إضراب عام ومسيرات في تونس    نيس يطلب مبلغا خياليا لتسريح عطال    صحيفة اليوم: الحكومة الكندية وظفت الخلاف مع السعودية وسيّسته    عطال يصنع الحدث في “فرنسا”    دعوة المجموعة الدولية لتكثيف محاربة الآفة    انطلاق جلسات الحوار اليوم    شعبة المناجم والمحاجر ضمن المدونة الجديدة للتمهين    تفكيك 30 شبكة إبحار سري وتوقيف 1110 متورط و حجز 107 قوارب    شخصية قوية وذكاء خارق في خدمة الثورة التحريرية    «قروض للأميار لفتح قاعات سينما ومراكز تجارية وأسواق» !    في غياب «الستر» تسود الخيانة وتضيع الأمانة    مصرع عجوز وإبنتيها إختناقا بالغاز في “بن شود” ببومرداس    عن مركز التفكير‮ ‬شبكة القيادة العابرة للأطلسي‮ ‬    بلغت‮ ‬58‮ ‬دولارا للبرميل‮ ‬    في‮ ‬ولاية سوق أهراس‮ ‬    الجولة ال18‮ ‬لبطولة الرابطة الأولى    سي‮ ‬الهاشمي‮ ‬عصاد‮ ‬يؤكد من تلمسان‮ ‬    تسرد مشواره منذ تاريخ تأسيسه عام‮ ‬1921    وزير الشباب والرياضة محمد حطاب‮ ‬يؤكد‮:‬    في‮ ‬الجولة الثانية لرابطة أبطال إفريقيا    نقص التموين بقارورات البوتان حوّل حياتهم لكابوس في‮ ‬عز الشتاء‮ ‬    بوليميك فالفايسبوك    تيريزا ماي‮ ‬في‮ ‬مأزق‮ ‬    وزير تونسي‮ ‬متهم بالتطبيع مع الصهاينة    خلال ندوة دولية بداية من اليوم‮ ‬    الجزائر تدين الهجوم الإرهابي‮ ‬بنيروبي    ميهوبي‮ ‬يعطي‮ ‬إشارة تصوير فيلم‭ ‬‮ ‬سي‮ ‬محند‮ ‬    في‮ ‬مكافحة ظاهرتي‮ ‬التطرف والإرهاب    المحولون مطالبون بتصدير الفائض    بعد مطالبته بإزالة الأحزاب الفتية    تريزا ماي تضع بريطانيا أمام مستقبل مجهول،،،    الجزائر تمتلك تجربة رائدة في إفريقيا في مجال الصحة    توزيع أكثر من 40 ألف وحدة سكنية في جانفي الجاري    الأسعار في قبضة الحمى القلاعية    السياحة أساسها الخدمات    البلدية في قلب كل الإصلاحات    الجرذان تهدد الموسم الزراعي    بيطري واحد لمراقبة 245 ألف رأس ماشية برأس الماء ببلعباس    «ترقبوا لأول مرة وثائقي مثير للجزائريين الذين نفتهم فرنسا إلى إقليم غويانا »    "حراق" يروي تفاصيل الرعب    «رحلتي» للتأمين على الأشخاص المقبلين على السفر    «تعرضت لضغط رهيب من قبل الأولياء»    ‘غينيس' "تهنئ" البيضة    دب قطبي يروع غواصة نووية    مشروع السكة الحديدية في مرحلة الدراسة الأخيرة    تناسيم من الأندلس وأحجيات من التراث    تتويجٌ للإبداع النسويّ    خطوتنا مسعى للتعاون الأوروبي العربي    مسابقة الطبخ التقليدي تستقطب الشباب    «بعض الأولياء يرون أبنائهم مصدر رزق فقط»    تبني أنماط صحية ضرورة    الفكر السياسي للإباضية وأسس التعامل مع الأنظمة التي عارضوها    اللقاح متوفر بكمية تغطي الحاجة    130 دواء مفقود بالجزائر.. !!    مثل الإيثار    دعاء يونس – عليه السلام -    العفو.. خلق الأنبياء والصالحين    كثرة الأمراض و الغيابات وسط التلاميذ بغليزان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تجاوب إيجابي بالولايات
وزارة البيئة تطلق الحملة الوطنية للتنظيف
نشر في المساء يوم 01 - 09 - 2018

أطلقت وزارة البيئة والطاقات المتجددة مؤخرا حملة وطنية لتنظيف المحيط عبر كل ولايات القطر الوطني، بمساهمة العديد من القطاعات والهيئات ذات الصلة والمؤسسات الاقتصادية ومنظمات المجتمع المدني. وقد تم تسخير ما مجموعه 780 عامل تنظيف بقسنطينة، كما تم معالجة 353 موقعا بولاية البليدة، ورفع أكثر من 448 طنا من النفايات المنزلية. وأكدت وزيرة البيئة والطاقات المتجددة بالمناسبة، أنه لتعزيز آلية الردع يجري الآن التفكير "جديا" في استحداث عقوبة تطبق بقوة القانون، على كل من يثبت عليه جرم تلويث البيئة.
