بلحيمر: الدستور الجديد سيستجيب لمطالب الحراك الشعبي    رزيق: الدفع الالكترونيعملية مهمة كخطوة أولى لإطلاق حقيقي للتجارة الإلكترونية    وزير الصناعة يبحث فرص الشراكة مع العملاق الصيني في مجال الاتصالات "هواوي"    السفير الفلسطيني: موقف الجزائر ثابت وتاريخي مؤيد وداعم للشعب الفلسطيني    المنتخب الوطني: آدم زرقان ونبيل لعمارة ضمن القائمة الموسعة لبلماضي تحسبا للمباراتين الوديتين المحتملتين أكتوبر المقبل    المحامي عمار خبابة للاذاعة : ضرورة التعاون من أجل فك الغموض عن المواد القانونية المثيرة للجدل    وزارة الشؤون الدينية تتبرأ من مسابقة منسوبة إليها    زغماتي: الحماية الجزائية للسلك الطبي لم تلغ التدابير التي تضمن حماية المواطن    زغماتي"عقوبات تصل الى السجن المؤبد لعصابات الأحياء"    أم البواقي: أعضاء شبكة دولية للمتاجرة بالمخدرات في الحبس    والي قسنطينة يكشف عن توزيع قرابة 7200 وحدة خلال الثلاثي الرابع ل 2020    الرئيس تبون يؤكد سعيه الدائم للحفاظ على حرية التعبير    "الوضع الحالي يهدد الاستقرار في المنطقة ويغذي عوامل الخطر"    خطر اللسان    إسترجاع الثقة بين المجتمع المدني ومؤسسات الدولة سيكون انطلاقة لمرحلة بناء الجزائر الجديدة    وزير السكن: رقمنة القطاع ملف حكومي وسيتم مراقبة كل المتحايلين    وزارة الفلاحة.. تحديد قطعان الأبقار إبتداءً من 1 أكتوبر    الترجي التونسي يستفيد من 20 مليار سنتيم بفضل بلايلي    تبون يأمر بمراجعة البطاقية للسكن وتخصيص قطع أراض لمنكوبي ميلة    الرئيس تبون يشارك اليوم في الدورة العادية للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة    "الأتيلوفوبيا".. رواية عربية تركية تمزج بين الخيال والعلم    وزير الفلاحة يأمر برفع كل العراقيل قبل بداية موسم الحرث والبذر    مشروع لدعم الرياضة المدرسية والجامعية    تسجيل اللقاح الروسي الثاني في هذا الموعد    صبري بوقدوم : الجزائر حريصة على إستقرار مالي    أسعار النفط تستقر مع انحسار الإعصار الأمريكي    قسنطينة: توزيع عما قريب 100 إعانة مالية للبناء الريفي بمنطقة الجذور    المؤسسة الوطنية للجيوفيزياء "ENAGEO" تتحصل على براءة اختراع مبتكرة    فلسطين تتخلى عن رئاسة الجامعة العربية    الشاعرة والناقدة حمو آمنة: المبدع ليس له حق ولا يحظى باهتمام ومهمش    أمطار رعدية على عدة ولايات    مصائب لبنان    مكافحة الهجرة غير الشرعية: إنقاذ 485 شخص وانتشال 10 جثث في المياه الإقليمية الوطنية    الاختفاء القسري للصحراويين: منظمات حقوقية تطالب بالكشف عن مصير أزيد من 400 حالة    وفاة حمدي بناني: رحيل قامة من قامات الفن التي حظيت باحترام الجمهور    إجمالي إنتاج النفط في ليبيا سيصل حوالي 260 ألف برميل يوميا الأسبوع القادم    بن بوزيد: إعداد ورقة طريق لبعث عملية زرع الكبد لدى الأطفال بالجزائر    هكذا تخلى "رين" عن فكرة ضم "سليماني"    منع قناة "أم 6" الفرنسية من العمل بالجزائر    السفارة الأمريكية: فنّان قدير    بواسطة تقنية التحاضر عن بعد    عودة تدريجية للعمرة    روائع الأندلسي باقة مهداة للجمهور الوفي    قرار فتح المدارس لن يكون سياسيا أو سلطويا    7 وفيات... 