البطولة العربية للجمباز: ''نسخة وهران أكدت العمل القاعدي للاتحادية الجزائرية''    أمطار رعدية بشرق وغرب البلاد بداية من ظهيرة اليوم    افتتاح مهرجان "ميكتا" بالجزائر العاصمة    عالم/كورونا: حصيلة الإصابات تتجاوز 619.8 مليون حالة    تصنيف الفيفا للمنتخبات: المنتخب الوطني في المرتبة ال 37 و يرتقي بأربعة مراكز    المجلس الشعبي الوطني يختتم اليوم مناقشة بيان السياسة العامة للحكومة    الغرفة الوطنية للفلاحة تحيي قرارات الرئيس تبون في مجلس الوزراء الأخير    البطولة العربية للجمباز الفني: المنتخب الجزائري يحرز ذهبيتين في اختتام المنافسة    السلم في مالي: الأمين العام الأممي يشيد بالجزائر بصفتها رئيسة الوساطة الدولية    بريطانيا : دفاع "حملة الصحراء الغربية" يؤكد عدم شرعية اتفاقية التجارة البريطانية-المغربية لغياب شرط موافقة الشعب الصحراوي    الفصائل تثمن جهود الجزائر لإنهاء الانقسام: استكمال الترتيبات لعقد مؤتمر «المصالحة الفلسطينية»    هنأهم في يومهم العالمي: الرئيس تبون يجدد التزامه بدعم المعلمين    إلى جانب إنجاح الإحصاء واتخاذ إجراءات استباقية لمواجهة التقلبات الجوية: دعوة الولاة للإسراع في تجسيد مخرجات اللقاء مع الحكومة    "أوبك+" تقرر خفض الإنتاج النفطي بداية من نوفمبر: إنتاج الجزائر سيبلغ 007 .1 مليون برميل اعتبارا من نوفمبر    يبحثون عن العودة بنتائج إيجابية في الذهاب: ممثلو الجزائر خارجيا يحدّدون ملعب الاستقبال    الرابطة المحترفة: مقرة لضرب عصفورين بحجر    حسب تقديرات وزارة الفلاحة: تراجع استيراد اللحوم إلى 10 مليون دولار في 2021    فيما ينتظر أن يتبنى المجلس المخطط البلدي للتنمية من الجيل الجديد: نحو وضع أول ميثاق إقليمي لتسيير النفايات بالخروب في قسنطينة    النصر تابعت تدخل فرق النجدة لإزالة مخلفات الفيضانات: وفاة شيخ و إنقاذ 36 شخصا في أمطار طوفانية بالبرج    سكيكدة: انطلاق إنجاز 110 سكنات اجتماعية بالحروش    ميلة: تصدير أولى شحنات الجلود نصف المصنعة    تكريم 19 معلما احتفالا بيومهم العالمي    شكرا للجزائر على دورها في تثبيت السلم والاستقرار بالمنطقة وإفريقيا    إحباط محاولات إدخال 14,39 قنطارا من الكيف عبر الحدود مع المغرب    «قمة المصالحة».. فرصة تاريخية للوحدة الفلسطينية    عندما تلاحم الجزائريون والليبيون ضد طغيان المستعمر    لبنة أخرى لتعزيز روابط الأخوة بين البلدين    إضرابات واعتصامات رافضة لتجاهل المخزن لواقعهم المنكوب    تألّق الجزائر ومصر في منافسات الفردي    مواعيد مهمّة تنتظر النّخبة الوطنية    المنقوش تلتقي بالمبعوث الألماني في طرابلس    الأمم المتحدة مدعوة لتبني موقف حازم بالصحراء الغربية    مذكرة تعاون مالي مع السعودية    عبد القادر شافي رئيسا مديرا عاما لنفطال    سنتان حبسا نافذا لمروج المهلوسات    تفعيل المشاركة في الاتحاد البرلماني الدولي    مولوجي بتصاميم "الزليج"    قريشي رئيسا للجنة الخارجية بالبرلمان العربي    أسبوع تحسيسي حول أخطار المفرقعات    قمة واعدة بين الرائد شباب قسنطينة ومولودية الجزائر    الاستثمار الفلاحي بتلمسان مفتوح أمام أرباب العمل    تتويج جزائري بالأولى