إيداع 54 ألف تصريح بالممتلكات لمنتخبين محليين 6 آلاف تصريح لموظفين سامين    سفينة «الغراب القاذف» تشارك في تمرين «مرحان 2018» بتونس    إستعداد تام لدراسة اقتراحات تعميق مسار الإصلاحات    يوسفي يتحادث مع مسؤولين حكوميين رفيعي المستوى    رويترز: ترامب يدعم ميزانية ضخمة للتسلح    عرقلة ربراب خطأ..وقاعدة 51/49 لا تطبق على الجميع    رسميا..الصالون الدولي للسيارات يوم 24 أفريل    سفارة البلد بالجزائر توضح    تثمين المياه المطهرة وشباك موحد لرخص حفر الآبار    الملك سلمان‮ ‬يفتتح القمة ويتهم إيران بتهديد أمن دوله‮ ‬    اتحاد الجزائر‮ - ‬المريخ السوداني‮ ‬اليوم على الساعة ال19‭:‬00    يسعى للذهاب بعيدا في‮ ‬دوري‮ ‬الأبطال    الدورة الدولية للفوفينام فيات فوداو    مباركي يثمّن الشراكة بين قطاعه والمؤسسات الاقتصادية    المهرجان الدولي‮ ‬ال9‮ ‬للسينما بالجزائر    أويحيى يستقبل ممثل البابا فرانسوا    لودريان: نرفض أن يحشر ترامب نفسه في شؤوننا الداخلية    نحو السوق الدولية‮ ‬    توقيف 7 منقّبين عن الذهب بتمنراست    مشاركون في‮ ‬يوم إرشادي‮ ‬بورڤلة‮ ‬يؤكدون‮:‬    المرأة لعبت دورا محفزا في الموجة الشعبية    بوعزقي‮ ‬يطمئن‮ ‬الزوالية‮ ‬    خرجة‮ ‬غريبة لصالحي‮ ‬    وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى‮ ‬يكشف‮:‬    ميهوبي‮ ‬يزور‮ ‬‮ ‬عين الحنش‮ ‬    عريوات حي‮ ‬يرزق    ارتفاع عدد الموقوفين إلى‮ ‬1726‮ ‬شخص‮ ‬    ‮ ‬الجزائريون لا‮ ‬يعالجون مجانا في‮ ‬فرنسا‮ ‬    تفقد الوحدة الجوية للأمن الوطني بالعاصمة    في الرد على مبادرة الجزائر    الدخول في حركة احتجاجية ابتداء من اليوم    تسليم مرفأ الصيد بمداغ خلال أيام    المعتدي على طليقته في قفص الاتهام    الصرف الصحي هاجس سكان الدواوير    عامان حبسا ضد 7 متشاجرين داخل ملهى ليلي بعين الترك    خبراء يناقشون الأمن الغذائي في المناطق شبه الجافة    استقرار في المقدمة واستفاقة لاتحاد وهران    شعاع في غرفة مظلمة    ما كان يُشبِهُكِ سواكْ    حَسْني..    من مرثية لقارئ بغداد    استغلال الطاقات المتجددة في المرافق الشبانية والرياضية    مُعتقل المُثقفين يفقد رمزيته التاريخية    النصرية في زامبيا اليوم    6 فرق تلتقي بالأغواط    الشيخ شمس الدين:” هذا هو تفسير لا تأخذه سنة ولا نوم”    صراع على ضفاف الذهب الأزرق    جمعية "رصد مايا" الفنية بسكيكدة ترسيخ للفن الأصيل    اختبار يكشف عن الإصابة في 10 دقائق    استحسان للمبادرة وتطلع للأفضل    ‘'نهاية درامية" لبطل أنقذ أمه من الاغتصاب    الصناعة الصيدلانية: 350 مشروع في طور الإنجاز    وما شهرتهم إلا زوابع من غبار أمام صفاء السماء    مليون زيادة في أسعار تذاكر رحلات العمرة على «الجوية السعودية» !    لاقتناء مستلزمات الحج لموسم‮ ‬2019    من بيت النبوة أم حبيبة    الدعاء المستحب وقت المطر    في المحاورة والمهاوشة وما بينهما    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بوادر احتمال عودة الدفء للعلاقات بين الكوريتين
نشر في أخبار اليوم يوم 12 - 05 - 2017


بين سول وبيونغ يانغ.. عقوبات و طرق أخرى
بوادر احتمال عودة الدفء للعلاقات بين الكوريتين
بدأ رئيس كوريا الجنوبية الجديد جهودا دولية لتبديد التوتر بشأن تطوير كوريا الشمالية للأسلحة ودعا للحوار وأيضا فرض عقوبات فيما يسعى لتهدئة غضب الصين إزاء نشر نظام أميركي للدفاع الصاروخي في بلاده.
وأدى مون-جيه إن وهو محام سابق لحقوق الإنسان اليمين الأربعاء وقال في خطابه الأول بعد توليه الرئاسة إنه سيتعامل فورا مع التوترات الأمنية التي أثارت مخاوف من نشوب حرب في شبه الجزيرة الكورية.
وتحدث مون أولا إلى الرئيس الصيني شي جين بينغ ثم إلى رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي وهيمنت على الحوارات كيفية الرد على برنامج كوريا الشمالية النووي وبرنامجها للصواريخ الباليستية اللذين يخالفان قرارات مجلس الأمن الدولي.
ونقل يون يونغ-تشان المتحدث باسم مون عن الرئيس قوله لشي: يجب أن يكون حل المسألة النووية الكورية الشمالية شاملا وتسلسليا مع استخدام الضغط والعقوبات بالتوازي مع المفاوضات .
وتتناقض دعوة مون للتواصل مع كوريا الشمالية مع نهج الولايات المتحدة الحليفة الرئيسية لكوريا الجنوبية التي تسعى لزيادة الضغط على بيونغ يانغ من خلال مزيد من العقوبات والعزلة.
وتحدث الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى مون الأربعاء وفي الشهر الحالي فتح ترامب الباب أمام الاجتماع مع الزعيم الكوري الشمالي كيم يونغ أون قائلا إن مقابلة كيم تشرفه إذا توفرت الظروف الملائمة.
وكان مسؤولون أميركيون قد صرحوا بأنه لا جدوى من استئناف المحادثات الدولية مع كوريا الشمالية في ظل الظروف الحالية وقالوا إن على بيونغ يانغ أن توضح التزامها بنزع السلاح النووي.
وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية كاتينا أدامز إن واشنطن عملت عن كثب مع سول بشأن كوريا الشمالية وستواصل ذلك.
وفي حين تتشارك كوريا الجنوبية والصين واليابان القلق إزاء كوريا الشمالية فإن العلاقات بين كوريا الجنوبية والصين توترت بعد قرار سول نشر نظام (ثاد) الأميركي للدفاع الصاروخي بهدف التصدي لتهديدات كوريا الشمالية.
وتقول الصين إن نظام (ثاد) يقوض أمنها وإن الرادار القوي المزود به النظام يمكن أن يرصد ما يدور في عمق أراضيها فيما ترى الصين أن النظام لن يلعب دورا يذكر في الحد من التهديد الذي يمثله برنامجا كوريا الشمالية النووي والصاروخي.
ووافقت الإدارة السابقة في كوريا الجنوبية العام الماضي على نشر نظام (ثاد) بعد أن أطلقت كوريا الشمالية صاروخا طويل المدى وضع جسما في الفضاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.