الحكومة بصدد إعداد نصوص قانونية لتنظيم مهنة الصحافة    بلماضي يعلن عن التشكيلة الأساسية لمواجهة زامبيا    الصالون الوطني للصورة الفنية الفوتوغرافية بسطيف: عرض 100 صورة تختزل جمال الجزائر    بن قرينة يستقبل سفير إسبانيا بالجزائر    الصحراء الغربية: إصرار على مواصلة الكفاح في الذكرى 44 لاتفاقية مدريد المشؤومة    المجلس الشعبي الوطني: المصادقة على مشروع القانون الأساسي العام للمستخدمين العسكريين    مطار الجزائر الدولي: حجز 107 ألف أورو تم إخفاؤها في الأحذية    توقيف عنصري دعم للإرهاب في البليدة    بالصور .. مسيرة داعمة للجيش والرئاسيات في إليزي    إبراهيموفيتش يودع أمريكا : عودوا لمتابعة البيسبول !    وفرة الأدوية: الوزارة تتخذ إجراءات لسنة 2020    ملال يشيد بفيلود ولاعبي "جياسكا"    بن قرينة يدعو لتخصيص مسيرات الجمعة لدعم غزة    رئاسيات 12 ديسمبر: شنين يعرب عن "تفاؤله" باختيار الشعب الجزائري التوجه إلى صناديق الاقتراع    شرفي يدعو "المقاطعين" إلى احترام الرأي الآخر    المجلس الشعبي الوطني يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية 2020    المجلس الشعبي الوطني يصادق بالأغلبية على مشروع القانون المنظم لنشاطات المحروقات    5 ملايين جزائري مصاب بالداء السكري و30 حالة لكل 100 طفل    مولودية وهران بدون رئيس منذ 5 أشهر وحالة الانسداد مستمرة    تخفيض الرسم على جواز السفر للطلبة من أبناء الجالية والقصر ل3 ألاف دينار    الجاز مانوش حاضر في ثاني أمسية من أمسيات المهرجان الدولي "ديما جاز" طبعة 2019    البرلمان "يفرمل" تصرفات الولاة في العقار    "الجوية الجزائرية" تعلن إعادة فتح وكالة "تيرمينال" المحاذية لفندق السفير بالعاصمة    بلماضي: ” سندعم المنتخب بوجوه جديدة قبل تصفيات مونديال 2022″    الحكومة وهاجس التهرب الضريبي ... "الموس لحق للعظم"!    وفاة طالبة جامعية إثر سقوطها من الطابق ال3 بالقطب الجامعي بشتمة ببسكرة    سعر برميل النفط يقارب 63 دولارا    الاتفاق على وقف إطلاق النار بغزة    الحكومة الكويتية تقدم استقالتها    الجيش يطلق حملات دورية للتكفل الصحي بمواطني المناطق النائية بجنوب الوطن    أمطار ورياح على الولايات الغربية والوسطى    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    التزام لوصول سليم    أجهزة القياس غير المطابقة للمعايير تُرعب أولياء المرضى    تحت إشراف لجنة ولائية    تسببت في‮ ‬تضرر‮ ‬4‮ ‬عمارات مجاورة لها    الجيش فتح تحقيقاً‮ ‬في‮ ‬الحادثة    للإلتفاف على العقوبات التي‮ ‬توعدت بها واشنطن    تزامناً‮ ‬ويومهم العالمي‮.. ‬مختصون‮ ‬يدقون ناقوس الخطر ويؤكدون‮:‬    قصد تطوير علاقات التعاون بين البلدين‮ ‬    سفير الأردن في‮ ‬ذمة الله    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    مواضع سجود النّبيّ الكريم    الغنوشي رئيسا للبرلمان التونسي    «الوعدات الشعبية» ..أصالة وتراث    عين على العمل الصحفي إبان ثورة التحرير المجيدة    الاحتفاء بخير الأنام في أجواء بهيجة    «طاكسيور» يهشّم رأس جاره متهما إياه بممارسة السحر لتعطيل نشاطه التجاري ب«بلاطو»    غبن ببقعة الطوافرية بالشلف    قسنطينة تكرم أبطالها    أسعى إلى تسجيل أول أهدافي    "سماء مسجونة" عن معاناة المرأة العربية    ترجمة فلة عمار لديوان شعري إلى اللغة الانجليزية    الموب لمواصلة الانتصار وآقبو لخلق المفاجأة    إدانة للفساد في مبنى درامي فاشل    شهية الجزائري للغذاء غير الصحي وراء إصابته بالداء    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إنشاء مجلس أعلى للتنسيق السياسي والأمني والاقتصادي
أويحيى يتحادث مع ولي العهد السعودي
نشر في المساء يوم 04 - 12 - 2018

اتفقت الجزائر والمملكة العربية السعودية أمس، على إنشاء مجلس أعلى للتنسيق الجزائري السعودي لتعزيز التعاون في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية والثقافية، برئاسة السيد أحمد أويحيى الوزير الأول عن الجانب الجزائري وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع عن الجانب السعودي، حيث تم تكليف وزيري الخارجية في البلدين الشقيقين لوضع الآلية المناسبة لذلك.
