80 بالمائة من حرائق الغابات بالطارف عمدية    أعضاء الجمعية العامة للمجمع البترولي يصوتون ب«نعم»    كشف وتدمير ثلاثة مخابئ للجماعات الإرهابية ببومرداس    تشييع جنازة العاملين المتوفين في انفجار منجم الزنك بالشعبة الحمراء    هذه شروط وكيفيات ممارسة تجارة المقايضة الحدودية    «البوليساريو»: على إسبانيا تحمّل مسؤوليتها في تصفية الاستعمار    واشنطن تقترح نزع السلاح في سرت والجفرة    صالح قوجيل يعزي نبيه بري رئيس مجلس النواب اللبناني    اللواء مفتاح صواب ليس في حالة فرار    بن عبد الرحمان يستعرض التعاون مع نائب رئيس البنك الدولي    خلال الأسبوع الأخير    خلال السداسي الأول من 2020    عملية إجلاء بمعبر أم الطبول للمواطنين التونسيين و الجزائريين    سلطة الضبط تتلقى احتجاجا من الزاوية التيجانية    بعنوان مولى مولى وحكايات أخرى    حجر منزلي جزئي بتيزي وزو وذراع بن خدة    توقيف 243 شخص بحوزتهم أسلحة بيضاء و203 محل بحث    المال الحرام وخداع النّفس    حكم الفتح على الإمام (تصحيح الخطأ)    4 طائرات جزائرية وباخرة محمّلة بالمساعدات في طريقها نحو لبنان    بالصور.. نجوم الخضر يتضامنون مع ضحايا إنفجار بيروت    فلاحة: الابقاء على نقاط تخزين الحبوب مفتوحة للفلاحين لغاية نهاية سبتمبر    بطولة الهواة (مجموعة الوسط): اتحاد البليدة يرسم صعوده الى الرابطة الثانية    سوناطراك تُسيّر الوضع بمرونة    "زليخة".. الحسناء التي زلزلت الرئاسة!    إصابة جزائريين في انفجار بيروت    هذا موعد دخول الطريق الاجتنابي لبومرداس حيّز الإستغلال    تقرير إسباني: ماندي لم يصله أي عرض من ليفربول    النخبة الوطنية ستعود للتدريبات باحترام «البروتوكول الصّحي»    صدمة وحداد وطني في لبنان    كيف وصلت شحنة الموت إلى لبنان؟    تعرض منزل الفنانة هيفاء وهبي وإلسيا للتحطم جراء إنفجار مرفأ بيروت    والي باتنة يعزي في وفاة رئيس بلدية الجزار اثر حادث مرور    تكريم مجموعة من محاميي جبهة التحرير الخميس        551 إصابة جديدة، 427 حالة شفاء و13 وفيات خلال ال 24 ساعة الأخيرة    هذه فوائد العبادة وقت السحر    التداوي بالعسل    بعض السنن المستحبة في يوم الجمعة    بن رحمة يطمح للّعب في «البريميرليغ» من بوّابة تشيلسي    توقيع برنامج تنفيذ مذكرة تفاهم مع أمريكا لاستيراد بعض الممتلكات الثقافية    السلطات اللبنانية تحذر.. سحابة سامة تهدد سكان بيروت    إدارة اتحاد العاصمة ترفض التسوية الودية لقضية إيبارا    المكتب الفيدرالي يناقش مشروعين جديدين    حركة مجتمع السلم تدعو الحكومة إلى مساعدة لبنان ماديا    تكثيف تعقيم مساجد "سيدي امحمد" بالعاصمة تحسبا لإعادة فتحها تدريجيا    درك الطارف يطيح ب7 متورطين في حرائق الغابات    الجزائر تطلب دعما تقنيا من البنك الدولي لتجسيد الاصلاحات    تمديد الحجر الجزئي على بلدية القالة ورفعه عن بلدية الشط بولاية الطارف    مسجلة أعلى مستوى في 5 أشهر.. ارتفاع أسعار النفط بنحو 2.7%    بيان لوزارة الدفاع الوطني بخصوص اللواء صواب    شاعران جزائريان في لجنة تحكيم مسابقة "شاعر العرب"    السفينة الجزائرية "لا له فاطمة نسومر" المحملة بالغاز المسال تصل إلى تركيا الأربعاء    اتفاق على تطوير التعاون الثنائي في المجال العلمي    الفريق السعيد شنڤريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي ينصب القائد الجديد للدرك الوطني    تأجيل شهر التراث غير المادي    "مجوبي" يقدّم "عرس الدم"    الإرث الموسيقي العربي المنسي في "سماع الشرق"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وقعت تجاوزات في عملية الترحيل الأخيرة
