حل الأزمة في الانتخابات    تدمير مخبأين للإرهابيين بسيدي بلعباس    الكتلة البرلمانية للأفلان تدعو بوشارب الإستقالة “طوعا” من رئاسة المجلس الشعبي الوطني    أويحيى أمام المحكمة العليا!    وزارة الشؤون الدينية تعزز فضاءاتها    المحترف الأول: جولة 29 مسرح لمباريات حاسمة في سباق اللقب، المراتب الأولى وتفادي السقوط    المدية: الشرطة تطيح بعصابة أشرار تمتهن النصب والسرقة بعدة ولايات    إحباط محاولة تهريب مبلغ كبير من الدوفيز    قتيلان وجريح في حادثي مرور بمعسكر    الصيادلة يحتجون أمام مقر وزارة العدل    الحوثيون يطلقون الصواريخ على مكة    على فرنسا أن تمتنع عن عرقلة قرارات مجلس الأمن    نظام الوسيط أضفى الشّفافية على مناصب العمل    بطولة الجزائر السجل الكامل    لجنة الطعون تؤكد صعود أولمبي الشلف    محرز: الحمد لله الذي خلقني الله مسلما    أسعار النفط تصعد لذروتها في 3 أسابيع    استرجاع 50 ألف هكتار بالبيض    المؤسسات تفرض شروطا تعجيزيّة    رصد مليار دينار لمشاريع تنموية بالبلديات    «الشعب» تستطلع طرق إعداد طبق المعقودة التّقليدي بمعسكر    حداد قابع في السجن في قضيتين    قصر عزيزة بالبليدة معلم تاريخي يشكو من الإهمال    إقبال كبير على مختلف الأنشطة المنظمة    كيفية استغلال الوقت في رمضان    أخطاء للنساء في رمضان    رمضان شهر العتق من النيران    "الأفالان" يجدد دعمه لموقف الجيش في معالجة الأزمة السياسية التي تمر بها البلاد    زبائن شركة “هواوي” يواجهون مصير غامض بعد قرار ترامب    ياسين بن زية يتجه للتوقيع في ناد قطري    بولاية في التشكيل المثالي " لليغ 2"    أحدث ترددات قنوات فوكس سبورت Fox sport على أسترا    يصران على الصوم    الشيخ شمس الدين: “هذا هو حكم صلاة من يلامس الكلاب”    شركة "آس.أ.أ" تحقق رقم أعمال قدر ب 27.7 مليار دينار خلال 2018    زكاة الفطر 120 دينارا    وزارة العمل : تسليم وصولات تسجيل التصريح بتأسيس 3 منظمات نقابية تابعة لقطاعات التعليم العالي والصحة    الهلال الأحمر الجزائري يدعو إلى إعداد بطاقية وطنية خاصة بالمعوزين    الشعب الجزائري يحتل المرتبة الأولى في ترتيب الأفارقة المائة الأكثر نفوذا    أزيد من 62 ألف شرطي لتأمين مراكز امتحانات شهادات نهاية السنة الدراسية    للمطالبة بالإفراج عن قانون الوقاية من المؤثرات: الصيادلة الخواص بميلة يتوقفون عن العمل لنصف يوم    “ماركا”: “هدف فيغولي يذكرنا بالكابتن ماجد”    العملية مجمدة لدى دواوين الترقية ببعض الولايات    طلبة 4 ولايات في مسيرة حاشدة بالعاصمة!    بين المجلس العسكري‮ ‬وقوى المعارضة الرئيسية    مختصون‮ ‬يؤكدون على أهمية إجراء التحاليل الطبية‮ ‬    الجمارك الجزائرية تنشئ لجان مصالحة    زيتوني يؤكد شرعية مطالب الحراك    رسائل هادفة من نبع الواقع و الحراك الشعبي    « أقضي السهرات الرمضانية رفقة الجالية في مطعم جزائري باسطنبول »    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    تسليم قلعة صفد للقائد صلاح الدين الأيوبي    «براكودا» يبكي و يكسر بلاطو «حنا هاك»    وزارة الصحة تتكفّل بإرسال عماد الدين إلى فرنسا    تخصيص 15 نقطة لجمع الحبوب    صرح مهمل، ديون خانقة وعمال بلا أجور    مجلس علمي لشبه الطبيين في بارني!    بن مهدي‮ ‬ينهي‮ ‬مهام مونية سليم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ترامب يعترف بالجولان المحتل أرضا صهيونية
نشر في أخبار اليوم يوم 26 - 03 - 2019


وسط استنكار دولي
ترامب يعترف بالجولان المحتل أرضا صهيونية
ب. ه/ وكالات
وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إعلانا اعترف فيه بسيادة الكيان الإرهابي الصهيوني المسمى إسرائيل على هضبة الجولان المحتلة رغم معارضة دولية وأممية باعتبارها أراض محتلة. ووقع ترامب الإعلان خلال مؤتمر صحفي مشترك له مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.