ووفق بيان مشترك صدر عقب الزيارة الرسمية لولي العهد السعودي للجزائر، فإن الاتفاق على إنشاء المجلس يندرج في إطار العلاقات الأخوية المتميزة والروابط التاريخية الراسخة بين البلدين. «وبناء على التوجيهات السامية لفخامة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة وأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وذلك لتعزيز التعاون في المجالات السياسية والأمنية ومكافحة الإرهاب والتطرف وكذلك في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والطاقة والتعدين والثقافة والتعليم».
وتحادث الوزير الأول أحمد أويحيى أمس، بإقامة الدولة بزرالدة، مع ولي العهد السعودي، بحضور كل من وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل، وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية نور الدين بدوي، وزير العدل حافظ الأختام الطيب لوح، وزير الصناعة والمناجم يوسف يوسفي، وزير الطاقة مصطفى قيطوني، وزير المالية عبد الرحمن راوية، وزير التجارة السعيد جلاب، وزير الاتصال جمال كعوان ووزير الثقافة عز الدين ميهوبي.
وأنهى ولي العهد السعودي مساء أمس، زيارته الرسمية إلى الجزائر التي دامت يومين، حيث كان في توديعه بمطار هواري بومدين الدولي الوزير الأول أحمد أويحيى وأعضاء من الحكومة.
وتندرج هذه الزيارة التي قام بها الأمير بن سلمان إلى الجزائر على رأس وفد عالي المستوى، يضم أعضاء في الحكومة ورجال أعمال وشخصيات سعودية بارزة، في إطار السعي إلى إعطاء انطلاقة متميزة للعلاقات التي تربط البلدين والإرادة المشتركة لقيادتيهما في وتوسيع الشراكة الاقتصادية بينهما.
وطغى البعد الاقتصادي على زيارة ضيف الجزائر من خلال عقد أشغال الدورة الثانية عشر لمجلس الأعمال الجزائري السعودي، حيث تباحث الجانبان حول فرص الشراكة والتعاون المتاحة في كلا البلدين.
ويسعى رجال الأعمال الجزائريون إلى رفع الصادرات نحو المملكة العربية السعودية، علما أن المبادلات التجارية بين البلدين بلغت 571 مليون دولار خلال الأشهر العشرة الأولى لسنة 2018، منها 560 مليون دولار صادرات سعودية نحو الجزائر.
وكانت الزيارة كذلك فرصة «للتباحث وتبادل وجهات النظر بشأن المسائل السياسية والاقتصادية العربية والدولية ذات الاهتمام المشترك. وفي مقدمتها القضية الفلسطينية والأوضاع في بعض الدول الشقيقة، إضافة إلى تطورات سوق النفط».
في مجال التعاون التجاري، اتفق وزير التجارة سعيد جلاب ونظيره السعودي ماجد بن عبد الله القصبي على تنظيم معرض للمنتوجات الجزائرية بالمملكة العربية السعودية في السداسي الأول من عام 2019.
وسيشارك بالمعرض حسب بيان الوزارة عدد كبير من رجال الأعمال الجزائريين للقاء نظرائهم السعوديين، إضافة إلى الشركات العارضة.
وخلال الاجتماع، تطرق السيد جلاب أيضا إلى سبل تطوير التعاون والتبادل الاقتصادي والتجاري بين البلدين، معرجا على أهم التوصيات المنبثقة عن الدورة 12 للجنة المشتركة الجزائرية السعودية المنعقدة شهر فيفري 2017 بالجزائر، حيث تم تنظيم اجتماع الدورة ال11 لمجلس الأعمال المشترك بالرياض في أفريل 2018، نظم الجانب السعودي خلالها لقاء أعمال جزائري - سعودي بجدة.
كما تحدث الوزير عن الإستراتيجية الجديدة التي يتبناها قطاع التجارة بالجزائر، وفق توجيهات رئيس الجمهورية، السيد عبد العزيز بوتفليقة بهدف تنويع الصادرات خارج المحروقات، مبرزا مختلف الإمكانيات التي تزخر بها الجزائر حاليا في مختلف القطاعات وكذا المناخ الجيد للاستثمار في بلادنا.
بدوره، هنأ الوزير السعودي الجزائر على النمو الاقتصادي المتسارع والديناميكية التي تعرفها التجارة الخارجية، مؤكدا أنه «يتابع عن كثب مختلف المشاركات والمعارض التي تنظمها الجزائر بالخارج».
كما نوه بالمنتوج الجزائري «الذي احتل مراتب متقدمة في الأسواق العالمية»، مبرزا استعداد بلده لرفع حجم المبادلات التجارية وكذا الاستثمارات المشتركة بين البلدين حسب البيان، في حين أبرز اهتمام بلده بالأسواق الإفريقية التي -كما قال - «لا يمكن ولوجها إلا عن طريق بناء استثمارات قوية في الجزائر التي استطاعت في الفترة الأخيرة أن تلعب دورا محوريا في السوق الإفريقية وتمكنت من بناء جسور اقتصادية متينة للربط بين دول القارة الإفريقية».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.