نشر في أخبار اليوم يوم 18 - 05 - 2019


مؤسسة القصبة تتهم:
وقعت تجاوزات في عملية الترحيل الأخيرة
ف. زينب
تحدث أعضاء مؤسسة القصبة بالجزائر العاصمة أمس السبت عن ما وصفوه بالتجاوزات العديدة التي وقعت خلال المرحلة الأولى من العملية ال 25 للترحيل وإعادة الإسكان بالعاصمة والتي خصصت للقصبة من قبل مصالح ولاية الجزائر وبشكل استعجالي بعد انهيار إحدى عمارات القصبة السفلى شهر أفريل المنصرم مخلفة 5 ضحايا وهي الحادثة المأساوية التي هزت الجزائر وأثارت انشغال الرأي العام.
وقال السيد عثمان بوراس عضو مكتب مؤسسة القصبة ان عملية الترحيل التي مست عددا من بنايات القصبة يومي 4 و5 ماي الجاري لم تشمل في الحقيقة سوى 255 عائلة من القصبة في حين أن مصالح الولاية تحدثت عن ترحيل 300 عائلة مؤكدا وجود عديد من التجاوزات في عملية الترحيل.
وذكر المتحدث على سبيل المثال العمارة 11 بعلي تماغليت والتي كانت تضم 22 عائلة إلا أن الوثائق الرسمية (المؤسسة تحوز على نسخ منها) تؤكد ان عملية الترحيل شملت 29 عائلة أي بزيادة 7 عائلات لم تكن تقطن بتلك العمارة وقد تكرر ذلك بعدة أشكال في عدة نقاط أخرى بالقصبة خلال نفس العملية على غرار عمارة 4 علي تماغليت (شارع بوتان) والإخوة راسيم وعمارة طريق نفيسة و13 حاج عمر و2 محمد عروري.
كما شملت عملية الترحيل --يضيف المصدر--قاطني عمارات ليست معنية بالبطاقة التقنية التي تشير إلى خطر الانهيار ( مؤشر عليها باللون الأحمر من قبل الهيئة التقنية لمراقبة البنايات) في حين لم يتم ترحيل عائلات تقطن ببنايات متصدعة وخطر انهيارها قائم في اي لحظة فيما تم ترحيل عائلات واقصاء اخرى من نفس العمارة رغم ان لديهم كل الأدلة التي تثبت عدم استفادتهم في وقت سابق من أي عملية اسكان.
من جهته قال علي مبتوش رئيس المؤسسة ان حماية بنايات القصبة وحقوق قاطنيها تبقى من اكبر انشغالات المؤسسة داعيا في نفس الوقت إلى شفافية أكبر في طرح ملف ترميم القصبة مذكرا أن حصص قاطني القصبة من السكنات تعرف منذ وقت طويل عديد التجاوزات ولا طالما تم التلاعب بقوائم المستفيدين وبالحصص التي كان يفترض أن توجه لأبنائها.
وعاد أعضاء الجمعية للتذكير بالتاريخ العريق للقصبة والذي أصبح مهددا بالاندثار أكثر من أي وقت مضى مناشدين كل السلطات للحفاظ على هذا الموروث الإنساني والحضاري الذي يختزل الكثير من تاريخ الذاكرة الجماعية الجزائرية.
كما تعهد الأعضاء بالوقوف إلى جانب السكان من اجل الكشف عن كل التجاوزات التي تحصل في كل مرة في عملية الترحيل فيما أكد بعضهم انه مستعد لتقديم كل الوثائق التي معهم إلى العدالة من اجل فتح تحقيق قضائي في كل التلاعبات والتجاوزات التي عرفتها عملية الترحيل الأخيرة بالقصبة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.