وأضفى المرسوم الصبغة الرسمية على بيان ترامب في 21 مارس والذي قال فيه إن الوقت حان للولايات المتحدة لأن تعترف تماما بسيادة إسرائيل على الجولان.
وتعطي هذه الخطوة فيما يبدو دفعة لنتنياهو قبيل انتخابات شديدة التقارب في التاسع من أفريل المقبل.
وفي أول رد سوري على الخطوة الأمريكية قالت وكالة أنباء النظام السوري سانا إن إعلان ترامب انتهاك للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن.
ونقلت الوكالة عن مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السورية لم تسمه وصفه للقرار بأن يأتي تجسيدا للتحالف العضوي بين الولايات المتحدة وإسرائيل في العداء المستحكم للأمة العربية ويجعل من الولايات المتحدة العدو الرئيسي للعرب .
وتابع المصدر بأن القرار الأمريكي اعتداء صارخ على سيادة ووحدة أراضي الجمهورية العربية السورية .
وتابع بأن: تحرير الجولان بكافة الوسائل المتاحة وعودته إلى الوطن الأم سوريا هو حق غير قابل للتصرف .
وذكر التلفزيون السوري الاثنين أن وزير الخارجية وليد المعلم قال إن اعتراف الولايات المتحدة بالسيادة الإسرائيلية على هضبة الجولان لن يؤثر إلا على عزلة أمريكا .
وأضاف المعلم مهما مرت السنوات لن يغير ذلك شيئا من حقيقة أن الجولان أرض سورية محتلة .
استنكار عربي وإسلامي
وقال أمين عام الجامعة العربية أحمد أبو الغيط إن اعتراف ترامب بسيادة إسرائيل على الجولان باطل شكلا وموضوعا.
وأضاف: إذا كان الاحتلال جريمة كبرى فإن شرعنته وتقنينه خطيئة لا تقل خطورة فالقوة لا تنشئ حقوقا ولا ترتب مزايا والقانون الدولي لا تصنعه دولة واحدة مهما كانت مكانتها .
وشدد أبو الغيط في بيان على أن واشنطن صارت تتماهى بصورة كاملة مع المواقف والرغبات الإسرائيلية مما أوجد حالة من الخروج على القانون الدولي روحا ونصا تقلل من مكانة الولايات المتحدة الأمريكية .
من جهته أعلنت السعودية رفضها التام واستنكارها لما وصف بالإعلان الذي أصدرته الإدارة الأمريكية بالاعتراف بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السورية المحتلة.
وأفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية واس بأن السعودية أكدت على موقفها الثابت والمبدئي من هضبة الجولان: أنها أرض عربية سورية محتلة وفق القرارات الدولية ذات الصلة. وأن محاولات فرض الأمر الواقع لا تغير في الحقائق شيئا .
وأوردت أيضا أن إعلان الإدارة الأمريكية مخالفة صريحة لميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي وللقرارات الدولية ذات الصلة بما في ذلك قرارات مجلس الأمن رقم (242) لعام 1967 ورقم (497) لعام 1981 وستكون له آثار سلبية كبيرة على مسيرة السلام في الشرق الأوسط وأمن واستقرار المنطقة .
ونقلت الوكالة عن البيان أن المملكة دعت كافة الأطراف إلى احترام مقررات الشرعية الدولية وميثاق الأمم المتحدة .
وقالت الخارجية التونسية ردا على القرار بأن الجولان أرض محتلة باعتراف مجلس الأمن والأمم المتحدة وقرار ترمب مخالف للقانون الدولي .
من جهتها قالت الخارجية التركية إن أنقرة ستتخذ إجراءات ضد القرار الأمريكي بشأن الجولان بما في ذلك في الأمم المتحدة.