والثالثة    انطلاق موسم الإبداع    700 مليار مجمدة في حسابات بلديات قسنطينة    كورونا: 3 إصابات جديدة مع عدم تسجيل وفيات    اتفاقية لتنفيذ خدمات التأمين الخاص للأطباء ومستخدمي الصحة العمومية    التأكيد على تحسين الوضعية المهنية و الاجتماعية للفنان    تقلبات جوية: المديرية العامة للحماية المدنية تدعو إلى الرفع من درجة الحيطة والحذر    تسوية 26 مشروعا خاص بالجمعيات والتعاونيات    الطبعة الأولى للمعرض الدولي للمختبرات التحليلية والتصوير الطبي من 26 إلى 29 أكتوبر بالجزائر العاصمة    افتتاح الطبعة ال14 لمهرجان الجزائر الدولي للشريط المرسوم بالجزائر    استجيبوا لربكم    جائزة "النبراس" الوطنية للإبداع الأدبي : قصيدة "ثورتنا ميثاق" تفوز بالمرتبة الأولى    ليلة مع النبي صلى الله عليه وسلم    باتنة بالسرعة القصوى لإزالة القاذورات    العالم قبل بعثة الرسول صلى الله عليه وسلم    حكم الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم عند البيع    ومُبَشِّراً بِرسولٍ يأْتي مِنْ بعْدي اسْمُه أحمد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ارتفاع حصيلة العدوان الصهيوني على قطاع غزّة إلى 15 شهيدا
فيما أعلن الجيش الإسرائيلي عن تحضيرات لعملية جوية لمدة أسبوع
نشر في المساء يوم 07 - 08 - 2022

ارتفعت حصيلة العدوان الصهيوني المتواصل على قطاع غزّة منذ أول أمس، إلى 15 شهيدا وأكثر من 125 جريح، في وقت حذّرت فيه السلطات الصحية الفلسطينية، في القطاع من توقف خدماتها الطبية خلال 72 ساعة، في حين أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي في غضون ذلك عن تحضيرات لعملية جوية على القطاع قد تستغرق أسبوعا، مؤكدا أنه لا مفاوضات حاليا مع حركة الجهاد الإسلامي بشأن وقف لإطلاق النار.
وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية، أن مسنّة فلسطينية استشهدت في غارة صهيونية قرب مخيم جباليا للاجئين شمالي قطاع غزّة، وذلك بعد استشهاد سيدة أخرى في وقت سابق وإصابة آخرين، جراء استهداف مركبة مدنية بالقرب من حاجز بيت حانون شمالي قطاع غزّة أثناء نقل عروس إلى بيت زوجها. واستشهد مواطنان فلسطينيان وأصيب آخرون بجروح بينهم واحد في حالة خطيرة في قصف للاحتلال، استهدف منطقة الزنة في خان يونس جنوبي قطاع غزّة. وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، أمس، عن وقف العمليات الجراحية المجدولة والعمل بالعيادات الخارجية في كافة المستشفيات، لإعطاء الفرصة الكاملة لإجراء العمليات الطارئة للمصابين جراء العدوان الصهيوني.
وأوضح المتحدث باسم الوزارة أشرف القدرة، إن العد التنازلي لوقف الخدمات الصحية بدأ جراء انقطاع الكهرباء، وأن الساعات المقبلة ستكون صعبة على المنظومة الصحية، ما يشكل تهديدا واضحا على عمل الأقسام الحيوية في المستشفيات. ودعا المؤسسات الدولية والإنسانية والإغاثية إلى الوقوف عند مسؤولياتها للضغط على الاحتلال الصهيوني، لمغادرة الحالات المرضية عبر حاجز بيت حانون، والعمل الفوري على إمداد المنظومة الصحية باحتياجاتها الصحية العاجلة وإمداد الوقود، حيث إن الاحتلال يمنع إدخال الأجهزة والمستلزمات الطبية والتشخيصية للقطاع.
