القمة العربية في الجزائر ستحقق التوافق بين الأشقاء    تقارب ثنائي من أجل قضايا مصيرية    الإجراء مؤقت لغاية الشروع في العمل بنظام النقاط    غلق الفضاءات الثقافية لحين تحسن الوضع الصحي    التلقيح يبقى الحل الوحيد لمجابهة الوباء    في مداهمات متفرقة لمصالح الأمن: حجز قطع أثرية واسترجاع مركبة و دراجة نارية    طالب بالتصدي للدوائر المتربصة بالمنتخب: عمارة: مستقبل الناخب الوطني غير مرتبط بالنتائج    في انتظار الشروع في نظام النقاط: إلغاء سحب رخص السياقة إجراء مؤقت    غلق مؤقت للفضاءات الثقافية وتأجيل كل النشاطات    زيارة الرئيس تبون لمصر: الاتفاق على تفعيل آليات التشاور والتنسيق المشترك    تعرض محوّل كهربائي للسرقة والتخريب بوهران    3 قتلى و125 جريح في 24 ساعة    التشاور لتدارك العقبات أمام إنجاز المشاريع السياحية    رئيس "الفاف" يجتمع بأعضاء أطقم المنتخب الوطني    تجسيد مشروع "كاب مار" برأس فالكون للنهوض بالرياضات المائية    رئيس اتحاد جزر القمر يستنكر حرمان فريقه من حارس المرمى    نضال التنظيمات السياسية فضح ديكتاتورية المخزن    فطموش محكما وتليلاني مكرما    الطبعة الثانية شهر مارس    جمع نصوص ولد عبد الرحمان كاكي في كتاب    الجزائر تدين "بشدة" الانقلاب في بوركينا فاسو    26,4 مليون جزائري في سن العمل    حملة تعقيم واسعة للوقاية من "كوفيد-19"    تحرك جزائري لضم نجم كريستال بالاس    الدخول المدرسي في موعده    الجزائر حاضرة على كلّ الجبهات    علاقات أخوية استراتيجية    القوة الوازنة    دعم دائم لفلسطين    السقي التكميلي لتأمين الإنتاج    القبض على عصابة خطيرة بعلي منجلي    توقيف 3 أشخاص واسترجاع بعض اللواحق المسروقة    الموقف الجزائري الثابت تجاه القضية الفلسطينية دائم    الصقيع و الجليد يؤثران على نمو المزروعات بسعيدة    المزارعون بسهل ملاتة يطالبون برخص حفر الآبار    26.4 مليون شخص في سن العمل بالجزائر    عقبات تحول دون إنجاز المشاريع السياحية    الإعلان عن مسابقة «بطلة القراءة» بالمكتبة العمومية لتلمسان    « ثقتنا كبيرة في تأهل الخضر إلى المونديال على حساب الكاميرون»    «عمارة يحث على التكاتف وعدم الانصياع للهجمات الغادرة»    تلقيح ما بين 50 إلى 60 شخصا يوميا و «جونسون أند جونسون» الأكثر طلبا    التخوف من "أوميكرون" يرفع من نسبة التطعيم    تأجيل كلّ المنافسات الرياضية    هذه قواعد التربية الصحيحة    طبول الحرب على أبواب أوكرانيا    الوزير الأول يستقبل وزير العدل القطري    فيلم حول فرانز فإنون    القمة العربية: الرئيس تبون يؤكد سعيه إلى توفير أرضية لعمل عربي مشترك "بروح جديدة"    المحامون يستأنفون العمل هذا الخميس    دروس من انهيارات أسعار النفط    مشاركة جزائرية بمعرض القاهرة الدولي ال 53 للكتاب    توجّه مُمكن بنظرة اقتصادية وليست إدارية    رئيس الجمهورية يضع إكليلين من الزهور على قبر الجندي المجهول والرئيس المصري الراحل أنور السادات    ال" كاف " يفرض غرامة مالية على المنتخب الجزائري بسبب اجتياح الأنصار لأرضية الميدان    آثار الذنوب على الفرد والمجتمع    فضائل ذهبية للرفق واللين وحسن الخلق    لغتي في يومك العالمي    نشر ومشاركة المنشورات المضلّلة على مواقع التواصل إثم مبين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مستغانم تتحول سنة 2018 إلى قطب سياحي وترفيهي بامتياز
نشر في السلام اليوم يوم 26 - 12 - 2018

بفضل المنشآت الفندقية ذات الجودة العالية التي تدعم بها القطاع
تحولت ولاية مستغانم خلال السنة الجارية إلى قطب سياحي وترفيهي بإمتياز بفضل المنشآت الفندقية ذات الجودة العالية التي دخلت الخدمة مؤخرا والترويج للولاية كوجهة سياحية مفضلة عبر مختلف الوسائط الالكترونية والدعائم الاتصالية.
ج. ه
وشهدت مستغانم خلال هذه السنة توافدا قياسيا للمصطافين على الشواطئ وارتفاعا في الإقبال على الفنادق والإقامات السياحية وفضاءات ومراكز التسلية والترفيه صاحبته حركية اقتصادية وتجارية كبيرة جعلت الولاية قبلة للسياحة الداخلية، وفقا لما أكدته في تصريح صحفي مديرة السياحة والصناعة التقليدية حياة معمري.
