تعيين وزير دفاع سابق رئيسا انتقاليا في مالي    الحكومة الفلسطينية تشيد بموقف الجزائر الداعم للقضية و الرافض للتطبيع مع اسرائيل    أمن ولاية البليدة يوقف 59 شخصا منذ مطلع السنة الجارية    أمن تيبازة يطيح بشبكة إجرامية منظمة    مساعدات مالية لفائدة سائقي حافلات النقل ما بين الولايات والقابضين    منتحل هويات إطارات سامية برئاسة الجمهورية في قبضة أمن ولاية الجزائر    تسجيل 192 إصابة جديدة بفيروس كورونا    لعمارة بن عيادة وزرقان جديد بلماضي خلال تربص أكتوبر    ليستر سيتي يعرقل صفقة انضمام سليماني إلى رين الفرنسي    منحة 30 ألف دج لفائدة الناقلين عبر الطرقات    الدعوة للمشاركة بقوة في الاستفتاء حول الدستور للمساهمة في بناء جزائر جديدة    الحارس قندوز يوقع لاتحاد الجزائر    كرة القدم / المنتخب الجزائري (ودية): آدم زرقان ونبيل لعمارة ضمن القائمة الموسعة لبلماضي    وزير الصناعة يبحث فرص الشراكة مع العملاق الصيني في مجال الاتصالات "هواوي"    وصول 17 حراقا جزائريا إلى جزيرة سردينيا    السفير الفلسطيني: موقف الجزائر ثابت وتاريخي مؤيد وداعم للشعب الفلسطيني    بلحيمر: الدستور الجديد سيستجيب "لمطالب الحراك"    قسنطينة : توزيع 100 إعانة مالية للبناء الريفي بمنطقة الجذور قريبا    برج بوعريريج: هلاك اربعيني في حادث اصطدام بيم دراجة نارية وشاحنة    وهران : تنصيب 10 خلايا ولائية لمتابعة القطاعات المرتبطة بخدمة المواطن    المحامي عمار خبابة للاذاعة : ضرورة التعاون من أجل فك الغموض عن المواد القانونية المثيرة للجدل    وزارة الشؤون الدينية تتبرأ من "مسابقة الفرقان الإسلامية" المنسوبة إليها    وزير السكن: عملية توزيع ضخمة يوم الفاتح نوفمبر    رزيق: الدفع الالكترونيعملية مهمة كخطوة أولى لإطلاق حقيقي للتجارة الإلكترونية    زغماتي: الحماية الجزائية للسلك الطبي لم تلغ التدابير التي تضمن حماية المواطن    "الوضع الحالي يهدد الاستقرار في المنطقة ويغذي عوامل الخطر"    الرئيس تبون يؤكد سعيه الدائم للحفاظ على حرية التعبير    خطر اللسان    الرئيس تبون يشارك اليوم في الدورة العادية للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة    الترجي التونسي يستفيد من 20 مليار سنتيم بفضل بلايلي    تبون يأمر بمراجعة البطاقية للسكن وتخصيص قطع أراض لمنكوبي ميلة    وزير الفلاحة يأمر برفع كل العراقيل قبل بداية موسم الحرث والبذر    "الأتيلوفوبيا".. رواية عربية تركية تمزج بين الخيال والعلم    مشروع لدعم الرياضة المدرسية والجامعية    تسجيل اللقاح الروسي الثاني في هذا الموعد    المؤسسة الوطنية للجيوفيزياء "ENAGEO" تتحصل على براءة اختراع مبتكرة    أسعار النفط تستقر مع انحسار الإعصار الأمريكي    فلسطين تتخلى عن رئاسة الجامعة العربية    الشاعرة والناقدة حمو آمنة: المبدع ليس له حق ولا يحظى باهتمام ومهمش    أمطار رعدية على عدة ولايات    مصائب لبنان    وفاة حمدي بناني: رحيل قامة من قامات الفن التي حظيت باحترام الجمهور    إجمالي إنتاج النفط في ليبيا سيصل حوالي 260 ألف برميل يوميا الأسبوع القادم    منع قناة "أم 6" الفرنسية من العمل بالجزائر    بواسطة تقنية التحاضر عن بعد    السفارة الأمريكية: فنّان قدير    عودة تدريجية للعمرة    قرار فتح المدارس لن يكون سياسيا أو سلطويا    روائع الأندلسي باقة مهداة للجمهور الوفي    والي الولاية يستقبل الفرق الصاعدة    الإدارة تتفق مع "نفطال" على تجديد العقد    " سرّ نجاح أي مطعم هو النظافة والأطباق الشهية "    التطبيع مكمِّل لصفعة القرن    مكتب بريدي واحد ل30 ألف نسمة !    مكانة صلاة الجمعة في حياة المسلمين    القول الحَسَن وآثاره في القلوب    طُرق استغلال أوقات الفراغ    عندما يتأبّى الإنسانُ التكريم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بوتين وماكرون يبقون على الاتفاق النووي
نشر في الخبر يوم 30 - 04 - 2018

