الرئيس تبون: الانتخابات المحلية آخر محطة لبناء دولة عصرية مبنية بسواعد أبنائها    معدل التضخم السنوي في الجزائر قارب 4.5 بالمائة    المغرب تحول الى قاعدة متقدمة للعدو الصهيوني    الكاف لن يغيّر نظام الملحق الإفريقي المؤهل لكأس العالم    تربص للخضر في قطر ومباراتان وديتان ضد منتخبين إفريقيين    إيلان كبال تحت الضغط في الدوري الفرنسي    ثلوج مرتقبة على مرتفعات شمال البلاد التي يتراوح علوها بين 900 إلى 1000 متر    سيظل الأمير رمزا في المقاومة وفي مواقفه الانسانية    وزير الشؤون الخارجية: زيارة الرئيس تبون إلى تونس "ستأتي في أوانها"    علماء المسلمين: انغماس دول عربية بتحالفات مع إسرائيل "محرم"    وزير البيئة الفرنسي السابق يواجه تحقيقا في اعتداء جنسي    محليات: تدفق الأفواج الأولى للناخبين على مكاتب الإقتراع عبر ولايات الجنوب    السعودية.. السماح بالعمرة لمن تجاوز 50 عاماً للقادمين من الخارج    الوزير الاول : آخر لبنة في بناء المؤسسات الديموقراطية    محليات: التصويت بتقديم وثيقة إثبات الهوية و بطاقة الناخب إن توفرت    اتفاقية تعاون بين مهرجان البوابة الرقمية بعنابة ومهرجان "سينيمانا" بسلطة عمان    مقتل طفل صحراوي في قصف بطائرة مسيرة للجيش المغربي ب"أغينيت" المحررة    رئيس مجلس الأمة يؤدي واجبه الانتخابي    فرصة تاريخية لمواجهة الأوبئة في المستقبل    منفذ الطريق السريع جيجل / العلمة يرفض مبارحة النفق المظلم    رئيس الجمهورية يتأسف لتهديد وزير من الكيان الصهيوني لبلد عربي من بلد عربي آخر    محليات 27 نوفمبر: الجزائريون يختارون اليوم ممثليهم في المجالس البلدية والولائية    غولي وسليماني يتوّهجان في ليالي الدوري الأوروبي    الجزائر ضيف شرف الدورة الخامسة لمهرجان "العودة السينمائي الدولي" بفلسطين    تساقط 14 مم من الأمطار خلال يومين    « على رؤساء الدوائر مراقبة عمل المنتخبين لدفع عجلة التنمية »    طرق مشلولة بالوعات مسدودة وحركة سير خانقة    انزلاق أرضي بالقرب من مفترق الطرق جمال الدين    توقيع 10 بروتوكولات اتفاق بين مجمعات عمومية وبورصة الجزائر    المولودية في أزمة حقيقية    نسعى إلى تأطير الغواصين وتطوير الاختصاص لتمثيل الجزائر دوليا    «لالاّ» فيديو كليب جديد ل «سولكينغ» و«ريمكا»    «جي بي أس» لمحمد شرشال ضمن المنافسة الرسمية    نص بيعة الأمير عبد القادر في 27 نوفمبر 1832    جلب الإجازات بعد 5 جولات    تكريس مبادئ العدالة والدولة الاجتماعية    منحة البطالة "تقارب" الأجر الوطني الأدنى المضمون ويستفيد منها البطال الى غاية حصوله على منصب شغل    حثوهم على حسن الاختيار    رسالة للأمير عبد القادر تكشف أسرار خيانات المغرب للجزائر    سلطانة خيا تستنكر أكاذيب ممثل الاحتلال المغربي    إدانة واستنكار فلسطيني لزيارة غانتز إلى الرباط    شبكات التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام لصد التطرّف    17 مليار دولار للدعم الاجتماعي    ضرورة توحيد موقف دول القارة في مواجهة جائحة كورونا    تغيير جذري للقانون سيعطي المنتخبين صلاحيات أوسع    حكار رئيسا للجمعية