**توافد أزيد من 620 ألف مصطاف على الفنادق والإقامات السياحية خلال موسم الاصطياف
وأشارت معمري أن ولاية مستغانم قد عرفت خلال موسم الاصطياف لسنة 2018 توافد 623 ألف مصطاف على مختلف الفنادق والإقامات السياحية.
وأوضحت المتحدثة أن “المؤسسات الفندقية التي تدعمت خلال هذا الموسم بثمانية مرافق جديدة استقبلت بين الفاتح جوان و30 سبتمبر الماضيين 623 ألف مصطاف من بينهم 5650 مصطافا أجنبيا مقابل 82 ألف مصطاف من بينهم 715 أجنبيا خلال نفس الفترة من العام الماضي”.
وحسب ذات المتحدثة، فقد وفرت هذه المؤسسات الفندقية التي تبلغ طاقتها الإيوائية 5100 سرير أزيد من 1285 منصب شغل دائم وما يفوق 4500 منصب شغل مؤقت وغير مباشر.
ومن جهتها استقبلت المخيمات العائلية التي بلغ عددها خلال موسم الاصطياف الماضي 21 مخيما عائليا زهاء 57 ألف مصطاف، كما تضاعفت قدرة إيواء مراكز الاصطياف ومؤسسات الشباب ب 60 في المائة خلال سنة لتصل إلى 16700 سرير.
وعرفت شواطئ ولاية مستغانم الممتدة على مسافة 124 كيلومتر توافد 11 مليون مصطاف واستقبلت حظيرة التسلية والترفية “موستالاند” 650 ألف مصطاف وحديقة الألعاب المائية “خروبة أكوابارك” 16 ألف مصطاف تضيف مديرة السياحة والصناعة التقليدية.
**الترويج وجودة الخدمات، رهان لتطوير القطاع السياحي
وتراهن السلطات المحلية بولاية مستغانم على تطوير القطاع السياحي من خلال ترقية جودة الخدمات المقدمة للمصطافين والترويج لمستغانم كوجهة مفضلة للسياح خصوصا القادمين من الولايات الداخلية.
وتم -وفقا لمصالح ولاية مستغانم- خلال موسم الاصطياف الماضي تخصيص ما قيمته 487 مليون دج لتهيئة الشواطئ وتجهيزها لاستقبال المصطافين وهو ما ساهم في تضاعف مداخيل البلديات الساحلية التي بلغت 107 مليون دج.
وتخص هذه المداخيل رسم الإقامة وعمليات الامتياز المتعلقة بالشواطئ والتي تم منحها لسبع مؤسسات فندقية متاخمة للشاطئ فقط وتسعيرة مواقف السيارات وامتياز التخييم العائلي.
وسخرت المؤسسة الولائية “مستغانم نظافة” بالتنسيق مع البلديات الساحلية 233 عاملا و14 شاحنة للسهر على نظافة الشواطئ واستقبال المصطافين في أحسن الظروف ووضعت مصالح النقل مخططا يسمح بتوفير 11 ألف مقعد للنقل نحو مختلف الشواطئ وأماكن الاستجمام.
وتم خلال هذه السنة -وفقا لمعمري- إنتاج فيلم ترويجي مطول من 52 دقيقة بعنوان “مستغانم ملتقى الثقافات والحضارات” وإصدار دليل سياحي من 200 صفحة ونشرية من 50 صفحة ومطوية بعنوان “”مستغانم لؤلؤة المتوسط”.
وتساهم هذه الدعائم الورقية والسمعية البصرية في الترويج للسياحة وخصوصا الداخلية والتعريف بإمكانات ولاية مستغانم ومؤهلاتها في مجالات السياحة الشاطئية والسياحة الثقافية والسياحة الخضراء.
كما سيتم -وفقا لنفس المصدر- إبرام اتفاقية شراكة مع مخبر الدراسات الإعلامية والاتصالية بجامعة عبد الحميد بن باديس بمستغانم لتكوين إطارات مديرية السياحة والصناعة التقليدية في مختلف تقنيات الاتصال السياحي مع إنشاء خلية للإعلام والاتصال ستعكف على الترويج السياحي طوال السنة بالاعتماد خصوصا على التكنولوجيات الحديثة.
وبالموازاة مع هذا المشروع تعول مديرية السياحة والصناعة التقليدية على إنجاز الخارطة السياحية لولاية مستغانم وتسجيل عمليات لإعادة ترميم وتأهيل عدد من المواقع السياحية والثقافية والأثرية وإنجاز المسلك السياحي لمدينة مستغانم وتكوين المهنيين في عدة تخصصات ومن بينها مهنة المرشد أو الدليل السياحي.
للتذكير يوجد بولاية مستغانم 39 مؤسسة سياحية بينها 31 فندقا وإقامة سياحية ونزلين للطريق ونزل عائلي و5 هياكل أخرى معدة للفندقة بطاقة استقبال تقدر ب 5100 سرير وتتوفر الولاية على 44 شاطئا من بينها 39 شاطئا مسموح به السباحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.