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الفرنسي ايمانويل ماكرون اليوم (الاثنين)، إلى الابقاء على الاتفاق النووي الايراني و«تطبيقه بحذافيره» بينما لم يعلن بعد الرئيس الأميركي دونالد ترامب ما اذا كان قرر الخروج منه.

وأعلن الكرملين في بيان إن «الرئيسين الروسي والفرنسي أعربا عن تأييدهما للابقاء على الاتفاق النووي الموقع في تموز (يوليو) 2015 وتطبيقه بحذافيره»، في أعقاب اتصال ماكرون ببوتين لاطلاعه على محادثاته مع ترامب.

وامام ترامب مهلة حتى 12 ايار (مايو) المقبل لاتخاذ قراره في شأن مستقبل الاتفاق النووي وهو يطالب بتعديلات يقول الاتحاد الأوروبي انها يمكن أن تشكل مخالفة قانونية للاتفاق.

وكان مستشار الامن القومي الاميركي جون بولتون قال أمس ان الرئيس لم يقرر بعد ما اذا كان سيلغي الاتفاق.

وكان ماكرون الذي زار الولايات المتحدة مطلع الأسبوع الماضي اقترح على ترامب الحفاظ على الاتفاق الاصلي الذي سيصبح اولى «الركائز الاربع» لاتفاق مستقبلي. و«الركائز» الاخرى تتعلق بما بعد العام 2025 عندما سينتهي العمل ببعض البنود المتعلقة بالانشطة النووية وأيضا الصواريخ الباليستية المثيرة للجدل التي تملكها طهران ودورها في المنطقة «الذي يزعزع الاستقرار».

وينص الاتفاق النووي الذي وقع بين طهران والدول الست الكبرى (الصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والمانيا) في تموز (يوليو) 2015 على ان تعلق طهران برنامجها النووي حتى العام 2025.

في المقابل اعتبرت روسيا ان «لا بديل» بالنسبة اليها للاتفاق.

وكان الرئيس الايراني حسن روحاني اكد أمس ان «مستقبل الاتفاق النووي عقب العام 2025 تحدده القرارات الدولية وان ايران لا تقبل اية قيود خارج تعهداتها»، مضيفا ان «الاتفاق النووي واية قضية اخرى بهذه الذريعة غير قابلة للتفاوض مطلقاً».

من جهته، قال رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي إن بلاده تستطيع من الناحية الفنية تخصيب اليورانيوم لمستوى أعلى مما كانت عليه قبل التوصل للاتفاق النووي.

وحذر في تصريح نقله التلفزيون الرسمي ترامب من الانسحاب من الاتفاق النووي قائلاً: «إيران لا تناور... فنياً نحن مستعدون تماماً لتخصيب اليورانيوم لمستوى أعلى مما كان عليه قبل التوصل للاتفاق النووي... أتمنى أن يعود ترامب إلى صوابه وألا ينسحب من الاتفاق».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.