197 إصابة جديدة وشفاء 133 مريض    اللاعبون يقررون الاستنجاد بلجنة المنازعات    النيران تتلف 2.5 هكتارات من أشجار الصنوبر    والي الولاية يستقبل الفرق الصاعدة    التطبيع مكمِّل لصفعة القرن    الإدارة تتفق مع "نفطال" على تجديد العقد    تيارت ... شاحنة مجنونة تقتل شيخا بسيدي عبد الرحمان    إستياء من القرارات الإنفرادية للرئيس محياري    مكتب بريدي واحد ل30 ألف نسمة !    " سرّ نجاح أي مطعم هو النظافة والأطباق الشهية "    مكانة صلاة الجمعة في حياة المسلمين    القول الحَسَن وآثاره في القلوب    طُرق استغلال أوقات الفراغ    عندما يتأبّى الإنسانُ التكريم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التونسيون يحتفلون ب “النصر العظيم” للديمقراطية
نشر في الاتحاد يوم 14 - 10 - 2019

خطت تونس، محطة أخرى في مسار الانتقال الديمقراطي، حيث أجريت الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها بين كل من المرشحين أستاذ القانون الدستوري المستقل قيس سعيد ورجل الأعمال ورئيس حزب قلب تونس نبيل القروي، حيث أغلقت مراكز الاقتراع في تونس على نسبة مشاركة عامة بلغت 57.8 بالمائة في الداخل، 23.5 بالمائة في الخارج، فيما دعي ما يفوق 7 ملايين ناخب للإدلاء بأصواتهم في هذا الاستحقاق الانتخابي.
وفي مشهد يعيد للذاكرة أحداث ليلة 14 جانفي 2011، عاشت العاصمة تونس ليلة الأحد إلى الاثنين على وقع احتفالات، بخروج آلاف التونسيين إلى شارع الثورة “الحبيب بورقيبة” مباشرة عقب إعلان فوز المرشح المستقل قيس سعيّد برئاسة البلاد، احتفالا بانتصار التجربة الديمقراطية وفوز إرادة الشباب، الذي لم ينطفئ في قلبه نور الثورة.
وكانت استطلاعات للرأي أجرتها مؤسسة “أمرود” قد أعلنت فوز قيس سعيّد (61 عاما) بنسبة 72.5 بالمائة من مجموع الأصوات، مقابل 27.5 بالمائة للمرشح نبيل القروي (56 عاما) رئيس حزب قلب تونس في جولة الإعادة من الانتخابات الرئاسية.
حيث تجمع آلاف المواطنين للاحتفال، رافعين أعلام تونس وصور قيس سعيّد، مطلقين الألعاب النارية، ورددوا هتافات مؤيدة لسعيّد، بينما تفاعل سائقو السيارات معهم بإطلاق الأبواق.
وفي مشهد مشابه، أغلق المواطنون الشوارع في أغلب المحافظات، خاصة تلك التي شهدت حراكا ثوريا في ثورة 14 يناير على غرار القصرين وسيدي بوزيد، معبرين عن سعادتهم بوصول سعيّد إلى كرسي قرطاج.
وفي غمرة الاحتفالات ألقى قيس سعيّد خطابا أمام الآلاف من أنصاره، معتبرا أن “الانتخابات نصر عظيم للديمقراطية”. وقال سعيد في مقر حملته الانتخابية، مباشرة عقب إعلان فوزه “إنه يقدر حجم المسؤولية، مشددا على أن الدولة التونسية مستمرة والقانون سيكون فوق الجميع”.
ويعد سعيد سابع رئيس لتونس منذ استقلالها عن فرنسا عام 1956، ورابع رئيس منذ ثورة يناير 2011. لم ينس التونسيون شهداء ثورة 14 يناير الذين رسموا طريق الحرية وأنهوا فصل الاستبداد، حيث كان العنوان الأبرز لهتافات الحاضرين “الشهيد ترك وصية لا تنازل عن القضية”، كما رفعوا شعار “يا شهيد ارتاح ارتاح سنواصل الكفاح”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.