفها عن وجهتها على غرار المنشأة الإستشفائية التي تحمل اسم "الأخوات باج" التي كلف انجازها 6 ملايير دينار من خزينة الدولة لتبقى في حالة إهمال لكونها لا تقدم أدنى الخدمات التي كانت مرجوة منها وعلى سبيل المثال مصلحة الاستعجالات مغلقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.