شاركت المديرية العامة للأمن الوطني في حملة التنظيف عبر حملات تحسيسية لفائدة المواطنين حول ضرورة الحفاظ على نظافة المحيط، حسب بيان من المديرية.
وتجسيدا لهذه المبادرة، سطرت مصالح الأمن عبر كافة التراب الوطني، عدة نشاطات جوارية، تتمثل خاصة في توعية المواطنين وتحسيسهم بمخاطر الأضرار بالبيئة وما ينجر عنها من تبعات، بالإضافة إلى شرح الجانب الردعي للمخالفين.
وبالمناسبة، أكدت وزيرة القطاع فاطمة الزهراء زرواطي أن توفر الإرادة السياسية والتكنولوجيات ورصد أغلفة مالية كبيرة لتمويل الاستثمارات المسطرة ضمن استراتيجيات المحافظة على البيئة، كلها إجراءات "لن تحقق الأهداف المتوخاة" ما لم يتبنّ المجتمع السلوكات الحضرية السليمة، مبدية أسفها "لغياب هذا الحس الحضري عن المجتمع"، ومؤكدة التفكير "جديا" في استحداث عقوبة تطبق بقوة القانون، على كل من يثبت عليه جرم تلويث البيئة، كاشفة عن رفع مقترح استحداث عقوبات ضد الملوثين إلى مجلس الحكومة.
تسخير 60 شاحنة وجرارات ورافعات بقسنطينة
أعطت مصالح ولاية قسنطينة إشارة انطلاق حملة التنظيف التي تستهدف القطاعات الحضرية العشرة لبلدية قسنطينة من حي القماص الشعبي بالتعاون مع كل من مصالح الدائرة والمجلس الشعبي البلدي، حسب ما أفاد بذلك رئيس الدائرة عز الدين عنتري، مؤكدا أن هذه العملية تندرج ضمن حملة تنظيف واسعة، تم الشروع فيها على المستوى الوطني من طرف وزارة البيئة والطاقات المتجددة التي ترمي إلى تحسين إطار حياة المواطنين.
وتميز برنامج التنظيف الذي أشرف عليه الوالي عبد السميع سعيدون والذي يخص في مرحلة أولى، أحياء المنى وبومرزوق و 1- 2- 3 والقماص، بمشاركة العديد من الهيئات العمومية، على غرار الفروع المحلية لديوان الترقية والتسيير العقاري وشركة المياه والتطهير لقسنطينة (سياكو) والديوان الوطني للتطهير وشركة توزيع الكهرباء والغاز.
وستتواصل هذه العملية لتشمل مجموع القطاعات الحضرية، وتستهدف إزالة «النقاط السوداء" وأماكن الرمي العشوائي للنفايات المنزلية والبلاستيكية وبقايا ورشات السكن. وقد تم تسخير ما مجموعه 780 عامل تنظيف تابعين للمؤسسات المذكورة، بالإضافة إلى مؤسسات عمومية ذات طابع صناعي وتجاري (مؤسسة تطوير الفضاءات الخضراء لقسنطينة) ومؤسسة التهيئة والتسيير الحضري لمدينة علي منجلي التي تشارك في هذه العملية، الرامية بالأساس إلى المحافظة على البيئة والوقاية من أخطار الفيضانات، حسب ما أكد السيد عنتري.
