واشنطن تقدر جهود الجزائر لتعزيز السلام والأمن الإقليميين    بحث العلاقات الثنائية و الوضع في ليبيا    القطاع يتدعم بأكثر من 16 ألف منصب جديد    مخطط الحكومة يؤسس لنموذج اقتصادي جديد بعيد عن الريع البترولي    تصريحات السفير المغربي بجنيف أكاذيب و تلاعب    جلب شحنة من اللقاح المضاد لفيروس كوفيد-19 من روسيا    لعمامرة ونظيرته الجنوب إفريقية يتفقان على مواصلة الجهود للحفاظ على وحدة الصف الإفريقي    الفيفا تُعدل توقيت مُباراة الاياب بين الجزائر والنيجر لأسباب أمنية    16 وفاة.. 182 إصابة جديدة وشفاء 150 مريض    المغرب يتعرض لإنتكاسات دولية    الوزير الأول: مخطط الحكومة يُؤسّس لنموذج اقتصادي جديد بعيد عن ريع البترول    تدخلات بالجملة للحماية المدنية في عدة ولايات    منشآت تربوية ومطاعم مدرسية جديدة عبر ولايات الجنوب    الجزائر تواصل نسف أكاذيب المخزن    هياكل ومطاعم مدرسية جديدة تدخل الخدمة    التحاق 278 ألف تلميذ بمدارس بومرداس    محاولة انقلاب فاشلة في السودان    هل تنجح حكومة ميقاتي في إخراج لبنان من مأزقه الحالي؟    مؤشرات انسداد سياسي جديد في ليبيا    إعذارات المتخلفين وإلغاء الاكتتاب حال عدم الدفع    التزام "أوبك+" بالتّخفيضات النّفطية يرتفع إلى 116 %    هلاك ثلاثة أشخاص وإصابة 12 بجروح    توافد كبير للمواطنين لاقتناء العدس والحمص    أريحية واكتفاء في الهياكل التربوية هذا الموسم    تلقيح 39 ألف شخص في ظرف أسبوعين    رئيس "الأبيوي " يتدخل لإيجاد حل لمشاكل الرابيد    تأجيل رالي ألجيريا - إيكو رايس إلى موعد لاحق    أشبال "الخضر" في دورة تدريبية بالعاصمة    الإدارة تعول على السلطات المحلية للتخلص من الديون    قانون الانتخابات يجب أن يكون بالاتفاق بين مجلسي النواب والأعلى    السودان..كشف تفاصيل محاولة الانقلاب الفاشلة    حجز 660 وحدة مشروبات كحولية بدون فاتورة    انتشال جثة عالقة بين الصخور    جمعية نماء توزّع 200 محفظة على التلاميذ المعوزين    ضبط 140 كلغ من اللحوم البيضاء الفاسدة    أمطار تبعث على التفاؤل    سحب 69 رخصة سياقة    «بعد تجربة المسرح قررت اقتحام عالم السينما»    العنف الرمزي في رواية " وادي الحناء " للكاتبة جميلة طلباوي    مستشفى «بودانس» صرح تاريخي يطاله الإهمال    نجيب محفوظ.. بلزاك الرواية العربية    استرجاع مدفع بابا مرزوق واجب وطني    لا يمكن أن تزدهر الحركة الأدبية دون نقد    الإدارة تنفي وجود مشكل سيولة ولا أعطاب بالشبكة    تغييرجديد في توقيت مباراة النيجر-الجزائر    خالي وبلعريبي حمراويان لموسمين ومكاوي باق    «أدعو الجميع إلى المساهمة في الحفاظ على استقرار الوضع الصحي»    إخلاء 6 مصالح كوفيد 19 بمستشفى دمرجي بتلمسان    أم البواقي تدعيم السوق المحلي ب 11500 قنطارا من البقول الجافة لمحاربة المضاربة    "سوناطراك" أمام فرصة كبيرة لتحصيل مداخيل هامة من الغاز    الجزائر حاضرة في الدورة ال 37 لمهرجان "الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط"    اتحاد بسكرة: التشكيلة دون مدرب قبل 4 أسابيع عن الانطلاقة !    الديوان الوطني لحقوق المؤلف يزور الفنان الفكاهي"حزيم" ويطمئن جمهوره    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    هاج مُوجي    نعي ...الزمان    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



السوشيال ميديا بين الفوائد والمخاطر
نشر في أخبار اليوم يوم 23 - 07 - 2021


بقلم: راشد المنصوري*
يمسك هاتفه داخل مكتبه أثناء فترة عمله ويبدأ في إجراء المحادثات الشات والتعليقات والرد على رسائل الأصدقاء والزملاء لساعات طويلة وفجأة تدق ساعة الانصراف ليذهب ويستكمل الأمر في منزله تاركاً عائلته وكأنه يعيش في كوكب وهم في كوكب آخر. شخص آخر يتشاجر مع أصدقائه وأهله عبر منصات التواصل الاجتماعي بسبب تعليق بسيط أو اختلاف في وجهة نظر حول مسألة ما وهناك من يترك واجباته المدرسية وأخرى تهمل رعاية أسرتها وبيتها لتتفرغ للحديث عبر مواقع التواصل مع صديقاتها.