وشنّت طائرات الاحتلال العديد من الغارات الصاروخية على مناطق متفرقة من القطاع، كما أطلقت مدفعية الاحتلال عددا من القذائف استهدفت المواطنين الفلسطينيين في الأحياء السكنية والأراضي الزراعية، ما أدى إلى سقوط العديد من الشهداء والجرحى، فضلا عن إلحاق الخسائر المادية بالمباني السكنية والممتلكات والبنية التحتية. وتحدث جيش الاحتلال عن أن مروحيات حربية وجنودا من وحدة ماغلان قصفت أربعة مواقع عسكرية لحركة الجهاد في قطاع غزّة.
وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية، أن طائرات الاحتلال شنت سلسلة غارات على منازل وممتلكات الفلسطينيين في أنحاء متفرقة من مدينة غزّة، وبلدات بيت حانون وبيت لاهيا وجباليا وشمال القطاع، ما أدى إلى إصابة عشرة مواطنين بجروح متفاوتة من بينهم طفلان وامرأة جرى نقلهم إلى عدد من المشافي لتلقي العلاج. وتزعم قوات الاحتلال أن "العملية التي تشنها على قطاع غزّة والتي أطلق عليها اسم "الفجر الصادق"، تستهدف مواقع وقيادات من حركة سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي"، إلا أن لقطات عديدة أظهرت أن العدوان يستهدف مدنيين على صعيد واسع.
ونقلت وسائل إعلام عبرية، عن مسؤول وصف بالرفيع في الجيش الإسرائيلي قوله إن ما لا يقل عن 15 من نشطاء الجهاد الإسلامي من بينهم تيسير الجعبري، قائد المنطقة الشمالية في سرايا القدس، قتلوا في هجوم للجيش على قطاع غزّة لكن لم يصدر تأكيد من حركة الجهاد في غزّة. وكانت رشقات صاروخية قد أطلقت أول أمس، من قطاع غزّة باتجاه مناطق عدة في الكيان المحتل، فيما سمعت صفارات الإنذار في تل أبيب وعسقلان وأشدود ومستوطنات غلاف غزّة، بالتزامن مع إعلان الجيش الإسرائيلي تنفيذ ضربات جوية على القطاع، معلنا في الوقت ذاته عن تشغيل صفارات الإنذار في عدة مناطق جنوبي إسرائيل على غرار كيبوتس (قرية تعاونية) "لخيش" ومدينة يفنه.
وأعلن داود شهاب، الناطق باسم حركة الجهاد، مسؤولية حركته عن إطلاق هذه الصواريخ ردا على العدوان الإسرائيلي، في حين أعلنت سرايا القدس ضرب تل أبيب ومدن المركز وغلاف غزّة بأكثر من 100 صاروخ ردا على اغتيال إسرائيل تيسير الجعبري، أحد قادة سرايا القدس. وحملت "الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية" التي تضم الأذرع العسكرية للفصائل الفلسطينية، عدا حركة التحرير الوطني "فتح"، إسرائيل المسؤولية الكاملة عن تداعيات العدوان الذي بدأته على قطاع غزّة. وبدأ التوتر يوم الإثنين الماضي، عقب اعتقال إسرائيل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، بسام السعدي، في مخيم جنين شمالي الضفة الغربية، لتعلن اسرائيل بيوم واحد مجموعةً من الإجراءات ضد قطاع غزّة، كإغلاق المعابر التي تربطها مع القطاع، خشية رد حركة الجهاد على هذا الاعتقال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.