من جهته قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي إن الجولان أرض سورية محتلة وفقاً لجميع قرارات الشرعية الدولية.
وشدد الوزير الأردني في بيان على ضرورة التزام المجتمع الدولي بالقرارات التي تؤكد عدم جواز الاستيلاء على الأرض بالقوة .
وأعربت قطر عن رفضها اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السورية المحتلة.
وجددت وزارة الخارجية في بيان الإثنين تأكيد الدوحة على موقفها المبدئي الثابت بأن هضبة الجولان أرض عربية محتلة .
وأكد البيان أن مساعدة الاحتلال الإسرائيلي على ازدراء القرارات الأممية ذات الصلة بهضبة الجولان المحتلة وخصوصا قرار مجلس الأمن رقم 497 لسنة 1981 لن تغير من حقيقة أن الهضبة أرض عربية محتلة وأن فرض إسرائيل قوانينها وولايتها وإدارتها على الجولان يعد باطلا ولاغيا ودون أي أثر قانوني .
وقال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس إسماعيل هنية إن القرار الأمريكي هو استهداف للمنطقة وللحقوق السورية.
وأشار في تصريح له الاثنين إلى أن القرارات الظالمة التي تأتي من خلف البحار لن تغير الحقائق التاريخية والجغرافية للأرض السورية وحقوق الشعب العربي السوري في الجولان المحتل .
وأكد أن الجولان سوف يبقى جزءا لا يتجزأ من الأرض السورية واننا نقف إلى جانب سوريا أمام هذه الغطرسة الأمريكية التي لا تحترم الأعراف والمواثيق والقوانين الدولية والتي طالت أيضا قضيتي القدس واللاجئين .
تنديد أممي ودولي
وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة بأن الأمين العام أنطونيو غوتيريش واضح في القول بأن الوضع بالنسبة للجولان لم يتغير.
أما الاتحاد الأوروبي فقال معلقا: لا نعترف بسيادة إسرائيل على الأراضي التي احتلتها عام 1967 بما فيها الجولان وموقفنا لم يتغير .
من جانبها قالت وزارة الخارجية الروسية بأن القرار يتناقض مع القوانين الدولية وقد يؤدي لتصعيد التوتر في المنطقة.
وقالت الخارجية الكندية في بيان إن كندا وبالتوافق مع القانون الدولي لا تعترف بالسيطرة الإسرائيلية الدائمة على مرتفعات الجولان. ولا يزال موقف كندا الذي تتمسك به منذ زمن بعيد دون تغيير .
وتابعت الوزارة: إن ضم الأراضي باستخدام القوة أمر يحظره القانون الدولي. وأي إعلان عن تغيير أحادي الجانب للحدود يتناقض مع النظام الدولي القائم على القواعد .
وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية الدولية إن ترامب يستعد لتدمير القانون الدولي الذي يحمي سكان الجولان المحتل .
وحذرت المنظمة في بيان من أن القرار يشجع دولا أخرى محتلة على تصعيد ضمّ الأراضي وإنشاء المستوطنات ونهب الموارد .
فايننشال تايمز : قرار ترامب سابقة خطيرة
حذرت صحيفة فايننشال تايمز البريطانية في مقال افتتاحي نشرته الثلاثاء من مغبة اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بسيادة الاحتلال الإسرائيلي على الجولان المحتل.
ووصفت الصحيفة قرار ترامب بشأن الجولان بأنه سابقة خطيرة مؤكدة أن يخالف الأعراف الدولية وأن ترامب يبدو غير عابئ بذلك.
وقرار ترامب يخالف قرارات مجلس الأمن رقم (242) لعام 1967 ورقم (497) لعام 1981 والقرارات الدولية ذات الصلة بشأن احتلال إسرائيل للجولان.
وأكدت الصحيفة أن مجلس الأمن الدولي تبنى بالإجماع منذ حرب الأيام الستة عام 1967 التي أفضت إلى احتلال الجولان قرارا بشأن الموقف من الأراضي العربية التي احتلتها إسرائيل.
وأكد قرار مجلس الأمن رقم 242 على عدم قبول السيطرة على أراض بواسطة الحرب مضيفا أن السلام العادل والدائم يجب أن يستند إلى مبادئ تشمل انسحاب القوات الإسرائيلية من أراض احتلت خلال النزاع الأخير .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.