للأسف تلك الصورة السلبية لاستخدام ال سوشيال ميديا والتي قد زادت بصورة خطيرة خلال السنوات الأخيرة فبالرغم من التطور التكنولوجي إلا أن البعض يصرّ على استخدام جانبها السلبي الضار الهادم للمجتمعات ويتناسى فوائدها ومميزاتها الكثيرة.
*إيجابيات وسلبيات
لمواقع التواصل الاجتماعي فوائد متعددة كما أن لها سلبياتها الكثيرة ولكن يتوقف الأمر هنا عليك أنت بحيث إن طريقة استخدامك لها تحدد ما إذا كنت تقتنص الفوائد أم تقع في السلبيات فيمكن أن تنتفع منها بأقصى صورة من خلال مساعدتك في تسويق مهاراتك وأعمالك والمساهمة في العثور على فرصة عمل مناسبة أو الالتحاق عبر الأونلاين بدورات تدريبية مميزة وجديدة تطوّر بها من إمكانياتك وترفع مستوى معيشتك كما أنها تمثل عنصراً مهماً جداً لتطوير شخصيتك ورفع خبراتك المهنية والعملية فموقع مثل لينكد إن بالرغم من أهميته البالغة في توفير فرص العمل للشباب والتواصل مع أكبر المؤسسات التوظيفية حول العالم والعديد من المزايا المهنية الرائعة إلا أنه مظلوم في عالمنا العربي بصورة كبيرة بل يمكن أن تتحول تلك المميزات إلى سلبيات خطيرة فتشغلك ال سوشيال ميديا عن عملك وأسرتك وتهمل واجباتك الأسرية وتقتحم خصوصيتك وتدمر علاقاتك بمن حولك وربما يتطور الأمر لتصبح أسيراً لخطاب الكراهية وهنا تكون تلك المواقع عنصراً مدمراً ليس لك فقط بل للمجتمع بأكمله.
*السوشيال ميديا
تضاعف عدد الحسابات على وسائل التواصل الاجتماعي في المنطقة العربية خلال السنوات ال 3 الماضية فوفقاً لتقرير وسائل الإعلام الاجتماعية العربية استحوذت ال سوشيال ميديا على اهتمام 60 من الشباب في المنطقة خاصة من هم في الفئة العمرية الأقل من سن 25 عاماً وبحسب التقرير السنوي لمنصة HOOT SUITE العالمية فقد وصل عدد مستخدمي تلك المواقع إلى نحو 3.484 مليارات مستخدم حول العالم منهم 136.1 مليون شخص في الوطن العربي أي نحو 53 من عدد سكان المنطقة فضلاً عن أنه أوضحت بعض إحصائيات ال سوشيال ميديا أن ما يزيد على 85 من النساء و70 من الشباب يفضلون البحث عن المؤثرين في ال سوشيال ميديا والاعتماد على آرائهم بشكل كبير قبل اتخاذ بعض قراراتهم المختلفة مما يؤكد الدور المؤثر لتلك الوسائل في تشكيل عقول الشباب وسلوكياتهم.
مواقع التواصل الاجتماعي هي بالفعل سلاح ذو حدين إما أن تستخدمها في الأعمال الإيجابية التي تحقق الفائدة لك ولأسرتك أو تكون عنصراً سلبياً مدمراً يحرق كل من يستعملها أو يقترب منها.. الاختيار هناك لك أنت من تحدده؟!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.