وفي مجال اللوجيستيك تم تسخير 60 شاحنة وجرارات ورافعات وشاحنات ذات صهاريج للقيام بهذه العملية، وإنجاح برنامج التنظيف الذي يدعم جهود المصالح المحلية المكلفة بالتنظيف وجمع ونقل النفايات. وشاركت في هذه العملية التي تضمنت لجان أحياء وجمعيات تنشط في مجال حماية البيئة وعناصر الكشافة الإسلامية الجزائرية، تقليم الأشجار المتواجدة بمحيط السكنات والمؤسسات التربوية وإزالة الأعشاب اليابسة. ومن المزمع تنظيم عملية مماثلة، تستهدف أحياء السيلوك وبن شرقي والإخوة عباس بمبادرة من نفس المصالح؛ تحسبا للدخول الاجتماعي.
رفع 448 طنا من النفايات بالبليدة
سمحت عملية التنظيف الواسعة التي انطلقت منذ الساعات الأولى ليوم الخميس والتي شملت مختلف بلديات ولاية البليدة، بمعالجة 353 موقعا ورفع أكثر من 448 طنا من النفايات المنزلية، حسب ما أوضحت مصالح الولاية. وشارك في هذه الحملة الوطنية التي مست كذلك مختلف ولايات الوطن استنادا إلى ذات المصدر، 900 عون من مختلف المؤسسات العمومية لكل من متيجة نظافة وحدائق وإنارة وهيئات عمومية وجمعيات المجتمع المدني، إلى جانب المواطنين، كما سخر لها 165 شاحنة وعتاد رفع. وتتواصل هذه الحملة إلى غاية القضاء على النقاط السوداء، يضيف المصدر، ضمن جملة الإجراءات التي اتخذتها السلطات العمومية في أعقاب ظهور وانتشار داء الكوليرا. وفيما خلفت هذه الحملة ارتياحا كبيرا لدى المواطنين الذين يأملون أن تستمر عمليات التنظيف على مدار أيام الأسبوع ولا تقتصر على فترة دون أخرى حتى تستعيد مدينة الورود لقبها المفقود، دعا العديد من المسؤولين المحليين والقائمين على مؤسسة نظافة متيجة، المواطنين إلى احترام مواقيت رمي النفايات والتحلي بصفات المواطنة؛ باعتبار نظافة المحيط قضية تعني الجميع، وتستدعي تكاتف كافة أطراف المجتمع.
‘'حومتي نقية" ببلوزداد
نظمت بلدية محمد بلوزداد بولاية الجزائر، أمس، حملة تنظيف كبيرة بعنوان "حومتي نقية" على مستوى جميع أحياء وشوارع البلدية، حسبما أكدت مصالح البلدية.
ودعت بلدية محمد بلوزداد في بيان لها، جميع مواطنيها للمشاركة جنبا إلى جنب أفراد مصلحة التطهير لبلدية محمد بلوزداد والجمعيات ولجان الأحياء والنوادي الرياضية وأصحاب المتاجر في هذه الحملة من الساعة 9سا00 صباحا.
وحسب البيان، ستسهر مصلحة التطهير لبلدية محمد بلوزداد "على إنجاح هذه العملية بالتنسيق مع العديد من البلديات الأخرى ومؤسسات ولاية الجزائر وغيرها من الجهات المحلية الفاعلة".
واعتبرت مصالح بلدية محمد بلوزداد أن النظافة "مهمة الجميع"، وأن على "كل مواطن احترام البيئة من خلال التحلي بالمواطنة الفاعلة والتحضر"، مضيفة أن "عدم احترام قواعد النظافة يمكن أن يؤدي إلى ظهور أوبئة وانتشار أمراض، تعرّض صحة المواطنين للخطر".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.