توقيف مهربين بتمنراست وعين قزام    نحو تأجيل إنتخابات 4 جويلية    عدل 1 : توزيع 4759 سكن    عطال يتفوق على نيمار في هذا التصنيف    النجمة سامية رحيم تتحدث عن “مشاعر” عبر قناة “النهار”    الحكومة تقرر العمل بالبطاقة الوطنية للممنوعين من دخول الملاعب    بالفيديو...عسلة يصد 3 ركلات جزاء وينقذ الحزم السعودي من السقوط للدرجة الثانية    براهيمي على بعد 90 دقيقة من كأس البرتغال    تسخير 39 ألف عون حماية مدنية لتأمين الامتحانات الرسمية    بن ناصر: "في الوقت الراهن أفكر فقط في....."    الحديقة النباتية بالجلفة مقصد العائلات خلال السهرات الرمضانية    زطشي يعتزم القيام بثورة في التحكيم: إنهاء مهام أمالو و غوتي يستعيد الصلاحيات    المجمع الأمريكي "كا. بي. أر" يفوز بعقد إعادة تهيئة حقل "رود الخروف"    فيما تم ضبط الترتيبات تحسبا للامتحانات في الأطوار الثلاثة: هيئة رقابة البناء تحصي أقساما مهددة بالانهيار عبر 12 مدرسة بباتنة    حوادث المرور: وفاة 14 شخصا خلال 48 ساعة الأخيرة    توقيف مهربين اثنين و ضبط عدة معدات بتمنراست وعين قزام    التجاوزات في بعض البرامج الرمضانية تعتبر سقطة اعلامية وتمس بحرمة الشهر الفضيل    توقيف عصابة لسرقة المنازل و المحلات بأم البواقي    تدعيم الورشات لتدارك التأخر بمشروع القطب الجامعي    أمطار مصحوبة برعود بولايات شرق الوطن بدءا من اليوم السبت    الوضع السياسي أثر سلبا على النشاط الفندقي والسياحي    فتح مكة.. الثورة الشاملة التي انتصرت سلميا    منظمة الصحة العالمية تعلن الجزائر بلدا خاليا من الملاريا    الجزائر تتسلم شهادة بجنيف تثبت قضاءها على الملاريا    ورقلة.. سكان تقرت يحتجون ويطالبون بالصحة الغائبة    جهود الجيش مكنت من الحفاظ على كيان الدولة الوطنية    في تصعيد جديد بالمجلس الشعبي الوطني    الجزائر لا ترى بديلا عن الحل السياسي للأزمة في ليبيا    في الجمعة 14 من الحراك: إصرار على رفض انتخابات 4 جويلية    أكدت حرصها على عدم المساس بالقدرة الشرائية للمواطن    بلغت قيمتها الإجمالية أزيد من 99 مليون دج: تسجيل 31 مخالفة تتعلق بالصرف منذ بداية السنة    الجزائر تأسف كثيرا لاستقالة هورست كوهلر    اسم "الحراك الشعبي الجزائري" سيكون حاضرا على سطح المريخ !    قال إن الجزائر بأشد الحاجة لتأطير الشباب وتوجيههم: وزير الشؤون الدينية يدعو الأئمة لتبني خطاب يحث على توحيد الصفوف    قوى الحرية والتغيير السودانية تعلن “الإضراب وبداية العصيان المدني “    فرنسا: 13 جريحاً في انفجار طرد مفخّخ في ليون والبحث جار عن مشتبه به    المجمع البترولي أول متأهل للدور النهائي    سعيدي لإدارة القمة بين شباب قسنطينة وإتحاد العاصمة    تأخر تسليم مشاريع "الألبيا" يثير مخاوف المكتتبين ببرج بوعريريج    لا يمكنني الاستمرار في بيتٍ شعار أهله انتهاك حرمة رمضان    ميهوبي في زيارة إنسانية للأطفال المصابين بأمراض مستعصية في مصطفى باشا    هل تعدم السعودية شيوخها؟    