الجزائرية لصناعة الغاز    تشجيع من أجل منتوجات أكثر تنافسية    تحرير المبادرات واختيار الكفاءات لمواجهة التحديات    دعوة إلى تفعيل الثقافة في حياتنا اليومية    رغبة في التغيير    غياب البروتوكول الصحي يؤشر لموجة رابعة    عشريني يروج المهلوسات    أشبال "الخضر" يراهنون على المراكز الأولى    ضبط 203 قنطار من الشعير    قتيل في حادث مرور    رسالة الأمير عبد القادر إلى علماء مصر تؤكد خيانات المغرب للجزائر على مر سنوات خلت    صوتك أمانة ومسؤولية..    أما آن لهم أن يمسكوا ألسنتهم..!؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



طه العامري: "رايس" كان مؤلف الثورة وأعطى صورة حية عنها
نشر في الحوار يوم 22 - 05 - 2016


حنان حملاوي
تم صبيحة أمس بالمسرح الوطني الجزائري محي الدين بشطارزي بالجزائر العاصمة تدشين فضاء جديد يحمل اسم الراحل امحمد بن قطاف، حيث سيخصص للمحاضرات، النقاشات، وكذا المبادرات وقراءات في تاريخ وراهن ومستقبل المسرح.
أوضح محمد يحياوي مدير المسرح الوطني الجزائري محي الدين بشطارزي أن الهدف من إنشاء نادي مسرحي يحمل اسم الراحل امحمد بن قطاف هو تفعيل الحركة المسرحية والارتقاء بها وتعزيز دورها في الحياة الثقافية الجزائرية، مضيفا أن هذا الفضاء سيكون بمثابة تكريم لروح الراحل.
وعلى هامش عملية التدشين تم احتضان أول عدد من برنامج "لقاءات" الذي يشرف على تنشيطه الباحث سعيد بن زرقة، حيث تم تسليط الضوء على موضوع "الثورة التحريرية في المسرح" ونشطها مجموعة من المختصين منهم الأستاذ حسن ثليلاني الذي قدم مداخلة تحت عنوان "تجربة المسرح الجزائري من الإرهاص بالمقاومة إلى الالتزام بالثورة"، ذكر خلالها أن الكثير من النصوص المسرحية التي تعود إلى فترة الثورة التحريرية أو قبلها قد ضاعت، وهي في حاجة إلى من يبحث عنها وينشرها مثل مسرحية "الحاجز الأخير" لمصطفى الأشرف، وعديد المسرحيات الإذاعية التي تشكل تراثا وطنيا هاما له علاقة مباشرة بذاكرة الأمة في لحظات فارقة من تاريخها.
وفي سياق متصل أوضح ثليلاني أن الإبداعات المسرحية الجزائرية التي واكبت الثورة التحريرية وعبرت عنها قليلة جدا، قياسا مع التراكم الشعري والقصصي، غير أن هذه النماذج حسبه القليلة استطاعت أن تعكس حقيقة الثورة وأن تشخص عمق الصراع بأشكاله المختلفة.
أما الفنان طه العامري فتطرق إلى ظروف تأسيس الفرقة الفنية لحزب جبهة التحرير الوطني من طرف كل من مصطفى كاتب، احسن الشافعي، طه العامري، وعبد الحميد رايس، وأكد أنه يعتبر هذا الأخير مؤلف الثورة الجزائرية، مضيفا أن الكثيرين يخالفونه الرأي لكن الحقيقة أنه أعطى لمحة حية عن الثورة خاصة من خلال ثلاثيته، مسرحية "أبناء القصبة" التي تطرقت للكفاح في المدن، "دم الأحرار" والتي ركز فيها عن الكفاح في مدن الساحل ثم "الخالدون" والتي نقلت صورة عن الكفاح في الجبال.
ونفى العامري أن المرأة كانت مغيبة في الفرقة الفنية لحزب جبهة التحرير الوطني أثناء الثورة، موضحا أنه كان يوجد حوالي خمس عضوات في الفرقة اختلفت أدوارهن بين التمثيل والخياطة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.