بسب تداعيات أزمة‮ ‬بريكست‮ ‬    كوسوب توقع على مذكرة تعاون متعددة الأطراف    خلال موسم الحصاد الجاري    بغية حشد التأييد والعلاقات العامة    مصدر مسؤول: الترخيص ل”فلاي ناس” بنقل الحجاج الجزائريين موسم 2019    مصانع تركيب السيارات التهمت‮ ‬2‮ ‬مليار دولار في‮ ‬4‮ ‬أشهر    بعزيز‮ ‬يطرب العاصميين    الساحة الفنية ببشار تفقد بادريس أبو المساكين    « تجربة « بوبالطو» كانت رائعة و النقد أساسي لنجاح العمل »    تقديم النسخة الجديدة لمونولوغ «ستوب»    هموم المواطن في قالب فكاهي    قال الله تعالى: «وافعلوا الخير.. لعلكم تفلحون..»    نصرٌ من الله وفتح قريب    بونة تتذكر شيخ المالوف حسن العنابي    الحجر يرسم جمال بلاده الجزائر    الخطاب الديني في برامج الإعلام الجزائري خلال رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مصير بائس لجزائر ما بعد البترول
«كشرودة» بالمسرح الوطني «بشطارزي»
نشر في المساء يوم 15 - 07 - 2017

وضع المخرج أحمد رزاق المجتمع في أسوء الأوضاع، في مسرحيته الأخيرة «كشرودة»، فجعل المرأة عاهرة والرجل عديم الشرف، مما يعتبر حكما غير معقول وقاس لجزائر ما بعد البترول، كما جنح للخطابات المباشرة التي أفسدت العرض، فالمتّفق عليه أن المسرح لا يعطي مواعظ بقدر ما يرتكز دوره على الجانب الفني والجمالي، خصوصا «فرجويا».
المسرحية التي أنتجها المسرح الجهوي لسوق أهراس عن نص وإخراج لأحمد رزاق، عرضت سهرة الأربعاء المنصرم بالمسرح الوطني الجزائري ضمن جولتها الوطنية عنوانها «كشرودة»، وافتقر إلى العديد من عناصر المتعة البصرية بأداء فاتر لمعظم الممثلين، إذ يبدو أنّ رزاق ذهب بعيدا بخياله، في تنبؤ الجزائر ما بعد البترول، حيث سيعيش الشعب فقرا وتفسخا عائليا وغياب الأب وتدحرج دور الأم إلى الدرك الأسفل، فسبّ المجتمع بأرذل الأوصاف، وعلى أنّه كسول ولن يستطيع العيش إلاّ من إيرادات النفط، في لوحات ضعيفة يغلب عليها الكاريكاتور، فضلا عن أنّ السينوغرافيا لم تساهم في إعطاء صورة بصرية تجذب المتلقي، وافتقد النص لبنية درامية متماسكة الأركان.
عاب على المسرحية أداء الممثلين باستثناء دور الجدة الذي كان متميّزا، ناهيك عن أنّ عنوان العمل «كشرودة» لا يتصل أبدا بمضمونه، وظهرت في العشرين دقيقة الأخيرة من العرض الذي مدّته 80 دقيقة.
تحكي مسرحية «كشرودة»، حسب ملخص العمل، أنّ قدر «كشرودة» اختار أن تولد في بلد في الجنوب في عام 2098، وهي السنة التي يتوقّع فيها نهاية البترول أو «الذهب الأسود» والإعلان عن استنزاف احتياطات الغاز.
«كشرودة» تشبه المسرحيات السابقة التي قدّمها أحمد رزاق، حيث تنتقد الواقع الجزائري بسوداوية مفرطة، وهي عبارة عن رحلة في المجتمع ما بعد البترول، وتصوير للفقر والبؤس القاتل، ويشارك في تجسيد أحداث المسرحية العديد من الممثلين، على غرار لبنى نوي، صبرينة قوريشي، رياض جفافالية، قراح هشام، عتروس زهير، علي عشّي، طارق بوروينة، لعربي بهلول ومحمد حاوس.
يأتي إنتاج «كشرودة» بعد نجاح إعلامي باهر حقّقته «طرشاقة» (إنتاج المسرح الوطني الجزائري 2016) للمخرج أحمد رزاق، والتي توّجت بجائزة أحسن عرض متكامل في اختتام الطبعة ال11 للمهرجان الوطني للمسرح المحترف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.